رينيه جوسيني

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

رينيه جوسيني (بالفرنسية: René Goscinny) (ولد في 14 أغسطس 1926-توفي في 5 نوفمبر 1977) كان كاتبا فرنسياو محرر وفكاهي، ويشتهر بكتابه الهزلي استريكس، والذي الفه مع الرسام ألبرت اوديرزو، يشتهر أيضا بعمله في السلسلة الكوميدية لاكي لوك مع موريس (تعتبر سلسلة العصر الذهبي).

النشأة[عدل]

ولد جوسيني في باريس عام 1926، لأسرة بولندية من أصل يهودي؛ والده هو ستانيسلو جوسيني (تعني الاسم "المضيف الجيد" باللغة البولندية) مهندس كيميائي من وارسو، بولندا، ووالدته هي آنا بيرسنياك-جوسينا من شودوركو، وهي قرية صغيرة في الجمهورية البولندية الثانية التي تعرف الآن بأوكرانيا. ولد كلود، وهو الاح الكبير لرينيه قبله ب 6 سنوات، يوم 10 ديسمبر عام 1920. وقد اجتمع ستانيسلو وآنا في باريس وتزوجوا في عام 1919. ثم انتقلت عائلة جوسيني إلى بوينس آيرس، الأرجنتين، بعد عامين من ولادة رينيه، وذلك بسبب عمل الاب كمهندس كيميائي هناك. أمضى رينيه طفولة سعيدة في بوينس آيرس، ودرس في المدارس الفرنسية هناك. وكانت لديه عادة اضحاك الجميع في الصف، في الغالب للتعويض عن خجله الطبيعي. بدأ الرسم في وقت مبكر جدا، وكانت مصدر الهامه هي القصص المصورة الذي كان يحب قراءتها.

في ديسمبر كانون الأول عام 1943 وبعد تخرجه من المدرسة، فقد جوسيني اباه وهو في عمر 17 سنة بسبب إصابته بنزيف في الدماغ، مما اضطره إلى العثور على وظيفة. في العام التالي، حصل على أول وظيفة، كمساعد محاسب في مصنع إصلاح عجلات، وعندما تم الاستغناء عنه في العام التالي، عمل كمصور ثانوي في وكالة اعلانات.

غادر جوسيني الأرجنتين برفقة والدته وذهب إلى نيويورك في عام 1945، للانضمام إلى عمهم، بوريس، وهناك. ومن اجل تجنب الخدمة العسكرية في الولايات المتحدة، سافر إلى فرنسا للانضمام إلى الجيش الفرنسي في عام 1946. خدم في أوباني، في كتيبة المشاة 141 في جبال الألب. ومع ترقيته إلى مرتبة كبير العريفين، أصبح هو المصور المعين من الكتيبة ورسم رسومات وصور للجيش.

الأعمال الأولى[عدل]

في السنة التالية، رسم كتاب الفتاة ذات العيون الذهبية، وعاد إلى نيويورك. لدى وصوله مر جوسيني بالفترة الأصعب في حياته. كان لفترة من الوقت عاطلا عن العمل، وحيد ومكسور تماما. ولكن بحلول العام 1948، فقد استعاد عافيته وبدأ العمل في استوديو صغير حيث التقى وصاحب ماد ويل الدر، جاك ديفيس وهارفي كورتزمان. ثم أصبح جوسيني المدير الفني في شركة كنن للنشر حيث كتب أربعة كتب للأطفال. وفي هذا الوقت التقى جوزيف جيليان، المعروف باسم جيجي، وموريس دي بيفير الملقب موريس، وهو رسام الكاريكاتير ومؤلف سلسلة لاكي لوك (الذي كتبها لاحقا جوسيني في الفترة من عام 1955 حتى وفاته في 1977).

كذلك، التقى جورج تروافونتين، رئيس وكالة الصحافة العالمية، الذي أقنع جوسيني بالعودة إلى باريس، والعمل في وكالته كرئيس لمكتب باريس في عام 1951. هنا، التقى ألبرت اوديرزو، وبدأ معه تعاونا طويل الامد [1][2] وبدأوا عبر بعض الاعمال لمجلة ل بون سواريه (امسيات جميلة) ، وهي مجلة للإناث ولاتي كتب لها جوسيني "سيلفي". ونشر جوسيني واوديرزو سلسلة جيهان بيستولت ولوك الصغير في مجلة لا ليبر جونيور.

في عام 1955، أسس جوسيني، برفقة جان ميشيل شارلييه، ألبرت اوديرزو وجان هيبراد، نقابة ايديبرس/ ايديفرانس. نشرت النقابة منشورات مثل كليرون لاتحاد المصانع وبيستولين لشركة شوكولاتة. وتعاون جوسيني واوديرزو في سلسلة بيل بلانشارت في جينوت، و بيستوليت في بيستولين وبنجامان وبنجامين في المجلة التي تحمل الاسم نفسه. وتحت الاسم المستعار "اغوستيني"، كتب جوسيني لي بتيت نيكولا -نيكولا الصغير- لجان جاك سيمبي في مجلة "لا موستيك -الحشرة- ولاحقا "جنوب الغرب" و"بيلوت".

في عام 1956، بدأ جوسيني بالتعاون مع مجلة تان تان. وكتب بعض القصص القصيرة لجو انجينوت وألبرت وينبرغ، وعمل على سينيور سباغيتي مع دينو أتانازيو ومونسيو تريك مع بوب دي مور، وبرودنس بيتيبا مع موريس ماريشال، "جلوبيل لو مارتيان" و"الفونس" مع تبت، سترابونتين مع برك وموديست وبومبون مع أندريه فرانكوين. وفي عمل مبكرر مع اوديرزو، تم تجهيز اومبا-با ''، للنشر على شكل سلسلة في مجلة تان تان من 1958-1962. [11] بالإضافة إلى ذلك، ظهر جوسيني في مجلات: باريس فلرت (ليلى مانيكوان مع ويل) و"فيلان" ("بونيفاس وأناتول" مع جوردوم، "بيبسي" مع غودار).

بيلوت واستريكس[عدل]

في عام 1959، بدأت نقابة ايديبرس-ايديفرانس بنشر مجلة الكاريكاتير "بيلوت". [13] أصبح جوسيني واحدا من الكتاب الأكثر إنتاجا للمجلة. في العدد الأول للمجلة، أنتج شخصية "استريكس" الشهيرة، مع اوديرزو. هذه السلسلة كانت ضربة نجاح وهي الآن مشهورة في جميع أنحاء العالم. قام جوسيني أيضا بإعادة تشغيل سلسلة لو بوتي نيكولا وجيهان بيستولت، التي تسمى الآن جيهان سوبوليت. كما بدأ جوسيني"جاكو لي موس" و"ترومبلون وبوتاكلو" مع غودار.

كان قد اشترى المجلة جورج دارغود في عام 1960، وأصبح جوسيني رئيسا للتحرير. كما بدأ سلسلات جديدة مثل لي ديفاغوسيون دي مونسنيور سي - توت (مع مارشال)، لا بوتاكولوجي المصورة (مع كابو)، وليه دينغودوسييه (مع جوتليب) ولا فوريت دي شينبو (مع ميك ديلنكس ). مع طبري، أطلق "الخليفة هارون البوساه" في مجلة "السجل"، سلسلة استمرت في وقت لاحق في مجلة بيلوت تحت اسمايزنوغود. مع ريمون ماكيروت فقد انتج شخصية بانتوفل لمجلة "سبيرو"

توفي جوسيني في باريس من نوبة قلبية في 5 تشرين الثاني 1977، عن عمر يناهز ال 51.

منذ عام 1996، تقدم جائزةرينيه جوسيني سنويا في مهرجان أنغولم الدولي للكاريكاتير في فرنسا كتشجيع للكتاب الفكاهيين الشباب.

العائلة[عدل]

تزوج جوسيني جيلبرت بولارو - ميلو في عام 1967. في عام 1968 ولدت ابنتهما آن جوسيني، التي أصبحت أيضا مؤلفة.

المراجع[عدل]

المسلسل السنوات مجلة الالبومات المحرر الفنان
لاكي لوك -لوك المحظوظ 1955—1977 0 سبيرو وبيلوت 38 ديبوي ودارغود [15] موريس
موديست وبومبون[16] [17] 1955—1958 تان تان 0 2 لومبارد أندريه فرانكين
برودنس بيتيبا 1957—1959 تان تان لومبارد موريس ماريشال 0
سينيور سباغيتي 1957—1965 تان تان 15 لومبارد دينو أتانازيو
اومبا-باه 1958—1962 تان تان 3-20 لومبارد ألبرت أدرزو
سترابونتين 1958—1964 تان تان 0 4 لومبارد بيرك
استيريكس 1959—1977 بيلوت 24 دارغود ألبرت أدرزو
لي بتيت نيكولا - نيكولا الصغير 1959—1965 بيلوت 0 5 دينويل سيمبي
ايزنوغود 1962—1977 "السجل" ومجلة بيلوت [23] 14 دارغود جان طبري
لي دينغودوسييه 1965—1967 بيلوت 0 3 دارغود جوتليب
  • a   ^ كجزء من كتاب 'الفريق المقبل مع الكمامات.
  • سلسلة لاكي لوك، موديست وبومبون، أستريكس وايزنوغود وقد استمرت عبر كتاب اخرين بعد وفاة جوسيني.

الجوائز[عدل]

وفقا للمعلومات التي تتوفر في سجل اليونسكو للمواد المترجمة في نيسان 2008 فإن جوسيني في المرتبة ال22 كأكثر مؤلف ترجمت اعماله، حيث انه هناك 1،800 ترجمة لاعماله.[3] (ولكن هذا الرقم لا يأخذ في الاعتبار عمله الاضافي تحت أسماء مستعارة.)

المراجع[عدل]

الملاحظات

  1. ^ اكتب عنوان المرجع بين علامتي الفتح <ref> والإغلاق </ref> للمرجع lambiek
  2. ^ Lagardère. "Release of the 33rd Asterix volume". 
  3. ^ [28] ^ سجل الاعمال المترجمة اعلى 50
</references>

وصلات خارجية[عدل]