عملية إنقاذ الرهائن في اليمن (2014)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
عملية إنقاذ الرهائن في اليمن (اسم غير رسمي)
جزء من الحرب على القاعدة في اليمن
تشاك هيغل خلال مؤتمر صحفي في 6 ديسمبر 2014
تشاك هيغل خلال مؤتمر صحفي في 6 ديسمبر 2014
معلومات عامة
التاريخ المحاولة الأولى: 26 نوفمبر 2014 (2014-11-26)
المحاولة الثانية: 6 ديسمبر 2014 (2014-12-06)
الموقع اليمن
حجر الصيعر، حضرموت
محافظة شبوة
النتيجة المحاولة الأولى : تحرير 8 رهائن لم يكونوا أهداف العملية
المحاولة الثانية : مقتل لوك سومرز وبيير كوركي.
المتحاربون
اليمن اليمن (المحاولة الأولى)
الولايات المتحدة الولايات المتحدة (كلا العمليتان)
تنظيم القاعدة في جزيرة العرب
الوحدات
الجيش اليمني
Naval Special Warfare Development Group.jpg النيفي سيلز
القوة
اليمن 30 من قوات الأمن الخاص
الولايات المتحدة 40 من القوات الخاصة
الولايات المتحدة طائرات في-22 أوسبري
غير معروف
الخسائر
إصابة جندي يمني مقتل 13 إرهابياً

عملية إنقاذ الرهائن في اليمن كانت عمليتان لانقاذ رهائن محتجزين من قبل تنظيم القاعدة في جزيرة العرب في اليمن. المحاولة الأولى كانت في 26 نوفمبر 2014 وأُنقذ خلالها 8 مختطفين، ولكن خمسة رهائن، بما في ذلك الصحفي الأمريكي لوك سومرز، نقلوا إلى موقع آخر قبل الغارة. المحاولة الثانية من قبل نيفي سيلز الولايات المتحدة كانت في 6 ديسمبر 2014، وقُتل خلالها سومرز والمعلم الجنوب أفريقي بيير كوركي.

العملية[عدل]

المحاولة الأولى[عدل]

في ليل 26 نوفمبر 2014، قام نيفي سيلز الولايات المتحدة والقوات الخاصة اليمنية بمحاولة انقاذ الرهائن من موقع في مديرية حجر الصيعر النائية بمحافظة حضرموت، وتكللت العملية بانقاذ ثمانية غير أميركيين ومقتل سبعة إرهابيين، بينما نُقل سومرز وكوركي إلى موقع آخر قبل العملية.[1] كان المحررون ستة مواطنين يمنيين وإثيوبي وآخر سعودي.[2] هدد القيادي في التنظيم نصر علي الآنسي باعدام لوك سومرز خلال ثلاثة أيام في تسجيل مرئي نُشر في 4 ديسمبر 2014 مالم تٌنفذ مطالبهم التي لم تُحدد في التسجيل.[3] علق البنتاغون على العملية في 4 ديسمبر لإنها انتشرت في المجال العام ولم يؤكد أو ينفي التقارير الصحفية قائلاً أن تفاصيل العملية لا تزال سرية.[4]

المحاولة الثانية[عدل]

في 6 ديسمبر 2014، تم إنزال 40 عنصراً من النيفي سيلز من طائرات في-22 أوسبري في الساعة الواحدة بعد منتصف الليل على مقربة من المجمع الذي أُحتجز فيه الرهائن بمنطقة نائية اسمها وادي عبدان بمحافظة شبوة. فشلت العملية في إنقاذ لوك سومرز الذي مات متأثراً بجراحه إلى جانب بيير كوركي، وقُتل عشرة ارهابيين يقودهم شخص يدعى مبارك الحرد خلال العملية.[5] يٌعتقد بشكل واسع أن سبب تعثر العملية هو خسارة عنصر المفاجأة في وقت ما خلال الهجوم، وسرعة التخطيط لها لاعتقاد أن حياة الرهينة كانت في خطر محدق.[3][6] وفقا لقناة إيه بي سي نيوز، فان تبادل اطلاق النار استمر لعشر دقائق.[7] عندما دخل الجنود الأمريكيين المبنى، وجدوا سومرز وكوركي مصابين باصابات خطيرة ولكنهم كانوا على قيد الحياة، سحب الجنود الرجلان إلى طائرة في-22 أوسبري حيث أُجريت لهما عملية جراحية في الجو، توفي كوركي في الطائرة ولحقه سومرز لاحقاً بعد هبوطها على يو اس اس ماكين آيلاند.[8]

ردود الأفعال[عدل]

في بيان صادر عن البيت الأبيض، وصف الرئيس باراك أوباما تنظيم القاعدة بالحقير ومافعله يثبت انحرافه ويقدم سببا إضافياً لهزيمة الآيدولوجية التي يستند عليها.[9] قدم الرئيس باراك أوباما تعازيه لعائلة لوك سومرز، وقال أن العمليتان توضحان أن جيش وإستخبارات وإمكانيات الولايات المتحدة الدبلوماسية لن تُدخر في حماية المواطنين الأميركيين، والارهابيين الذين يريدون ايذاء مواطنين أميركيين سيشعرون بـالـ"يد الطويلة للعدالة الأميركية".[9] وتطرق إلى فيديو نصر علي الآنسي وقال أنه بناء على الفيديو ومعلومات أخرى، كانت حياة لوك سومرز في خطر. وبناء على هذا التقييم وفور توفر المعلومات الاستخباراتية والخطة العملية، قام الرئيس أوباما بالموافقة على عملية إنقاذ سومرز وأي رهائن آخرين كانوا محتجزين معه.[9]

في وقت الغارة، كان الجنود الأميركيون يجهلون هوية الرهينة الثاني بيير كوركي، كان قد تم التفاوض مع التنظيم من قبل جمعية خيرية وقال مدير المؤسسة الخيرية أن عملية الانقاذ أضاعت جهودهم لانقاذ كوركي.[10] قالت عائلة سومرز في بيان صدر في 8 ديسمبر 2014، أنها لم تعط الضوء الأخضر لعملية الانقاذ وكان من الممكن حل هذه الأزمة بمزيد من الحوار وقليل من القتال وفقا للبيان.[11]

مراجع[عدل]

  1. ^ "U.S.: Al Qaeda kills hostages during SEALs raid in Yemen". CNN. Dec 7 2014. اطلع عليه بتاريخ Jan 14 2015. 
  2. ^ "Yemenis Say American Moved Days Before Special Ops Mission to Free Hostages". ABC News. Nov 27 2014. اطلع عليه بتاريخ Jan 14 2015. 
  3. ^ أ ب "U.S: Al Qaeda kills hostages during SEALs raid on Yemen". CNN. Dec 7 2014. اطلع عليه بتاريخ Dec 7 2014. 
  4. ^ "Statement by Pentagon Press Secretary Rear Adm. John Kirby on Rescue Operation in Yemen". U.S Department of Defense. Dec 4 2014. اطلع عليه بتاريخ Dec 7 2014. 
  5. ^ "تحرير رهينة أمريكي ومصرع 10 إرهابيين في عملية نوعية بشبوة". 26 سبتمبر (ناطق رسمي لوزارة الدفاع اليمنية). Dec 6 2014. اطلع عليه بتاريخ Dec 7 2014. 
  6. ^ "US defends failed Yemen rescue operation". آي24نيوز. Dec 7 2014. اطلع عليه بتاريخ Dec 7 2014. 
  7. ^ "How Navy SEALs Tried Rescuing al Qaeda Hostage Luke Somers". ABC News. Dec 6 2014. اطلع عليه بتاريخ Jan 14 2015. 
  8. ^ "American journalist, South African teacher slain in US rescue attempt". Stars and Stripes. Dec 6 2014. اطلع عليه بتاريخ Jan 14 2015. 
  9. ^ أ ب ت "Statement by the President on the Death of Luke Somers". White House. Dec 6 2014. اطلع عليه بتاريخ Dec 7 2014. 
  10. ^ "Yemen raid: US 'unaware' hostage Korkie was with Somers". BBC. Dec 7 2014. اطلع عليه بتاريخ Jan 14 2015. 
  11. ^ "عائلة الرهينة الأمريكي المقتول باليمن تقول إنها لم توقع على محاولة إنقاذ ابنها". CNN Arabic. Dec 8 2014. اطلع عليه بتاريخ Jan 14 2015.