ويكيبيديا:الميدان/لغويات

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
F3l-caligraphy.png هذا القسم من الميدان يتناول كل ما يتعلق بقواعد النحو والإملاء وطلبات الترجمة.
إضافة موضوع جديد  · الأرشيف

en:Interstate Aviation Committee[عدل]

السلام عليكم، أرجو من الأخوة المساعدة في إيجاد أفضل ترجمة لكلمة Interstate الموجودة بالعنوان، حيث ترجمتها بالدولية بلجنة الطيران الدولية ولكن بعد تفكير وجدت ان هناك كلمة أخرى مناسبة وهي: مشتركة بحيث يكون العنوان لجنة الطيران المشتركة. أعلم أن كلا الكلمتين لهما ترجمة أخرى دارجة (الدولية = international و مشتركة = joint) ولكن تختلف الأمور هنا. فهل من مساعدة؟؟ مع جزيل الشكر.. Muhends (نقاش) 06:39، 4 أغسطس 2015 (ت ع م)

هُناك ترجمة غير مألوفة وهي: «بيولاياتي» أي «مُتعلِّق بِولايتين». كلمة «interstate» غالبًا ما تُستعمل لِوصف الطُرق السريعة العابرة للولايات، لذا أظن أنَّ «عابرة» هي الأنسب، وبالتالي «عابرة الدول»--باسمراسلني (☎)--: 07:07، 4 أغسطس 2015 (ت ع م)
أعتقد أن عابرة للدول طويلة نوعا ما. فما أردته هو تخفيف الترجمة ما أمكن وليس بالضرورة ان تكون حرفية.. Muhends (نقاش) 07:50، 4 أغسطس 2015 (ت ع م)
Muhends،‏ مع أنني لا أتفق مع بيولاياتي التي ذكرها الزميل باسم،‏ إلا أنها مذكورة في قاموس المورد:

interstate [in'tVr stat'] (adj.) بَيْوِلاياتيّ: متعلق بولايتين أو أكثر، وبخاصة من الولايات المتحدة الأميركية .(interstate commerce

لذلك أعتقد أن مشتركة أو عبردولية ككلمة واحدة قد تصلح. تحياتي--مصعب (نقاش) 20:08، 18 أغسطس 2015 (ت ع م)

خصفن[عدل]

Fleche-defaut-gauche-gris-50.png النقاش نقل من نقاش:كربون

هل هناك بشر يعرف الكربون بمسمى خصفن؟ وما الداعي للمبالغة في التعريب؟ أليست كل الدول العربية تدرسه كربون. فكربون بذاتها تعريب فما الداعي لتعريب التعريب؟ أعتقد أن هناك خطوط حمراء يجب أن يقف عندها المتشدقون بالتعريب وأسماء العناصر الكيميائية إحداها. يكفينا نهرن وموهن وصدأن ونشين. --مصعب (نقاش) 11:49، 10 أغسطس 2015 (ت ع م)

هذا النقاش يختصر على من يريد طرحه ويظهر له وجود وجهة نظر رافضة لمثل هذه الترجمات وذلك لأننا وجدنا من يطلب نقل تلفاز إلى مرناة ولذلك هذا الطرح يختصر الوقت والجهد وليس لا يخص تطوير الموضوع أما أنه لا يخص تطويره فهي وجهة نظر شخصية. تحياتي--مصعب (نقاش) 07:18، 16 أغسطس 2015 (ت ع م)


  • النقاش المغلق أعلاه منسوخ من صفحة نقاش كربون، وجرى نقله إلى المكان المناسب لفتح المجال لمن يود النقاش بالأمر العام الذي لا يخص تطوير المقالة المعنية بحد ذاتها. --C≡N- (نقاش) 18:24، 17 أغسطس 2015 (ت ع م)
  • Symbol comment vote.svg تعليق: بالفعل، فأنا أيضاً أرى ضرورة الابتعاد عن الترجمات الغريبة الشاذة، وخاصة في الأمثلة التي ذكرتها أعلاه فيما يخص أسماء العناصر الكيميائية.--C≡N- (نقاش) 18:55، 17 أغسطس 2015 (ت ع م)
  • Symbol comment vote.svg تعليق: رأيت قبل أيام إحدى المقالات بهذه التسمية الغربية وقمت بحذفها لكونها غير موسوعية، ومكانها الصحيح ويكاموس بما أنها حول تسمية العنصر.. وجدت أيضًا: سخفن ودلصن وفرين، أرجو تحويلها أو ترشيحها للحذف بما يُناسب.. --شبيب السبيعي..ناقشني 23:23، 17 أغسطس 2015 (ت ع م)
  • Symbol comment vote.svg تعليق: قمت بتحويل تلك المقالات لكن أنا ضد حذفها لأن ذلك يفسح المجال لأصحاب هذه المقالات الشاذة بنقل المقالات ذات التسميات المشهورة إليها. لكن الطرح في صفحة النقاش متعلق بشكل وثيق بالكربون كون خصفن أحد تسمياته ولو كانت شاذة وبالعادة نضع وصلة في صفحة النقاش لمن يريد المشاركة للفت الانتباه. لكن الزميل يصر على حذف النقاش وفق رأيه الشخصي وحده مع أنه رشح النقاش للحذف وقرار الإداري كان إبقاءه ولما لم يتفق مع قرار الإداري قام بتنفيذ رأيه الشخصي بشكل فيه خرق لقاعدة 3 استرجاعات وفرض لآرائه الشخصية على المستخدمين. الاعتراض على قرار الإداري لا يكون بإنفاذ الرأي الشخصي عنوة على المستخدمين. لذلك أرجو من الإداريين إعادة النقاش إلا لو وجد توافق على حذفه عندها نحذفه. تحياتي للجميع--مصعب (نقاش) 07:36، 18 أغسطس 2015 (ت ع م)

إن وجد مصدر لهذه الأسامي المستحدثة، فما الضير من ذكرها مرة في امقالة؟ بدل الاختباء منها؟ جميع التعاريب واردة وإن اعتمدنا أحدها على الأخرى--«عَبْدُ ٱلْمُؤْمِنِ» (نقاش) 21:57، 19 أغسطس 2015 (ت ع م)

الأسماء المنتهية بحرف a[عدل]

السلام عليكم. أود أخذ آراءكم بخصوص طريقة كتابة الأسماء المنتهية بحرف a؛ حيث أن النمط الأكثر شيوعا في كتابة هذه الأسماء هو بالألف الممدودة لا التاء المربوطة والأمثلة على ذلك كثيرة ومتعددة منها على سبيل المثال: مالطا لا مالطة ولاما وليس لامة (والتي تعني اللوم بالتاء المربوطة)، كندا وليس كندة (إذ أنها تختلط مع قبيلة كندة العربية)، أفريقيا وليس أفريقية (إذ أنها بالتاء المربوطة كانت تشير تاريخيا إلى تونس)، وهولندا لا هولندة، وعلى صعيد الكائنات الحية الدقيقة هناك السالمونيلا والأميبا (علما أنها تكتب في المعجم الطبي الموحد أميبة) لكن الكتابة أميبة شبه منعدمة الانتشار. دار بيني وبين الزميل Makki98،‏ نقاش في مقالة شيغيلا حول ذات الموضوع لكن الزميل يصر على كتابة شيغلة رغم أني شرحت له الأسباب في صفحة النقاش دون أن يعطي سببا كافيا للتراجع عن النقل وهو قام بنفسه بنقل مقالة ريكتسيا إلى هذا المسمى رغم أنها تكتب في المعجم الطبي الموحد ريكتسية وهذا يناقض كلامه. بالمختصر ويكيبيديا يجب أن تتبع الاسم الأكثر شيوعا وأن تبتعد عن الكتابات الشاذة حسب سياسة التسمية فيها. وكون المعجم الموحد مصدر الكتابات الشاذة مجددا فهذا يشير إلى أن ذلك يسبب إزدواجية في المحتوى فهذا الصباح قامت زميلتنا دكتورة سارة بإنشاء مقالة عن ذات الموضوع بمسمى شجيلا. لذلك آراؤكم ومشاركاتكم ضرورية. تحياتي--مصعب (نقاش) 16:12، 1 سبتمبر 2015 (ت ع م)

الآراء[عدل]

برأيي في حالة تعدد المصادر المعتمدة، نلجأ إلى شيوع الاسم من ناحية الاستخدام وإلا فلا اعتماد اسم خطأ مهما كثرت مصادره، بصورة عامة أؤيد ما ذهب إليه صديقنا مصعب --Mahmoudalrawi (نقاش) 21:50، 1 سبتمبر 2015 (ت ع م)

  • بمعلوماتي المتواضعة الموضوع لا يحتاج للنقاش فالتسمية المعتمدة عند الغالبية تستخدم الألف الممدودة وتكفي الأمثلة التي ذكرها مصعب لإثبات ذلك، أما بالنسبة لموضوع المعجم فنعود ونقول لا أحد يُجبرنا على استخدامه كونه لا يُمثل إلا كاتبيه ولا يُمثل العرب.Mohammad Hajeerنقاش--00:00، 2 سبتمبر 2015 (ت ع م)
  • Symbol comment vote.svg تعليق: المسميات المذكورة هنا كشيغيلا والريكتسيا ولاما اشتهرت بأنها تكتب بالألف مع أنني أعرف أناساً ينطقونها بإضافة التاء. على العموم هذه الأسماء لا أظن أنه بإمكاننا وضع قاعدة لها بل عندما تمر أمامنا يمكن أن نحدد حالتها.--سايوم راسلني 12:43، 2 سبتمبر 2015 (ت ع م)
  • أتفق مع الزملاء أن التعريب بالألف أكثر شهرة. --Meno25 (نقاش) 13:30، 2 سبتمبر 2015 (ت ع م)
  • أرى أنَّ العناوين ينبغي أن تكون بالألف الممدودة الأكثر شُيوعًا، أمَّا في صُلب المقالات (غير المقالة صاحبة العنوان بالألف الممدودة) فليكتبها المُستخدم كما هو مُعتاد، إلا إن كانت تُشير إلى مقالة أُخرى (مثلًا «أفريقيا» تبقى كما هي لأن «إفريقية» هي ولاية روميَّة وإسلاميَّة قديمة، وكذلك «آسيا» لأنَّ «آسية» ولاية روميَّة كذلك). هذا طبعًا مع ترك تحويلات لأساليب الكتابة الأُخرى لم تكن تتناقض مع تسميات أُخرى كما سلف--باسمراسلني (☎)--: 13:37، 2 سبتمبر 2015 (ت ع م)
  • مع الألف الممدودة وليس التاء المربوطة. --Wafaashohdy (نقاش) 07:08، 4 سبتمبر 2015 (ت ع م)

تعليقات ونقاشات[عدل]

تكرار المقالات (وهو الإشكال الذي يخشاه مصعب،‏ على ما يبدو) حله الاهتمام بصفحات التحويل، ولكن الموسوعة ليست مقيضة بنتائج بحث جوجل ولا بقواعد صارمة للترجمة، فإذا أردنا الكتابة عن مالطة لدينا آلاف المصادر العربية القديمة والحديثة تعتمد الهجاء التراثي المعروف، وهو الأصح فما دام متداولا يجب أن نعتمد الثابت عندنا في التراث. التاء المربوطة ليس ممنوعا استعمالها في الترجمة، لأن الأبجدية العربية ببساطة ليست مقابلا للأبجدية اللاتينية. إدنبرة أجمل بكثير من إدنبرا.--«عَبْدُ ٱلْمُؤْمِنِ» (نقاش) 14:28، 3 سبتمبر 2015 (ت ع م)

عبد المؤمن،‏ لا ليس هذا ما أخشاه. بل أخشى من استخدام أنماط الكتابة الغريبة والمنفرة وغير المستخدمة والشنيعة أحيانا. والتحويل لا يجدي نفعا للباحث في محركات البحث بل للباحث في ويكيبيديا. الرجاء اطلع على نقاش مالطا. لو أردت أن أعطيك أمثلة على أن أغلب الترجمات تكتب بألف ممدودة فلن أنتهي. خذلك مثلا بكتيريا وليس بكتيرية وألمانيا وليس ألمانية، بريطانيا لا بريطانية، سوريا أكثر استخداما بمرات من سورية وهي المعتمدة بالموسوعة، أمريكيا وليس أمريكية، قارة آسيا وليس آسية أنا أتحدث خصوصا عن التسميات العلمية: نكتب أكاسيا لا أكاسية ونكتب أميبا وليس أميبة! ونكتب تريبانوسوما ويوغلينا وسبيروجيرا وليس تريبانوسومة أو يوغلينة أو سبيروجيرة والأمثلة على ذلك كثيرة. تحياتي--مصعب (نقاش) 15:09، 3 سبتمبر 2015 (ت ع م)
  • ياه، لقد جئت بأحد أعظم الأدلة على عكس ما تريده، السوريين يكتبونها «سورية» دائما أبدا! ما الذي يجعلك تظن أن «سوريا» أوسع انتشارا؟ نتائج محرك بحث؟ ليس هذا برهانا ولا أسلوبا. ثم «مالطة» جزيرة عرفناها ألف سنة ويزيد، فجأة نحولها بالألف لمحاولة (يائسة) لمحاكاة أبجدية غربية؟ عجيب هذا--«عَبْدُ ٱلْمُؤْمِنِ» (نقاش) 15:11، 3 سبتمبر 2015 (ت ع م)
  • عبد المؤمن،‏ في الموسوعة المعتمد هو سوريا. أما مالطة ففي محاولة يائسة لتغيير عنوان المقالة ولم تفلح. سورية أنسب عندما نتحدث عن نسبة أي عندما نقول مجلة سورية بتشديد الدال أما الحديث عن الدولة نستخدم سوريا. ويمكنك طرح نقاش لتغييرهما مستقبلا أما حاليا فالمعتمد سوريا ومالطا. من باب العلم في كتب الجغرافيا الحديثة تستخدم مالطا لا مالطة (مع أنني لا أتحدث عن هذا الموضوع ولا يهمني لو كتبت مالطة أو سورية وليس سوريا فأنا أتحدث عن المسميات العلمية). نقول جغرافيا لا جغرافية وميكانيكا لا ميكانيكة وديناميكا لا ديناميكة وكاميرا لا كاميرة والأمثلة لا تعد ولا تحصى--مصعب (نقاش) 16:52، 3 سبتمبر 2015 (ت ع م)

مصعب،‏ لماذا هذا «المعتمد»؟ مخالفةً للمعروف في سورية نفسها؟ لأن بعض الكتب تستعملها؟ فلدينا كتب أخرى نقيضها. ماذا يجعلك تقول أن مالطا وسوريا هجاء «علمي» ومالطة وسورية غلط؟ مزاجنا أم تقديرنا؟ ليس هذا الأساس الذي نعمل عليه. عندنا عدة هجاءات لبعض البلدان، وهجاء بالألف لبعض البلدان، وهجاء بالتاء لبعض البلدان.--«عَبْدُ ٱلْمُؤْمِنِ» (نقاش) 16:58، 3 سبتمبر 2015 (ت ع م)

عبد المؤمن،‏ إذن راجع نقاش تلك المقالات وقدم اعتراضاتك. أما أن سوريا هي المعتمدة فهذا أمر متفق عليه. انظر طلبات النقل إن شئت. أرجو أن لا تقولني ما لم أقل أنا غير مهتم بمالطة وسورية ولم أقل أنهما خطأ. حاليا في نظام التعليم بالعالم العربي تدرس آسيا (آسية بالتاء المربوطة إمرأة فرعون) وأفريقيا وسوريا. ومالطة وسورية وغيرها غير مستعمل في التعليم ولا يستخدمه إلا قلة. لا أعلم ما يستخدمه السوريون لكن في سوريا العديد من التسميات الشاذة أمثال دار الخيالة بدل سينما (بالمناسبة لا أحد يكتبها سينمة) وأيضا المنامة (مع أن المنامة عاصمة البحرين) بدل بيجامة ورائي بدل تلفاز والكثير من التسميات الغريبة. وأصلا لا يهم ما كان مستعملا في سوريا في وقت ما لأن التعليم لم تعد له قائمة هناك. تحياتي--مصعب (نقاش) 17:12، 3 سبتمبر 2015 (ت ع م)

«وأصلا لا يهم ما كان مستعملا في سوريا في وقت ما لأن التعليم لم تعد له قائمة هناك. »... لا تعليق صراحة. إلا أن هذا ليس كلاما أريد سماعه من إداري. دولتك ولست أدري ما هي ليست أولى من سوريا في شيء. فإن كانوا يسمون البيجامة «منامة» فعلينا إدراج هذا الاسم في رأس المقالة. والسوريين يسمون دولتهم سورية وليس سوريا.--«عَبْدُ ٱلْمُؤْمِنِ» (نقاش) 20:17، 3 سبتمبر 2015 (ت ع م)

عبد المؤمن،‏ أرجو أن لا نخرج عن الموضوع. ترجمات الأسماء الجغرافية لا تهمني البتة. أنا أتحدث عن تسمية الكائنات الحية على وجه الخصوص فلا أريد أن ينحرف النقاش عن وجهته. سوريا كانت محطة لكثير من الترجمات الشاذة كرائي مثلا الرائي اسم فاعل من الفعل رأي فأي شخص ينظر لهذه الصفحة حاليا هو راء (بتنوين الكسر) لها ولهذا لا أفهم سبب التسمية فالتلفاز لا يرى ولا يسمع ثم إن النسبة له حين نقول تلفازي فماذا نقول رائي (بتشديد الياء تختلط مع النسبة إلى حرف الراء). باختصار شديد نحن موسوعة تهتم بالقراء وبالغالبية من الدول العربية أي ماذا ستبحث الأغلبية وفي أغلب الدول العربية تسمى سوريا (ولو أنه ليس موضوعنا) فلا يعقل أن نهمل كل الدول العربية ونأخذ بما كان يوجد في سوريا لأنه حاليا السوريون يدرسون في دول أخرى محيطة بسوريا ولم يعودوا يتعلمون النمط السابق الذي كان عندهم يوما. بخصوص بلدي الأردن فهو محطة للعلم وأفتخر به أكثر من أي دولة وتبقى أفضل من نظام البعث الشاذ ولا مجال للمقارنة أصلا مع أننا خرجنا عن الموضوع قليلا. على العموم كل الدول تسمى بهذا النمط فلم الشذوذ بريطانيا وليس بريطانية فنلندا وليس فنلندة وهولندا وليس هولندة وبولندا وليس بولندة هل اختلف الوضع عند سوريا؟. تحياتي--مصعب (نقاش) 20:37، 3 سبتمبر 2015 (ت ع م)

مصعب،‏ حالة بحالة، لا قاعدة عامة في أسماء البلدان. ولو وجدنا مصدرا روسيا فهو المعتمد في تسميات روسيا، ولو وجدنا مصدرا سوريا فهو المعتمد في تسميات سورية. ولو سُمِّيَ التلفزيون «الرائي» في قُطر ما في زمن ما، أو اقتُرح ذلك، تُدرج التسمية في المقالة ولو توصلنا إلى عدم مناسبتها للغرض فلنبرر ذلك في المقالة.--«عَبْدُ ٱلْمُؤْمِنِ» (نقاش) 20:41، 3 سبتمبر 2015 (ت ع م)

بالضبط. لكن أيهما النمط الغالب الألف أم التاء المربوطة في البلدان. طبعا الألف. في الكائنات الحية أيهما أكثر استخداما أميبة أم أميبا بكتيريا أم بكتيرية هذا ما أعنيه--مصعب (نقاش) 20:46، 3 سبتمبر 2015 (ت ع م)