هافانا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
هافانا Havana
مدينة
مدينة هافانا
شعار هافانا Havana
شعار
لقب: مدينة الأعمدة
الاحداثيات: 23°08′N 082°23′W / 23.133°N 82.383°W / 23.133; -82.383
البلد علم كوبا كوبا
مقاطعة هافانا
أنشئت 1515a
بلديات 15
حكومة
 • Type رئيس مجلس البلدية
 • العمدة

مارتا هيرنانديز روميرو (PCC

)
المساحة
 • المجموع 728.26 كم2 (281.18 ميل2)
ارتفاع 59 م (194 قدم)
عدد السكان (2010) تعداد رسمي [1]
 • المجموع Red Arrow Down.svg 2,135,498
 • الكثافة السكانية 2,932.3/كم2 (7,595/ميل2)
ديمونيم habanero (m), habanera (f)
منطقة زمنية UTC−05:00 (UTC-5)
 • توقيت صيفي UTC−04:00 (UTC-4)
رمز المنطقة (+53) 7
a Founded on the present site in 1519.

هافانا هي العاصمة والميناء الرئيسي والمركز التجاري الرئيسي لكوبا وهي واحدة من المقاطعات الكوبية الأربعة عشر ويبلغ عدد سكانها 2.4 مليون نسمة مما يجعل من هافانا في أكبر مدينة في كل من كوبا ومنطقة البحر الكاريبي [2]. وتمتد المدينة معظمها غربا وجنوبا من خليج، والتي يتم إدخالها من خلال ممر ضيق مدخل والذي يقسم إلى ثلاثة موانئ رئيسية هي : مارملينا، جوانابكوا وأتيريس.نهر ألمينداريس يخترق المدينة من الجنوب إلى الشمال، ويدخلون في مضيق فلوريدا على بعد عدة اميال إلى الغرب من الخليج. في عام 1959 في المدينة توقفت عن النمو، ومنذ ذلك الحين قد تكبدت خسارة صافية للكائنات الحية وحدات، على الرغم من الزيادة السكانية. الملك فيليب الثاني ملك إسبانيا هافانا منح لقب مدينة في عام 1592 وصدور مرسوم ملكي في عام 1634 معترف بها رسميا من جانب أهميته اعتبرت بمثابة "مفتاح إلى العالم الجديد. بدأ الأسبان في بناء التحصينات في 1553 ونقلوا مقر الحاكم إلي هافانا في تللك الفترة من سانتياغو دي كوبا على الطرف الشرقي من الجزيرة، مما يجعل هافانا في الواقع رأس المال. أهمية التحصينات الميناء كان اعترف في وقت مبكر حيث هاجم الإنكليز والفرنسيون والهولنديون ولصوص البحر المدينة في القرن السادس عشر وغرق البارجة الأمريكية ماين في مرفأ هافانا في عام 1898 وكان السبب المباشر لاندلاع الحرب الأسبانية الأمريكية. اليوم هافانا مركز للحكومة الكوبية ومختلف الوزارات ومقار الشركات تتمركز بها.

تاريخ التأسيس[عدل]

كانت أول زيارة من قبل الأوروبيين خلال سيباستيان دي أوكامبوللجزيرة في عام 1509. وبعد ذلك بقليل، في 1510 قام المستعمرين الأسبان القادمون من هيسبانيولا في غزو كوبا.و قام الغازي دييغو فيلازكيز دي كويلار في تأسيس هافانا في 25 أغسطس 1515 على الساحل الجنوبي للجزيرة، بالقرب من بلدة حالية تسمي سيرجادريوادي باتابانو. بين 1514 و 1519 في هافانا كان ما لا يقل عن اثنين من مؤسسات مختلفة. كل المحاولات لتأسيس المدينة على الساحل الجنوبي لكوبا فشلت. في المدينة كان موقع مجاور لميناء رائع عند مدخل خليج المكسيك ومع سهولة الوصول إلى تيار الخليج والمحيطات الرئيسية الحالية التي يتبعها الملاحين عند السفر من الأمريكتين إلى أوروبا. وكل ذلك أدي في وقت مبكر لتطوير الميناء الرئيسي للمستعمرات الإسبانية في العالم الجديد.

هافانا والقراصنه[عدل]

CollageHavana.jpg
هافانا

و هافانا في الأصل ميناء تجاري ولذلك تعرضت لهجمات منتظمة من جانب القراصنة والبحريه الفرنسية. أول هجوم وحرق للمدينة كان من قبل القرصان الفرنسي جاك دي سوريه في 1555,ونهب المدينة وحرق الكثير منها. وقد تركك دي سوريه هافانا من دون الحصول على ثروة هائلة كان يأمل في أن يجد في هافانا. ومثل هذه الهجمات عملت على اقناع التاج الأسباني لتمويل بناء الحصون الأولى في المدن الرئيسية—ليس فقط لمواجهة القراصنة ولكن أيضا لبذل المزيد من السيطرة على التجارة مع جزر الهند الغربية.للتصدي لهجمات القراصنة على قوافل جاليون المتوجها إلى إسبانيا وهي محملة بكنوز العالم الجديد ،قرر وولي العهد الأسباني لحماية سفنه من خلال التركيز عليها في أسطول واحد كبير، والذي من شأنه أن يعبر المحيط الأطلسي كمجموعة واحده يمكن بسهولة أكبر من أسطول تجاري تكون محمية من الارمادا الأسبانية. بعد صدور مرسوم ملكي في 1561، طلب من جميع سفن المتجهة إلى إسبانيا أن تجتمع مع هذا الأسطول في خليج هافانا. السفن التي وصلت في مايو إلى أغسطس في انتظار ظروف أفضل الأحوال الجوية، وقد غادر الأسطول هافانا لإسبانيا بحلول سبتمبر.وهذا بطبيعة الحال عزز التجارة والتنمية في المدينة المجاورة لهافانا (فيلا المتواضعة في ذلك الوقت). السلع التي يتم تداولها في هافانا تشمل الذهب والفضة وصوف الألبكة من جبال الأنديز، الزمرد من كولومبيا، الماهوجني من كوبا وغواتيمالا، والجلود من غوأخيرا، والتوابل والعصي من كامبيتشي إلي جانب الذرة والمنيهوت والكاكا. السفن من جميع أنحاء العالم الجديد كانت تأخذ المنتجات إلى العاصمة الكوبية هافانا، وتجمع الآلاف من السفن في خليج المدينة أيضا لتغذيه هافانابالمزروعات والمواد المصنعه، إذ كان لا بد من توفير الطعام والمياه وغيرها من المنتجات اللازمة لاجتياز المحيطات. في 1563 انتقل الحاكم الأسباني العام من مقر اقامته في سانتياغو دي كوبا لهافانا بسبب أهميتها المتزايده مع مرور الزمن ،و بالتالي أصبحت هافانا العاصمه الغير رسميه لكوبا.وفي 20 ديسمبر 1592 منح الملك فيليب الثاني ملك إسبانيا هافانا لقب مدينة. في وقت لاحق سوف تعي المدينة رسميا"مفتاح إلى العالم الجديد" من قبل التاج الأسباني. في غضون الجهود الرامية إلى بناء أو تحسين البنيه التحتية الدفاعية للمدينة استمر في سان سلفادور الكابتن دي لا بونتا بحراسة مدخل القلعة الغربي للخليج، في حين أن الكابتن كاستيلو دي لوس رييس تريس ديل مورو أستمر أيضا في حراسة المدخل الشرقي. والكابتن كاستيلو دي لا ريال تولي الدفاع عن وسط المدينة.

القرنين السابع عشر والثامن عشر[عدل]

هافانا توسعت في القرن السابع عشر. حيث إنشاء مبان جديدة من المواد الأكثر وفرة من الجزيرة وفي الغالب كان الخشب، والجمع بين الأساليب الايبيرية المعمارية ،خلال هذه الفترة في المدينة كما بنيت الصروح الإنشاءات المدنية والدينية مثل دير القديس أوغسطين إلي قلعه مورو، ومصلى الهيميلديرو، ينبوع دورتوادي لونا شويرا في لوس انجليس، والكنيسة الأنجيليه المقدسه، ومستشفى سان لازارو، دير سانتا تيريزا ودير سان فيليبي نيري. في 1649 أجتاح هافانا وباء قاتلا مصدره من قرطاجنة في كولومبيا وبلغ عدد ضحاياه ثلث سكان هافاناو في 1674 بدأ العمل في اسوار المدينة وذلك كجزء من جهود التحصين. وسوف يكتمل بحلول 1740.و بحلول منتصف القرن الثامن عشر كان تعداد هافانا أكثرمن سبعين ألف نسمة وكانت ثالث أكبر مدينة في الأمريكتين وراء ليما ومكسيكو سيتي ولكن قبل بوسطن ونيويورك.

الأحتلال البريطاني[عدل]

استولت عليها بريطانيا خلال حرب السنوات السبعه حيث أن الحرب قد بدأت في 6 يونيو 1762 قام الأسطول البريطاني الذي يضم أكثر من 50 سفينة وقوة مشتركة من أكثر من11000 من رجال البحرية الملكية والجيش، وأبحرت في المياه الكوبية وقامت بهبوط برمائية شرق هافاناواستولت على المرتفعات المعروفه باسم لا كابانأعلى الجانب الشرقي من المرفأ وبدأ القصف البريطاني لقلعه إل مورو وحاصروها لمده شهر إلي أن سقطت إل مورو في30 تموز 1762.و أستسلمت المدينة رسميا في 13 آب / أغسطس.وبعد ذلك تم جعل السير جورج كيبل حاكم عليها نيابة عن بريطانيا العظمى. على الرغم من أن بريطانيا فقدت 560 رجلا فقطأثناء الحصار ،لكن أكثر من نصف قواتها في نهاية المطاف لقوا حتفهم بسبب المرض والحمى الصفراء بوجه خاص. قام التاج البريطاني على الفور بفتح التجارة مع أمريكا الشمالية ومنطقة مستعمرات البحر الكاريبي، مما أدى إلى التحول السريع للمجتمع الكوبي. الغذاء والخيول وغيرها من السلع أخدت تدفق إلى المدينة، وآلاف العبيد من غرب أفريقيا ونقلوا إلى الجزيرة للعمل في مزارع قصب السكر. وعلى الرغم من أن هافانا، والتي قد تصبح ثالث أكبر مدينة في العالم الجديد، وكان لدخول حقبة من التنمية المستدامة وتعزيز العلاقات مع أمريكا الشمالية، والاحتلال البريطاني لم يكن في الماضي.إدت الضغوط علي لندن من قبل تجار السكر خوفا من حدوث انخفاض في أسعار السكر إلي سلسله من المفاوضات مع الأمبراطوريه الأسبانيه على الأقاليم المستعمرة قبل أقل من عام علي أحتلال هافانا ثم التوقيع على معاهده السلام في باريس من قبل السلطات الثلاث المتحاربة وبالتالي وضع حد للحرب السنوات السبع. والمعاهدة أعطت بريطانيا ولاية فلوريدا في تبادل لكوبا، بناء على توصية من الدوله الفرنسيه.بعد استعادة المدينة حولت الأمبراطوريه الأسبانية هافاناإليأكثر المدن المحصنة في الأمريكتين.و بدأ البناء على ما كان ليصبح قلعة سان كارلوس دو لا كابانا أكبر قلعه للأمبراطوريه الأسبانية في العالم الجديد. وتم العمل بها لمده أحد عشر عاما وكانت باهظه التكاليف ولكن عند الانتهاء من الحصن كان يعتبر معقلا لا يمكن تعويضه وأصبح حصن أساسي للدفاع عن هافانا. وقد زودت بعدد كبير من المدافع المصنوعه في برشلونة. تم تشييد العديد من التحصينات الأخرىمنها منها قلعة أتريز تدافع عن السفن في خليج الداخلي، في حين أن القلعة لا برنسيابل لحراسة المدينة من الغرب.

القرن التاسع عشر[عدل]

و قد إزدادت التجارة بين منطقة البحر الكاريبي ودول أمريكا الشمالية في أوائل القرن القرن التاسع عشر وأصبحت هافانا مدينة مزدهرة وعصرية.ويوجد في هافانا المسارح المميزه معماريه في ذلك القرن، والازدهار في أوساط الطبقة الوسطى المتنامية أدت إلى نوع مكلف من القصور الكلاسيكية الجديدة التي يجري تركيبها. خلال هذه الفترة أصبحت هافاناتعرف باسم باريس جزر الأنتيل. فتحت مع وصول لالكسندر فون همبولت إلى هافانا الذي أعجب بحيوية الميناء. في 1837 تم أفتتاح إول أول سكة الحديدية وهو ممتد مسافه 51 كيلومترا بين هافانا وبيجوكال وكان يستخدم لنقل السكر من وادي جينيس للمرفأ. مع هذا أصبحت كوبا خامس دولة في العالم يكون لها خط السكة الحديد، وأول دوله تحت سيطره الأمبراطوريه الأسبانيه. طوال هذا القرن وقد أثرى هافانا تشييد مرافق ثقافية إضافية مثل مسرح تاكونواحد من أكثر المسارح فخامة في العالم ومن المعالم الفنية والأدبية مدرسة ليثيو (سوم) ومسرح كوليسيو. ففي نهاية القرن التاسع عشر شهدت هافانا اللحظات الأخيرة من الاستعمار الأسباني لأمريكا والذي انتهي نهائيا عندما غرقت السفينة الحربية ماين في ميناء من مواني الولايات المتحدة، وإعطاء هذا البلد ذريعة لغزو الجزيرة.في القرن العشرين في ظل الاحتلال من قبل الولايات المتحدة الأمريكية. في عام 1906 فتح أول فرع في هافانا للبنك نوفا سكوتيا وبحلول1931 لديها ثلاثة فروع في هافانا.

فترة الجمهوريه ومرحله ما بعد الثوره[عدل]

خلال الفترة الجمهوريه من 1902 حتي 1959 وشهدت المدينة عهدا جديدا من التنمية. حيث شهدت النواحي الصناعيه والتجارية نموا سريعا للغاية.حيث كانت كوبا تتعافى من الدمار الذي خلفته الحرب لتصبح بلد رغده مع ثالث أكبر طبقة وسطى في نصف الكرة الغربي، وهافانا عاصمة البلاد أصبحت تعرف باسم باريس الكاريبي. كان البناء من الصناعات الهامة وكان بناء العمارات في تلك الفترة كثيفا لاستيعاب الطبقة الوسطى الحديثة، فضلا عن القصور للأثرياء الكوبية وقد بنيت بوتيرة سريعة خلال ثلاثنيات القرن العشرين العديد من الفنادق الفخمة والكازينوهات والملاهي الليلية وشيدت لخدمة صناعة السياحة المزدهرة وتنافست بقوة مع ميامي. في الثلاثينات، في وقت أصبحت العاصمة هافانا تجتذب أنشطة عديدة تتراوح بين مراسي لليخوت وسباق السيارات والسباقات، وتطورت العروض الموسيقية والحدائق العامه تطور مذهل والفرصة التي تتيحها الحكومه في كوبا بوجه عام وفي هافانا بشكل خاص جعلت الجزيره منطقه جذب للمهاجريين حيث تلقت كوبا الملايين من المهاجرين من جميع أنحاء العالم خلال الجمهورية. انها تلقت الكثير من الأسبان حيت اليوم حيث يقدر أن ربع سكان كوبا ينحدر من أصول أسبانيه. هافانا حققت لقب المدينة الأمريكيه الاتنيه مع أكبر عدد سكان للطبقة المتوسطة برفقه القمار والفساد حيث كون رجال العصابات والنجوم مزيج اجتماعي مميز. خلال هذه الحقبة، كانت هافانا تعطي مرتبات للعاملين أكثر من مدينتي لاس فيغاس ونيفادا. وهناك معرض للصور بالأبيض والأسود من عهد الجمهوريه ما تزال تزين جدران البار في الفندق الوطني، بما في ذلك صور لفرانك سيناترا مع آفا غاردنر، مارلين ديتريش وغاري كوبر. في عام 1958 حوالي 300000 سائح أمريكي قد زاروا المدينة.واحد من أكثر زوار المنطقه شهره الكاتب الأمريكي إرنست همنغواي (1899-1961)، الذي قال عن هافانا "من حيث الجمال إلا البندقية وباريس تجاوزت هافانا"، همنغواي كتب العديد من رواياته الشهيرة في كوبا وعاش هناك في السنوات ال 22 الأخيرة من حياته. وكان في هافانا 135 دار سينما في ذلك الوقت—أكثر من باريس أو نيويورك. بعد ثورة 1959 التي قام بها الشيوعيين (الذين أنكروا أنهم شيوعيين حتي تلك اللحظه وقد وعدوا بتحسين الخدمات الاجتماعية والمساكن العامة والمباني الرسمية وقد فاجئ كاسترو بمصادرة جميع الممتلكات الخاصة والصناعة في إطار نموذج الدوله الشيوعية المدعومة من الاتحاد السوفياتي تلها الحظر الأمريكي، خاصة أنه من الصعب ضرب هافانا ونتيجة لذلك أصبحت هافانا في حالة متهالكة. في الفترة بين 1966إلي 1968، قد أممت الحكومة الكوبية جميع الكيانات التجارية المملوكة للقطاع الخاص في كوبا، وصولا إلى "أنواع معينة من أشكال التجزئة الصغيرة من التجارة" (القانون رقم 1076) معظم هذه القوانين والقيود الاقتصادية ما زالت قائمة إلي اليوم. وهافانا تحولت من استقبال المهاجرين إلى واحدة من أكبر مولدات الهجرة في العالم. اليوم ما يقرب من 15 ٪ من مجموع السكان الكوبيين يعيشون في الخارج على الرغم من أن حرية السفر ممنوع من قبل النظام الكوبي. كان هناك تدهور اقتصادي خطير بعد انهيار الاتحاد السوفياتي في عام 1991 وذلك مع نهاية المليارات من الدولاراتالتي كان يعطيها الاتحاد السوفياتي كدعم للحكومة الكوبية ,كما أعتقد الكثيرون أن النظام الشيوعي في كوبا سوف يختفي كما حل مع دول أوروبا الشرقيه التي أنفصلت عن الأتحاد السوفيتي قد ساد النظام الشيوعي في هافانا خلال التسعينيات تحت ضغط دولي عتيد وتدهور الوضع الأقتصادي وقد يتضح ذلك من نكته شهيره سادت كوبا تتهكم علي الوضع الأقتصادي في صيف عام 1991 حيث تقول النكته أنه بعد فترة وجيزة من تولي فيدل كاسترو مقاليد السلطة تم تغيير العلامات الأرشاديه في حديقه حيوان هافانا "لا تطعم الحيوانات " إلى "لا تأكل غذاء الحيوانات " وفي الواقع فإن الطاووس والجاموس قيل إنه اختفى من حديقة الحيوانات في هافانا. بعد 50 عاما من الحظر فإن الحكومة الاشتراكية حاولت الحصول على العائدات السياحة وأتاحت للمستثمرين الأجانب الفرص لبناء فنادق جديدة، وتطوير صناعة الضيافة ومن المفارقاتفي حين أن الاستثمار الأجنبي هو موضع ترحيب فإن الكوبيين ممنوعون من المشاركة حيث أن الشعب الكوبي هو الوحيد الذي يسمح له بالعمل كطهاة وفي الحديقة وسائقي سيارات الأجرة ولكن ليس ليصبحوا من أصحاب أو مستثمري أي من الممتلكات. لهذه الأسباب وغيرها، وصناعة السياحة خلال الثورة الاشتراكية فشلت في توليد الإيرادات المتوقعة. في ذروتها حيث أن السياحه القادمه من كندا وأوروبا الغربيه ولدت ما يقرب من 2 مليار دولار سنويا وفقا لناشيونال جيوغرافيك، ولكن هذا المبلغ قد انخفض بشدة منذ ذلك الحين.وهناك جهود لأعادة بناء هافانا القديمة للأغراض السياحية وعدد من الشوارع والساحات وقد تم ترميم بعضها ولكن هافانا القديمة هي مدينة كبيرة وجهود الترميم لم تشمل سوي أقل من 10% من المدينة.

الجغرافيا[عدل]

صوره بالقمر الصناعي لهافانا

تمتد المدينة معظمها غربا وجنوبا من الخليج وهناك فتحه ضيقه تقسم الخليج إلى ثلاثة موانئ رئيسية هي : مراملينا وجوانباكو والتريس. ونهر ألمينداريس يخترق المدينة من الجنوب إلى الشمال ويدخلون في مضيق فلوريدا على بعد عدة اميال إلى الغرب من الخليج.وتوجد تلال منخفضة في المدينة.

المناخ[عدل]

هافانا وعلى غرار الكثير من كوبا تتمتع بمناخ أستوائي على مدار السنة المناخ الاستوائي الذي خفف من موقف الجزيرة في حزام الرياح التجارية والتيارات البحرية الدافئة. تحت تصنيف كوبين المناخي هافانا لديها مناخ السافانا الأستوائيه. متوسط درجات الحرارة تتراوح بين 72 درجة فهرنهايت (22 درجة مئوية) في شهري يناير وفبراير إلى 82 درجة فهرنهايت (28 درجة مئوية) في أغسطس. ونادرا ما تنخفض درجة الحرارة إلى أقل من 50 درجة فهرنهايت (10 درجة مئوية). وكانت ادنى درجة حرارة 33 درجة فهرنهايت (1 درجة مئوية) في سانتياغو دي لاس فيغاس. وأدنى درجة حرارة سجلت في كوبا هو 32 درجة فهرنهايت (0 درجة مئوية) في بينوا، في مقاطعة هافانا. ويكثر هطول الأمطار في يونيو إلي أكتوبر ويقل من ديسمبر وحتى شهر أبريل حيث بلغ متوسطها 46 بوصة (1،200 ملم) سنويا. الأعاصير أحيانا تضرب الجزيرة، لكنها عادة تضرب الساحل الجنوبي لكوبا، والضرر في هافانا هو في الغالب أقل من أماكن أخرى في البلاد. في ليلة من 8-9 يوليو 2005 الضاحية الشرقية من المدينة تعرض لضربة مباشرة من الاعصار دنيس بسرعته التي تبلغ 100 ميل (160 كم / رياح ح). اجتاحت ساحل هافانا موجات ضاريه يبلغ أرتفاعها 10 قدما (3.0 متر)والرياح مزقت قطعة من بعض مباني المدينة من الحقبه الاستعمارية حيث أن بعض الكتل الخرسانية سقطت من مباني الحقبه الأستعماريه. على الأقل 5000 مواطن تضررت منازلهم في هافانا والمناطق المحيطة بها. وبعد ثلاثة أشهرفي أكتوبر 2005، وعانت المناطق الساحلية فيضانات شديدة في أعقاب الإعصار ويلما.

  • ويسرد الجدول أدناه متوسط درجة الحرارة على مدار السنة :


Nuvola apps kweather.svg متوسط حالة الطقس في هافانا Weather-rain-thunderstorm.svg
الشهر يناير فبراير مارس أبريل مايو يونيو يوليو أغسطس سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر المعدل السنوي
متوسط درجة الحرارة الكبرى ب°ف (°م) 78
(26)
79
(26)
81
(27)
83
(28)
85
(29)
86
(30)
90
(32)
88
(31)
87
(31)
84
(29)
81
(27)
79
(26)
متوسط درجة الحرارة الصغرى ب °ف (°م) 65
(18)
65
(18)
67
(19)
69
(21)
72
(22)
74
(23)
75
(24)
75
(24)
74
(23)
73
(23)
70
(21)
67
(19)
هطول الأمطار ببوصة (مم) 2.50
(63.5)
2.70
(68.6)
1.80
(45.7)
2.10
(53.3)
3.90
(99.1)
7.20
(182.9)
4.20
(106.7)
3.90
(99.1)
5.70
(144.8)
7.10
(180.3)
3.50
(88.9)
2.30
(58.4)
المصدر: weather.com[3] 2008-06-22

معالم هافانا[عدل]

  • فورتاليزا سان كارلوس دو لا كابانا وهي القلعة الواقعة على الجانب الشرقي للخليج هافانا، لا كابانا هو الحصن الأكثر إثارة للإعجاب من الحقبة الاستعمارية، وخصوصا جدرانه بنيت (في نفس الوقت مع حصن إل مورو) في نهاية القرن الثامن عشر.
  • ايل كابيتليو ناسيونال الذي بني في 1929 لكي يكون مجلس الشيوخ ومجلس النواب وهذا المبنى الضخم يتم التعرف على قبته التي تهيمن على سماء المدينة. وداخل هذا المبني ثالث أكبر تمثال في الأماكن المغلقة في العالم في أيامنا هذه وهو تمثال الجمهوريه. ويقع فيه أيضا مقر أكاديمية العلوم بكوبا والمتحف الوطني للتاريخ الطبيعي ويحتوي على أكبر مجموعة للتاريخ الطبيعي في البلاد.
  • كاستيلو دي لوس رييس تريس ماجوس ديل مورو هو حصن خلاب يحرس مدخل خليج هافانا وقد شيد بسبب التهديد الميناء من القراصنة.كاستيلو سان سلفادور دي لا بونتا، قلعة صغيرة بنيت في القرن السادس عشر، عند نقطة الدخول الغربي لميناء هافانا حيث أنها لعبت دورا حاسما في الدفاع عن هافانا خلال القرون الأولى للاستعمار، القلعة ولا تزال نحوي القلعه عشرين بندقيه قديمة وغيرها من التحف العسكرية.
  • ايل كريستو دي هافانا وتمثال المسيح يبارك المدينة من الجانب الآخر للخليج يشبه إلى حد كبيرتمثال المسيح الفادي في ريو دي جانيرو، منحوتة من الرخام بواسطه جيلما ماديرا وكان ذلك في عام 1958 وقد أقام على منصة مما يجعله مركز جيدة تستطيع من خلاله مشاهدة هافانا القديمة والمرفأ.
  • المسرح الكبير في هافانا ويستضيف عروض فرقة الباليه الوطنية الكوبية وفي بعض الأحيان تستضيف عروضا لأوبرا الوطنية والمسرح يعرف أيضا بقاعه غارسيا لوركا، وهو الأكبر في كوبا.
  • فندق ناسيونال دي كوبا
  • ايل ماليكون هابانيرو وهو السبيل الذي يمتد بجانب السور البحري لهافانا وقد بنيت على طول الساحل الشمالي من هافانا إلى نهر ألمينداريس، فهو يشكل الحدود الشمالية لهافانا القديمة ومركز هافانا.
  • متحف الثوره ويقع في قصر الرئاسه السابق وفي خلفيته يعرض اليخت غرانما
  • نيكروبلس كريستوبال كولون وهي عباره عن متحف ومقبرة في الهواء الطلق وهي واحدة من المقابر الأكثر شهرة في أمريكا اللاتينية التي تشتهر بجمال وروعة. المقبرة التي بنيت في 1876 وتحوي ما يقرب من مليون قبر. بعض شواهد القبور مزينة بأعمال النحاتين من عيار راموس بلانكوس وأخرىن.

السياحه[عدل]

قبل الثورة الكوبية وخاصة من 1915 حتي 1930 كانت السياحة أحد المصادر الرئيسية للعملة الصعبة (وراء السكر وصناعاتالتبغ). هافانا، حيث المقصد الأثير في منطقة البحر الكاريبي لا سيما مع المواطنين الأمريكيين الذين سعوا إلى الالتفاف على القيود المفروضة على حظر السفر للدول اللاتينية. واتي بعد ذلك أنخفاض حاد في تدفق السياح إلى الجزيرة (الناتجة في المقام الأول من الكساد العظيم وانتهاء الحظر في الولايات المتحدة واندلاع الحرب العالمية الثانية), وقد بدأت هافانا في أستقبال الزوار في أعداد كبيرة مرة أخرى في خمسينيات القرن العشرين. وكانت السياحه في هافانا مقتصره علي البغاء والمقامره وذلك جعل الحكومه الثوريه التي اتت لأسده الحكم تقول انه قطاع يولد شرور أجتماعيه لذلك يجب التخلص منه وبذلك بدأ أغلاق العديد من الحانات وصالات القمار وقد تولي المعهد الوطني للسياحه أداره العديد من المؤسسات السياحيه والتي كانت متاحه لأغنياء كوبا لجعلها متاحه للفقراء أيضا مع تدهور العلاقات بين كوبا والولايات المتحده وبداء الحظر الأقتصادي علي كوبا منذ عام 1961 م مما أدي لأنخغاض صناعه السياحه بشكل كبير ولم يعود إلى شيء قريب من مستويات ما قبل الثورة وحتى عام 1989 وكانت الحكومة الثورية بوجه عام وفيدل كاسترو على وجه الخصوص في البداية يعارضوا أي تطور كبير في صناعة السياحة وربط المجال إلى الفجور والأنشطة الإجرامية ومع ذلك تغير موقف كاسترو ففي عام 1982 فإن الحكومة الكوبية وافقت على قانون الاستثمار الأجنبي الذي أتيح لعدد من القطاعات وشملت السياحة من خلال أتحاه الفرصه أمام الاستثمار الاجنبي لأنشاء شركات خاصه (مثل كوباناكان، التي أنشئت في عام 1987)وعملت كوبا علي جذب رؤوس الأموال لتطوير الفنادق وإدارتها لزيادة عدد السائحين من 130000 (في 1980) إلى 326000 (بحلول نهاية ذلك العقد). نتيجة لانهيار الاتحاد السوفياتي وحلفائها في شرق أوروبا في عام 1989 وأوائل التسعنيات دخلت كوبا في أزمة اقتصادية حادة ورأت نفسها في حاجة ماسة للعملة الأجنبية. ووجدت الجواب مره أخرى في مجال السياحه والحكومة الكوبية أنفقت مبالغ كبيرة في هذه الصناعة لجذب الزوار وبحلول عام 1995 أصبحت هذه الصناعة في كوبا المصدر الرئيسي للدخل.

التعليم[عدل]

الحكومة الوطنية الكوبيه تتحمل كامل المسؤولية عن التعليم، وهناك العديد من المدارس الابتدائيه والثانويه ومدارس للتدريب المهني في جميع أنحاء هافانا. ومدرسة الباليه الوطنية الكوبية والتي تضم 4.350 طالبا هي أكبر مدرسة للباليه في العالم وأعرق مدرسة باليه في كوبا وقد أنشئت بواسطه رامونا دي سا وفي عام 2002 مع التوسع في المدرسة تقدم 52.000 طالب راغبين في الانضمام إلى المدرسة وقد تم اختيار 4.050.و المدارس متفاوتة الجودة والتعليم مجاني وإلزامي على جميع المستويات ما عدا التعليم العالي.جامعة هافانا وتأسست في 1728 وكانت مؤسسة رائدة للتعليم العالي في نصف الكرة الغربي. بعد وقت قصير من الثورة قد خضعت للتأميم وتحولت لجامعه وكذلك جميع المؤسسات التعليمية الأخرى ومنذ ذلك الحين عدة جامعات أخرى قد فتحت مثل معهد البوليتكنيك "جو انطونيو اتشيفيريا" حيث يتعلم الغالبية العظمى من مهندسي اليوم الكوبيين.

الصحة[عدل]

في ظل الحكومة الكوبية يتمتع جميع المواطنين بالرعاية الصحية الوطنية. إدارة نظام الرعاية الصحية للأمة تتركز إلى حد كبير في هافانا. المستشفيات في هافانا تديرها الحكومة الوطنية وخلال الثمانينات بدأت كوبا جذب انتباه العالم لعلاج أمراض القلب ومشاكل العين وذلك ناتج عن اهتمام الثوره الكوبيه بالأوضاع الصحيه بالبلاد.

الخدمات[عدل]

خدمات المرافق تخضع لسيطرة عدد من الشركات المملوكة للدولة التي تم تأميمها منذ قيام الثورة الكوبية. المياه والكهرباء والمجاري والخدمات تدار بهذا الشكل.و يتم التزويد بالكهرباء من مولدات الكهرباء التي تغذي بالنفط. وو الكثير كم محطات الكهرباء تعمل من قبل الثوره الكوبيه وقد أصبحت قديمة بعض الشيء وأزدياد انقطاع الكهرباء مما دفع الحكومة الوطنية في عام 1986 على تخصيص ما يعادل 25،000،000 $ لتحديث الشبكة الكهربائية.

الرياضة[عدل]

ملعب أمريكا اللاتينية هو أكبر ملعب في كوبا

كثير من الكوبيين من محبي ومشجعي الرياضة المتعطشين للبيسبول.و لهافانا فريقين في بطوله البيسبول الوطنية الكوبية. والمدينة لديها العديد من الملاعب الرياضية الكبيرة وأكبر ملعب هو هو ملعب أمريكا اللاتينية. والنوادي الاجتماعية على الشواطئ توفر مرافق لممارسة الرياضات المائية وتشمل مطاعم وقاعات الرقص. هافانا كان المضيف الحادي عشر لألعاب عموم أمريكا في عام 1991او لملاعب والمرافقالتي بنيت لهذه المناسبه في الضواحي الشرقية لهافانا الغير مأهولة بالسكان نسبيا. هافانا كانت في عام 1992 مرشحه لاستضافة نهائيات كأس العالم لالعاب القوى. هافانا كان مرشحه لعام 2012 لاستضافة دورة الألعاب الأولمبية الصيفية ولكنها لم تكن على القائمة المختصرة.

مشاهير هافانا[عدل]

  • ديف لومباردو :الطبال (1965 --)
  • روبرتو جزويتا:المدير التنفيذي لشركة كوكا كولا (1931-1997)
  • فيليبي بووي : عالم حيوانات (1799-1891)
  • خوسيه مارتي: شاعر وكاتب وزعيم وطني (1853-1895)
  • ارنستو ليكونا:ملحن (1895-1963)
  • دولسي ماريا ليونز:كاتب (1902-1997)
  • أليخو كابرنتيار:كاتب (1904-1980)
  • ديانا تشافيانو كاتبه (1960 --)
  • يزاما خوسيه ليما: شاعر وكاتب (1910-1976)
  • كوندو برموديز:رسام (1914-2008)
  • اليشيا الونسو : راقصه باليه (1920 --)
  • ماريا أنطونيتا بونز : ممثلة ,راقصة رومبا (1922-2004)
  • سيليا كروز : مغنية (1925-2003)
  • ايلينا بيرك :مغني (1928-2002)
  • ألبرتو كوردامصور ومن صوره صورته الشهيرة "حرب العصابات البطوليه " لتشي غيفارا (1928-2001)
  • كاميلو سيينفويغوس : وقف جنبا إلى جنب مع ثورة فيدل كاسترو وتشي غيفارا (1932-1959)
  • ريكاردو ألاركون :وسياسي ورئيس الجمعية الوطنية في كوبا (1937 --)
  • فيليكس بالوي المنشد مع جميع نجوم الأفرو كوبية وغيرها (1943 --)
  • ديفيد فوميرو: ممثل (1972 --)
  • كريستينا ساراليغي: صحفي ومقدم برنامج حواري (1948 --)
  • اوسوالدو بايا:ناشط سياسي (1952 --)
  • ألينا فيرنانديز وابنته أحد منتقدي فيدل كاسترو (1956 --)
  • أندي غارسيا :ممثل (1956 --)
  • اليزابيث كاباليرو : مغني الأوبرا الدولي (1974 --)
  • ماريا تيريزا :دوقة لكسمبورغ الكبرى، رفيقة الدوقية الكبرى من الدوق الكبير هنرى لوكسمبورغ (1956 --)
  • غلوريا استيفان :مغنيه (1957 --) (هاجرت إلى الولايات المتحدة في مرحلة الطفولة)
  • كارلوس ديل الجنك :موسيقي (1958 --)
  • ألجورجنسن:موسيقي (1958 --)
  • سيزار إيفورا :الممثل (1959 --)
  • خوان كونينو:سياسي وعمدة مدينة هافانا (1960 --)
  • فيليبي بيريز روكي:سياسي ووزير خارجية سابق في كوبا (1965 --)
  • أومبرتو بادرون :المخرج السينمائي (1967 --)
  • بيدرو الفاريز كاستيللو :رسام (1967-2004)
  • ري رويز الموسيقار (1970 --)
  • ويليام ليفي :الممثل (1979 --)
  • يوتويل روميرو :موسيقي (1976 --)
  • ميشيل هرنانديز :لاعب لتامبا باي رايز (1978 --)
  • إيفان موفات : كاتب السيناريو (1918-2002)

بلديات هافانا[عدل]

تتكون مدينة هافانا من خمسه عشر بلديه وهم

  • أرويو نارانخو
  • بويروس
  • مركز هافانا
  • سيرو
  • كوتورو
  • دييز دي أكتبر
  • جوانابكو
  • هافانا دل استي
  • هافانا القديمة
  • لا يزا
  • مارياناو
  • بلايا
  • ساحة الثورة
  • ريغلا
  • سان ميغيل دل بادرون

توامة[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ "2009 Official Census". 
  2. ^ (إنجليزية) Latin America Population - Havana city population.
  3. ^ "Average Weather for Havana, --Temperature and Precipitation". weather.com. اطلع عليه بتاريخ 06-22 2008.  Unknown parameter |dateformat= ignored (help)

وصلات خارجيه[عدل]

  • هافانا استطلاع مصور من مجلة العربي
  • www.lib.utexas.edu/maps, خريطه وسط هافانا
  • contactcuba.com, خريطه هافانا
  • havanatimes.org, السفر لهافانا سؤال وجواب
  • هافانا
  • canada.com, "من الصعب مقاومه سحر هافانا المذهل ", بواسطه فيكتور سوبودا, كان ويست, سبتمبر 14, 2009
  • sfgate.com, "البحث عن الثوره الكبري الثانيه لكوبا", بواسطه سبودا هيلتون, سان فرانسيسكو كرونيكل,أبريل 19, 2009
  • sophiaspring.com, 50بورتريه من هافانا'
  • fotopedia.com, صور مختارهمنهافانا