لوزة دماغية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Amygdala
الاسم اللاتيني
corpus amygdaloideum
موقع اللوزة العصبية في الدماغ البشري
موقع اللوزة العصبية في الدماغ البشري

الأقسام الفرعية للوزة العصبية
الأقسام الفرعية للوزة العصبية
تفاصيل
جزء من دماغ  تعديل قيمة خاصية جزء من (P361) في ويكي بيانات
معرفات
غرايز ص.835
ترمينولوجيا أناتوميكا 14.1.09.402   تعديل قيمة خاصية Terminologia Anatomica 98 (P1323) في ويكي بيانات
FMA 61841  تعديل قيمة خاصية Foundational Model of Anatomy ID (P1402) في ويكي بيانات
معلومات عصبية hier-219
نيوروليكس Amygdala
ن.ف.م.ط. [1]
ن.ف.م.ط. D000679  تعديل قيمة خاصية معرف ن.ف.م.ط. (P486) في ويكي بيانات
الدماغ البشري متوضعا بصورة إكليلية. تظهر اللوزة العصبية باللون الأحمر الداكن.

اللوزة الدماغية أو اللوزة العصبية أو الجسم اللوزي (بالإنجليزية: Amygdala) هي جزء من الدماغ تقع داخل الفص الصدغي من المخ أمام الحصين. اللوزة الدماغية تشكل جزءا من الجهاز الحوفي، وتشارك في إدراك وتقييم العواطف و المدارك الحسية والاستجابات السلوكية المرتبطة بالخوف والقلق وهي تراقب باستمرار ورود أي إشارات خطر من حواس الإنسان تعتبر كنظام إنذار و استشعار للمتعة.

اللوزة والخوف[عدل]

الوظيفة الأساسية للوزة هي تحديد المحفزات التي يمكن أن تهدد الكائن الحي. يرتبط الجزء السفلي الجانبي من اللوزة مباشرة مع البنية القشرية التي ترسل الاشارات البصرية والسمعية واللمسية والذوقية القادمة من الوسط الخارجي. بينما النويات المركزية تتلقى معلومات حاسة الشم. ثم تبث هذه المعلومات الحسية المختلفة عن طريق الاتصالات الداخلية في اللوزة. عندما يتم تحليل هذه المعلومات على انها تشكل خطرا على الكائن الحي، تؤدي إلى تفعيل مسارات الخروج من منطقة تحت المهاد، وجذع الدماغ. مما يؤدي إلى توليد استجابات من نظام الغدد الصماء و الجهاز العصبي الذاتي والمسارات الحسية الحركية المرتبطة العواطف. اللوزة تعطي البعد العاطفي للتجارب الحسية المرتبط بالكائن الحي.

التوجه الجنسي[عدل]

اشارت دراسات مؤخرا الارتباطات الممكنة بين بنية الدماغ، بما في ذلك الاختلافات في نسب نصف الكرة الغربي وأنماط الاتصال في اللوزة، والتوجه الجنسي. مثليو الجنس من الرجال يميلون لإظهار نمط دماغي يقترب من النساء المغايرات، تماما كما الإناث مثليات الجنس تميل إلى إظهار نمط دماغي يميل الي الذكور المغايرين. لوحظ أن اتصالات اللوزة أكثر انتشارا من اللوزة اليسرى في الذكور مثلي الجنس، كما تم العثور أيضا في الإناث المغايرات. وكانت اتصالات اللوزة أكثر انتشارا من اللوزة اليمنى في الإناث مثليات الجنس، كما هو الحال في الذكور المغايرين. الأدلة الحالية تشير إلى أن تشكيل التوجه الجنسي للفرد يحدث أثناء نمو الجنين اي قبل ان يولد.[1]

انظر أيضاً[عدل]

مراجع[عدل]

Star of life.svg
هذه بذرة مقالة عن العلوم الطبية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.