أباتشي (شركة)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
أباتشي
Apache Corporation
ApacheLogo.svg
معلومات عامة
الجنسية
التأسيس
1954؛ منذ 68 سنوات (1954)
النوع
الشكل القانوني
المقر الرئيسي
هيوستن، تكساس، الولايات المتحدة
موقع الويب
المنظومة الاقتصادية
النشاط
473 ألف مكافئ برميل نفط (2,890,000 جيغا جول) في اليوم الواحد
الصناعة
المنتجات
النوع الفني
أهم الشخصيات
المؤسس
ترومان أندرسون
تشارلز أرناو
ريموند بلانك
المدير التنفيذي
جون جي كريستمان الرابع
الموظفون
3،163 (2019)
الإيرادات والعائدات
البورصة
العائدات
6.315 مليار دولار أمريكي (2019)
الأصول
18.107 مليار دولار أمريكي (2019)

أبابتشي (بالإنجليزية: Apache Corporation) شركة أمريكية تعمل في مجال التنقيب عن النفط ويشمل نطاق عملها عددًا من الدول هي الولايات المتحدة، أستراليا، الأرجنتين، المملكة المتحدة، مصر، كندا.[2][3][4]

تخضع الشركة لتشريع ولاية ديلاوير ويقع مقرُّها في مدينة هيوستن الواقعة في ولاية تكساس. وتحتل المركز 411 في فورتشين 500.[5]

العمليات الجارية[عدل]

في عام 2017، بلغ معدل إجمالي إنتاج الشركة 457 ألف مكافئ برميل النفط (2,800,000 GJ) في اليوم الواحد، كانت نسبة 51% منها في الولايات المتحدة، ونسبة 36% في مصر، أما نسبة 13% المتبقية فكانت في بحر الشمال.[1]

وبحلول 31 ديسمبر 2017، كانت احتياطات الشركة المؤكدة تقدر بـ1.175 مليار مكافئ برميل النفط (7.19×109 جيغا جول) كانت نسبة 69% منها في الولايات المتحدة ونسبة 20% في مصر ونسبة 11% في بحر الشمال.[1]

توجد احتياطات الشركة الواقعة في الولايات المتحدة جميعها تقريبًا في حوض بيرميان. كما للشركة احتياطات في أوكلاهوما الغربية ومضيق تكساس (Texas Panhandle) وجنوب تكساس.[1]

منذ عام 1994 والشركة تعمل في مناطقَ نائية من الصحراء الليبية في مصر ولم تعكر صفوها أي من الاضطرابات السياسية العديدة التي شهدتها المنطقة.[1]

بدأت الشركة في عام 2003 العمل في بحر الشمال وتركزت معظم أعمالها فيه في حقل النفط فورتيس.[1]

نسبة الإجمالي
المنطقة الاحتياطات المؤكدة بحلول نهاية عام 2019[1] الإنتاج في عام 2019[1] مناطق العمليات[1]
الولايات المتحدة 68% 59% حوض بيرميان وأوكلاهوما الغربية ومضيق تكساس وجنوب تكساس.
مصر 19% 28% الصحراء الليبية
بحر الشمال 13% 13% خط الأنابيب فورتيس

تاريخ الشركة[عدل]

مقر شركة أباتشي الرئيسي الواقع بمدينة هيوستن.

في عام 1954، أُسّست شركة أباتشي في مينيابوليس بولاية مينيسوتا على يد ترومان أندرسون وتشارلز أرناو وريموند بلانك وذلك بميزانية قدرها 250,000 دولار.[6]

في عام 1955، حفرت الشركة آبارها الأولى وذلك في حقل كوشينغ بين تولسا ومدينة أوكلاهوما.[7]

في عام 1960، اشترت الشركة حصصًا في برج فوشي. ويعتبر المبنى ذو الاثنين وثلاثين طابقًا، والذي يحاكي بناؤه نصب واشنطن، أحدَ المعالم الرئيسية في مدينة مينيابوليس. وقد اتخذته الشركة مقرًّا رئيسيًّا لها من بداية الستينيات حتى 1984.[7]

في عام 1969، أمست الشركة شركة عامة من خلال عرضٍ عامٍّ أولي،[7] وأُدرجت أسهمها في بورصة نيويورك.

في عام 1970، دخلت الشركة مجال الزراعة بشرائها مزرعةَ إس وجي لتربية الماشية الواقعة بولاية كاليفورنيا. وتتخصص المزرعة في إنتاج الحمضيات والتين الشائع والفستق والزيتون اللوز.[8][9][10]

في عام 1971، أسّست الشركة شركةَ أباتشي للتنقيب (والتي عُرفت لاحقًا باسم أبيكسيكو؛ Apexco) لتكون شركتها للنفط والغاز.[7]

في عام 1977، باعت الشركة أبيكسيكو وأراضيها غير المتعلقة بالنفط، بما فيها المزرعة، وأبرمت اتفاقًا مع شركة جي إتش كيه يقضي بعملها على آبار الأخيرة في حوض أناداركو.[7]

في عام 1980، نالت الشركة، من خلال شراكة مع شركة رويال داتش شل، فائدة في العمليات القائمة في خليج المكسيك.[11]

في عام 1981، أسست أباتشي شركة أباتشي للنفط (APC)، وكانت الشراكة الرئيسية المحدودة (MLP) الأولى في الولايات المتحدة.[12]

في عام 1985، اشترت الشركة آبارَ نفط وغاز في ثماني ولايات مختلفة من شكرة ديفيد هولدنز مقابل 200 مليون دولار.

في عام 1986، اشترت الشركة آبار نفط وغاز في خليج المكسيك من شركة أوكسيدانتال بيتروليوم.[13]

في عام 1987، نقلت أباتشي مقرها من مينيابوليس إلى دنفر.[11]

في عام 1991، ضاعفت الشركة احتياطاتها بشرائها أسهمًا من شركة أموكو شملت موقعًا في حوض بيرميان في غرب تكساس وذلك مقابل 515 مليون دولار ومليوني حصة في شركة أباتشي.[14][15]

في عام 1992، نقلت الشركة مقرها إلى هيوستن في تكساس ووقعت على عقد إيجار لموقع مساحته 220,000 قدمًا مربعًا.[16]

في عام 1993، استحوذت أباتشي على شركة هدسون إنيرجي ريسورسز مقابل 58 مليون دولار موسعةً نطاق أسهمها ليصل أستراليا الغربية.[17]

في عام 1994، بدأت الشركة عملياتها في مصر بشرائها فائدة بنسبة 25% من «كارون كنسيشن» التي تشغلها شركة «فينيكس ريسورس كامبنيز». وبدأ الإنتاج في العام التالي.[18]

في عام 1995، استحوذت أباتشي على شركة «ديكالب إنيرجي كندا» مقابل ما قيمته 285 مليون دولار من الأسهم لتعود بذلك إلى السوق الكندي.[19]

في عام 1995، اشترت الشركة أيضًا 315 حقل نفط وغاز من شركة تكساكو تقع في حوض بيرميان وساحل خليج تكساس-لويزيانا وأوكلاهوما الغربية وشرق تكساس وجبال روكي وخليج المكيسك.[20]

في عام 1996، استحوذت أباتشي على شركة «فينيكس ريسورس» وتولت العمليات في «كارون كنسيشن» بمصر.[21]

في عام 1999، اشترت الشركة حقولًا من شركة رويال داتش شل تقع في خليج المكسيك وذلك مقابل مبلغ قدره 715 مليون دولار بالإضافة إلى مليون حصة أسهم.[22]

في عام 2001، استحوذت أباتشي على أعمال في الصحراء الليبية بمصر من شكرة ربسول مقابل 410 مليون دولار.[23]

في عام 2002، حفرت الشركة لأول مرة آبارًا في مياه عميقة وكان ذلك في «ويست مدترينيان كنسيشن» بمصر.[24]

في عام 2003، استحوذت الشركة على حقل فورتيس للنفط، وهو أكبر حقل يُكتشف في بحر الشمال في المملكة المتحدة كما اشترت أصولًا في خليج المكسيك من شركة بي بي مقابل 1.3 مليار دولار.[25]

في مايو 2005، أبرمت أباتشي سلسلة من الاتفاقات مع شركة إكسون موبيل نتجت عنها شراكات تشمل مجموعة واسعة من الحقول في كندا الغربية.[26]

في أكتوبر 2005، باعت الشركة حصتها البالغة 55% من «ويست مدترينيان كنسيشن» في مصر لشركة هس مقابل 413 مليون دولار.[27]

في أبريل 2006، اشترت الشركة حقولًا في خليج المكسيك من شركة بي بي.[28]

في يونيو 2006، باعت الشركة حصصها في الصين لشركة آر أو سي الأسترالية مقابل 260 مليون دولار.[29]

في عام 2007، وصل معدل إنتاج بئر تجريبي تابع لمشروع «فان خوخ» في خليج إكسماوث في أستراليا الغربية إلى 9،694 برميل في اليوم الواحد.[30]

في فبراير 2010، شرع مشروع «فان خوخ» التابع للشركة في الإنتاج.[31]

في مارس 2010، حكم قاض فيدرالي بشرعية قرار الشركة باستبعاد اقتراحٍ متعلق بحوكمة الشركات من اقتراعِ اجتماعها السنوي كان من شخص لم يثبت في الوقت المحدد أنه أحد حملة أسهم الشركة.[32]

في يونيو 2010، اشترت الشركة أصولًا في خليج المكسيك من شركة دافون للطاقة مقابل 1.05 مليار دولار.[33]

في يوليو 2010، اشترت الشركة أصولًا في تكساس وجنوب شرق نيومكسيكو وكندا الغربية ومصر من شركة بي بي مقابل 7 مليارات دولار.[34]

في نوفمبر 2010، استحوذت أباتشي على شركة مارينر للطاقة في صفقة قدرها 2.7 مليار دولار.[35]

في عام 2011، اكتشفت الشركة ثمانية آبار في حوض فاغور بمصر.[36]

في يناير 2012، أباتشي تعلن شراءها لأصول في بحر الشمال من إكسون موبيل.[37]

في مايو 2012، أعلنت أباتشي استحواذها على شركة «كورديليرا إنرجي بارتنرز» (Cordillera Energy Partners) مقابل 2.5 مليار دولار دفعت نقدًا و6.3 مليون سهمًا من الأسهم العادية. وأضافت هذه الحيازة حوالي 71 مليون مكافئ برميل نفط (430,000,000 غيغا جول) إلى احتياطات أباتشي وعزَّزت موقعها في أوكلاهوما الشمالية ومضيق تكساس.[38]

في نوفمبر 2013، باعت الشركة ثُلثًا غير مسيطر من أصولها المصرية إلى شركة سينوبك الصينية.[39]

في عام 2015، باعت الشركة أصولها في أستراليا الغربية مقابل 2.1 مليار دولار.[40]

في عام 2016، باعت أباتشي أصولها في خط أنابيب «سيج» (SAGE Pipeline).[41]

في عام 2017، باعت الشركة أصولها في كندا لشركة «موارد باراماونت» (Paramount Resources) مقابل 459.5 مليون دولار كندي.[42]

في عام 2020، اعترفت أباتشي بأن اكتشافها المسمى «ألباين هاي» والذي حاولت بيعه بشتى السبل بعد أن ادعت أنه يحتوي على 3 ملايين برميل نفط و75 تريليون قدم مكعب من الغاز كان فشلًا ذريعًا.[43] وكانت الشركة قد أنفت على مجموعة الحقول حوالي 3 مليارات دولار.[43] وأعلن نائب رئيس قسم الاستكشاف العالمي ورئيس الجيولوجيين في الشركة، ستيفن كينان، استقالته عقب فشل المشروع.[44]

في عام 2020، أزالت أباتشي أسهمها من بورصة نيويورك لتعتمد حصرًا على بورصة نازداك.[45]

الشركة في مصر[عدل]

تعتبر شركة أباتشي من أكبر الشركات العاملة في مجال البترول في مصر حيث تعد صاحبة أكبر امتيازات بترولية في مصر، من حيث المساحة، حيث تمتد امتيازات الشركة على مساحة 11.2 مليون هكتار في 23 امتيازاً منفصلاً. منهم 19 امتياز منتج وثالث أكبر منتج على مستوى البلاد بالكامل في إنتاج الهيدروكربونات، وأكبر منتج في الصحراء الغربية كما تعد الشركة من أنشط الشركات حفراً للآبار في مصر. وتمثل مصر بالنسبة لأباتشي 21% من جملة إنتاج الشركة و14 % من جملة الاحتياطات.

تمتد مناطق امتياز الشركة في مناطق خالدة، وسمبتكو، والقصر[؟]، وكلابشة وخبري، وغيرها. وهذة المناطق تقع جميعها في جنوب مرسى مطروح. وتدير الشركة هذة المناطق من خلال إنشاء شركة خالدة للبترول مناصفة مع الهيئة المصرية العامة للبترول وفي مناطق بني سويف[؟] ووادي الريان وأكتوبر وبحرية وشرق بحرية وغيرها وهذه المناطق تدار من خلال شركة قارون للبترول. كما تشارك في حقل شمال شرق أبو الغراديق مع شِل مصر وذلك بعد شراء حصة موبيل.

جدل[عدل]

تسرب النفايات السامة في 2013[عدل]

في فاتح يونيو 2013، لوحظ كسرٌ في خط أنابيب تابع لأباتشي في شمال مقاطعة ألبرتا الكَندية ونتج عنه تسرب 60،000 برميل (9.5 مليون لتر) من النفايات السامة. وتعتبر هذه الحادثة إحدى أكبر الكوارث من هذا النوع في تاريخ أمريكا الشمالية الحديث.[46][47]

انفجار في خط أنابيب[عدل]

في يونيو 2018، تسبب انفجارٌ في خطب أنابيبِ غازٍ طبيعي في مركز معالجة أباتشي الواقع على جزيرة فارانوس في أزمة الغاز في غرب أستراليا 2008. واضطرت الحكومة الأسترالية لاحقًا إلى إسقاط التهم التي رفعتها على أباتشي نتيجة لأسباب تقنية.[48][49]

محاولات للحد من اقتراحت حَمَلة الأسهم[عدل]

في عام 2007، كتب رئيس أباتشي التنفيذي ستيفن فارس لهيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية مطالبًا بالحد من اقتراحات حملة الأسهم غير المُلزِمة في اجتماعات الشركة السنوية.[50]

مراجع[عدل]

  1. أ ب ت ث ج ح خ د ذ "Apache Corporation 2019 Form 10-K Annual Report". هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية. مؤرشف من الأصل في 26 ديسمبر 2020.
  2. ^ "Apache agrees to sell Australian operations for $2.1 billion" (Press release). PRNewswire. 8 أبريل 2015. مؤرشف من الأصل في 02 مارس 2019. "نسخة مؤرشفة". مؤرشف من الأصل في 2 مارس 2019. اطلع عليه بتاريخ 23 سبتمبر 2019.
  3. ^ Apache Corporation 2016 Form 10-K Annual Report نسخة محفوظة 02 مارس 2017 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ "Fortune 500: Apache". مجلة فورتشن. 14 أبريل 2017. مؤرشف من الأصل في 17 مايو 2017.
  5. ^ "Fortune 500: Apache". مجلة فورتشن. مؤرشف من الأصل في 29 مايو 2019.
  6. ^ "Forbes: Apache". فوربس. مؤرشف من الأصل في 21 ديسمبر 2020.
  7. أ ب ت ث ج "Apache Corporation History: 1954-1979". Apache. مؤرشف من الأصل في 13 فبراير 2020.
  8. ^ "Apache: Alternate Paths" (PDF). Apache. مؤرشف من الأصل (PDF) في 22 ديسمبر 2019.
  9. ^ "Rodger B. Jensen / CSU" (بالإنجليزية). Archived from the original on 2019-10-26. Retrieved 2020-12-26.
  10. ^ "Riverstone > News". مؤرشف من الأصل في 5 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 26 ديسمبر 2020.{{استشهاد ويب}}: صيانة CS1: BOT: original-url status unknown (link)
  11. أ ب "Apache Corporation History: 1980s". Apache. مؤرشف من الأصل في 23 فبراير 2020.
  12. ^ Metz، Robert (5 مارس 1981). "Market Place: The Apache Partnership". نيويورك تايمز. مؤرشف من الأصل في 23 ديسمبر 2019.
  13. ^ Biddle، Fred Marc (22 مايو 1986). "Oil Partnership To Buy 4 Firms Of Occidental". شيكاغو تريبيون. مؤرشف من الأصل في 23 ديسمبر 2019.
  14. ^ "Amoco Unit in Deal To Sell U.S. Reserves". نيويورك تايمز. رويترز. 3 مايو 1991. مؤرشف من الأصل في 19 ديسمبر 2019.
  15. ^ "Apache to Double Reserves with Amoco Deal". Oil and Gas Journal. 13 مايو 1991. مؤرشف من الأصل في 22 ديسمبر 2019.
  16. ^ Stuart، Lettice (15 أبريل 1992). "Real Estate; Office Space In Houston: Plenty of It". نيويورك تايمز. مؤرشف من الأصل في 25 ديسمبر 2019.
  17. ^ "Apache to Buy 68% Stake in Hadson Energy". نيويورك تايمز. 19 يونيو 1993. مؤرشف من الأصل في 20 ديسمبر 2019.
  18. ^ "Egypt western desert activity hits high gear". Oil and Gas Journal. 4 نوفمبر 1996. مؤرشف من الأصل في 23 ديسمبر 2019.
  19. ^ "Apache to Acquire Dekalb Energy". نيويورك تايمز. 22 ديسمبر 1994. مؤرشف من الأصل في 25 ديسمبر 2019.
  20. ^ SALPUKAS، AGIS (30 نوفمبر 1994). "Apache To Buy Fields From Texaco". نيويورك تايمز. مؤرشف من الأصل في 24 ديسمبر 2019.
  21. ^ "Apache Agrees to Acquire Phoenix Resources". نيويورك تايمز. أسوشيتد برس. 29 مارس 1996. مؤرشف من الأصل في 19 ديسمبر 2019.
  22. ^ "Apache is Buying Fields and Leases from Shell Unit". نيويورك تايمز. بلومبيرغ نيوز. 30 أبريل 1999. مؤرشف من الأصل في 21 ديسمبر 2019.
  23. ^ "Apache to Acquire Repsol's Egypt Interests for US$410 Million; A 'Step Change' for Apache's Already Formidable Operations in Egypt" (Press release). PR Newswire. 23 يناير 2001. مؤرشف من الأصل في 19 ديسمبر 2019.
  24. ^ "Apache Reports Third Successful Gas Discovery in Deep Water Offshore Egypt" (PDF). 2002. مؤرشف من الأصل (PDF) في 21 ديسمبر 2019.
  25. ^ "Apache to buy North Sea Forties oil field stake, Gulf of Mexico assets from BP for $1.3 billion". Oil & Gas Journal. 13 يناير 2003. مؤرشف من الأصل في 22 ديسمبر 2019.
  26. ^ "ExxonMobil and Apache Announce Program to Expand Exploration and Development in Western Canada" (Press release). PR Newswire. 5 مايو 2005. مؤرشف من الأصل في 1 ديسمبر 2019.
  27. ^ "Apache and Amerada Hess in Acreage Swap". RigZone. 13 أكتوبر 2005. مؤرشف من الأصل في 26 ديسمبر 2020.
  28. ^ "Apache to buy BP Gulf of Mexico shelf assets". Oil & Gas Journal. 20 أبريل 2006. مؤرشف من الأصل في 21 ديسمبر 2019.
  29. ^ "ROC Oil to buy Apache oil production in China". Oil & Gas Journal. 27 يونيو 2006. مؤرشف من الأصل في 19 ديسمبر 2019.
  30. ^ "Apache tests Exmouth basin well off W. Australia". Oil & Gas Journal. 22 يونيو 2007. مؤرشف من الأصل في 21 ديسمبر 2019.
  31. ^ Driver، Anna (10 فبراير 2010). "Apache has first oil from Van Gogh". رويترز. مؤرشف من الأصل في 23 ديسمبر 2019.
  32. ^ Steffy، Loren (11 مارس 2010). "Apache can reject proxy proposal, judge rules". هيوستن كرونيكل. مؤرشف من الأصل في 22 أكتوبر 2020.
  33. ^ "Apache Completes Acquisition of Devon's Gulf of Mexico Shelf Assets" (Press release). PR Newswire. 10 يونيو 2010. مؤرشف من الأصل في 19 سبتمبر 2020.
  34. ^ Helman، Christopher (16 أغسطس 2010). "Inside BP's $7 Billion Deal With Apache". فوربس. مؤرشف من الأصل في 20 ديسمبر 2019.
  35. ^ "Apache, Mariner merger complete". American City Business Journals. 10 نوفمبر 2010. مؤرشف من الأصل في 26 ديسمبر 2020.
  36. ^ Petzet، Alan (26 مارس 2012). "Apache presses Egypt Faghur basin discoveries, 3D". Oil & Gas Journal. مؤرشف من الأصل في 25 ديسمبر 2019.
  37. ^ "Apache Completes Acquisition of ExxonMobil's Beryl Field, Other UK North Sea Assets" (Press release). PR Newswire. 3 يناير 2012. مؤرشف من الأصل في 24 ديسمبر 2019.
  38. ^ "Apache Completes Cordillera Energy Partners III, LLC Acquisition" (Press release). PR Newswire. 1 مايو 2012. مؤرشف من الأصل في 23 ديسمبر 2019.
  39. ^ "Apache Completes Egypt Partnership With Sinopec" (Press release). PR Newswire. 14 نوفمبر 2013. مؤرشف من الأصل في 8 يناير 2020.
  40. ^ "Apache agrees to sell Australian operations for $2.1 billion" (Press release). PR Newswire. 8 أبريل 2015. مؤرشف من الأصل في 22 ديسمبر 2019.
  41. ^ WILLIAMSON، MARK (30 نوفمبر 2016). "US giant sells North Sea assets". The Herald. مؤرشف من الأصل في 13 يناير 2020.
  42. ^ Cryderman، Kelly (06 يوليو 2017). "Apache joins foreign exit from Canada's energy sector". ذا جلوب اند ميل [الإنجليزية]. مؤرشف من الأصل في 22 ديسمبر 2019. اطلع عليه بتاريخ 20 مارس 2020.
  43. أ ب ADAMS-HEARD, RACHEL (27 فبراير 2020). "Apache Calls It Quits on Alpine High After $3 Billion Charge". بلومبيرغ إل بي (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-09-19. Retrieved 2020-12-26.
  44. ^ ADAMS-HEARD، RACHEL (27 أكتوبر 2019). "Apache executive's departure sparks worst rout since 2016". قائمة الدول حسب إنتاج النفط. مؤرشف من الأصل في 26 ديسمبر 2020.
  45. ^ "Apache Listing Solely on Nasdaq". 29 مايو 2020. مؤرشف من الأصل في 1 يوليو 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2020.
  46. ^ "Massive Alberta waste water spill will kill plants, says ecologist". سي بي سي نيوز. 13 يونيو 2013. مؤرشف من الأصل في 12 نوفمبر 2020.
  47. ^ VANDERKLIPPE، NATHAN (12 يونيو 2013). "Toxic waste spill in northern Alberta biggest of recent disasters in North America". ذا جلوب اند ميل [الإنجليزية]. مؤرشف من الأصل في 3 ديسمبر 2020.
  48. ^ Spooner، Rania؛ King، Rhianna (29 مارس 2012). "State drops lawsuit over Varanus Island gas explosion". WAtoday. مؤرشف من الأصل في 19 ديسمبر 2019.
  49. ^ "Varanus gas explosion report slams Apache Energy". ABC News (Australia). 24 مايو 2012. مؤرشف من الأصل في 11 نوفمبر 2018.
  50. ^ "Farris SEC letter dated October 2, 2007" (PDF). هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية. مؤرشف من الأصل (PDF) في 24 أكتوبر 2020.

وصلات خارجية[عدل]

الموقع الرسمي