انتقل إلى المحتوى

تلفيف جبهي علوي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
التلفيف الجبهي العلوي
الاسم العلمي
gyrus frontalis superior
التلفيف الجبهي الأعلى من المخ الإنساني
قطاع اكليلي من خلال قرنان؛ قرون أمامية من البطينات الجانبية. يظهر التلفيف الأمامي الأعلى هو الأصفر
قطاع اكليلي من خلال قرنان؛ قرون أمامية من البطينات الجانبية. يظهر التلفيف الأمامي الأعلى هو الأصفر
قطاع اكليلي من خلال قرنان؛ قرون أمامية من البطينات الجانبية. يظهر التلفيف الأمامي الأعلى هو الأصفر
تفاصيل
الشريان المغذي الشريان المخي
نوع من تلفيف[1]  تعديل قيمة خاصية (P279) في ويكي بيانات
جزء من الفص الجبهي
معرفات
غرايز ص.821
ترمينولوجيا أناتوميكا 14.1.09.121   تعديل قيمة خاصية (P1323) في ويكي بيانات
FMA 61857  تعديل قيمة خاصية (P1402) في ويكي بيانات
معلومات عصبية braininfo.rprc.washington.edu/Scripts/hierhier-65
UBERON ID 0002661  تعديل قيمة خاصية (P1554) في ويكي بيانات
نيوروليكس التلفيف الجبهي العلوي
دورلاند/إلزيفير 12405282

التلفيف الجبهي العلوي[2] أو التلفيف الأمامي العلوي (بالإنجليزية: superior frontal gyrus)‏ ويكتب اختصارا (SFG) يشكل حوالي ثلث الفص الجبهي من المخ الإنساني . ويحدها جانبيا تلم أعلى. التلفيف الحزامي gyrus، هو حافة على القشرة المخية. وهو يحيط عموماً بواحدة أو أكثر من التلم.

الوظيفة[عدل]

ويحتوى مخ الإنسان على حوالى مائة ألف مليون خلية عصبية، ترتبط كل منها بعشرات الألوف من الخلايا المجاورة لها، وتعمل كلها في نسق محكم هادف لا عشوائية فيه. ولا تقف وظيفة مخ الإنسان وقدراته عند هذا الحد، بل إنه مزود بمقدرة هائلة على إدراك ما يجرى من حوله وما يدور بداخله.

الوعي الذاتي[عدل]

في تجارب الرنين المغناطيسي الوظيفي ، وقد وجد غولدبرغ وآخرون. دليل على أن التلفيف الأمامي أعلى تشارك في الوعي الذاتي، وذلك بالتنسيق مع العمل الذي يقوم به الجهاز الحسي.[3][4] توصل عدد من العلماء الألمان في جامعة توبينغن إلى اكتشاف المنطقة المسؤوله عن «الوعي الذاتي» في الدماغ والتي تلعب دوراً هاماً في المشاعر وردود الفعل العاطفيه لدى الإنسان وهي التلفيف الأمامي العلوي. وقد تم هذا الاكتشاف خلال دراسه مفصله لصور عديده أخذت بأحد التقنية للتصوير الشعاعي المحوري الطبقي لعدد كبير من المتطوعين

الضحك[عدل]

في عام 1998وصف جراح الاعصاب اسحق فرايد المريضة البالغة من العمر 16 عاما (ويشار إلي المريضة باسم "AK ") التي ضحكت حين تنبه لها SFG مع التيار الكهربائي خلال فترة العلاج من مرض الصرع..[5] تم تطبيق التحفيز الكهربائي على السطح القشري من الفص الجبهي الأيسر ل AK في حين جرت محاولة لتحديد موقع التركيز على نوبات الصرع (والتي لم ترافقت أبدا الضحك).

في محاولة لفهم كيف تقوم «دائرة إدراك الضحك» في المخ بالتمييز بين مختلف أنواع الضحك، قام علماء الجهاز العصبي بجامعة توبنجن بألمانيا بتصوير نشاط المخ ل 18 متطوعًا من متوسط عمر 26 سنة، بأشعة الرنين المغناطيسي الوظيفي أثناء سماع الأنواع الثلاثة من الضحك؛ المرح، والسخرية، والضحكات النابعة من الدغدغة. وقد تبين أن مناطق المخ التي تتحكم في الجهاز العصبي اللاإرادي

أشهر التلافيف الحزامية[عدل]

صور اضافية[عدل]

انظر أيضاً[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ نموذج تأسيسي في التشريح، QID:Q1406710
  2. ^ محمد هيثم الخياط (2006). المعجم الطبي الموحد: إنكليزي - عربي (بالعربية والإنجليزية) (ط. 4). بيروت: مكتبة لبنان ناشرون، منظمة الصحة العالمية. ص. 628. ISBN:978-9953-33-726-5. OCLC:192108789. QID:Q12193380.
  3. ^ Goldberg I, Harel M, Malach R (2006). "When the brain loses its self: prefrontal inactivation during sensorimotor processing". Neuron. ج. 50 ع. 2: 329–39. DOI:10.1016/j.neuron.2006.03.015. PMID:16630842.{{استشهاد بدورية محكمة}}: صيانة الاستشهاد: أسماء متعددة: قائمة المؤلفين (link)
  4. ^ Watching the brain 'switch off' self-awareness at newscientist.com نسخة محفوظة 05 مارس 2008 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ Fried I, Wilson C, MacDonald K, Behnke E (1998). "Electric current stimulates laughter". Nature. ج. 391 ع. 6668: 650. DOI:10.1038/35536. PMID:9490408.{{استشهاد بدورية محكمة}}: صيانة الاستشهاد: أسماء متعددة: قائمة المؤلفين (link)