مبنى مجلس شيكاغو للتجارة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
مبنى مجلس شيكاغو للتجارة
Chicago Board Of Trade Building.jpg
مبنى مجلس شيكاغو للتجارة
معلومات عامة
القرية أو المدينة شيكاغو
الدولة الولايات المتحدة الأمريكية
تاريخ الانتهاء 1930
العميل جاسكون بوليفارد
التصميم والإنشاء
المهندس المعماري وليم بوينجتون

مجلس شيكاغو للتجارة هو ناطحة سحاب عظيمة تقع في ولاية شيكاغو، وولاية الينوي في الولايات المتحدة. يرتفع هذا المبنى 141 مترًا. "جاسكون بوليفارد" هو مؤسس هذا المبنى حيث أسسه على منحدر لاسال ستريت في منطقة التجمعات المحلية التى تقع في مقاطعة كوك، إلينوي. وبُنيت هذه الناطحة الشاهقة في عام 1930م فكانت أول تخطيطًا لمَعلم سياحي في شيكاغو و ذلك في اليوم الرابع من مايو عام 1977م[1]. وفي يوم 2 يونيو 1978م، تم إدراج اسم هذا المبنى في القائمة باعتباره مَعلمًا عظيمًا للتاريخ القومي. كما أُضيف إلى سجل الأماكن التاريخية القومي في يوم 16 يونيو عام 1978م[2]. و في الأصل، بُنِيت هذه المؤسسة من أجل مجلس شيكاغو للتجارة. و تُعمل الآن مؤسسة التجارة الأولى على تبادل المشتقات و السلع، حيث شُيدت بورصة العقود الآجلة عام 2007م بظهور بورصة شيكاغو والمالية الأمريكية لتبادل السلع[3]. ففي عام 2012م، قامت مجموعة أسواق أمريكا المالية ببيع مبنى مجلس شيكاغو إلى شركات استثمار العقارات، بما في ذلك ممتلكات غلنستار، وشركة LLC و USAA للعقارات.[4]

وفي رقم 141 دابليو جاكسون، يقع أعلى مبان شيكاغو ارتفاعًا، و هو مبنى صممه "وليم بوينجتون" قبل قيامه بتصميم شركة "هولبرد وروت" حيث حمل نفس اللقب لأكثر من 35 عامًا[5] حتى تفوق عليه مبنى "ريتشارد ديلى سنتر" عام 1965م. ويشتهر المبنى الحالي بطراز آرت ديكو، والمنحوتات، ونقش الأحجار على نطاق واسع، بالإضافةإلى قاعات التداول التجاري. ويغطي تمثال "سيريس" المبنى، و هو إله الزراعة عند الإغريق وبالأخص زراعة القمح، وهذا التمثال منحوت في ثلاثة طوابق من المبنى على نمط فن الديكو. وُيعد هذا المبنى مَعلمًا رائعًا ومشهورًا كما يُعد معلمًا لجذب السياح، بالإضافة إلى كونه موقعًا لعرض الصور المتحركة. وعلاوة على ذلك، فقد فاز مالكو هذا المبنى ومديروه بعدة جوائز وهذا يرجع إلى مجهوداتهم الجبارة في الحفاظ على المبنى وإدارة مؤسسته العظيمة.

التاريخ القديم[عدل]

المواقع القديمة[عدل]

في اليوم الثالث من شهر إبريل عام 1848م، بدأ المجلس أعماله في رقم 101 ثاوس ووتر ستريت. وعندما اشترك 122 عضو في العمل عام 1856م، نُقل المبنى إلى تقاطع بين ثاوس ووتر ولاسال ستريت. وبعد انتقال مقر المجلس مرة أخرى إلى غرب ثاوس ووتر، أُسس المقر الدائم للمبنى مع مقر الغرفة التجارية على ناصية لاسال وواشنطن ستريتس عام 1865م. و في عام 1871م، دمر حريق شيكاغو المفزع هذا المبنى. ثم أُعيد افتتاح المجلس مرة أخرى لفترة مؤقتة بعد أسبوعين من نشوب الحريق، حيث فُتِح داخل مبنى مشَيد من الخشب يبلغ ارتفاعه 90 قدمًا(20 مترًا) كما يشتهر بالوغم، وهذا المبنى يقع عند تقاطع واشنطن مع ماركت ستريتس،[6] وحدث ذلك قبل استعادةالمجلس موقعه في المبنى الجديدالذى شُيِد في نفس مكان الغرفة التجارية بعد سنة واحدة.

المقر الدائم[عدل]

"في مساء اليوم الأول من ديسمبر عام 1885، أُضيء برج المجلس الجديد بمصباح من أقوى المصابيح الكهربائية حتى أمكن رؤية المبنى على بعد 60 ميلًا. وكانت هذه الأنوار تُدار بالكهرباء المولدة من مولد المبنى نفسه.[7] .

وفي عام 1882م، بدأ تشييد مبنى مجلس شيكاغو للتجارة في مقره الجديد الذي افتُتح في المقر الحالي يوم 1 مايو1885م. وهذا المبنى صُمم على يد وليم بوينجتون المشهور هذه الأيام بإنجازه الرائع في بناء برج مياه شيكاغو الذي يقع على واجهة جاكسون ستريت التي ترتفع 188 قدم(55مترًا)، كما بُني من هياكل الصلب والجرانيت الذي استُخرج من محجر جزيرة فوكس بالقرب من مدينة فينالهافن بولاية ماني. وبُني أيضًا الجزء الخلفي للمبنى من الطوب المصقول، وهذا المبنى يحتوي على عشر طوابق فيظهر على شكل برج شاهق يبلغ ارتفاعه 320 قدم(98 مترًا)، كما يحتوي على ساعة كبيرة وجرس لايقل وزنه عن 2000 كيلوجرام ولا ثمنه عن 4500 جنيه. بالإضافة إلى وجود طاحونة هواء من النحاس على قمته، وهذه الطاحونة على شكل سفينة يبلغ عرضها 9 أقدام(27 مترًا). وكان تشطيب الأجزاء الداخلية من الماهوغنى والفورسكود. لذلك بلغت تكلفة تشييد المبنى 1,8 مليون دولار إلى جانب 47 مليون دولار في عام 2013م. وكان هذا المبنى أول مبنى تجاريًا في شيكاغو يُدار بالمصابيح الكهربائية، إلى جانب احتوائه على أربعة مصاعد وقاعة رئيسة مُشيدة على نطاق واسع تبلغ 152 قدم(46 مترًا)× 161 قدم(49 مترًا) و80 قدمًا(24 مترًا) مع الديكورات الفخمة من الزجاج الملون الذى ينعكس عليه ضوء السماء، بالإضافة إلى درابزين[8] منقوش بالأحجار المُزَخرِفة. وعلاوة على ذلك، كان هذا المبنى أول مبنى في المدينة يُدار بالمصابيح الكهربائية[9] كما تخطى ارتفاعه 300 قدم(91 مترًا) فكان أطول مبنى في شيكاغو في هذا الوقت. وعُقدت الاحتفالات والمراسم بهذا المبنى في اليوم التاسع والعشرين من إبريل عام 1885م، كما وُصفت هذه الاحتفالات بأنها متألقة وجليلة حيث حضرها أكثر من ربعمائة ألف شخص من أصحاب المقامات الرفيعة والمكانات المرموقة على مستوى العالم.[9]

ويجذب هذا المبنى السياح، والزائرين، بالإضافة إلى المتظاهرين. فكانت مسيرة المأدبة الافتتاحية للمبنى تشمل صفوف عريضة من نشطاء العمل بشيكاغو الذين حملوا لافتة تحت اسم الرابطة الدولية للأيدي العاملة، وقاد هذه المسيرة الرائد الأمريكي الاشتراكي ألبرت بارسنز، ومُنظِمة العمل الأمريكية لوس بارسنز، وليزى هولمز. واستنكر العديد من الجماهير هذه المبالغ الهائلة التي أُنفقت على تشييد هذا المبنى في ذروة الركود الاقتصادى حيث وصلت هذه المبالغ إلى مائتي مليون دولار. وكان هدف تتويج هذا المبنى لنظام الملكية الخاصة[10] مكروهًا للغاية؛ فهتف آلاف المتظاهرين في هذا الموكب. وقامت قوات الشرطة بحظر وصولهم إلى مبنى المجلس؛ فبدءت أوًلا بالحظر في جاكسون ستريت ثم لاسال ستريت حتى وصل الحظر نهائيًا في منتصف المبنى الذي خيمت عليه أضواء المصابيح الكهربائية التي وُضعت بمناسبة الافتتاح.[10]

ولأول مرة يتم افتتاح المعارض للجمهور وذلك تكريمًا للمعرض الكولومبي العالمي عام 1893م.[6]

تمثال الصناعة
تمثال الزراعة
منظر ليلي لقمة مبنى مجلس شيكاغو حيث يظهر تمثال سيريس بوضوح
تمثال سيريس

وفي عام 1895م، هُدم برج الساعة وسُجلت ناطحة المعبد الماسوني[11] على أنها أطول مبنى بشيكاغو بدًلا منه حيث بلغ ارتفاعه 320 قدم(92 مترًا)، وبُني هذا المعبد على سدود مائية تحاط بالطمي من كل اتجاه. وأُثبت أن بيت التجارة قد بني على أساس متزعزع عندما بدأ تشييده عبر الشارع الذي يطل عليه البنك الاحتياطي الفيدرالي بشيكاغو. وفي عام 1929م,[12] تلي برج الساعة مبنى عام 1885م حيث هُدم وتحطم، ونُقل المجلس مؤقتًا إلى فان بيورين ستريت وكلارك ستريت في نفس الوقت الذي كان يُشيد فيه مبنى جديد في جاكسون ولاسالس ستريتس. ومن بين التماثيل المعمارية للزراعة والصناعة التي نُحتَت عام 1885م على أشكال الحيوانات والتي بلغ ارتفاعها 35 قدم(11 مترا)، تم إزالة تمثالين مكونين من أربع قطع حيث نُقلا من المبنى الأصلي للمجلس إلى مكان قريب من ساحة المشاة.[13]

مبنى 1930[عدل]

الفن المعمارى[عدل]

في عام 1925، فوض مجلس شيكاغو للتجارة شركة هولابرد&روت للهندسة المعمارية كي تقوم بتصميم المبنى الحالي للبورصة. وشيد المقاولين العامين هيجمان&هاريس المبنى بمبلغ وقدره 11.3 مليون دولارًا، على الرغم من أن قيمة التمويل العقارى لمدة عشرين عامًا كانت 12 مليون دولارًا [14](حيث إن مبلغ 12 مليون دولارًا في عام 1925م يوازن مبلغ 160 مليون دولار اليوم.) وكان هناك تصفيح (بناء) يعلو طبقة من حجر إنديانا الجيري بلونه الرمادي، وكان هذا السقف مثبتًا على ارتفاع 174قدم(53مترًا) من ناحية الشرق- ويقع غرب المبنى الذى أسسه جاكسون بوليفارد حيث يرتفع 240قدم(73مترًا) من ناحية الشمال- وعلى لاسال ستريت من ناحية الجنوب. وشُيد مبنى المجلس على طراز آرت ديكو في 9 يوليو عام 1930م حيث يبلغ ارتفاعه 605قدم(184متر). ويُنظر إلى هذا المبنى على أنه حد غربي لناطحات السحاب التي تكتسح لاسال ستريت. ويُعد أيضًا أطول ناطحة من بين الهياكل المتعددة المحيطة بناطحات السحاب الضخمة في هذا الشارع. ويقع مكتب المجلس في الدور الرابع وذلك منذ أن تم الانتهاء من تشييد هذا المبنى عام1930م. وبذلك أهدى مساحة شاسعة تبلغ 19 ألف قدم مربع(1800متر مربع) لأكبر طابق تجاري في العالم.[15] وأدى تشييد المبنى على هيكل معدني صلب إلى إمكانية تششيد المبنى عموديًا بأكمله؛ ولكن بالنظر إلى نمط بناء ناطحات السحاب في هذا العصر، كانت الأجزاء الخارجية للمبنى مُصَممة بعديد من الإرتدادات الجدارية و الارتفاعات الشاهقة التي تسمح بنفاذ ضوء شديد إلى الوديان الصلبة شديدة العمق في الأوساط الحضارية. وعندما يحل الليل، تتخلل الأنوار هذه الإرتدادات الجدارية عن طريق المصابيح الكشافة، فبذلك تبرز وتظهر الطراز العمودى للمبنى. وكان منظر أضواء المبنى في الليل مُصممًا على طراز معماري شائع ومعاصر، حيث كان هذا الطراز مطبقًا أيضًا في ناطحة سحاب ريجلي، والصاغة،وبالموليف، ووكر-لاسال وبرج تريبون.[16] و تخللت المبنى من الداخل بعض الديكورات من بينها أسطح مصقولة من الرخام الأسود والأبيض، كما كان هناك زخارف منقوشة على جدران رواق المبنى، ودهليزًا واسعًا يتكون من ثلاثة طوابق، فكان الدهليز في ذلك الوقت بمثابة منزًلا لأكبر مصباح في العالم. وعلى الرغم من أن كان هناك مباني أكثر من خمسة طوابق في مبنى شارع لاسال وحده، كان مبنى مجلس شيكاغو أول مبنى يقع في المقام الثاني بعد معبد شيكاغو يتعدى ارتفاعه أكثر من 600قدم(180متر) حتى اكتمل تشييد دالي سنتر عام 1965م. ولشهرة مبنى المجلس بعمله الرائع في تشييد جسر بروكلين المعلق، قام مصنع أسرة جون A.Roebling العاملة بالعمل على إعداد جميع أسلاك التليفون والتلغراف المستخدمة في إدارة 23 مصعدًا من مصاعد اوتيس[17][18] في المبنى تحت الطابق الأساسي للتجارة الذى يقع على عمق يبلغ 2.700 ميل(4.300كم)، وذلك لأن هذه الأسلاك كانت مستترة من قبل. ولم يقل العمق الذى توضع فيه هذه الأسلاك عن 150.000 ميل(240.000كم),(فهو يعد أكبر عمقًا مباشرًا للأسلاك التي تبعد عن أي مبنى آخر) والتي تنتشر في الغرفة[19] كما يجعلها تأخذ الحيز الكافي في هذه الغرفة. وعلى الرغم من أن هذا المبنى الشاهق كان مُشيدًا لمجلس شيكاغو للتجارة, كانت شركة الشوفان كويكر الغذائية أول مستأجر انتقل إلى هذا المبنى في مايو 1930م.[20]

العمل الفني[عدل]

وانتشرت أعمال النحت التي قام بها ألفين ماير-الذي عمل رئيسًا لقسم المنحوتات لفترة واحدة في شركة هولبرت&روت- في واجهة المبنى الأمامية، كما عكست هذه الأعمال صورة الأنشطة التجارية لهذا المبنى. فكان يوجد العديد من التماثيل المُقَنعة على كل جانب من الساعة المواجهة للاسال ستريت التي يبلغ قطرها 13قدمًا(4أمتار)، فكان هناك تمثالًا مقَنعًا لفلاح مصري يحمل حزمة من الغلة,[21][22][23] كما يوجد تمثال لفلاح أمريكي الأصل يحمل حزمة من الذرة. وتكرر نحت التماثيل المتشابهة في الأركان العليا للبرج المركزي،ولاسيما تحت السقف المائل له. وفوق مستوى الشارع بحوالي 30قدمًا(9.1مترًا)، كست تماثيل الثيران المنحوتة من الأحجار الجيرية حوائط الجانب الشمالي للمبنى كما غطت بعض حوائط الجانب الشرقي له، وكانت هذه التماثيل ترمز إلى سوق الثور.

و توج تمثال سيريس المصنوع من الألومونيوم على يد جون H.storres الهيكل المحوري للمبنى، وهذا التمثال يُعد إله محصول القمح عند الرومان، وكان هذا التمثال يبلغ طوله 31قدمًا(9.4متر)، كما تكلفت صناعته 6500 جنيه. وكان هذا التمثال يحمل حزمة من القمح في يده اليسرى وحزمة من الذرة في يده اليمنى، كإشارة إلى إرث البورصة باعتبارها سوق عالمية للسلع الأساسية. وصُنع هذا التمثال من أربعين قطعة من الألومونيوم.[24] لقد وُضِع هذا التمثال في المبنى عام 1930م، ولكنه أُزيل من غرفة التجارة الزراعية منذ عام 1973م حتى عام 1982م. ثم أعادت لوحة جون W. Norton الجدارية المُقَسمة إلى ثلاثة أجزاء إشراق التمثال مرة أخرى، حيث رُسمت هذه اللوحة على يد لويس بومرانتز، وكانت تحمل تمثال سيريس وهو يقف عاري الصدر في حقل قمح يقع في قرية سبنرج جروف في ولاية الينوي، وذلك قبل تثبيت هذا التمثال في أتريوم المبنى في الثمانينيات.[25][26]

قاعة التداول بمبنى مجلس شيكاغو

قاعة التداول[عدل]

نموذج مصغر لتمثال سيريس الذي صممه جون ستورز في معرض معهد الفن بشيكاغو. هذه الصورة نسخة من التمثال الذي يبلغ طوله 9.6 متر ويوجد على قمه مبنى البورصة.

وطبقًا لعدد مجلة تايم الأسبوعية في يوم 16 يونيو عام 1930م، وقف زائرو المبنى يحملون سنابل القمح الناضجة و كانوا ينظرون بفضول شديد إلى غرفة التداول التي تقع فوق دهليز المبنى مباشرًة وخلف الشبابيك الواقعة تحت الساعة التي تواجه شارع لاسال. وقدمت مجلة تايم تقاريرها بشأن السلع التي كانت تُباع في وسط الغرفة، فكانت هذه السلع تُباع في طوابق منظمة ومسماة على حسب السلعة، مثل طابق الذرة، أو فول الصويا، أو القمح. كما رُفعت طوابق الأفراد في أدوار مُصممة على ثمانٍ من الزوايا حيث توجد مزادات الصياح المفتوحة. ويعطي ارتفاع كل طابق مُثَمن جو المسرح الروماني، كما يساعد العديد من المتداولين أن يروا بعضهم بعضًا ويتواصلوا مع بعضم في غضون ساعات تداول السلع. وتناولت الأعداد الأولى لمجلة تايم التي يعود تاريخها إلى 1870م هذا النوع من طوابق التداول الذي ظهر عام 1878م[6] وتحاط منطة تداول السلع بالمكاتب حيث تسمح للعمال بتدعيم المعاملات التجاريةأو الصفقات. ففي أيامها الأولى، كانت هذه المكاتب تُستخدم كموقع للتناوب بين طوابق التدوال و المتداولين الراغبين في الشراء والبيع. وعندما بدأ نقل متطلبات تدوال السلع واستعلاماته عبر التلغراف، وُظف عمال شفرة مورس. ثم استُبدلوا بعد ذلك بمشغلي الهواتف. وفي أواخر القرن العشرين، وُضعت لوحات العرض الكهربائية على الحوائط في قاعة التداول، كما أدى ظهور التداول الالكتروني إلى وضع أجهزة الحاسب الآلي المكتبية. وعلاوة على ذلك، قامت العديد من الإضافات المتتالية التي اكتسحت مبنى المجلس بنقل طوابق التدولات الزراعية والتجارية من غرفة التدوال الأصلية إلى أماكن جديدة فضًلا عن مؤخرة المبنى، وكان ذلك في فترة الثمانينيات. وفي عام 2004م, كان طابق التداول الذي يرجع تاريخه إلى عام 1930م قد تغير ولم يُستخدم لأكثر من عامين؛ لأنه قد هُدم وامتلأت أرضياته بالخرسانة. ثم رُمم بعد ذلك على طراز حديث وُيؤجر الآن لشركات[27] التدول المملوكة للقطاع الخاص.

التوسع والامتداد[عدل]

شعار مبنى مجلس شيكاغو للتجارة

وفي عام 1980م، قام أصحاب مبنى المجلس بتشييد طابقًا ملحقًا بلغ توسعه 275قدم(84مترًا) في الجهة الجنوبية للمبنى[28]. وتوجت المبنى زخارف مثمنة الأضلاع فكان شكلها يشبه الزخارف المنقوشة في طابق التجارة المُدَرج، كما صمم هذا الطابق هيلموت يان على طراز عمارة ما بعد الحداثة، بالإضافة إلى أنه مطلي باللونين الأسود والفضي، كما يوجد أتريوم مشمس في الدور 12 الذي يواجه الحائط الجنوبي للمبنى الأسبق، ويزوِد هذا الطابق الإضافي طابق التداولات الزراعية بأربعة طوابق من الجرانيت على شكل خطوط، لذلك يُعدأكبر طابقًا عرفه العالم حيث إنه مُشيد على مساحة تبلغ 32ألف قدم مربع(2.970متر مربع)[6]. وفي الوقت الذي توقفت فيه بورصة سيدني وأسواق التجارة الأخرى عن إقامة مزادات الصياح، قام ريتشارد دالي، عمدة شيكاغو السابق بإطلاق احتفالات تشييد المبنى يوم 17 يناير عام 1995م، وذلك من أجل الاحتفال بالتوسع والامتداد عن طريق تشييد طابقًا خامسًا في الجهة الشرقية للمبنى حيث صمم هذا الطابق كل من المهندسين المعماريين فوجيكاوا، وجونسون والعديد من المهندسين الإنشائيينTT-CBM. وعندما افتُتح الطابق عام 1997م، تم إنفاق 175 مليون دولار لإضافة مساحة تجارية تبلغ 60 قدمًا مكعبًا(5.570متر مربع)إلى المبنى، حيث اعتُبر المبنى مرة ثانية مقر أكبر طابقًا تجاريًا في العالم[6][15][29]. ولُقب هذا الطابق ب "المشتل" فكان هذا اللقب يشير إلى مدعم هذا الامتداد وهو باتريك أربور[15]، رئيس مجلس إدارة مجلس شيكاغو. وحوى امتداد هذا الطابق الملحق لوحات الأسعار التي بلغت طولها 600قدم(183متر)، كما يُزود ب 12 جهاز كمبيوتر، و6000 جهاز صوت، و2000 جهاز فيديو يتطلب كل منه أن يتصل بأسلاك تمتد27ألف ميل(43.500كم)[30]. وتُطَوق طوابق المبنى جميعها بمساحة تقرب من115.150قدم مربع(10.700مترمربع)[31]. ويحتل شعار مبنى مجلس شيكاغو وحده طابقًا تجاريًا، كما يأخذ مكانة بارزة من خلال تصميمه بالحجارة مواجهًا كلارك ستريت، ويقع أيضًا على حدود مستوى شارع يطل على مدخل خدمات فان بيورين ستريت. ويحوي الطابق الملحق أتريوم مكون من 12 دورًا، كما يُزود بالتصميمات التاريخية القديمة والمعاصرة ذات صلة بآرت ديكو مثل الارتدادت الجدارية، والبرج المركزى، والأجنحة البارزة المتناظرة، والسقف الهرمي، وتصميمات الزينة المموجة[32]. وسابقًا، كان هناك ممر للمشاة بين المباني القديمة والحديثة على امتداد الشارع حيث يربط الساحة العامة للاسال ستريت بفان بيورين ستريت فيما يمكن أن يكون الطابق الأول للمبنى. وعند عبور ممرات فان بيورين المرتفعة، هناك جسر من الصلب هيكله أخضر زجاجي، وهذا الجسر يربط الركن الجنوبي الغربي الأسفل للطابق 23 بمجلس شيكاغو لتداول السلع ( رغم أن هذا الجسر كان مشيدًا من أجل المشاة فقط عقب أحداث 11 سبتمبر 2001 لدواعي أمنية)

رواق صندوق البريد بمجلس شيكاغو للتجارة

التجديدات[عدل]

وفي عام 2005م، تخطت تكاليف تجديد المبنى أكثر من 20 مليون دولارًا، حيث قام بذلك المهندس جاني هاربو الذي شملت تجديداته سلسلة من المعالم الشاهقة مثل ناطحة روكري، وناطحة ريلانيس. وحوي مشروع التجديد ترميم الدهليز الرئيس للمبنى من أجل التأكيد على انتمائه لصبغة آرت ديكو، كما تضمن تجديد المصاعد، وترميم واجهة المبنى وتنظيفها، بالإضافة إلى الترميم المستمر لدهاليز الطوابق العليا ومداخلها[33][34]. وعلى الرغم من أن مساحتها صغيرة للإستخدام، جُددت صناديق البريد في الرواق وإعادتها لأصلها كي تتماشى مع نمط الخطوط العمودية التي توجد في أنحاء المجمع[35] كافة. وعلاوة على ذلك، جُددت البنية الأساسية الكهربية للمبنى حيث أصبحت تستمد طاقتها من سبع محطات كهرباء ثانوية متعددة من محطات إديسون كومون ويلز، بالإضافة إلى تحديث أنظمة التبريد وتطوير إمكانات الاتصال.

وعندما انهار مبنى المجلس عام 1929م، نُقلت تماثيل رمادية اللون مصنوعة من جرانيت تزن 9 طن أمريكي(4 طن بريطاني؛ 4.1 طن)ويبلغ عرضها 12 قدمًا وطولها3.7متر، وهذه التماثيل تعبر عن الشكل الكلاسيكي للآلهة(المصورة أعلاه)، ونُقلت التماثيل من حافة الطابق الثاني فوق المدخل الرئيس للمبنى إلى حدائق رجل أعمال يُدعى آرثر كوتن Arthur W. Cutten، كان يعمل في تجارة القمح والقطن إلى أن أعلن إفلاسه خلال فترة الكساد الكبير، وتبلغ مساحة هذه الحدائق 500 فدان(2كم مربع). ويرمز أحد التماثيل إلى إله الزراعة حيث تقف حاملة القمح، كما تستند على قرن الخصب. في حين أن التماثيل الأخرى ترمز إلى إله الصناعة حيث تقف على مقدمة سفينة وسندان.

ووُجدت هذه التماثيل عام 1978م على أرض تم الحصول عليها من الأراضي المملوكة لآرثر كوتن Arthur W. Cutten بالقرب من قرية غلين إلن في ولاية إلينوي بجانب الوكالة الحكومية لحماية الغابات التي تقع في مقاطعة دوبك. وبعد عرض هذه التماثيل عدة سنوات في مواقف سيارات محمية غابات داندا، أُعيد نقل التمثالين إلى ساحة مشاة مبنى المجلس، حيث تم ترميمها في 19 يونيو 2005م.[12][36]

التاريخ الوسيط[عدل]

المناطق المحيطة[عدل]

مجلس شيكاغو للتجارة عند النظر إليه من برج ويليس

يضم لاسال ستريت المسمى بالأخدود مباني تاريخية أخرى، بما في ذلك ناطحة روكري أو ناطحة الغربان، وهي برج شاهق وأقدم المعالم التاريخية الوطنية . وشملت التجديدات التي أُجريت في عام1907م دهليزًا حيث أعاد قولبته فرانك لويد رايت على نمط مدرسة برايري.[37] واسم روكري مستمَد من اسم المبنى السابق للعقار الذي أصبح موطنًا للعديد من الطيور وخاصًة الحمام. وكان مبنى ريلاينس المجاور أول ناطحة سحاب تَصمم بها شبابيك مصنوعة من ألواح زجاجية كبيرة تستحوذ على أغلب المساحة السطحية، كما كانت ناطحة وان نورث لاسال واحدًة من أطول مباني شيكاغو لفترة من الزمان. وكلتا الناطحتين مدرجتين في السجل القومي للمعالم التاريخية. و اشتركت حكومتي شيكاغو ومقاطعة كوك منذ عام 1853م في ثلاثة مباٍن مختلفة تقع على الطرف الشمالي للأخدود. كما صُمم مجلس مدينة شيكاغو الحالي الذي بُني على نمط العمارة الكلاسيكية الجديدة ليرمز إلى سلطة، وجلالة، وقوة الحكومة.[38] واكتمل تشييد هذا المبنى عام 2001م، كما حاز لاسال ستريت[39] على جائزة حيث احتوي على سقف أخضر. وصُنفت هذه المباني على أنها سجل معالم شيكاغو السياحية.

وجدير بالذكر، إن بنك القارات الوطني التجاري يقع بين كثير من المباني المجاورة الأخرى وهو يُعرف الآن ب 208 ساوث لاسال، وحطم هذا البنك أرقام قياسية في عام 1911م باعتباره أكبر مؤسسة تنمية في المدينة تعاظمت تكاليفها؛ حيث تخطت أكثر من عشرة مليون دولار. وعلاوة على ذلك، هُدم مبنى راند ماكنالي الذي كان بمثابة المقر الرئيس للمعرض الكولومبي العالمي وذلك من أجل توسيع الهيكل.[40] ومن ناحية أخرى، بُني البنك الاحتياطي الفيدرالي في شيكاغو، وهو يقع في 230 ساوث لاسال على النمط اليوناني الروماني كما احتوي على أكبر قباب في العالم، بالإضافة إلى نظام من نظم الاتصالات السلكية الواسعة.[41] وشهد كل من مبنى البنك الاحتياطي الفيدرالي ومبنى 208ساوث على شهرة العمارة الكلاسيكية الحديثة خلال أواخر القرن التاسع عشر وأوائل القرن العشرين، وكان الهدف من تصميمها على هذا النمط هو توليد الإحساس بالأمن المالي.[40]

وعلى بُعد ميل واحد(1.6كم) غرب بحيرة ميشيغان وعند الركن الجنوبي الغربي من سلسلة المباني، يقترب مبنى المجلس من محطتين مرتفعتين من محطات النقل السريع بشيكاغو. وتقع محطة كوينسي بمثابة عمارة حاجزة للغرب ومحطة لاسال/فان بيورين حيث تقع بين مجلس شيكاغو التجاري وبورصتها. وعلاوة على ذلك، تُمد خدمة الخط الأزرق للنقل السريع في محطتي مترو جاكسون، ولاسال حيث يفصل بينهما عمارتين. وتُنصب محطة الاتحاد للسكة الحديد على خمسة عمارات حيث تقف كحاجز للركن الغربي من شارع جاكسون بوليفارد، كما تُزود بمحطة سكة حديد تابعة لشركة أمتراك، بالإضافة إلى أنها تتيح الخدمة لمترا. وتُزود أيضًا خدمة إضافية لمترا في محطة لاسال ستريت التي تقوم على عمارتين في الجنوب.

التاريخ الحديث[عدل]

في سبتمبر 2011م،[42] أصبح تقاطع لاسال وبوليفارد ستريتس أمام المبنى مقرًا رئيسًا لحركة الاحتجاج السلمية التي هيمنت على شيكاغو.[43][44] وفي إبريل 2013م، قامت بورصة العقود الآجلة ببيع الأبراج الشمالية والجنوبية للمبنى التي تقع في 141 شارع جاكسون بوليفارد. وبدأت منافسة(مزاد) بين كل من عقارات جلنستارLLC وعقارات USAA المشتركة بمبلغ وقدره 151.5 مليون دولار. وستسترد برصة العقود الآجلة ملكية المبنى الشرقي الأصغر في 333 شارع لاسال. لذلك قامت بالتوقيع على عقد إيجار مساحة تبلغ 150.000 قدم مربع لمدة 15 عامًا، وتشمل هذه المساحة البرجين.[45]

المستأجرون[عدل]

تحتكر بورصة العقود الآجلة 33% من مساحة مجهزة بالمبنى، في حين أن الأركان المالية والتجارية تحتكر54% من مجمع الثلاثة مباني. علاوة على ذلك، تقوم أعمال تجارية أخرى بتوفير الخدمات المصرفية، والخدمات التأمينية، وخدمات السفر، وخدمات التجميل، وخدمات الرعاية الصحية لمطعم سيريس بالطابق الأول للرواق. وتتأصل بعض الأعمال التجارية بالمبنى منذ أكثر من أربعين عامًا،[35] وعلى مدار التاريخ، استأجر العديد من مضاربي السلع مثل "أمير المنافسة" ريتشارد دينيس مكاتبًا في المبنى. وفي عام 2007م، قامت بورصة العقود الآجلة بالولايات المتحدة، وهي منافس كان يعرف سابقًا بيوركس يو إس إيه بإعلان انتقالها من برج سيرز إلى الطابق الرابع عشر لمبنى المجلس.[46]

الزائرون[عدل]

كان مبنى المجلس موقعًا للعديد من زيارات الشخصيات المرموقة، بما فيهم الأمير تشارلز في أكتوبر 1977م. وفي عام 1991م، قام جورج بوش الأب ، رئيس الولايات المتحدة بزيارة البورصة حيث ألقى خطابًا في طابق فول الصويا مؤكدًا أهمية الزراعة لاقتصاد الولايات المتحدة.[47] وتلي ذلك زيارة أخرى؛ حيث قام رئيس الاتحاد السوفيتي السابق، ميخائيل غورباتشوف بزيارة المجلس في 7 مايو 1992. وفي عام 2006م، قام رئيس الولايات المتحدة السابق جيمي كارتر وزوجته روزالين بجولة في مبنى المجلس حيث كانا يعلنان عن حملة انتخابية لإبنهما جاك الذي ترشح من ولاية نيفادا لانتخابات مجلس الشيوخ الأمريكي.[48] وأثناء وجود الحزب الوطني الديمقراطي 1996م، استُضيف نائب رئيس الولايات المتحدة آل جور في حجرة استقبال الحملة الانتخابية الديمقراطية لمجلس الشيوخ بالمجلس.[6] وعندما تجول رئيس الولايات المتحدة جورج دبليو بوش في طابق التجارة الزراعية في 6 يناير 2006م، رحب به أصحاب طابق الذرة ترحيبًا شديدًا حيث أشاروا بأصابعهم إلى شعار منزله بولاية تكساس.[35][49] وتجهز العديد من المجموعات ذات المصالح مثل مؤسسة شيكاغو الزراعية جولات مقررة ومرتبة كي لاستعراض الهندسة المعمارية للمبنى وحصصه المنتقاة من العمليات التجارية.

معرض الصور[عدل]

الجوائز والتكريم[عدل]

1985: حاز الطابق 23 الإضافي على جائزة أفضل مبنى من جمعية المهندسين الإنشائيين في إلينوي.[50]

2006: مُنح المبنى جائزة مجلس صناعات المباني والعقارات السنوية بولاية إلينوي وذلك لمجهودات الحماية والصيانة.[51]

2006: قدمت جمعية مديري وأصحاب المبنى بشيكاغو الجائزة السنوية لمبنى المجلس مع مبنى المكاتب حيث كرمت الجودة العالية للمساحة المكتبية وبراعة إدارة المبنى.[52]

الثقافة الشعبية[عدل]

منحدر شارع لاسال عام 1891م: مجلس شيكاغو قديمًا(يمينًا) ومعلم روكري(يسارًا)

الأدب

احتل مبنى 1885م وطوابق التجارة مكانة بارزة في رواية الحفرة، الرواية الثانية التي كتبها فرانك نوريس في ثلاثية القمح.[53][54] وتدرج تفاصيل الحياة بطابق التجارة لمبنى المجلس في كتاب الخيال العلمي امتداد الساق لكاري لين (2004).[55]

السينما والتليفزيون

عُرضت العديد من العمليات التجارية كمشاهد في الأفلام مثل يوم عطلة لفيريس بيولار.[56][57] كما عرضت أيضًا مساحات الشوارع التابعة لمنحدر شارع لاسال الكبير في كل من الممنوع لمسهم، و طريق إلى الهلاك، والمتحولون: الجانب المظلم للقمر.[58][59][60] وفي عام 2005م، عُرض فيلم بداية باتمان حيث كان مبنى المجلس بمثابة مقر رئيس لشركة وين الخيالية،[61] ولكن في تتمة عام 2008م، كان مبنى ريتشارد دالي سنتر مقرًا لشركة وين وذلك في فيلم فارس الظلام.[62] وظهر المبنى نفسه في فيلم فارس الظلام.[63]

وفي الوقت الذي كان المبنى يحتوي على العديد من الاستديوهات، قامت محطة WCIU التليفزيونية بإذاعة برنامج مراقب البورصة، وهو نشرة إخبارية مباشرة تعرض الأعمال التجارية لمدة سبع ساعات يوميًا، كما تُسرد في موسوعة غينيس للأرقام القياسية في العرض التليفزيوني آخر الليل.[64] وعلاوة على ذلك، أذاعت المحطة برنامج العمل الأول وأخبار مجلس شيطاغو. وبدأت الشخصية الإذاعية السابقة لمحطة صوت الأمة، دون كورنيليوس عرض الرقص الشعبي قطار الروح عام 1970م في ستوديو ضيق يقع في الطابق 43 لمبنى المجلس. وعندما نقل كورنيليوس العرض من شيكاغو إلى لوس أنجلوس بعد عام واحد، تولى مساعده كلينتون غنت العرض المحلي حتى انتهى عام 1976م. وقبل أن تُقدم عروض قطار الروح التصويرية بالمبنى، كانت تقدم عروض رقص الأطفال من مختلف الأعمار حيث كانت تهدف إلى سوق عمل الأطفال ما قبل المراهقة التي ظهرت لأول مرة عام 1965م، بالإضافة إلى عروض ريد هوت آند بلوز، وهي عروض رقص الأطفال في سن المراهقة كان يشرف عليها دي جي بيل هيل الكبير، وهذه العروض ظهرت لأول مرة عام 1967.[65]

وفي الآونة الأخيرة، صورت أجزاء مبنى المجلس الداخلية والخارجية مجهودات ومساعي جريدة ديلي بلانت في إعادة تشغيل فيلم سوبر مان، أو رجل من حديد في جدول أفلام 2013م.[66]

الفنون التصويرية

على الرغم من أن برج المبنى تخللته رسومات لخرائط راند باكنالي منذ عام 1893م، عُرضت المطبوعات الحجرية بعدئذ في 141 لاسال ستريت على سقف أحمر لا يقف على برج. وتكثر الصور التذكارية للمبنى الحالي مع البطاقات البريدية التي تصور المشاهد البانورامية من لاسال ستريت، والساعة، والأسطح العالية المضيئة التي ظهرت عبر عقود من الزمان. وعند النظر من متحف كامبس، نجد الطوابق الوسطى لبرج ويليس الشاهق تحيط قمة المبنى في خلفية رائعة. من ثَم، قام الفنان التشكيلي المعروف أندرياس غورسكي باستخدام هذا الموقع لعرض الصور الزيتية الساكنة في مبنى مجلس شيكاغو عام 1997م، و مبنى مجلس شيكاغو عام 1999م. وقام توماس ستريث برسم صورة فوتوغرافيا أخرى على الأجزاء الخارجية لسلسلة متاحف، وهذه الصورة توجد بين مجموعة صور في متحف المتروبوليتان للفنون بمدينة يورك. وعلاوة على ذلك، استنسخ ليزي راجان لوحات أخرى لمحطة نيويورك المركزية؛ حيث رسم لوحة لقطارات برمائية تتجول وتتلوح في أفق محطة لاسال ستريت عند مبنى المجلس، ووُجد كل ذلك بشكل بارز في خلفية رائعة.[67]

وعند 1211 شمال لاسال ستريت بالقرب من التجمعات المحلية لشيكاغو، استغل ريتشارد هاس، رسام اللوحات الجدارية فندقًا من 16 طابقًا بُني عام 1929م، كما تحول إلى عمارة سكنية عام 1981م. فصمم ريتشارد هاس بهذا الفندق لوحات ترمبلوي خادعة البصر تكريمًا لعمارة مدرسة شيكاغو. ويميز أحد جوانب مبنى الفندق مبنى مجلس شيكاغو بهدف انعكاس المبنى الحقيقي وكأنه يظهر على بعد 2 ميل(3كم) من الجنوب.[67][68][69]

انظر أيضًا[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ "Chicago Board of Trade Building". Commission on Chicago Landmarks, Historic Preservation Division of Chicago Department of Housing and Economic Development. Retrieved February 11, 2012.
  2. ^ "National Historic Landmarks Survey: Listing of National Historic Landmarks by State: Illinois" (PDF). National Park Service. Retrieved July 14, 2007.
  3. ^ Brian Louis (July 13, 2007). "For sale in Chicago: Huge room, no windows". Bloomberg News. Retrieved July 17, 2007.
  4. ^ Jacob Bunge (April 23, 2012). "CME Sells CBOT Building for $151.5 Million". Wall Street Journal. Retrieved November 20, 2013.
  5. ^ Zaloom, p. 26
  6. ^ أ ب ت ث ج ح "Our History". Chicago Board of Trade. 2007. Retrieved July 14, 2007.
  7. ^ Andreas، Alfred Theodore (1886). History of Chicago - From the Earliest Period to the Present Time - In Three Volumes - Volume III From the Fire of 1871 until 1885. Chicago: TheA.T. Andreas Company, Publishers. صفحة 598. 
  8. ^ "Vicinity of the Board of Trade (12. The Board of Trade Building)". The Board of Trustees of the University of Illinois. Retrieved July 14, 2007.
  9. ^ أ ب "Architectural Details" (PDF). The Chicago Architecture Foundation. Archived from the original on 2009-03-26. Retrieved July 14, 2007.
  10. ^ أ ب Avrich, Paul. The Haymarket Tragedy.
  11. ^ Zaloom, p. 27
  12. ^ أ ب Roeder, David (June 9, 2005). "CBOT statues return home from suburbs". Chicago Sun-Times. Newsbank. Retrieved October 6, 2008.
  13. ^ "Art Inventories Catalogue (Chicago Board of Trade Building Reliefs: (Agriculture and Industry), (sculpture))". Smithsonian Institution. 2004. Retrieved July 2, 2007.
  14. ^ Bruegmann, p. 34
  15. ^ أ ب ت Gidel, Susan Abbott (December 1999/January 2000). "History of CBOT". Futures Industry Magazine. futuresindustry.org. Retrieved July 14, 2007.
  16. ^ Saliga, Pauline A. (ed.), p. 113.
  17. ^ Lane, Sally. "A Brief History of Trenton" (PDF). New Jersey Institute of Technology. Retrieved August 4, 2007.
  18. ^ "Social Science Docket" (PDF). New York and New Jersey State Councils for Social Studies. Archived from the original on September 28, 2007. Retrieved August 4, 2007.
  19. ^ Bruegmann, p. 39
  20. ^ Bruegmann, p. 35
  21. ^ Zaloom, p. 28
  22. ^ "Art Inventories Catalogue (Chicago Board of Trade Building Reliefs: Babylonian Farmer), (sculpture)". Smithsonian Institution. 2004. Retrieved July 2, 2007.
  23. ^ "Art Inventories Catalogue (Chicago Board of Trade Building Reliefs: American Indian), (sculpture)". Smithsonian Institution. 2004. Retrieved July 2, 2007.
  24. ^ Greising, David; Morse, Laurie (1991). "Brokers, Bagmen, and Moles: Fraud and Corruption in the Chicago Futures Markets". Brokers, Bagmen, and Moles: Fraud and Corruption in the Chicago Futures Markets. ISBN 978-0-471-53057-2. Retrieved August 13, 2007.
  25. ^ Artner, Alan G. (July 28, 2004). Gems "A dozen visual gems you probably won't find listed in a travel guide". Chicago Tribune. Retrieved July 14, 2007.
  26. ^ Pomerantz, Louis (1984). "Treatment and Mounting of Ceres, a Large Mural Painting on Fabric by John Norton". Journal of the American Institute for Conservation. Retrieved August 5, 2007.
  27. ^ "CBOT Leases 1930 Trading Floor to PEAK6". PEAK6 Investments, LP. February 24, 2004. Archived from the original on February 18, 2007. Retrieved March 16, 2007.
  28. ^ Zaloom, p. 45
  29. ^ Feder, Barnaby J. (February 17, 1997). "Face Lift at Board of Trade: High Tech, Say Hello to Primal Instinct". New York Times. Retrieved August 4, 2007.
  30. ^ Wahler, Tracy (December 1997/January 1998). "Plugging in the Pit". Futures Industry Magazine. Retrieved August 2, 2007.
  31. ^ Board of Trade of the City of Chicago Inc (January 26, 2001). "SEC Info – Board of Trade of the City of Chicago Inc". Fran Finnegan and Company. Retrieved August 5, 2007.
  32. ^ Saliga, Pauline A. (ed.), pp. 159–60.
  33. ^ Kamin, Blair (August 6, 2006). "Deco Resurrection-Striking $20 million Board of Trade restoration reveals Jazz Age skyscraper's inner beauty". Chicago Tribune. Newsbank. Retrieved October 6, 2008.
  34. ^ "Renovations". Chicago Board of Trade. 2008. Retrieved October 6, 2008.
  35. ^ أ ب ت "Building Insight" (PDF). Chicago Board of Trade. Spring 2006. Retrieved August 2, 2007.
  36. ^ Adams, Rachel (May 4, 2004). "Chicago Statues May Come Home". Preservation Magazine. Retrieved October 6, 2008.
  37. ^ "Rookery Building". City of Chicago Department of Planning and Development, Landmarks Division. 2003. Retrieved August 2, 2007.
  38. ^ "City Hall". City of Chicago Department of Planning and Development, Landmarks Division. 2003. Retrieved August 2, 2007.
  39. ^ "Chicago City Hall Green Roof". American Society of Landscape Architects. 2002. Retrieved August 2, 2007.
  40. ^ أ ب O'Donnell, Nora (October 2006). "The View from My Window". Chicago Magazine. Retrieved August 3, 2007.
  41. ^ "Our Building". Federal Reserve Bank of Chicago. Retrieved August 3, 2007.
  42. ^ Ramos, Elliott (2011-10-05). "'WE ARE THE 1%' signs a flip jab at 'Occupy Chicago' movement". WBEZ. Retrieved 2013-01-23.
  43. ^ Haggerty, Ryan (2011-11-17). "Occupy Chicago demonstrators block LaSalle Street bridge, Loop streets". Chicago Tribune. Retrieved 2013-01-23.
  44. ^ Roeder, David (2011-10-10). "Occupy Chicago spreads message through downtown". Chicago Sun-Times. Retrieved 2013-01-23.
  45. ^ Cancino, Alejandra (2012-04-23). "CME sells 2 CBOT buildings for $151M". Chicago Tribune. Retrieved 2013-11-22.
  46. ^ Saphir, Ann (February 20, 2007). "Former Eurex US to move to CBOT building". ChicagoBusiness. Crain Communications, Inc. Retrieved July 14, 2007.
  47. ^ "George Bush: Remarks to the Chicago Board of Trade". The American Presidency Project. University of California, Santa Barbara. December 10, 1991. Retrieved August 2, 2007.
  48. ^ Foster, Stella (August 1, 2006). "Stella's Column". Chicago Sun-Times. City Club of Chicago. Archived from the original on October 10, 2006. Retrieved February 26, 2007.
  49. ^ "President Discusses Strong and Growing Economy". The White House – Office of the Press Secretary. January 6, 2006. Retrieved July 14, 2007
  50. ^ Thornton-Tomassetti Engineering. "Columbia Faculty, Richard L. Tomasetti, P.E" (PDF). Columbia University. Retrieved August 2, 2007.
  51. ^ "And The Winner Is. ." (PDF). Chicago Board of Trade. 2006. Retrieved October 6, 2008.
  52. ^ "CBOT Building Wins 2007 TOBY Award for Historical Building". Chicago Board of Trade. 2008. Retrieved October 6, 2008.
  53. ^ McElrath, Joseph R., Jr.; Crisler, Jesse S. (2007). "A Life". Board of Trustees of the University of Illinois. Retrieved August 6, 2007.
  54. ^ Hanson, Victor Davis (January 1, 2006). "Zola in San Francisco". New York Times. Retrieved August 6, 2007.
  55. ^ Lynn, CAri Leg The Spread: A Woman's Adventures Inside the Trillion-Dollar Boys Club of Commodities Trading (ISBN 978-0-7679-0855-9).
  56. ^ "Ferris Bueller's Day Off – Filming Locations". Britannia Film Archives. 2007. Retrieved July 31, 2007.
  57. ^ "Enjoy Illinois: Illinois Bureau of Tourism". Illinois Department of Commerce and Economic Opportunity. Archived from the original on May 19, 2007. Retrieved August 5, 2007.
  58. ^ Nance, Kevin (June 15, 2006). "Chicago architecture at home in 'Lake House': Movie takes Hollywood's affair with Windy City landmarks to a new level". Chicago Sun-Times. Newsbank. Retrieved October 6, 2008.
  59. ^ "The Untouchables". rogerebert.com. June 3, 1987. Retrieved August 17, 2007.
  60. ^ "Robots destroy Chicago in new 'Transformers: Dark of the Moon' trailer". Chicago Tribune. 2011. Retrieved September 2, 2013.
  61. ^ Ebert, Roger (June 13, 2005). "Batman Begins". rogerebert.suntimes.com. Retrieved February 25, 2007.
  62. ^ Palmer, Dan (July 29, 2008). "Mies's Gotham". Confessions of a Preservationist. The Landmark Society of Western New York, Inc. Retrieved August 4, 2008.
  63. ^ "Chicago Board of Trade". Chicago Architecture. Retrieved August 2, 2010.
  64. ^ "WCIU: the U! (history)". Retrieved August 6, 2007.
  65. ^ Austen, Jake (October 2, 2008). "Soul Train Local". Chicago Reader. Creative Loafing Media. Retrieved October 23, 2008.
  66. ^ Merrion, Paul (2011-09-07). "Willis Tower, CBOT Building star in Superman filming". ChicagoBusiness. Retrieved 2013-07-26.
  67. ^ أ ب Apatoff, David (December 17, 2005). "Leslie Ragan: Clouds and Steam". Retrieved March 20, 2008.
  68. ^ "Mural, Homage to the Chicago School, by Richard Haas, 1980". Chicago Historical Society. Retrieved August 5, 2007.
  69. ^ Isaacs, Deanna (November 3, 2006). "The Case of the Missing Maquettes". Chicago Reader. Retrieved August 5, 2007.

وصلات داخلية[عدل]

عمارة بورصة شيكاغو التجارية

وصلات خارجية[عدل]

سبقه
كنيسة سانت مايكل
أطول مباني شيكاغو
1885-1895
تبعه
مبنى الماسونيك تيمبل
سبقه
مبنى شيكاغو تيمبل
أطول مباني شيكاغو
1930-1965
تبعه
مركز ريتشارد ج. دالي