ماه فيروز

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
خديجة ماه فيروز سلطان

سلطانة في الدولة العثمانية
Fleche-defaut-droite-gris-32.png عالمة سلطان
عالمة سلطان Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
معلومات شخصية
الاسم عند الولادة رشا
الميلاد 1590
اليونان
الوفاة 1620
إسطنبول
مكان الدفن مقبرة أبي أيوب الأنصاري  تعديل قيمة خاصية مكان الدفن (P119) في ويكي بيانات
الإقامة إسطنبول،الدولة العثمانية
الجنسية تركية
الكنية ماهفيروزة
الديانة مسلمة
الزوج أحمد الأول
أبناء عثمان الثاني[هانزاده سلطان ] [شهزاده بايزيد]
الأب علي ميرزا
الأم فريده خاتون
أقرباء عالمة سلطان
الحياة العملية
المهنة والدة سلطان

ماه فيروز والده سلطان أو السلطانة الام (بالعثمانية : ماه فيروز سلطان (السلطانة ماه فيروز)، وولدت في 1590 وتوفيت في 1620) وهى زوجة السلطان العثماني أحمد الأول ، ووالدة السلطان عثمان الثاني.[1][2][3]

عاشت تصارع مع السلطانة كوسم علي الحرملك ، الأخيرة سعت في جعل مصطفى الأول سلطاناً لتحول بين ماه فيروز وسلطنة إبنها بما يمثل خطراً على حياة أبنائها، لكن مصطفى كان مجنوناً وعزله العلماء. اصبحت السلطانة الام بعد عزل السلطان مصطفى الأول و اصبح ابنها عثمان هو السلطان عام 1618 إلى غاية ان توفيت عام 1620 لاسباب مجهولة، وكان ذلك مما حرم إبنها من نفوذها في الحرملك وسمح لكل من حليمة سلطان والسلطانة كوسم بتدبير المؤامرات ضده.

ابنائها[عدل]

  1. عثمان الثاني مات مقتولاً بثورة دبرتها الإنكشارية
  2. شهزاده بايزيد كان ولي العهد للسلطان مراد الرابع حتى إنجاب الأخير للأبناء الذكور، أعدم بأمر السلطان مراد في يوليو 1635 أثناء حملة الأخير على ريفان.

مراجع[عدل]

  1. ^ Fındık، Nida (10 December 2015). "Muhteşem Yüzyıl Kösem". Noluyo.tv (باللغة Turkish). Istanbul. تمت أرشفته من الأصل في 11 February 2016. اطلع عليه بتاريخ 07 مارس 2017. 
  2. ^ Baki Tezcan (13 September 2010). The Second Ottoman Empire: Political and Social Transformation in the Early Modern World. Cambridge University Press. صفحات 115–. ISBN 978-0-521-51949-6. 
  3. ^ Paulus Cassel (1888). An Explanatory Commentary on Esther: With Four Appendices Consisting of the Second Targum Translated from the Aramaic with Notes : Mithra : the Winged Bulls of Persepolis : and Zoroaster. T. & T. Clark. صفحة 56. favourite of the crescent 

انظر أيضا[عدل]