مارلون براندو

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
مارلون براندو
Marlon Brando
صورة معبرة عن الموضوع مارلون براندو
مارلون براندو عام 1963

اسم الولادة مارلون براندو الابن
الميلاد 3 أبريل 1924
(أوماها - نبراسكا - الولايات المتحدة الأمريكة)[1]
الوفاة 1 يوليو 2004 (العمر: 80 سنة)
(لوس أنجليس - كاليفورنيا - الولايات المتحدة الأمريكة)[1]
الأدوار المهمة الدون فيتو كارليوني في فيلم العراب
سنوات العمل 1944 - 2004
زوجة آنا كاشفي (1957-1959)
موفيت كاستانيدا (1960-1962)
تاريتا تيريبيا (1962-1972)
الموقع الرسمي marlonbrando

مارلون براندو الابن (بالإنجليزية: Marlon Brando, Jr) ولد في (3 أبريل 1924، أوماها - نبراسكا - الولايات المتحدة الأمريكة) وتوفي في (1 يوليو 2004، لوس أنجليس - كاليفورنيا - الولايات المتحدة الأمريكة)[1].

كان ممثل أمريكي ويعتبر أحد أشهر الممثلين السينمائيين في القرن العشرين، وأحد أساطير السينما وأكثر الوجوه السينمائية إثارة للجدل، إلا أنه سئم التمثيل وتحول إلى كتابة السيناريوهات

براندو حقق جوائز عديدة، حاز في عام 1955 على أول جائزة أوسكار كأفضل ممثل عن دورة في فيلم (على الواجهة البحرية)[2]، كما حصل عن الفيلم ذاته على جوائز أخرى من بينها جائزة الغولدن غلوب لأفضل ممثل، وجائزة الأكاديمية السينمائية البريطانية لأفضل ممثل أجنبي، وجائزة أفضل ممثل في مهرجان كان السينمائي[3]. وحصل أيضا على (جائزة الأوسكار) كأفضل ممثل عن دوره بفيلم (العراب عام 1973) لكنه رفض الجائزة بسبب سوء المعاملة التي يتعرض لها الهنود في السينما والتلفزيون[4].

حياته الأولى[عدل]

في 3 أبريل 1924، ولد مارلون (تكتب مارلين أيضا) براندو في أوماها، نبراسكا، الولايات المتحدة وهو الابن الثالث والأخير لدوروثي بينيبيكر براندو ومارلون براندو الأب المنحدرين من أصول آيرلندية؛ وله أختان هما جوسيلين وفرانسيس.

في عام 1935، انفصل أبواه، فانتقلت والدته مع أطفالها الثلاثة إلى سانتا أنا في مقاطعة أورانج، كاليفورنيا. في عام 1937، تصالح أبواه ثانية، وانتقلت العائلة إلى ليبيرتيفيل، إلينوي، شمال شيكاغو قرب بحيرة ميشيغان. في عام 1940، أرسل إلى مدرسة داخلية عسكرية وهي أكاديمية شاتوك العسكرية في فيربولت، مينيسوتا، والتي طرد منها بسبب تمرده في النهاية.

في عام 1943، وصل براندو إلى نيويورك؛ وسجل لفصل دراسي في الورشة الدرامية للمدرسة الجديدة للبحث الاجتماعي، الموجهة من قبل المهاجر الألماني إرون بيسكاتور. معلمته في الورشة كانت ستيلا أدلر. ستيلا أدلر عاشت في موسكو في أوائل الثلاثينات، ودرست مع قسطانطين ستانيسلافسكاي في مسرح فنون موسكو. في عودتها إلى أمريكا، علمت أعضاء مسرح المجموعة اليساري استعمال "طريقة" ستانيسلافسكاي، والتي بها يجب على أي ممثل أن يطور كل جزء يؤدى من عواطفه الخاصة، وهي طريقة قام لي ستراسبيرج بتعليمها لاحقا أيضا.

مسيرته[عدل]

في 1944، ظهر براندو لأول مرة في مرحلته أثناء الورشات الدرامية كالسيد المسيح في مسرحية "هانيل" لجيرارت هوبتمان. في نفس العام، حصل براندو على عقده الأول مع إنتاج روجرز وهاميرشتاين برودواي لعرض "أتذكر يا أمي"، بواسطة جون فان دروتين؛ وقد كان عملا ناجحا استمر لسنتين.

في 1946، لعب براندو دورا في "مقهى تروكلن" بواسطة ماكسويل أندرسن، ثم في "كانديدا" لجورج بيرنارد شو، وفي خريف العام ذاته في "ولادة علم"، مسرحية بواسطة بن هيتشت، حول تأسيس دولة إسرائيل. بعدما أعجب بالتقارير وصور معسكرات الاعتقال النازية، انضم إلى "الاتحاد الأمريكي لفلسطين الحرة". في 1947، اقترح إليا كازان على براندو ليكون في فيلم تينيسي وليامز "عربة شارع تسمى الرغبة".

بين عامي 1950 و1955، مثل براندو في أفلام بارزة مثل "الرجال" (1950)، "سيارة تسمى الرغبة" (1951)، "عاشت زاباتا!" (1952)، "البري" (1953)، "على الواجهة المائية" (1954)، و"رجال ودمى" (1955). في 1952 حصل على جائزة أفضل ممثل في مهرجان كان السينمائي لدوره في فيلم "فيفا زاباتا!"، كما حصل على جائزة أخرى لنفس الدور وهي جائزة الأكاديمية السينمائية البريطانية لأفضل ممثل أجنبي. في عام 1953 حصل على جائزة الأكاديمية السينمائية البريطانية لأفضل ممثل أجنبي، لدوره في فيلم "القيصر جوليوس".

توفيت والدة براندو في 31 مارس عام 1954. في عام 1955، حصل براندو على أول جائزة أوسكار له لدوره في فيلم تيري مالوي "على الواجهة المائية". في عام 1954، حصل على جوائز أخرى من بينها جائزة الغولدن غلوب لأفضل ممثل، وجائزة الأكاديمية السينمائية البريطانية لأفضل ممثل أجنبي، وجائزة أفضل ممثل في مهرجان كان السينمائي، جميعها لدوره في فيلم "على الواجهة المائية".

في ربيع عام 1955، أسس براندو شركة إنتاج خاصة به، سماها "شركة بينيبيكر للإنتاج"، نسبة لاسم والدته قبل الزواج. تزوج براندو في 11 أكتوبر 1957 بالممثلة آنا كاشفي، من ويلز. زواجه الثاني كان من الممثلة المكسيكية موفيتا كاستانيدا، في 1960. في 1961، ظهر براندو كمخرج لأول مرة في فيلم جاك ذو العين الواحدة. في عامي 1960 و1961 أثناء تصويره فيلم "Mutiny on the Bounty" في تاهيتي، اكتشف الجزيرة المرجانية تيتياروا التي اشتراها في عام 1966. وفي ربيع عام 1965، توفي والده.

في الستينات، قدم براندو مساهمة لإنهاء التمييز العنصري والظلم الاجتماعي بالاشتراك مع حركة الحقوق المدنية. وفي السبعينات، عاد براندو إلى الظهور بشكل بارز بعدما قام بتأدية أدوار معروفة. في عام 1972، قام مارلون براندو بأحد أبرز الأدوار في مسيرته بعد تمثيله لشخصية دون فيتو كورليون في فيلم "العراب"، والذي جعله يحصل على جائزة أوسكار ثانية. وفي نفس الفترة قام بتأدية دور مميز آخر في فيلم "الحرق!"، وهو الدور المفضل لديه، وفيلم "The Nightcomers" و"التانغو الأخير في باريس".

في عام 1979، حصل براندو على ظهور قصير ممثلا شخصية الرائد كورز في فيلم فرانسيس فورد كوبولا Apocalypse Now. في 1990، وبعد غياب طويل آخر، عاد براندو مع دور في فيلم "المبتدئ". في 1994، نشر براندو سيرته الذاتية تحت مسمى "أغاني علمتني إياها أمي". في 1995، ظهر براندو بدور بارز آخر، ممثلا شخصية جاك ميكلير، في "دون جوان ديماركو".

توفي مارلون براندو في 1 يوليو عام 2004.

مات ابنه مفلسا عام 2008.

فيلم الاب الروحي[عدل]

في عام 1972 رجع نجم مارلون براندو بعد أداءه دور الدون فيتو كورليوني في فلم العراب الجزء الأول وكان أداءه ساحرا وكان الدور على أنه رئيس لعائلة كارليوني التي تعد من أكبر عائلات الجريمة في نيويورك ودورة كان أسطوري وقد أتقن الدور أتقان مميز جعله يأخذ جائزة الاوسكار لأفضل ممثل وكان متميزا جدا في هذا الدور لكنه رفض الجائزة احتجاجا على معاملة الحكومة الاميركية للهنود الحمر، وقد انتدب في ذلك الوقت امرأة هندية لتقرأ رسالة الرفض في حفل توزيع الجوائز، يذم فيها هوليوود على الصورة التي تظهرها للهنود الحمر في افلامها.

مراجع[عدل]

وصلات خارجية[عدل]

سبقه
ويليام هولدن
جائزة أفضل ممثل رئيسي في مهرجان الأوسكار
1954
تبعه
إيرنست بورغنين
سبقه
جين هاكمان
جائزة أفضل ممثل رئيسي في مهرجان الأوسكار
1972
تبعه
جاك ليمون