القدس العربي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
القدس العربي
Alquds al arabi1.JPG
معلومات عامة
تصدر كل
بلد المنشأ
التأسيس
1989م
القطع
التوزيع
15,000 - 50,000
التحرير
رئيس التحرير
سناء العالول
اللغة
الإدارة
المقر الرئيسي
مكان النشر
موقع الويب

صحيفة القدس العربي صحيفة لندنية تأسست عام 1989م، ترأسها سناء العالول منذ 10 تموز 2013م.

تنشر الصحيفة العديد من الكُتَاب العرب. إنها تضع نفسها كصحيفة موضوعية، تغطي آخر الأخبار والأحداث. وتقول القدس العربي إن "مراسليها وكتابها منحازون لقضايا حقوق الإنسان وحقوق المرأة والطفل واللاجئين، وترفض الطائفية والعنف والتمييز". وهي تدافع عن حقوق الشعب الفلسطيني وتعارض سياسات الاحتلال الإسرائيلي المصادق عليها كما يشير شعارها، تؤكد الورقة على هذا التمييز من خلال التأكيد على ملكيتها المستقلة ووجهة نظرها بالنسبة إلى الصحف اليومية العربية الأخرى.[2]

تاريخ الصحيفة[عدل]

منذ عام 1989م حتى عام 2013م[عدل]

ظهرت فكرة القدس العربي المشروع الفلسطيني، أيام كانت منظمة التحرير والانتفاضة في عزهما، وفترة إعلان الدولة الفلسطينية عام 1988م، حيث قرر أصحاب جريدة القدس المحلي إصدار طبعة دولية واختيار عبد الباري عطوان ليكون رئيس تحرير لها، من هنا رأى انه عليه هذه الجريدة أن تكون قفزة إعلامية حقيقية، كما قرر من اليوم الأول أن تكون مختلفة، ليست جريدة نظام، بل جريدة العرب، بعد سنة دخل صدام حسين إلى الكويت فأخذ موقفاً معاكساً للغالبية الساحقة أي ضد أمريكا والمشروع الأمريكي الذي كان يعرف أنه سيدمر المنطقة العربية، في البداية امسك العصا من منتصفها، وطالب بوجود حل بين العراق والكويت، لكن عندما صدر قرار الجامعة العربية، ووصلت القوات الأمريكية كتب افتتاحية قال فيها نحن نحب الكويت لكننا نحب العراق أيضاً. وأن القوات الأمريكية جاءت لتحتل العراق وتهين الشعب العربي. ونحن في هذه الحالة ضد الخندق الأمريكي.[بحاجة لمصدر]

مواقف الصحيفة[عدل]

تهديدات[عدل]

منذ عام 1989م حتى عام 2013م[عدل]

قبل الحرب علي العراق وصلت رسالة إلى عبد الباري عطوان رئيس التحرير السابق لصحيفة القدس العربي لم يخف منها، وما زال مختفظاً بها، معتقداً إن مصدرها أمريكي جاء فيها: أنت تحرض الناس ضدنا كأمريكان، وأنت ناجح وتأثيرك قوي، وتستغل الفضائيات في التحريض، ونحن نحذرك، إن استمررت سنمنعك من الظهور عبر الفضائيات وإذا تمادت جريدتك، سنغلق القدس العربي وأنت تتكلم عن عيوب الناس، لكنك نسيت عيوبك، وحتى إن لم يكن عندك عيوب سنخلقها لك، وأمامك أرواح، وعليك ان تتحدث عن القضية الفلسطينية بما يؤدي الي دعم عملية السلام، وأرجو ان تفهم هذه الرسالة جيدا، واليوم أجد تطبيقاً للرسالة فكل الفضائيات العربية الآن قاطعتني عدا الجزيرة التي تستضيفني بين حين وآخر لرفع العتب، ثم إنني تلقيت الكثير من التهديدات من دول عربية، ومنظمات عنصرية أوروبية متطرفة، مثل كلو كلوكس كلان التي قتلت مالكوم إكس ومارتن لوثر كينغ، كما أوصلوا لي رسالة إلى البيت وكتبوا فيها نعرف كيف نصل اليك، لكنها لم تؤثر في، وحين يقول لي البعض أنهم خائفون علي أجيبهم بأنني لست بأحسن من الذين استشهدوا على الأقل أنا عشت عمري، في حين أن هناك من قتل واستشهد في أعمار مبكرة، ولأنني ما زلت قادراً على العطاء فقد بدأت بتأليف كتاب عن القاعدة وأسامة بن لادن لصالح شركة نشر بريطانية كبرى، ربما افكر لاحقا بترجمته إلى العربية.[بحاجة لمصدر]

الملكية الجديدة للصحيفة[عدل]

في عام 2013م أصبحت قطر المالك الجديد لصحيفة القدس العربي بعد استقالة رئيس تحريرها السابق عبد الباري عطوان.

طالع أيضا[عدل]

المصادر[عدل]

  1. ^ https://muckrack.com/media-outlet/alquds-1 — تاريخ الاطلاع: 12 نوفمبر 2020
  2. ^ "Al-Quds Al-Arabi". Wikipedia (باللغة الإنجليزية). 2020-08-07. مؤرشف من الأصل في 25 أغسطس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)

وصلات خارجية[عدل]