يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

بارداك

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
N write.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر مغاير للذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. يمكن أيضاً تقديم طلب لمراجعة المقالة في الصفحة المُخصصة لذلك. (فبراير 2017)

باردوك(باليابانية: バーダック بالروماجي: Bādakku) شخصية خيالية من مانغا و أنمي دراغون بول و هو محارب من الصف الأدنى من الساياجين ,و هو والد راديتز و غوكو و زوجته هي جين.[1][2]و هو جد غوهان و غوتين ظهر لاول مرة كبطل للحلقة الخاصة التي بثت عام 1990 تحت عنوان دراغون بول زد: باردوك - والد غوكو . طفولة باردوك و تفاصيل حياته غير معروفة, لكنه ظهر يقود مجموعة من الساياجين و يخوض المعارك في كواكب بقصد قتل اهلها و بيعها و قد حقق العديد من الانتصارات ,و هو مقاتل ضمن جيش الساياجين و كان يعمل تحت امرة فريزا حتى ادرك خطة فريزا لتدمير كوكب فيجيتا و ابادة عرق الساياجين فتوجه إلى مركبة فريزا محاولا منعه ,الا ان فريزا قام بتوجيه هجمة سوبرنوفا(مستعر اعظم) اصابت باردوك مباشرة و دمرت كوكب فيجيتا ,ثم عاد عاد بالزمن إلى الماضي في دراغون بول زد:حلقة عن باردوك. ولكن تلك الحلقة كانت مجرد فلر لا علاقة لها بالقصة الاصلية و يعد باردوك في تلك الحلقة أول من تحول إلى السوبر ساياجين حيث تحول اليه ضد أحد اسلاف فريزا و الذي يدعى تشيلد و استطاع باردوك هزيمته.

في آخر المهمات التي قام بها باردوك تحت امرة فريزا تلقى ضربة مكنته من رؤية المستقبل حيث راى كوكب فيجيتا يتدمر و راى ابنه كاكاروت(غوكو) يكبر و عند ذهابه لمهاجمة فريزا راى باردوك غوكو في كوكب ناميكسي و عند تلقيه الضربة من فريزا راى غوكو يواجه فريزا.

انظر ايضاً[عدل]

سون غوكو

سون غوهان

سون غوتين

الساياجين

فريزا

دراغون بول

مراجع[عدل]

  1. ^ "معلومات عن بارداك على موقع fandom.com". fandom.com. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "معلومات عن بارداك على موقع myanimelist.net". myanimelist.net. مؤرشف من الأصل في 19 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)


Wikipe-tan face.svg
هذه بذرة مقالة عن الأنمي أو المانغا بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.