تشيرز (درنك تو ذات)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
شيرز (درينك تو ذات)
(Cheers (Drink to That
أغنية ريانا
من ألبوم لاود
الفنان ريانا
تاريخ الإصدار 2 أغسطس 2011 (2011-08-02)
التسجيل تسجيلات ديف جام  تعديل قيمة خاصية شركة التسجيلات (P264) في ويكي بيانات
النوع بوب روك
المدة 4:21 (نسخة الألبوم)
3:58 (نسخة الراديو)
الماركة ديف جام • إس آر بي
الكاتب أندرو هار • جيرمين جاكسون • ستايسي برث • إل بي • كوري جيبسون • كريس آفري • آفريل لافين • لورين كريستي • سكوت سبوك • غراهام إدواردز
إنتاج ذا رنيرز • ماكيبا ريديك
Fleche-defaut-droite-gris-32.png كاليفورنيا كينغ بيد  تعديل قيمة خاصية سبقه (P155) في ويكي بيانات
  Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
ريانا تسلسل زمني
كاليفورنيا كينغ بيد
2011
شيرز (درينك تو ذات)
2011
فلاي
2011

شيرز (درينك تو ذات) هي أغنية سجلتها المغنية البربادوسية ريانا من ألبومها الخامس, لاود (2010). أرسلت الأغنية في ماين ستريم و ريذمك راديو في 2 أغسطس, 2011, كالأغنية المنفردة السابعة و الأخيرة من لاود. كتبت الأغنية من قبل أندرو هار, جيرمين جاكسون, ستايسي برث, إل بي, كوري جيبسون, كريس آفري, آفريل لافين, لورين كريستي, سكوت سبوك, غراهام إدواردز, في حين الإنتاج من قبل أندرو و جيرمين تحت اسم فريقهم المنتج ذا رنيرز. الأغنية تضمنت عينة من أغنية آفريل لافين "آيم ويذ يو", من ألبومها لت غو (2002). موسيقياً, "شيرز (درينك تو ذات)" هي أغنية تتكلم عن الحفلات والشرب, مع ذكر متكرر عن شرب الكحول, بما في ذلك ويسكي جيمسون الإيرلندي.

تلقت الأغنية مراجعات إيجابية من نقاد الموسيقى, الذين أشادوا على استخدام عينة أغنية آفريل "آيم ويذ يو" وكذلك علقوا على أنها ستكون أغنية كلوب ناجحة بسبب محتواها الغنائي. تم إخراج الفيديو المصور بواسطة إيفان روجرز و سيارا باردو, تظهر لقطات ريانا وهي تقوم بأنشطة مختلفة خلال رحلتها إلى موطنها باربيدوس و خلال أداء شيرز في جولة لاود (2011).

الأداء التجاري[عدل]

الأغنية عينة من أغنية آفريل لافين "آيم ويذ يو" من ألبوم لت غو, 2002.

أمريكا الشمالية[عدل]

في 3 أغسطس, 2011, دخلت "شيرز (درينك تو ذات)" لأول مرة بيلبورد هوت 100 في المركز الواحد والتسعون,[1] وصلت إلى المركز الخمسون في 10 أغسطس, 2011.[2] في الأسبوع التالي, الأغنية ارتفعت إلى المركز الخامس والعشرون و في الأسبوع الرابع, ارتفعت إلى المركز السابع عشر, أصبحت أغنية ريانا الثانية والعشرون التي تدخل المراكز العشرون الأولى. في الأسبوع الخامس, ارتفعت إلى المركز الحادي عشر, أمضت في الأسبوع السادس في نفس المركز. في الأسبوع السابع, الأغنية ارتفعت إلى المركز العاشر. الأغنية بلغت ذروتها في المركز السابع, أصبحت رابع أغنية تدخل المراكز العشرة الأولى في هوت 100 من ألبوم لاود و التاسعة عشر إجمالياً.[3][4] الأغنية دخلت بيلبورد أغاني البوب لأول مرة في المركز الخامس والثلاثون يوم 3 أغسطس, 2011.[5] في الأسبوع الثالث, بلغت ذروتها في المركز الحادي عشر. أدرجت الأغنية في المركز السابع والسبعون في قائمة أفضل اغاني هوت 100 لعام 2011.[6] في كندا, الأغنية دخلت لأول مرة في المركز التاسع والثمانون يوم 17 أغسطس, 2011, في الأسبوع الثالث, بلغت ذروتها في المركز السادس.[3]

أوقيانوسيا[عدل]

في أستراليا, الأغنية دخلت لأول مرة في المركز السادس والأربعون يوم 14 أغسطس, 2011, وبلغت ذروتها في المركز الثامن عشر في الأسبوع التالي.[7] في الأسبوع السابع, الأغنية وصلت إلى مركز جديد في السادس.[7] تم اعتماد الأغنية بالشهادة الذهبية من قبل اتحاد صناعة التسجيلات الأسترالية, لشحن 35,000 نسخة.[8] في نيوزيلندا, الأغنية دخلت المركز الرابع عشر في 8 أغسطس, 2011 وبلغت ذروتها في المركز الخامس في الأسبوع التالي, ومع ذلك تراجعت إلى المركز الثامن في الأسبوع الثالث.[9]

أوروبا[عدل]

في المملكة المتحدة, الأغنية دخلت مخطط الآر أند بي لأول مرة في المركز الثامن والثلاثون في 27 أغسطس, 2011.[10] في الأسبوع التالي, الأغنية ارتفعت إلى المركز الواحد والعشرون.[11] في الأسبوع السادس ارتفعت إلى المركز الرابع.[12] الأغنية بلغت ذروتها في المركز الخامس عشر في المخطط الرسمي.[13] في أيرلندا, الأغنية دخلت لأول مرة في المركز الثلاثون في 8 سبتمبر, 2011, وبلغت ذروتها في المركز السادس عشر.[14] في فرنسا, الأغنية دخلت لأول مرة وبلغت ذروتها في المركز السابع والستون.[15]

قائمة أغاني الأغنية المنفردة[عدل]

  • نسخة الألبوم
  1. "شيرز (درينك تو ذات)" – 4:21

الرسوم البيانية[عدل]

الشهادات[عدل]

الدولة الشهادات المبيعات المصادر
أستراليا 2× بلاتينيوم 140,000 [31]
نيوزيلندا بلاتينيوم 15,000 [32]
الولايات المتحدة بلاتينيوم 1,000,000 [33]

تاريخ الإصدار[عدل]

الدولة التاريخ نوع التحميل المصادر
الولايات المتحدة 2 أغسطس, 2011 ماين ستريم و ريذمك راديو [34][35]

المصادر[عدل]

  1. ^ Trust، Gary (2011-08-03). "Britney Spears Bounds Into Hot 100's Top 10, MFA Still No. 1". Billboard (magazine). Prometheus Global Media. اطلع عليه بتاريخ 03 أغسطس 2011. 
  2. ^ Grein، Paul (2011-08-10). "Week Ending Aug. 7, 2011. Songs: Place Your Bets". Yahoo!. اطلع عليه بتاريخ 11 أغسطس 2011. 
  3. أ ب Rihanna - Chart history | Billboard نسخة محفوظة 26 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ Trust، Gary (2011-09-21). "Maroon 5, Christina Aguilera Atop Hot 100 For Third Week". Billboard. Prometheus Global Medeia. اطلع عليه بتاريخ 21 سبتمبر 2011. 
  5. ^ "Chart Highlights: Rock, Country Songs & More". Billboard. Prometheus Global Media. 2011-08-01. اطلع عليه بتاريخ 01 أغسطس 2011. 
  6. ^ Hot 100 Songs: 2011 Year-End Charts | Billboard نسخة محفوظة 01 فبراير 2016 على موقع واي باك مشين.
  7. أ ب ت "Top 50 Singles Chart". ARIA Charts. Hung Medien. اطلع عليه بتاريخ 07 أغسطس 2011. 
  8. ^ "ARIA Top 50 Singles Chart". Australian Recording Industry Association. اطلع عليه بتاريخ 21 سبتمبر 2011. 
  9. أ ب "Cheers New Zealand". New Zealand Singles Chart. Hung Medien. اطلع عليه بتاريخ 08 أغسطس 2011. 
  10. ^ "R&B Singles top 40 – 27th August 2011". The Official Charts Company. 2011-08-27. اطلع عليه بتاريخ 26 أغسطس 2011. 
  11. ^ "R&B Singles Top 40 – 3rd September 2011". The Official Charts Company. 2011-08-27. اطلع عليه بتاريخ 28 أغسطس 2011. 
  12. أ ب "R&B Singles Top 40 – 10th September 2011". The Official Charts Company. 2011-09-04. اطلع عليه بتاريخ 04 سبتمبر 2011. 
  13. أ ب "Official UK Singles Top 100 – 17th September 2011". The Official Charts Company. 2011-09-11. اطلع عليه بتاريخ 2011-10-011. 
  14. أ ب "Top 50 Singles". Irish Singles Chart. Irish Recorded Music Association. 2011-09-15. اطلع عليه بتاريخ 21 سبتمبر 2011. 
  15. أ ب "Rihanna – Cheers (Drink to That) – Song". Lescharts. Hung Median. 2011-09-10. اطلع عليه بتاريخ 21 سبتمبر 2011. 
  16. أ ب BPP, المحرر (November 2011). "Billboard Brasil Hot 100 Airplay". Billboard Brasil (26): 84–89. ISSN 977-217605400-2 تأكد من صحة قيمة|issn= (مساعدة). 
  17. أ ب ت ث "Cheers (Drink to That) – Rihanna". Billboard. Prometheus Global Media. اطلع عليه بتاريخ 25 أغسطس 2011. 
  18. ^ Čns Ifpi نسخة محفوظة 14 يناير 2016 على موقع واي باك مشين.
  19. ^ The Official Lebanese Top 20 - Rihanna نسخة محفوظة 06 سبتمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  20. ^ Official Scottish Singles Chart Top 100 | Official Charts Company نسخة محفوظة 03 يناير 2015 على موقع واي باك مشين.
  21. ^ Sns Ifpi نسخة محفوظة 16 يناير 2016 على موقع واي باك مشين.
  22. ^ "에 대한 검색결과 입니다" (باللغة Korean). Gaon Chart. اطلع عليه بتاريخ 06 أغسطس 2011. 
  23. ^ url= http://swisscharts.com/weekchart.asp
  24. ^ Trust، Gary (2011-09-08). "Rihanna Roars Onto Hot 100 as LMFAO Get 'Sexy' in Top 10". Billboard. Prometheus Global Media. اطلع عليه بتاريخ 29 أغسطس 2011. 
  25. ^ "Chart Highlights: Rihanna 'King' of Dance/Club Play Songs". Billboard. Prometheus Global Media. تمت أرشفته من الأصل في 2012-07-20. اطلع عليه بتاريخ 15 سبتمبر 2011. 
  26. ^ "End Of Year Chart 2011" (PDF). ARIA Charts. ARIA. 2011. اطلع عليه بتاريخ 09 ديسمبر 2011. 
  27. ^ Top Selling Singles of 2011 | The Official New Zealand Music Chart نسخة محفوظة 16 أغسطس 2017 على موقع واي باك مشين.
  28. ^ "Year End Chart 2011" (PDF). OfficialChartsCompany. اطلع عليه بتاريخ 10 أبريل 2012. 
  29. ^ "Best of 2011: Hot 100 Songs". Billboard (magazine). Prometheus Global Media. 2011. اطلع عليه بتاريخ 09 ديسمبر 2011. 
  30. ^ "Best of 2011: Digital Songs". Billboard. Prometheus Global Media. اطلع عليه بتاريخ 06 مايو 2012. 
  31. ^ ARIA Australian Top 50 Singles Chart| Australia's Official Top 50 Songs - ARIA Charts | ARIA Charts نسخة محفوظة 05 أغسطس 2012 على موقع واي باك مشين.
  32. ^ http://www.rianz.org.nz/rianz/chart.asp
  33. ^ "Searchable Database". Recording Industry Association of America. 2011-12-14. اطلع عليه بتاريخ 21 ديسمبر 2011. 
  34. ^ "Future Releases". Allaccess.com. All Access Music Group. 2011-07-25. تمت أرشفته من الأصل في 2011-07-25. اطلع عليه بتاريخ 25 يوليو 2011. 
  35. ^ "Rhythmic Future Releases August 2, 2011". All Access Music Group. تمت أرشفته من الأصل في August 2, 2011. اطلع عليه بتاريخ August 2, 2011.