هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

أحمد السمان

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
أحمد السمان
Ahmad Samman1.jpg

وزير المعارف
في المنصب
21 تشرين الثاني 1961 – 23 كانون الأول 1961.
رئيس الوزراء عزت النص
معلومات شخصية
الميلاد 1907
دمشق
تاريخ الوفاة 1968
الجنسية  سوريا
الزوجة الاديبة سلمى رويحة
أبناء غادة السمان
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة السوربون
المهنة محامي، وزير ، سياسي
الحزب الكتلة الوطنية

أحمد السمان (1907-1968)، حقوقي سوري ووزير معارف (تعليم) سابق من مواليد حي مئذنة الشحم، دمشق، شغل منصب رئيس جامعة دمشق في مطلع الستينيات.

وهو والد الأديبة السورية غادة السمان، وزوجته الأديبة سلمى رويحة.[1]


البدايات[عدل]

ولد أحمد السمان في دمشق لأسرة عريقة تنوعت أعمالها ونشاطاتها بين التجارة والسياسة والأدب، درس في المدارس العثمانية قبل الانتقال إلى جامعة السوربون في باريس، حيث درس القانون الجنائي، وحصل على شهادة ماجستير في علم الاجتماع ودكتوراة في العلوم السياسية.

عاد إلى سورية ليعمل في مكتب المحامي احسان الشريف، أحد رموز الحركة الوطنية في العشرينيات ويلتحق بالهيئة التدريسية للجامعة السورية عام 1938.

عمله في الحقل الوطني[عدل]

خلال حقبة الثلاثينيات، عمل أحمد السمان مع نائب دمشق فخري البارودي على تأسيس أول مركز دراسات عرفته البلاد، يدعى "مكتب البارودي للدعاية والأنباء" مقره في قصر عائلة البارودي بحي القنوات الدمشقي. تعاقد المكتب مع عدد من الباحثين والصحفيين لرصد التمدد الصهيوني في فلسطين، والحفاظ على أوراق ملكية الأراضي الفلسطينية. قاموا بمارسلة عدداً من الصحف العالمية للترويج لقضية استقلال سورية وفضح الانتهاكات الصهيونية في فلسطين، اضافة لعملهم على ترجمة مقالات من الصحف العالمية إلى اللغة العربية والتواصل مع الجاليات العربية في أوروبا والأميركيتين.

بعدها بأربع سنوات، شارك الصناعي السوري حنين صحناوي بتأسيس "شركة السكر" برأس مال 12 مليون ليرة سورية، وخدم لسنوات في مجلس ادارتها.

الجامعة السورية[عدل]

حافظ السمان على مقعده في هيئة التدريس الا أن أصبح عميداً لكلية الحقوق عام 1954، كما أنه تولى منصب نائب رئيس الجامعة من كانون الأول 1954 وحتى أذار 1956.

قبل قيام الوحدة السورية المصرية في شباط 1958، وضع أحمد السمان أساسات كلية التجارة والاقتصاد في الجامعة السورية، وصار من مدرسيها، اضافة لعمله في كلية الحقوق. في كانون الثاني عام 1962، عين رئيساً للجامعة السورية في زمن الانفصال، بعد أن تحول أسمها إلى جامعة دمشق أيام الوحدة، وحافظ على منصبه حتى كانون الثاني عام 1964.

المناصب الحكومية[عدل]

في عام 1940، عين السمان عضواً في مجلس الشورى، قبل أن يتجاوز الثالثة والثلاثين من العمر، وعمل مستشاراً لمجلس الدولة حتى عام 1943.

بعد سقوط "الجمهورية العربية المتحدة" يوم 28 أيلول عام 1961، شكلت حكومة وحدة وطنية للاشراف على الانتخابات البرلمانية والرئاسية في البلاد، ضمت عدداً من الشخصيات الحيادية، غير المحسوبة على أي حزب من الأحزاب، ترأسها الدكتور عزت النص، وعين أحمد السمان وزيراً للمعارف من 21 تشرين الثاني وحتى 23 كانون الأول 1961.

مؤلفاته[عدل]

وضع أحمد السمان عدة مؤلفات، أهمها "الواقع والنظريات الاقتصادية في العصر الحديث" الصادر عن مطبعة الجامعة السورية عام 1945، و"محاضرات في اقتصاديات سورية"، الصادر عن الجامعة أيضاً عام 1948. صدر له عام 1951 "الموجر في الاقتصاد السياسي" وتلاه كتاب "الاقتصاد السياسي" الصادر في جزئين ببيروت عام 1965.

المصادر[عدل]

  • فارس، جورج. من هم في العالم العربي (دمشق 1957)
  • العطري، عبد الغني. حديث العبقريات (دار البشائر، دمشق 2000).
  • مبيض، سامي. تاريخ دمشق المنسي (دار رياض نجيب الريس،بيروت 2015).

مراجع[عدل]

[1]

  1. ^ "الدمشقي العتيق… أحمد السمان | نجم الدراجي ـ عمرو مجدح". القدس العربي (باللغة الإنجليزية). 2019-01-22. مؤرشف من الأصل في 24 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 10 أبريل 2019.