يفتقر محتوى هذه المقالة إلى مصادر موثوقة
يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

زراعة الأعشاب البحرية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
N write.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر مغاير للذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. يمكن أيضاً تقديم طلب لمراجعة المقالة في الصفحة المُخصصة لذلك. (سبتمبر 2020)
Question book-new.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.يفتقر محتوى هذه المقالة إلى الاستشهاد بمصادر. فضلاً، ساهم في تطوير هذه المقالة من خلال إضافة مصادر موثوقة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (سبتمبر 2020)

زراعة الأعشاب البحرية[عدل]

جمع الأعشاب البحرية كهواية، انظر جمع الأعشاب البحرية.

تتضمن زراعة الأعشاب البحرية الزراعة والحصاد وتقوم الطريقة المبسطة على الإشراف على المجموعات الموجودة بشكل طبيعي. بينما الطريقة المتقدمة تعتمد على السيطرة كليا على دورة حياة الأعشاب.

تعد Gelidium و plerocladia و porphyra و Laminaria من أنواع الطعام التي تنميها الزراعة المائية في اليابان والصين و كوريا. تطورت زراعة الأعشاب البحرية مرارا كبديل لرفع الحالة الاقتصادية وتقليل الضغط على الصيد والحد من استغلاله. تحصد الأعشاب البحرية من جميع أرجاء العالم ليكون مصدرا للغذاء وسلعة للتصدير لإنتاج مستحضرات الأغار و hg;hvhFdkhk .

تسود الأعشاب البحرية بشكل كبير النباتات المائية المزروعة المكونة للمنتجات العالمية. ونمت كمية المخرجات بالغة ١٣.٥ مليون طن في عام ١٩٩٥ إلى ٣٠ مليون طن في عام ٢٠١٦. و كان انتاج الاعشاب البحريه يمثل نسبة ٢٦٪ في سنة ٢٠١٤. تنتج زراعة الأعشاب البحرية محاصيل خالية من الكربون كما أن لديها إمكانية عالية في تخفيف آثار التغير المناخي. بحث تقرير اللجنة الدولية للتغيرات المناخية في تقرير خاص عن المحيط والغلاف الجليدي حول تغير المناخ على إقامة المزيد من الأبحاث عن طريقة التخفيف. صورة يجمع مزارع اعشاب بحرية نمت على الحبال صالحة للاكل في جزيرة ليمبونغان في اندونيسيا .

التاريخ[عدل]

ذكرت الكتب في كوريا حصاد طحلب (gim) من القرن الخامس عشر مثل : مسح منقح ومعزز جغرافية كوريا وجغرافيا مقاطعة جيونج سانج . بدأت زراعة الأعشاب البحرية في خليج طوكيو مطلع عام ١٦٧٦. في فصل الخريف من كل سنة يرمي المزارعون أغصان الخيزران في المياه الضحلة الموحلة حيث تجمعها أبواغ الأعشاب البحرية. و بعد بضعة أسابيع تتحرك هذه الأغصان إلى مصب النهر. تساعد المواد المغذية الموجودة في النهر على نمو الأعشاب البحرية . طور اليابانيون في عام ١٩٤٠ هذه الطريقة بوضع شبكة اصطناعية مربوطة في أعمدة الخيزران . ضاعف ذلك الإنتاج بكفاءة وتعد طريقة هيبي البديل الأرخص حيث يتم مد حبل بين سوق الخيزران . في مطلع عام ١٩٤٠ لوحظ طلب الأعشاب البحرية ومنتجاتها. تعد outstripping supply و الزراعة أفضل الطرق لزيادة الإنتاج. انتشرت زراعة الأعشاب البحرية خارج اليابان. .في عام ١٩٩٧ قدر عدد الأشخاص في الفلبين الذين يكسبون رزقهم من زراعة الأعشاب البحرية ٤٠.٠٠٠ شخص . كما أن زراعته شائعة في كل من جنوب غرب آسيا وكندا و بريطانيا واسبانيا و الولايات المتحدة. في عام ٢٠٠ عنيت زراعة الأعشاب البحرية باهتمام شديد نظرا لإمكانية على تخفيف آثار تغير المناخ وغيره من مشاكل البيئة مثل جريان المياه السطحية . و يمكن الجمع بين زراعة الأعشاب البحرية وغيرها من الأنشطة المائية كتربية الأسماك القشرية لتحسين الأجسام المائية مثل التطبيقات التي عملتها شركة جرين ويف وهي شركة أمريكية غير ربحية . حثت اللجنة الدولية لتغيرات المناخية على إقامة المزيد من الدراسات فيما يخص أسلوب التخفيف.

الطرق[عدل]

أوصى مرشدي زراعة الأعشاب البحرية في الفلبين بزراعة الأعشاب البحرية لاميناريا بعمق متر واحد بالتقريب وفي مستوى جزر منخفض. كما أنهم نصحوا بقطع الأعشاب البحرية وإزالة قنافذ البحر قبل الشروع في الزراعة. تعقد النباتات على شكل خيوط أحادية تثبت بين أعمدة شجرة المنغروف وتنعقد في الركائز تعد هذه من الطرق الأساسية حتى يومنا هذا. وتوجد طرق زراعة بالخيوط الطويلة بعمق ٧ أمتار تقريبا للمياه العميقة. و تستخدم خيوط الزراعة التي تطفو على السطح مثبتة في القاع كطريقة رئيسية في قرى سولاوسي الشمالية اندونيسيا. و تستخدم هذه الطريقة من الزراعة على كل من سكرنية و undaria و eucheuma و Kappaphycus و Gracilaria . تتطلب زراعة الأعشاب البحرية في آسيا الأيدي العاملة ولا تحتاج إلى الكثير من التقنية . تقوم العديد من الدول على محاولة تبني التقنية الحديثة في الزراعة لزرع النباتات في أحواض على اليابس حتى يتم الحد من الأيدي العاملة لكن بعد ما يتم التأكد من قابلية نجاحه تجاريا.كان هناك نقاش كبير حول كيفية استزراع الأعشاب البحرية في المحيط المفتوح كوسيلة لتجديد مجموعات الأسماك المهلكة والمساهمة في عزل الكربون. وتجدر الإشارة إلى أن تيم فلانيري قد سلط الضوء على كيف أن نمو الأعشاب البحرية في المحيط المفتوح، والذي يسهله التدفق الصناعي والركيزة، يمكن أن يتيح عزل الكربون إذا غرقت الأعشاب البحرية تحت عمق كيلومتر واحد. وبالمثل، فإن مؤسسة المناخ التابعة للمنظمات غير الحكومية وعدد من خبراء الزراعة المستدامة قد افترضوا أن الاستزراع البحري للأنظمة البيئية للأعشاب البحرية يمكن إجراؤه بطرق تجسد المبادئ الأساسية للزراعة المستدامة، وبالتالي تشكل الزراعة المستدامة البحرية. يتصور المفهوم استخدام المنصات العائمة والمغمورة بالمياه السطحية كركيزة لتكرار النظم البيئية الطبيعية للأعشاب البحرية التي توفر الموائل وأساس الهرم الغذائي للحياة البحرية. باتباع مبادئ الزراعة المستدامة، يمكن حصاد الأعشاب البحرية والأسماك بشكل مستدام مع عزل الكربون في الغلاف الجوي. اعتبارًا من عام 2020 ، تم إجراء عدد من التجارب الناجحة في هاواي والفلبين وبورتوريكو وتسمانيا. لقد حظيت الفكرة باهتمام عام كبير، ولا سيما عرضها كحل رئيسي غطاها فيلم دامون جامو الوثائقي 2040 وفي كتاب السحب: الخطة الأكثر شمولاً التي تم اقتراحها لعكس ظاهرة الاحتباس الحراري الذي حرره بول هوكين.

الأثار البيئية[عدل]

تسبب زراعة الأعشاب البحرية العديد من المشاكل البيئية. يقطع الفلاحين في بعض الأحيان أشجار الأيكة الساحلية ليستخدموها كدعائم للحبال. ويؤدي ذلك إلى التأثير السلبي على الزراعة حيث أن ذلك يؤدي إلى التأثير على جودة المياه والتنوع البيولوجي للمنغروف بسبب نفادهم. يزيل المزارعون أعشاب حزامية من منطقة الزراعة وذلك يؤثر على جودة المياه. تساعد زراعة الأعشاب البحرية على الحفاظ على الشعاب المرجانية كما أنها تصنع بيئة غنية الأسماك واللافقاريات. تساعد على زيادة اعداد الأسماك التي تتغذى على الأعشاب والأسماك القشرية. ذكر بولناك وأخرون، ١٩٩٧. أن زراعة الأعشاب البحرية أدت إلى زيادة أعداد الأسماك في قرى سولاوسي الشمالية في أندونيسيا. تساعد زراعة الأعشاب البحرية على امتصاص المواد الغذائية الزائدة ونقلها إلى الأنسجة الحية. ويطلق على ذلك المعالجة الحيوية الذي يشمل النباتات والحيوانات. ويطلق على زراعة وحصاد الأعشاب البحرية والأسماك القشرية الزراعة الحيوية. ( انظر مقالة التلوث بالمغذيات) . تعد زراعة الأعشاب البحرية عامل بيولوجي لإزالة الكربون.كان هناك اهتمام كبير بكيفية عمل زراعة الأعشاب البحرية على نطاق واسع في المحيطات المفتوحة كشكل من أشكال عزل الكربون للتخفيف من تغير المناخ. أظهر عدد من الدراسات الأكاديمية أن غابات الأعشاب البحرية القريبة من الشواطئ تشكل مصدرًا للكربون الأزرق، حيث يتم نقل مخلفات الأعشاب البحرية بواسطة التيارات الموجية إلى وسط المحيط وأعماق المحيطات وبالتالي عزل الكربون. [7] [6] [31] [32] [33] ] علاوة على ذلك، لا يوجد شيء على الأرض يعزل الكربون أسرع من طحلب الكلب العملاق (المعروف أيضًا باسم عشب البحر العملاق) الذي يمكن أن يصل طوله إلى 60 مترًا وبسرعة تصل إلى 50 سم يوميًا في ظروف مثالية. ولذلك فقد اقترح أن زراعة الأعشاب البحرية على نطاق واسع يمكن أن يكون لها تأثير كبير على تغير المناخ. وفقًا لإحدى الدراسات، فإن تغطية 9٪ من محيطات العالم بغابات عشب البحر يمكن أن "ينتج ما يكفي من الميثان الحيوي ليحل محل جميع احتياجات اليوم من طاقة الوقود الأحفوري، بينما يزيل 53 مليار طن من ثاني أكسيد الكربون سنويًا من الغلاف الجوي، مما يؤدي إلى استعادة مستويات ما قبل الصناعة. ".

العوامل الاقتصادية والاجتماعية[عدل]

يبلغ الإنتاج السنوي من الأعشاب البحرية نوع نوري في اليابان ٢ مليون دولار وتعد من أهم المحاصيل المائية. وأدى الطلب العالي للأعشاب البحرية إلى توفير العديد من الفرص الوظيفية في المناطق المحلية. أظهرت دراسة أقامتها الفليبين أن قطع الأراضي التي تبلغ مساحتها هكتارا واحدا تقريبا يمكن أن يكون لها دخل صافي من زراعة اليوكوما مما يعادل ٥ إلى ٦ أضعاف متوسط الحد الأدنى للأجر العامل الزراعي: كما أظهرت زيادة في صادرات الأعشاب البحرية من ٦٧٥ طن متري في عام ١٩٦٧ إلى ١٣، ١٩١ طن متري في عام ١٩٨٠ والتي تضاعفت إلى ٢٨، ٠٠٠ طن متري بحول عام ١٩١٨.

تانزانيا[عدل]

أصحبت زراعة الأعشاب البحرية آثار اجتماعية واقتصادية واسعة النطاق في تنزانيا. و تعد مصدر من أهم مصادر الدخل للنساء. و تعد ثالث أكبر مساهم للعمالة الأجنبية في البلاد. تشكل النساء نسبة ٩٠٪ من المزارعين. تستخدم الأعشاب البحرية في صناعة معظم مستحضرات التجميل والعناية.

الاستخدامات[عدل]

تستخدم الأعشاب البحرية لصناعة العديد من المنتجات الصناعية المختلفة. كالغذاء وكمصدر طاقه، وقود حيوي.

المواد الكيميائية والصناعية و الدوائية أو لصناعة الأطعمة . تعد عشبة كاراجينان و عشبة أغار من المنتجات المشتقة الرئيسية. ومع ذلك هناك مجموعة واسعة من المكونات النشطة بيولوجيا التي يمكن استخدامها في العديد من الصناعات. مثل صناعة الأدوية و الأغذية الصناعية و مستحضرات التجميل.

الكاراجينان[عدل]

هذا القسم مقتطف من كاراجينان

يطلق عليها صخور صغيرة. تعد عائلة من السكريات الخطية الكبريتية المستخرجة من الأعشاب البحرية الصالحة للأكل. تستخدم على نطاق واسع في صناعة المواد الغذائية. وتتميز بخصائص التبلور والتكثيف و الاستقرار. وتستخدم بشكل رئيسي في منتجات الألبان واللحوم بسبب ارتباطها القوي بالبروتينات الغذائية. توجد ثلاثة أنواع رئيسية من الكاراجينان على ثلاث مجموعات. تستخدم المستخلصات الجيلاتينية من الأعشاب البحرية كراجين ( الطحلب الايرلندي) كمضافات غذائية منذ القرن الخامس عشر تقريبا. كما يعد بديل نباتي للجيلاتين لاستبدال الجيلاتين في الحلويات.

أغار[عدل]

هذا القسم مقتطف من أغار يتكون عشب الأغار من مكونين : عديد السكريات الاغاروز و خليط متجانس من جزئيات agaropectin . وهي تشكل البنية الداعمة في جدران الخلايا لأنواع محددة من الأعشاب البحرية. وتطلق عند الغليان. تعرف هذه الأعشاب باسم agarophytes . و تنتمي إلى طائفة ردودفيتا ( الطحالب الحمراء).

يعد أجار من عناصر صناعة الحلويات في جميع انحاء أسيا ويعتبر ركيزة صلبة لإحتوائه على وسيط مستنبت يستخدم في مجال علم الأحياء الدقيقة . يستخدم الأجار أيضا كملين و مثبط للشهية وبديل نباتي للجلاتين و مكثف للحساء معلبات الفاكهة و البوظة و الحلويات الأخرى. و تستخدم كعامل توضيح في صنع العجة و تبويش الورق والأقمشة.

يعد عامل التبلور في أجار عديد السكريات وغير متنوع. يستخرج من جدران بعض الطحالب الحمراء وبشكل أساسي من Tengusa (Gelidiacea) و ogonori ( Gracilari) وتشنق بشكل رئيسي من ogonori لأغراض تجارية. ويعد الأجار من الناحية الكميائية بوليمر متكونا من وحدات فرعية من سكر الجالاكتوز.

الطعام[عدل]

هذا القسم مقتطف من الأعشاب البحرية الصالحة للأكل

تعد الأعشاب البحرية صالحة للأكل. ولها عدة مسميات مثل الخضار البحرية . يمكن تناولها واستخدامها في تحضير الطعام . تحتوي عادة على كميات كبيرة من الألياف. و تنتمي إلى واحدة من مجموعات الطحالب متعددة الخلايا. الطحالب الحمراء و الطحالب الخضراء و الطحالب البنية.

تزرع الأعشاب البحرية وتحصد لكونها مورد طبيعي للأعشاب متعددة السكريات مثل حمض الألجينيك و الأغارو الكاراجينان و الجيلاتين المعروفة باسم غرواني أو phycocolloids . أكتسبت مادة غرواني أهمية تجارية خاصة في انتاج المضافات الغذائية. تستغل صناعة المواد الغذائية التبلور واحتباس الماء و المستحلب و الخصائص الغذائية الأخرى لهذه الغروانيات المائية. تعد الأعشاب البحرية المستخرجة من البحر صالحة للأكل بينما الأعشاب المتواجدة في المياه العذبة سامة.تحتوي بعض الأعشاب البحرية على احماض تهيج القناة الهضمية. في حين أن البعض الأخر يمكن أن يكون له تأثير الملين و موازن الكهارل. تعتبر معظم الطحالب الكبيرة غير سامة حيث تكون بكميات معتدلة. يعد طحلب lyngbya سام . و ينتج التسمم عادة بسبب أكل الأسماك التي تغذت على هذا النوع السام. ويطلق عليه تسمم بالأسماك المدارية . ويؤدي التعرض إلى هذه الطحالب إلى إلتهاب الجلد. تعد بعض أنواع الأعشاب البحرية Desmarestia حمضية للغاية وتحتوي على فجوات حمض الكبريتيك التي يمكن أن تسبب مشاكل شديدة في القناة الهضمية.

و غالبا يتم تقديم الطبق في المطاعم الصينية الغربية حيث أن ( العشب البحري المقرمش) ليس عشبا بحريا بل ملفوف يتم تجفيفه ثم قليه.

الوقود[عدل]

هذا القسم مقتطف من وقود الطحالب

يستخرج الوقود الطحلبي من الطحالب البحرية ويسمى بوقود الطحالب أو زيت الطحالب ويعد وقود بديل للنفط حيث أن الوقود الطحالب يستخدم الطحالب كمصدر غني للزيوت الغنية بالطاقة. يعتبر هذا النوع من الوقود بديلا لمصادر الوقود الحيوي المعروقة مثل الذرة وقصب السكر. يطلق على الوقود المصنوع من الأعشاب البحرية ( الطحالب الكبيرة) و وقود الأعشاب البحرية أو وزيت الأعشاب البحرية.

تمول العديد من الشركات والوكالات الحكومية الجهود التي تساهم في خفض تكاليف رأس المال والتشغيل و جعل إنتاج الوقود الناتج من الطحالب صالح تجاريا. يطلق الوقود الناتج من الطحالب ثاني أكسيد الكربون عندما يحترق تماما مثل الوقود النفطي، لكن غاز ثاني أكسيد الكربون في وقود الطحالب وغيره من الوقود الحيوي لا ينتشر في الجو بسبب استخدامه في التمثيل الضوئي للطحالب والنباتات. أثارت أزمة أسعار الغذاء العالمية الاهتمام بدراسة الطحالب لصناعة الديزل الحيوي و أنواع الوقود الحيوية الأخرى التي تزرع في أراضي غير صالحة للزراعة. يتميز وقود الطحالب بالعديد من الخصائص ومنها: أن لزراعته تأثير ضئيل على موارد المياه العذبة: يمكن زراعتها باستخدام المياه المالحة و مياه الصرف الصحي , تحتوي ابخرة زيوتها على نقطة وميض عالية، تعتبر قابلة للتحلل و غير ضارة نسبيا للبيئة في حال انسكابها وتعد تكلفة الطحالب لكل وحدة كتلة أعلى من محاصيل الوقود الحيوي من الجيل الثاني بسبب ارتفاع راس المال وتكاليف التشغيل. لكن يعتبر إنتاجها أكثر بنسبة ١٠ إلى ١٠٠ مره من الوقود لكل وحدة مساحة. قدرت وزارة الطاقة الأمريكية إن إذا استبدل الوقود النفطي بوقود الطحالب في الولايات المتحدة فسوف يتطلب ذلك ١٥٠٠٠ ميل مربع. وهذا يمثل ٠.٤٢ ٪ من مساحة الولايات المتحدة أو حوالي نصف مساحة مين. وهذه أقل من سبع مساحة الذرة المحصورة في الولايات المتحدة عام ٢٠٠٠. صرح رئيس منظمة Algal Biomass في عام ٢٠١٠ . أن سعر وقود الطحالب قد يعادل سعر الوقود النفطي في عام ٢٠١٨ إذا تم منع ضريبة الإنتاج . و مع ذلك في ٢٠١٣ قال رئيس شركة إكسون موبيل و الرئيس التنفيذي ريكس تيلرسون أنه بعد الالتزام بإنفاق ما يصل إلى ٩٠٠ مليون دولار على مدى عشر سنوات في تطوير مشروع مشترك مع شركة Synthetic Genomics لمالكها كريغ فينتر , في عام ٢٠٠٩ : انسحبت شركة إكسون بعد اربع سنوات ( ١٠٠ مليون دولار) عندما ادركت أن وقود الطحالب قد يكون له فائدة تجارية بعد ٢٥ سنة. في عام ٢٠١٧ صرحت كل من شركة Synthetic Genomics وإكسون موبيل عن تطور البحث المشترك للوقود الحيوي المتقدم. يكمن التطور في مضاعفة محتوى الدهون من ٢٠٪ في شكله الطبيعي إلى ٤٠- ٥٥ ٪ ) في سلالة هندسية وراثية من Nannochlo ropsis gaditana . ومن الناحية الأخرى بدأ كل من شركة Solazyme و Sapphire Energy و Algenol بالبيع التجاري للوقود الطحلبي في عام ٢٠١٢ و٢٠١٣ و ٢٠١٥ على التوالي. بحلول عام ٢٠١٧ تم التخلي عن معظم الجهود القائمة أو تغيرت الاستخدامات ولم يتبقى منها سوى عدد قليل.

مراجع[عدل]