قلة السائل السلوي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
قلة السائل السلوي
من أنواع مرض مشيمي  تعديل قيمة خاصية صنف فرعي من (P279) في ويكي بيانات
الاختصاص طب التوليد  تعديل قيمة خاصية التخصص الطبي (P1995) في ويكي بيانات
تصنيف وموارد خارجية
ت.د.أ.-10 O41.0
ت.د.أ.-9 658.0
ق.ب.الأمراض 9202
إي ميديسين radio/898
ن.ف.م.ط. D016104

قلة السائل السلوي هي حالة يقل فيها السائل الأمنيوسي حول الجنين، فيكون مشعر السائل السلوي أقل من 5 سم، و يحدث في 4% من النساء في أي وقت من الحمل و خصوصاً الثلث الأخير، و هو عكس الاستسقاء السلوي.[1]

الأسباب[عدل]

التشخيص[عدل]

كما ينبغي تقييم الجهاز البولي و تحليل النمط النووي للجنين

المضاعفات[عدل]

السائل الأمنيوسي مهم لتطور عضلات و أطراف و رئة الجنين و جهازه الهضمي، و يؤدي نقصه إلى مضاعفات عديدة مثل متلازمة بوتر إذ يعاني الجنين من نقص تنسج الرئة و و عيوب في الأطراف و تشوه في الوجه، و غالباً ما تكون مصحوبة بعيوب في الجهاز البولي.[4] و قد تعتمد المضاعفات على عمر الجنين:

في النصف الأول من الحمل[عدل]

  • انضغاط أعضاء الجنين مسبباً عيوباً خلقية
  • وفاة الجنين أو الإجهاض

في النصف الثاني من الحمل[عدل]

العلاج[عدل]

في تقرير لمؤسسة كوكرين يتبين لنا أن إمداد الأم بالسوائل أثناء الحمل لزيادة السائل السلوي مفيد في علاج قلة السائل السلوي أومنع حدوثه أثناء الولادة أو قبل تحويل الرأس الخارجي.[5]

حقن محلول ملحي (saline) داخل الكيس الجنيني أثناء الحمل، و هو علاج قصير المدى، لكنه يفيد عند تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية، و قد يتم اللجوء إليه أثناء الولادة، لتقليل احتمالية الولادة القيصرية أو حدوث انضغاط للحبل السري[6]، و نظراً لخطورته ينبغي تنفيذه في مركز متخصص.[7]

و إذا كان الجنين مكتمل النمو قريباً؛ فالولادة هي الحل الأمثل.[2]

المراجع[عدل]

  1. ^ أ ب Oligohydramnios Imaging: Overview, Workup نسخة محفوظة 28 يونيو 2017 على موقع Wayback Machine.
  2. ^ أ ب ت Low Amniotic Fluid Levels: Oligohydramnios: Causes & Treatment
  3. ^ Low amniotic fluid: How is it treated? - Mayo Clinic نسخة محفوظة 25 يوليو 2017 على موقع Wayback Machine.
  4. ^ Potter's Syndrome FAQ's نسخة محفوظة 29 نوفمبر 2016 على موقع Wayback Machine.
  5. ^ Hofmeyr GJ, Gülmezoglu AM (2000). Novikova, Natalia, ed. "Maternal hydration for increasing amniotic fluid volume in oligohydramnios and normal amniotic fluid volume". Cochrane Database of Systematic Reviews (2): CD000134. doi:10.1002/14651858.CD000134. ببمد 10796151.
  6. ^ Polyhydramnios and Oligohydramnios Workup: Laboratory Studies, Imaging Studies, Other Tests نسخة محفوظة 27 مايو 2017 على موقع Wayback Machine.
  7. ^ Oligohydramnios at the National Institute for Health and Clinical Excellence. Based on the overview Therapeutic amnioinfusion for oligohydramnios during pregnancy (excluding labour) in 2006