الشركة العامة لسكك الحديد العراقية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
الشركة العامة للسكك الحديد العراقية
IRR
الشركة العامة للسكك الحديد العراقية.jpg
نوع شركة مواصلات
تاريخ التأسيس 1905م
مقر بغداد, العراق
قادة الشركة
صناعة نقل الركاب
منتجات لا يوجد
دخل غير محدد
عدد الموظفين 13358 ملاك مصدق
موقع http://www.iraqrailways.com/
مقر المحطة العالمية في بغداد عام 1959م وهي محطة القطارات الرئيسية في بغداد

الشركة العامة لسكك الحديد في العراق هي الشركة الوطنية التي تقوم بتسيير رحلات القطارات في داخل العراق ومقرها في بغداد وهي مملوكة للحكومة العراقية.

تاريخ الشركة[عدل]

قد تشكلت أول إدارة للسكك الحديد في العراق في أيلول من عام 1916م وكانت آنذاك تحت سيطرة الجيش البريطاني. ثم انتقلت إلى إدارة مدنية بريطانية عام 1920م ثم إلى تحولت إلى إدارة مدنية عراقية يوم 16 نيسان/أبريل 1936م والذي أصبح عيد السكك العراقية. أول رحلة تم تسييرها كانت من بغداد إلى سميكة الدجيل إلى الجنوب من مدينة سامراء عام 1914م.تقوم الشركة حالياً بتسيير رحلات للقطار بين بغداد والبصرة حيث سير أول قطار بينهما عام 1920م. في حين أنه قد تم تسيير أول قطار بين بغداد وكركوك عام 1925 وأول قطار بين بغداد والموصل عام 1940م وأول قطار من العراق إلى محطة حيدر باشا في إسطنبول في 15 تموز عام 1940م[1]. نبذة تاريخية عن السكك الحديد العراقية في عام 1936 جرت مفاوضات بين الحكومة البريطانية والحكومة العراقية لنقل ملكية السكك إلى العراق فتم الاتفاق على ان تدفع الحكومة العراقية مبلغ (400) الف دينار إضافة إلى شروط أخرى، فتم ذلك، وأصبح اسمها (سكك حديد الحكومة العراقية) وربطت بوزارة المواصلات والاشغال وتمت المصادقة على الاتفاقية يوم 16 أبريل عام 1936.

نبذة تاريخية عن السكك الحديد العراقية شهد العراق أول خط حديدي لعربات الترام عام 1869، عندما اقام الوالي العثماني مدحت باشا شركة ترامواي بغداد - الكاظمية المساهمة واستخدمت الخيول لجر العربات، وكان يعرف لدى العراقيون ب (الكاري). انشأ فيما بعد خط مشابه ايربط مدينة النجف الشرف بمدينة الكوفة وحققت هذه الشركة ارباحا قدرت ب 100% من رأسمالها الاصلي. وفي 5/ / 1002 نالت ألمانيا امتيازا من الحكومة العثمانية لأنشاء سكة حديد بنظام قياسي يبدأ من حيث تنتهي سكة حديد الأناضول في (قونية). قسم المشروع إلى اربعة مراحل (قونية - اطنة)، (اطنة - حلب)، (حلب - الموصل)، (الموصل - بغداد).

وضع الشركة بعد حرب العراق 2003م[عدل]

تضررت الشركة بفعل الحرب على العراق عام 2003م وما أعقبها من عمليات نهب حيث وبسبب عمليات النهب والتخريب التي أعقبت الحرب لم يعد صالحاً للاستخدام من قاطرات الشركة سوى ما مجمله 158 قاطرة من أصل 410 قاطرة المملوكة للشركة. كما أن الوضع الأمني الغير مستقر أدى إلى توقف الشركة عن تسيير رحلات بشكل نهائي في فترات معينة. إلا أن الشركة قد عادت لتسيير رحلاتها بين المحافظات عام 2007م فمثلاً أعيد العمل بخط البصرة بغداد بسبب التحسن في الوضع الأمني.

وصلات خارجية[عدل]

مصادر[عدل]