هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

كلوديا لوبيز هيرنانديز

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
كلوديا لوبيز هيرنانديز
(بالإسبانية: Claudia Nayibe López Hernández)‏  تعديل قيمة خاصية (P1559) في ويكي بيانات
Claudia López.png
 

مناصب
عضو مجلس الشيوخ في كولومبيا   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
في المنصب
20 يوليو 2014  – 20 يوليو 2018 
معلومات شخصية
الميلاد 9 مارس 1970 (52 سنة)  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
بوغوتا  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of Colombia.svg كولومبيا  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الديانة كاثوليكية[1]  تعديل قيمة خاصية (P140) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة كولومبيا
كلية الشؤون العامة والدولية في جامعة كولومبيا  [لغات أخرى]
جامعة نورث وسترن  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة سياسية،  وعمدة،  وعالمة بيئة  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
الحزب تحالف الخضر (كولومبيا)  تعديل قيمة خاصية (P102) في ويكي بيانات
اللغات الإسبانية[2]  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
الجوائز
المواقع
الموقع الموقع الرسمي  تعديل قيمة خاصية (P856) في ويكي بيانات

كلوديا نايبي لوبيز هيرنانديز (بالإسبانية: Claudia Nayibe López Hernández)‏ (مواليد 9 مارس 1970) هي سياسية كولومبية. كانت عضوًا في مجلس الشيوخ الكولومبي ومرشحة لمنصب نائب الرئيس في الانتخابات الرئاسية 2018 عن حزب تحالف الخضر. انتخبت في أكتوبر 2019 كرئيسة لبلدية بوغوتا، وهي أول امرأة وأول شخص من مجتمع المثليين يتم انتخابه لهذا المنصب.

السيرة الشخصية[عدل]

كلوديا نايبي لوبيز هيرنانديز هي ابنة إلياس لوبيز رييس وماريا ديل كارمن هيرنانديز رويز، وهي الأكبر بين ستة أشقاء.

التعليم[عدل]

تخرجت في المالية والحكومة والعلاقات الدولية من جامعة كولومبيا إكسترنادو. حصلت على درجة الماجستير في الإدارة العامة والسياسة الحضرية من جامعة كولومبيا في نيويورك، ودرجة الدكتوراه في العلوم السياسية من جامعة نورث وسترن في إيفانستون، إلينوي في الولايات المتحدة.

الحياة المهنية[عدل]

يرتبط ظهور لوبيز في الحياة العامة بالحركة الطلابية في «الاقتراع السابع»، والتي كانت بين عامي 1989 و 1990 بمثابة الدافع لتأسيس الجمعية التأسيسية لكولومبيا عام 1991.

عملت كمستشارة للأمم المتحدة وكتبت للعديد من وسائل الإعلام في البلاد مثل برنامج راديو كاراكول «هورا 20»، وبوابة «لا سيلا فاكيا» وصحيفة إل تيمبو، ومجلة سيمانا.

تم تكريم بصفتها باحثة في مؤسسة Arcoiris وبعثة المراقبة الانتخابية ( Misión de Observación Electoral ؛ MOE) لعملها في استطلاعات الرأي غير النمطية التي كانت نقطة البداية للكشف عن فضيحة سياسية. كانت وجهات نظرها النقدية بشأن حكومة الرئيس الكولومبي السابق ألفارو أوريبي وحلفائه السياسيين مثيرة للجدل بنفس القدر. أثار طردها العلني من صحيفة إل تيمبو في أكتوبر 2009 الجدل بسبب عمود رأي نشرته هناك انتقد تغطية الصحيفة لبعض الأخبار.[4]

كان لوبيز وزير العمل الاجتماعي في بوغوتا خلال فترة رئاسة البلدية الأولى لإنريكي بينالوسا.

عضوة مجلس الشيوخ[عدل]

ٱنتخبت كلوديا لوبيز في عام 2014 في مجلس الشيوخ الكولومبي بأغلبية 81,125 صوتًا كمرشحة عن حزب التحالف الأخضر.[5]

الترشح للرئاسة[عدل]

أعلنت السناتورة لوبيز رسميًا في 27 ديسمبر 2016 عن نيتها أن تصبح رئيسة لكولومبيا في الانتخابات الرئاسية الكولومبية 2018، وبذلك أصبحت أول مرشح أولي لحزب التحالف الأخضر.[6][7] أعلن أنطونيو نافارو وولف لاحقا أنه سيتقدم أيضًا كمرشح أولي. عُقِد المؤتمر الوطني للتحالف الأخضر في 14 سبتمبر 2017 للإعلان عن نتائج الانتخابات الوطنية لانتخاب مرشح الحزب للرئاسة مع فوز كلوديا لوبيز. وانتخبت كمرشحة لمنصب نائبة الرئيس للمرشح سيرخيو فاخاردو تحالف كولومبيا. وجاء المرشحان في المرتبة الثالثة في الانتخابات.[8][9][10]

رئيسة بلدية بوغوتا[عدل]

ٱنتخبت لوبيز في 27 أكتوبر 2019 كرئيسة بلدية بوغوتا بعد أن قادت حملة قوية ضد الفساد،[11] وأدت اليمين في 1 يناير 2020 وأصبحت أول رئيس بلدية للمدينة من مجتمع المثليين وأول امرأة يتم انتخابها لهذا المنصب في بوغوتا.[12][13][11][14]

الجوائز[عدل]

كانت لوبيز ضمن قائمة 100 امرأة لسنة 2020 التي أعلنها شبكة بي بي سي والتي تم الإعلان عنها في 23 نوفمبر 2020.[15]

الجدل[عدل]

التحقيقات في الفضائح السياسية[عدل]

بدأت لوبيز في اكتساب سمعة بعد نشر سلسلة من التقارير عن الانحرافات في عمليات الانتخابات الإقليمية على موقع مجلة سيمانا. كانت هذه التقارير جزءًا من سلسلة من الأحداث التي أدت إلى الكشف عن فضيحة سياسية في عام 2006. وكانت حججها وأعمدة رأيها مثيرة للجدل وأدت إلى مشاكل قضائية، كما في قضية الشكوى المرفوعة ضدها من قبل حاكم إدارة أنتيوكيا لويس ألفريدو راموس في عمود أشار إلى أنه حصل على أصوات بمساعدة مجموعات شبه عسكرية. وقالت «كان يمكن انتخاب راموس بدون دعم الجماعات شبه العسكرية واختار عدم القيام بذلك».[16] تم تأكيد مزاعم الصحفي في 28 أغسطس 2013 مع إصدار مذكرة توقيف ضد الحاكم السابق لصلاته مع الجماعات شبه العسكرية. في وقت لاحق منحته محكمة العدل العليا في كولومبيا حريته بسبب نقص الأدلة ولأنه ضحية شبكة مزعومة من شهود الزور.[17][18]

جدل إقالتها من صحيفة إل تيمبو[عدل]

تم طرد لوبيز علنًا من صحيفة إل تيمبو بعد عمودها المنتظم يوم الثلاثاء الذي انتقدت فيه كيف غطت الصحيفة المعلومات المتعلقة بفصيحة «الدخل الآمن من الزراعة» (بالإنجليزية: Agro Ingreso Seguro)‏ وذلك في حادثة أكتوبر 2009 تسببت في الجدل والنقاش حول حرية التعبير والصحافة في كولومبيا. حاول أفراد من عائلة سانتوس الذين كانوا ملاكًا سابقًا ومساهمين في الصحيفة الآن تفضيل ترشيح الوزير والرئيس السابق خوان مانويل سانتوس وفق لوبيز. وأشارت لوبيز أيضًا إلى اهتمام الصحيفة بالحصول على ما يسمى بالقناة التلفزيونية الخاصة الثالثة في البلاد.[19] نشرت صحيفة إل تيمبو العمود مع ملاحظة ملحقة بأنه تم تفسير رأي لوبيز على أنه خطاب استقالة والذي تم قبوله على الفور. في الوقت نفسه وصفت تأكيدات كاتبة العمود بأنها «كاذبة وخبيثة وتشهيرية».[20]

استنكار الرئيس السابق سامبر[عدل]

حُسمت دعوى قضائية لصالح لوبيز في عام 2011 بعد أن قاضاها الرئيس الكولومبي سابق إرنستو سامبر بتهمة الإساءة والتشهير لربطه بالمافيا في عمود في صحيفة إل تيمبو.[21]

كتابات[عدل]

برزت كلوديا لوبيز ككاتبة عمود في صحف سيمانا Semana وصحيفة إل تيمبو و «لا سيلا فاكيا». نُشرت تحقيقاتها في السياسات المتشابكة في كتابي «بارابوليتيكا: مسار توسع القوات سبخ العسكرية والاتفاقات السياسية وإعادة تأسيس الوطن: كيف أعاد رجال العصابات والسياسيون تشكيل الدولة الكولومبية» (بالإسبانية: Parapolítica: la ruta de la expansión paramilitar y los acuerdos políticos and Y refundaron la patria: de cómo mafiosos y políticos reconfiguraron el Estado colombiano)‏. قدمت رؤيتها حول كيفية إنهاء النزاع الكولومبي المسلح مع القوات المسلحة الثورية الكولومبية («فارك») في كتابها الصادر في في منتصف عام 2016 بعنوان «وداعا فارك! والآن ماذا؟» (بالإنجليزية: Adiós A Las Farc! ¿Y ahora qué؟)‏.[22]

الحياة الشخصية[عدل]

رفع أحد المحامين في 2 سبتمبر 2014 دعوى قضائية على السناتورة لوبيز بسبب علاقتها مع النائبة البرلمانية أنخيليكا لوزانو كوريا، لأن القانون يحظر على عضوين في الكونغرس لديهما اتحاد زوجي بحكم الواقع أن يكونا أعضاء في نفس الحزب السياسي. ولكن جادل لوبيز ولوزانو بأن هذا الحظر لا ينطبق عليهما لأنهما يحافظان على ارتباط وليس اتحادًا زوجيًا.[23][24]

لوبيز مثلية الجنس بشكل علني. وتزوجت لوبيز من شريكتها لوزانو في ديسمبر 2019.[25]

انظر أيضًا[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ تاريخ النشر: 15 مايو 2015 — Es difícil ser lesbiana y católica: Claudia López
  2. ^ الناشر: وكالة الفهرسة للتعليم العالي — Identifiants et Référentiels — تاريخ الاطلاع: 5 مايو 2020
  3. ^ https://www.bbc.com/news/world-55042935 — تاريخ الاطلاع: 24 نوفمبر 2020
  4. ^ "Claudia López"، La Silla Vacía (باللغة الإسبانية)، 08 نوفمبر 2010، مؤرشف من الأصل في 01 سبتمبر 2014، اطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر 2017.
  5. ^ "Elecciones de Congreso 2014" [2014 Congressional Elections]، Semana (باللغة الإسبانية)، مؤرشف من الأصل في 19 مارس 2022، اطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر 2017.
  6. ^ "Claudia López se lanza al ruedo presidencial" [Claudia López Throws Herself Into the Presidential Ring]، Semana (باللغة الإسبانية)، 27 ديسمبر 2016، مؤرشف من الأصل في 21 يوليو 2019، اطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر 2017.
  7. ^ "Claudia López, primera precandidata presidencial de la Alianza Verde" [Claudia López, First Presidential Pre-Candidate of the Green Alliance]، إل إسبكتادور (باللغة الإسبانية)، 27 ديسمبر 2016، مؤرشف من الأصل في 10 مايو 2021، اطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر 2017.
  8. ^ "Claudia López es la candidata presidencial de los Verdes" [Claudia López is the Greens' Presidential Candidate]، Semana (باللغة الإسبانية)، 14 سبتمبر 2017، مؤرشف من الأصل في 22 أكتوبر 2020، اطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر 2017.
  9. ^ Molano Jimeno, Alfredo (14 سبتمبر 2017)، "Claudia López, candidata presidencial de la Alianza Verde" [Claudia López, Presidential Candidate of the Green Alliance]، إل إسبكتادور (باللغة الإسبانية)، مؤرشف من الأصل في 21 يوليو 2019، اطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر 2017.
  10. ^ "López, Ramírez y Cristo, las movidas políticas de este jueves" [López, Ramírez, and Cristo, This Thursday's Political Moves]، إل تيمبو (باللغة الإسبانية)، 14 سبتمبر 2017، مؤرشف من الأصل في 21 يوليو 2019، اطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر 2017.
  11. أ ب "Colombia's capital of Bogota elects first woman and lesbian mayor"، سي بي إس نيوز، مؤرشف من الأصل في 5 أبريل 2022.
  12. ^ "Claudia López's inauguration picnic outlines sustainable future for Bogotá"، 02 يناير 2020، مؤرشف من الأصل في 5 أبريل 2022.
  13. ^ "Colombia capital's first lesbian mayor sworn in"، يناير 2020، مؤرشف من الأصل في 5 أبريل 2022.
  14. ^ "Latin America's Left Slowly Regaining Power Throughout the Region"، مؤرشف من الأصل في 5 أبريل 2022.
  15. ^ "BBC 100 Women 2020: Who is on the list this year?"، BBC News (باللغة الإنجليزية)، 23 نوفمبر 2020، مؤرشف من الأصل في 8 يونيو 2022، اطلع عليه بتاريخ 23 نوفمبر 2020.
  16. ^ Ardila Arrieta, Laura (24 مايو 2008)، "¿Quién le teme a Claudia López?" [Who's Afraid of Claudia López?]، إل إسبكتادور (باللغة الإسبانية)، مؤرشف من الأصل في 3 مايو 2020، اطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر 2017.
  17. ^ "Corte Suprema ordenó captura de Luis Alfredo Ramos por parapolítica" [Supreme Court Orders Capture of Luis Alfredo Ramos for Parapolitics]، إل إسبكتادور (باللغة الإسبانية)، 28 أغسطس 2013، مؤرشف من الأصل في 4 أغسطس 2020، اطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر 2017.
  18. ^ "Corte Suprema ordena captura de Luis Alfredo Ramos por 'parapolítica'" [Supreme Court Orders Capture of Luis Alfredo Ramos for 'Parapolitics']، إل تيمبو (باللغة الإسبانية)، 28 أغسطس 2013، مؤرشف من الأصل في 15 أكتوبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر 2017.
  19. ^ López, Claudia (13 أكتوبر 2009)، "Reflexiones sobre un escándalo" [Reflections on a Scandal]، إل تيمبو (باللغة الإسبانية)، مؤرشف من الأصل في 3 نوفمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر 2017.
  20. ^ Salazar, Hernando (14 أكتوبر 2009)، "Colombia: polémica por despido de columnista de El Tiempo" [Colombia: Controversy Over Dismissal of El Tiempo Columnist] (باللغة الإسبانية)، BBC Mundo، مؤرشف من الأصل في 21 يوليو 2019، اطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر 2017.
  21. ^ "Columnista e investigadora Claudia López fue absuelta" [Columnist and Investigator Claudia López Was Acquitted]، Semana (باللغة الإسبانية)، 24 فبراير 2011، مؤرشف من الأصل في 29 نوفمبر 2020، اطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر 2017.
  22. ^ "'Que ésta vez la paz sí le cumpla a los Colombianos'" [This Time Peace Does Agree With the Colombians]، إل إسبكتادور (باللغة الإسبانية)، 29 أبريل 2016، مؤرشف من الأصل في 21 يوليو 2019، اطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر 2017.
  23. ^ "Alianza Verde rechaza ataque homofóbico a Claudia López y Angélica Lozano" [Green Alliance Rejects Homophobic Attack on Claudia López and Angélica Lozano] (باللغة الإسبانية)، Caracol Radio، 02 سبتمبر 2014، مؤرشف من الأصل في 21 يوليو 2019، اطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر 2017.
  24. ^ "Presentan demanda que busca invalidar la investidura de dos congresistas colombianas por ser pareja" [Suit Seeks To Invalidate the Investiture of Two Colombian Congress Members For Being a Couple] (باللغة الإسبانية)، NTN24، 02 سبتمبر 2014، مؤرشف من الأصل في 03 سبتمبر 2014، اطلع عليه بتاريخ 16 أكتوبر 2017.
  25. ^ "Colombia: Bogotá's first female mayor marries same-sex partner"، الغارديان، أسوشيتد برس، 17 ديسمبر 2019، مؤرشف من الأصل في 21 يونيو 2022، اطلع عليه بتاريخ 17 ديسمبر 2019.