روشوس ميش

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
روشوس ميش
Rochus Misch
الميلاد 29 يوليو 1917م
أبولوسكي, الإمبراطورية الألمانية
روشوس ميش
الوفاة 5 سبتمبر 2013 (عن عمر ناهز 96 عاما)
برلين
الجنسية علم ألمانيا ألمانيا
الخدمة العسكرية
في الخدمة
19372 مايو 1945
الولاء الحزب النازي
الفرع Flag of German Reich (1935–1945).svg ألمانيا النازية
الرتبة ضابط أول، «أوبرشارفوههرر»
القيادات الوحدة الوقائية, فافن إس إس
المعارك معركة برلين (1945)
غزو بولندا (1939)
الأوسمة """أوبرشارفوههرر""", الوحدة الوقائية, فافن إس إس
إصابات ميدانية أصيب في غزو بولندا (1939)

روشوس ميش (بالألمانية: Rochus Misch) ولد في 29 يوليو 1917 في أبولوسكي (جمهورية فايمر) و توفي في 5 سبتمبر 2013 في برلين بعمر يناهز 96 عاما، كان «أوبرشارفوههرر» (ضابط أول) في الكتيبة الأولى أس أس ليبشتاندارت لحراسة أدولف هتلر خلال الحرب العالمية الثانية. شغل منصب حارس شخصي و مسؤول عن بريد و تلغراف أدولف هتلر من 1940 حتى 1945.
و في عام 2012، عندما أصبح عمره يناهز ال 95 عاما،كان واحد من أخر من عملوا في قبو الفوهرر الذين مازالوا على قيد الحياة في برلين خلال الأيام الأخيرة من الحرب في أوروبا.

الحياة الشخصية[عدل]

ولد ""روشوس ميش"" في 29 يوليو 1917 في أبولوسكي، جمهورية فايمر و هي الآن مدينة بولندية.
توفي والده و هو جندي قبل ساعات قليلة من ولادته و والدته توفيت في 1920. فقام بالعيش مع أجداده ثم درس الرسم في المدرسة.
في عام 1936، و في ألعاب أولمبية صيفية 1936 في برلين، أتى ""روشوس ميش"" في المرتبة الأولى في الشباب أمام مدخل الملعب لتحية أدولف هتلر، و هنا رأى الفوهرر للمرة الأولى. و منذ ذلك الوقت أعجبه الفوهرر كثيرا و فتن به مثل الكثير من المواطنين.
في العام الموالي، استدعي روشوس للخدمة العسكرية. و دمج في وحدة ""فرفنغونغستروب""، و هي وحدة مسؤولة عن الأمن.
و في سبتمبر 1939، هاجم الجيش الألماني بولندا حيث أصيب الجندي ""روشوس ميش"".
في وقت تلقي العلاج،تم توظيفه في قمة الحكم في برلين، حيث اشتغل حارس شخصي و مسؤول عن البريد و التليفيريك للفوهرر.و بعدها انتقل إلى الكتيبة الأولى أس أس ليبشتاندارت لحراسة أدولف هتلر في أبريل 1940 في شقة المستشارية في برلين.
و في بداية 1945،و عندما قربت نهاية الرايخ الثالث.و منذ منتصف مارس، هتلر و أقرب رجاله و وزرائه و حراسه تحولوا إلى قبو الفوهرر.
قال ""روشوس ميش"" أنه تكلم مع الفوهرر للمرة الأخيرة في 30 أبريل 1945، و قبل وقت قصير من انتحاره: <<و كان نحو الساعة 11:00 صباحا يمشي بجواري، يتوقف، ثم نظر بلمحة إلي قبل أن يدور في مكانه و ذهب>>.
و قد لاحظ كيف في مساحة العمل الصغير ماغدا جوبلز زوجة وزير الدعاية، تلبس أولادها الستة قبل أن تسممهم. و قد قال له جوزيف غوبلز، الذي لمح له قبل أن ينتحر بدوره:<<لقد تعلمنا أن نعيش، لذلك نحن نعرف جيدا كيف نموت، و الآن هل يمكنكن التصرف ، نعم، انتهى>>
تم إعتقال ""روشوس ميش"" من قبل القوات السوفيتية في 2 مايو 1945 و سجن في سجن لوبيانكا في موسكو.
و بعد تسع سنوات أحيل إلى سجن في سيبيريا و كازاخستان،ثم عاد إلى برلين في عام 1954 و أسس في العام التالي متجر صغير لفن الرسم و التصوير، و قد قضى تقاعده في منزل في حي رودو (برلين).
كان رتبته العسكرية الأخيرة هي """أوبرشارفوههرر""".
و قال ""روشوس ميش"" أنه لم يكن يوما عضوا في الحزب النازي.

منذ وفاة أرمين ليمان في أكتوبر 2008 و روشوس ميش في 5 سبتمبر 2013، أصبح غونتر شويغرمان الوحيد الذي لا زال على قيد الحياة من الأشخاص الذين عاشوا مع أدولف هتلر في قبو الفوهرر في أخر أيام النازية.

قائمة المراجع[عدل]

الصحفي نيكولا بورسييه قام بكتب كتاب إسمه (J'étais garde du corps d'Hitler) أي (كنت حارس أدولف هتلر) سنة 2006 بعد أن قضى مع ""روشوس ميش"" سنتين في 2004 و 2005.
و في قراءة لهذا الكتاب قال المؤرخ ستيفان مارتنز :""أن ميش لديه ذاكرة إنتقائية و قوية"" حيث أن حسب الكاتب "" ميش هو مرجع تاريخي هام و قوي "".

روابط خارجية[عدل]

تم إخراج دي في دي عن روشيس ميش و إسمه "Rochus Misch erzählt" يتكلم فيه عن هتلر و قبو الفوهرر و ألبرت شبير.