ببي كولومبو (مسبار)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

بيبي كولومبو هو مهمة مشتركة بين وكالة الفضاء الأوروبية و منظمة بحوث الفضاء اليابانية لارسال مسبار إلى عطارد. وهذه المهمة مازالت في مرحلة التخطيط. لذلك فإن اي تغير في المواصفات من الممكن حدوثه في السنوات القليلة القادمة.[1] اسم المسبار يعود للعالم الإيطالي جوزيف كولومبو.

المهمة[عدل]

تنطوي المهمة في الوقت الحالي على ثلاث عناصر رئيسية:

  1. نموذج عبور عطارد و مشرف عليه وكالة الفضاء الأوربية
  2. دراسة مدار عطارد و مشرف عليه وكالة الفضاء الأوربية
  3. دراسة الحقل المغناطيسي و غلاف مغناطيسي لعطارد, مشرف عليه منظمة البحوث اليابنية.[2]

ومن المخطط أن يقلع المسبار في سنة 2014 ستستغرق المركبة 6 سنوات في رحلة بين الكواكب لتصل إلى عطارد مستحدمة تقنية الخلايا الشمسية و مساعدة الجاذبية من الأرض و القمر و الزهرة ليستطيع في النهاية أن يمسك بجاذبية عطارد. [3]

سيصل إلى عطارد في شهر آب من سنة 2020 . ستتالف مهمة دراسة المدار من أحد عشر جهاز علمي زود بها من قبل العديد من الدول الأوربية بما فيها أجهزة التصوير و جهاز قياس الارتفاع بواسطة الليزر و جهاز التصوير بالأشعة السينية ومقياس تحليل طيفي. و ستزود روسيا جهاز أشعة غاما و مقياس تحليل طيفي نيتروني. سستتم محاولة رسم خرائط لكامل الكوكب باستخدام عدة أطوال موجية و محاولة التأكد من وجود الجليد في المناطق القطبية.

نموذج عبور عطارد[عدل]

تتم الدراسة من خلال افلات المسبار من مدار الأرض و الاقتراب من عطارد, لكن لا توجد أي أجهزة علمية مهمة من أجل الدراسة.

دراسة مدار عطارد[عدل]

لدراسة مدار عطارد توجد مركبة فضائية وزنها 357 كيلوغرام على شكل موشور بثلاث جوانب قصيرة انحراف الأسطح 20 درجة مغطى بخلايا شمسية تزود ب 420 واط عند الحضيض . يوجد مبرد بمساحة 1.5 متر مربع على أحد جوانبه لتأمين التحكم الحراري. بتوضع هذا المبرد بشكل بعيد عن أشعة الشمس و محمي من الاشعة تحت الحمراء بدرع يبلغ 3.4 متر مربع.

إن الخطة الرئيسة لتنفيذ نظام التصوير تتكون من تصوير بزاويا واسعة وزاويا ضيقة للكاميرا ومن ومطياف الأشعة تحت الحمراء ، و الأشعة فوق البنفسجية و أشعة غاما والتصوير بالأشعة السينية ، وقياس الطيف النيوتروني ، و مقياس ارتفاع ليزري ومقياس طيفي أيوني و آخر محايد .

دراسة الغلاف المغناطيسي[عدل]

يبلغ وزن متتبع الغلاف المغناطيسي 165 كغ و هو على شكل إسطوانة و يدور حول نفسه بسرعة ثابتة تبلغ 16 دورة في الدقيقة. و محور الدوران عمودي على حط استواء عطارد. توجد في قاعدتي الاسطوانة مبرد مع فتحات تهوية للتحكم الحراري و الجوانب مغطاة بخلايا شمسية لتأمن طاقة تصل إلى 185 واط و محمي ببطانة ضد الحرارة.

المراجع[عدل]

  1. ^ Amos، Jonathan (2008-01-18). "European probe aims for Mercury" (web). The European Space Agency (Esa) has signed an industrial contract to build a probe to send to the planet Mercury. BBC News. اطلع عليه بتاريخ 2008-01-21. 
  2. ^ "BepiColombo To Enter Implementation Phase". ESA. 
  3. ^ "Marcury Exploration Project "BepiColombo"" (PDF). 2009-06-08. اطلع عليه بتاريخ 2009-06-08.