ولاية تيسمسيلت

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Flag of Algeria.svg ولاية تيسمسيلت
صورة معبرة عن الموضوع ولاية تيسمسيلت
الإدارة
عاصمة الولاية تيسمسيلت
رمز الولاية 38
ولاية منذ 1985
الموقع الرسمي Wilaya-tissemsilt.dz
بعض الأرقام
مساحة 3.125 كم²
تعداد السكان 227.542 نسمة (41)
إحصاء سنة 2008 م
كثافة 72 نسمة/كم²
الترقيم الهاتفي 046
الرمز البريدي 38000
التقسيم الإداري
الدوائر 8
البلديات 22


تيسمسيلت ولاية، تحت الرقم 38 في التقسيم الولائي الجزائري. كانت تنتمي إلى ولاية تيارت قبل عام 1985.

أصل التسمية[عدل]

تيسمسيلت تيسم : غروب و سيلت : الشمس ، بمعنى غروب الشمس، أو هنا تغرب الشمس المصطلح يرجع إلى اللهجة المستعملة من طرف سكان المنطقة قديما (الأمازيغ) و منذ ذلك العهد تداولت التسمسية على المنطقة بتيسمسيلت و للمتأمل متعة في ظاهة غروب الشمس حقا.

فيالار (VIALAR): اسم أطلقه المستعمر الفرنسي على المنطقة نسبة إلى الفيلسوف الفرنسي VIALAR ANTOINE ETIENNE ANGUSTIN كنيسة فيالار في عهد الاستعمار (مسجد بلال بن رباح حاليا).


الجغرافيا[عدل]

يحدها من الجنوب ولاية تيارت ومن الشمال ولاية الشلف ومن الشرق ولاية غليزان.

السكان[عدل]

هرم سكاني للولاية حسب إحصاء سنة 2008 [1]
ذكور فئة عمرية إناث
530 
85 سنة وأكثر
 529
882 
80 إلى 84 سنة
 688
1,701 
75 إلى 79 سنة
 1,502
2,278 
70 إلى 74 سنة
 2,012
2,731 
65 إلى 69 سنة
 2,471
2,863 
60 إلى 64 سنة
 2,639
4,295 
55 إلى 59 سنة
 3,964
5,294 
50 إلى 54سنة
 5,104
5,728 
45 إلى 49 سنة
 5,744
8,011 
40 إلى 44 سنة
 8,287
9,362 
35 إلى 39 سنة
 9,760
11,110 
30 إلى 34 سنة
 11,763
15,376 
25 إلى 29 سنة
 14,988
18,009 
20 إلى 24 سنة
 17,686
18,282 
15 إلى 19 سنة
 17,658
15,387 
10 إلى 14 سنة
 14,728
13,087 
5 إلى 9 سنوات
 12,063
14,481 
0 إلى 4 سنوات
 13,409
27 
غير معروف
 47

التاريخ[عدل]

كانت تيسمسيلت آهلة بالسكان منذ العصر الحجري القديم المتأخر، استمرت الحياة في المنطقة إلى غاية العهد الروماني حيث تمت السيطرة على الجهة الشرقية و الجنوب الغربي من المنطقة، و في سنوات 62-64 للهجرة دخل الإسلام إلى المنطقة خلال الحملة الثانية لعقبة بن نافع الفهري إذ استقبل السكان الدين الحنيف بترحاب شديد، و لقد حكمت المنطقة دول تاريخية عدة وهي الرستميية، ثم خضعت المنطقة للفاطميين بدءًا من سنة 298للهجرة، و بعدهم الزيانيين في سنة 312للهجرة، وبعدهم الموحدون في سنة 539للهجرة، و بعدهم الحفصيون سنة 632للهجرة ، و في مطلع القرن الثامن للهجرة الزيانيون، و بعدهم العثمانيون و لما دخل الاستعمار الفرنسي أرض الوطن تصدى له سكان الونشريس ضمن المقاومة الشعبية للأمير عبد القادر، غير أن قلعة الأمير بتازا لم تصمد طويلا كباقي قلاع الأمير حيث سقطت في يد العدو يوم 25 ماي 1841م الأمير عبد القادر استمر النضال السياسي و العسكري خلال مرحلة الحركة الوطنية وثورة أول نوفمبر إذ قدم الونشريس ما يفوق ثلاثة آلاف شهيد و على رأسهم البطل البطل الجيلالي بونعامة


أهم المواقع الأثرية بتيسمسيلت


تعتبر ولاية تيسمسيلت من بين الولايات التي تزخر بمواقع أثرية جد هامة، تجسد مراحل تاريخية مختلفة، بدءا بماقبل التاريخ مرورا بالعصر القديم، انتهاء بالعصر الإسلامي نقتصر على ذكر أهم المواقع الأثرية الموجودة على تراب الولاية تلك المقترحة للتصنيف و ذلك لأهميتها الأثرية البالغة وهي: موقع عين الصفا: يقع شرق بلدية تيسمسيلت على بعد 7 كلم على الطريق الوطني رقم 14، الرابط بين بلدية تيسمسيلت و ثنية الحد يرجع تاريخ هذا الموقع إلى فترة ما قبل التاريخ و بالتحديد إلى العصر الحجري الحديث (النيوليتيك) و هو عبارة عن مغارة بها نقوش و زخارف مختلفة الأشكال، و كتابات ليبية بربرية.

موقع عين تكرية: يقع بمنطقة خميستي، على مقربة من الطريق الوطني رقم 14، و هو من بين التحصينات العسكرية التي شيدها الرومان ضمن منظومة خط الدفاع (الليمس)، وقد كانت تعرف أثناء العهد الروماني باسم "كوليمناتة"،و هي تعود إلى القرن الثاني ميلادي و بالتالي، تعتبر أقدم منشأة عسكرية على تراب الولاية.

موقع تازا: يقع ببلدية الأمير عبد القادر، و يعود إلى الفترة الإسلامية، و هون عبارة عن قلعة من قلاع الأمير،و قد أنشأها سنة 1838 م و نتيجة لأهمية هذا الموقع تجرى حفرية من قبل بحث جامعية، و قد أسفرت عن نتائج مهمة.

البطل الجيلالي بونعامة سي محمد بونعامة المعروف بإسم الجيلالي من مواليد 6 أفريل 1926 بقلب الونشريس قضى سي محمد طفولته في هذه المنطقة الجبلية بين أحضان أسرة متواضعة ، التحق بالمدرسة الابتدائية و طرد منها في سن مبكر ثم التحق بمنجم ليعمل به نظرا للحالة الاجتماعية الصعبة لعائلته.انخرط كعضو في حركة انتصار الحريات الديمقراطية حيث تقلد منصب مسؤولية قسم، وانخرط في المنظمة الخاصة وظل ينشط في المجال السياسي ، تمكّن من حضور مؤتمر هونرو ببلجيكا، نظم إضراب عام لعمال المناجم عام 1951 والذي دام حوالي 5 أشهر

عند اندلاع الثورة تمكّن سي محمد بفضل حيويته وصلابته من جعل منطقة الونشريس قلعة قوية لجبهة التحرير الوطني وجيش التحرير الوطني منذ 1955.في سنة 1956 حسب التنظيم الذي أقرّه مؤتمر الصومام أصبح سي محمد بونعامة يحمل رتبة ضابط أول عسكري وبدأ يكوّن وحدات تنطلق لمهاجمة مراكز العدو وضرب تجمعاته في كل حدود الولائية الرابعة في سنة 1957 ارتقى إلى رتبة رائد قائد المنطقة الثالثة حيث قام بالتنظيم السياسي والإداري والاجتماعي وجعل هذه المنطقة محرمة على المستعمر.في سنة 1958 عين بمجلس الولاية الرابعة كرائد عسكري إلى جانب سي محمد بوقرة وبعد استشهاد هذا الأخير واصل سي محمد وسي صالح تسيير إدارة الولاية وبعد ما قاد الولاية الرابعة.اختار مدينة البليدة قلب متيجة مركزا لقيادة الولاية ومنها أصبح القائد يعدّ وينظّم العمليات العسكرية ، و كان له الضلع الأكبر في تنظيم مظاهرات 11 ديسمبر 1960 اغتيال والديه، و توقيف أخيه الأكبر وتهديم منزلهم لم يقلص من عزيمة الشهيد الذي سقط في ميدان الشرف في معركة وسط مدينة البليدة بتاريخ 08 اوت 1961

السياحة في تيسمسيلت

أهم الفضاءات السياحية في ولاية تيسمسيلت الحظيرة الوطنية للمداد: تعرف بعروس الونشريس – علوها حوالي 1923 متر تقع حوالي 02 كلم من ثنية الحد و 50 كلم من مدينة تيسمسيلت.

الحظيرة الجهويـة عين عنتر: تتربع على مساحة تقدر ب 500 هكتار - علوها 1983 ، حيث تغطيها ثلوج شتاء ، توجد بها أنواع عديدة من الأشجار مثل البلوط ، الأرز ، الصنوبر ، الفلين و ثروة حيوانية نادرة مثل الذئب و الثعلب و الخنزير و بعض الطيور الجارحة.

منطقة سيدي سليمان: موقع استراتيجي على علو 1230 متر ، به محطة معدنية تتدفق مياهه من أعماق الصخور مستغلة منذ 1910 م ، درجة حرارة مياهه 42°، تصلح لعلاج أمراض عديدة.

الحمامات:

حمام سيدي سليمان

التسمية فندق سعة 16 غرفة إيواء

مرفق الاستقبال ثلاثة أحواض جماعية رجال ثلاثة أحواض جماعية نساء ستة مرشات عصرية

السعة أربعون (40) لتر في الثانية

التدفق إثنان و أربعون (42) درجة مئوية الخصائص العلاجية درجة الحرارة داء المفاصل المزمن داء الروماتيزم أمراض المعدة أمراض الأمعاء الأمراض الجلدية

التقسيم الإداري[عدل]

الدوائر[عدل]

دوائر الولاية[2] هي:

البلديات[عدل]

قُسمت ولاية تيسمسيلت إداريا إلى 22 بلدية بموجب القانون 84-09 المؤرخ في 04 فيفري عام 1984 :

اقتصاد المنطقة[عدل]

تشتهر تيسمسيلت بطابعها الفلاحي لوجودها في منطقه الهضاب العليا أو التل كما تشتهر بطاقات سياحية لوجود مناظر طبيعيه خلابه نذكر منها جبال الونشريس وغابات المداد المحمية عالميا المصنفة حضيرة وطنية شهيرة بغابات الأرز إضافة إلى الأثار الرومانيه في مدينة خميستي كوليم ناتا و قلعة الأمير عبد القادر الأثرية في مدينة تازه، كما تجدر الإشارة إلى وجود منابع حموية بمنطقة سيدي سليمان بأعالي جبال الونشريس.

وصلات خارجية[عدل]

المصادر[عدل]