مينيسوتا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
مينيسوتا
 - ولاية أمريكية - 
مينيسوتا
علم الولاية
مينيسوتا
شعار الولاية

كنية الولاية أرض العشرة آلاف بحيرة
سميت بأسم نهر مينيسوتا  تعديل قيمة خاصية سمي باسم (P138) في ويكي بيانات
تاريخ التأسيس 11 مايو 1858  تعديل قيمة خاصية بداية (تدشين) (P571) في ويكي بيانات
خريطة الولاية
خريطة الولاية

تقسيم إداري
البلد Flag of the United States.svg الولايات المتحدة الأمريكية  تعديل قيمة خاصية البلد (P17) في ويكي بيانات[1][2]
العاصمة سانت باول، مينيسوتا  تعديل قيمة خاصية العاصمة (P36) في ويكي بيانات
التقسيم الأعلى الولايات المتحدة الأمريكية  تعديل قيمة خاصية مكانة في التقسيم الإداري (P131) في ويكي بيانات
المسؤولون
إحداثيات 46°N 94°W / 46°N 94°W / 46; -94  تعديل قيمة خاصية الإحداثيات (P625) في ويكي بيانات[3]
اقصى ارتفاع 701
أدنى نقطة 183
الامتداد الجغرافي
  • عرض الولاية 400
  • متوسط الارتفاع 365
السكان
التعداد السكاني لا نسمة (سنة )
إجمالي السكان 5,489,594 (2015)
الكثافة السكانية 25.9 /كم²
  • الرتبة 21
الانضمام للاتحاد
تاريخ 11 مايو 1858
الرتبة (32)
معلومات أخرى
التوقيت UTC-6
توقيت صيفي-5 ( غرينيتش)
اللغة الرسمية لغة إنجليزية
الرمز البريدي MN
الرمز الجغرافي 5037779   تعديل قيمة خاصية معرف جيونيمز (P1566) في ويكي بيانات
أيزو 3166-2 US-MN
الموقع الرسمي www.state.mn.us
موقع مينيسوتا على خريطة الولايات المتحدة
مينيسوتا
مينيسوتا

مينيسوتا (Minnesota) ولاية في وسط غرب الولايات المتحدة. تم الاعترف مينيسوتا كولاية في الحادي عشر من مايو عام 1858 لتكون الولاية الثانية والثلاثين، وقد أُنشأت على النصف الشرقي من إقليم مينيسوتا. ولاحتوائها على عدد كبير من البحيرات عُرفت بأرض العشرة آلاف بحيرة. ولقبها الرسمي هو "نجم الشمال" بالفرنسية (L'Étoile du Nord).

مينيسوتا هي الولاية الثانية عشرة من حيث المساحة والحادية والعشرون من حيث عدد السكان في البلاد. يقطن ما يقرب من 60% من سكانها في منطقة منيابولس سانت بول الكبرى (المعروفة باسم "المدينتان التوأم")، وهي مركز المواصلات، والأعمال، والصناعة، والتعليم، والحكومة، وموطن لمجتمع فنونٍ معروفٍ عالمياً. بقية الولاية تتكون من البراري الغربية التي سـُخرت للزراعة المكثفة؛ والغابات نفضية في الجنوب شرقي، وقد تم مسحها جزئياً للزراعة والسكن؛ والغابات الشمالية الأقل سكاناً، وتستغل في التعدين والحراجة، ومركزاً للاستجمام.

تشتهر مينيسوتا بتوجهها السياسي التقدمي، وبمعدلها العالي في المشاركة المدنية والإقبال الانتخابي. حتى الاستيطان الأوروبي، كان يسكن مينيسوتا قبائل داكوتا وأجيبوي/أنيشينابه. خلال القرن التاسع عشر وأوائل القرن العشرين، كانت الأغلبية العظمى من مستوطنيها الأوروبيين مهاجرين اسكندنافيين وألمان، وظلت الولاية مركزاً للثقافة الاسكندنافية الأمريكية والألمانية الأمريكية. في العقود الأخيرة، وسعت الهجرة من آسيا والقرن الأفريقي وأمريكا اللاتينية من تكوينها الديموغرافي والثقافي التاريخي. مستوى المعيشة في مينيسوتا من بين أعلى المعدلات في الولايات المتحدة، كما أن الولاية من بين الأفضل تعليماً والأكثر ثراءاً في البلاد.[4]

أصل التسمية[عدل]

جاءت كلمة مينيسوتا من اسم نهر مينيسوتا بلغة داكوتا: وحصل النهر على اسمه من إحدى كلمتين في لغة داكوتا، أما 'Mnisota' التي تعني "المياه الزرقاء الصافية"،[5] أو 'Mnißota' التي تعني مياه السحاب.[6][7][8] أظهر السكان الأصليون الاسم إلى المستوطنين الأوائل من خلال سكب الحليب في الماء واصفين إياه mnisota.[8] العديد من الأماكن في الولاية لها أسماء مشابهة، مثل شلالات مينيهاها ("المياه الضاحكة" (شلال))، مينيسكا ("مياه بيضاء")، مينيوتا ("مياه وفيرة")، بحيرة مينيتونكا ("المياه الكبيرة")، مينيتريستا ("مياه ملتوية")، و منيابولس، وهي مزج بين mni و كلمة polis التي تعني "مدينة" باليونانية.[9]

الجغرافيا[عدل]

مينيسوتا هي الولاية الأمريكية الثانية من حيث وقوعها شمالاً (بعد ألاسكا). زاويتها الشمالية الغربية المعزولة في مقاطعة بحيرة الغابات هي الجزء الوحيد في 48 ولاية متجاورة الذي يصل إلى شمال خط العرض 49. الولاية جزء من منطقة الولايات المتحدة المعروفة باسم أعالي الغرب الأوسط وجزء من منطقة البحيرات العظمى في أمريكا الشمالية. تشترك في حدود مائية ببحيرة سوبيريور مع ولاية ميشيغان وفي حدود برية ومائية مع ولاية ويسكونسن شرقاً. ومع ايوا جنوباً؛ ونورث داكوتا وساوث داكوتا غرباً؛ والمقاطعتان الكنديتان أونتاريو ومانيتوبا شمالاً. بمساحتها البالغة 86,943 ميلاً مربعاً (225,180 كم2)،[10] أي ما يقرب من 2.25% من مساحة الولايات المتحدة،[11] مينيسوتا هي الولاية الثانية عشرة من حيث المساحة.[12]

الجيولوجيا[عدل]

أسرة مائلة من عصر ما قبل الكمبري الأوسط تشكيل تومسون في متنزه جاي كوك الولائي[13]

تحوي مينيسوتا بعضاً من أقدم الصخور التي وجدت على وجه الأرض، وهي صخور النيس تعود إلى حوالي 3.6 بليون سنة (80% من عمر الكوكب).[13][14] قبل حوالي 2.7 مليار سنة، تدفقت الحمم البازلتية من الشقوق في قاع المحيط البدائي؛ ما تبقى من هذه الصخرة البركانية شكل الدرع الكندي في شمال شرق مينيسوتا.[13][15] شكلت جذور هذه الجبال البركانية وعمل بحار عصر ما قبل الكمبري نطاق الحديد في شمال مينيسوتا. شهد النشاط الجيولوجي لمينيسوتا إثر فترة بركانية قبل 1.1 بليون سنة هدوءاً أكثر، بدون وجود نشاط بركاني أو تشكيل الجبلي، ولكن مع اقتحامات متكررة من البحر، والتي تركت وراءها طبقات متعددة من الصخور الرسوبية.[13]

في عصور أحدث، دمرت صفائح جليدية ضخمة بسمك لا يقل عن كيلومتر واحد طبيعة الولاية ونحتت تضاريسها الحالية.[13] انتهت حقبة الغمر الجليدي ويسكونسن قبل 12،000 سنة.[13] غطت هذه الانهار الجليدية كل مينيسوتا باستثناء أقصى الجنوب الشرقي، وهي منطقة تتميز بالتلال والجداول الحادة التي تقطع في صخر الأديم. تعرف هذه المنطقة باسم منطقة دريفتلس لعدم وجود انجراف جليدي.[16] أغلب ما تبقى من الولاية خارج الشمال الشرقي ترك 50 قدماً (15 م) أو أكثر من نهر تل جليدي وراءه مع تراجع الأنهار الجليدية الأخيرة. شكلت بحيرة أغسيز العملاقة في شمال غرب البلاد منذ 13000 سنة. كون حوضها وادي النهر الأحمر الشمالي الخصب، ونحت رافده نهر ارن الجليدي وادي نهر مينيسوتا وأعالي مجرى النهر الميسيسيبي من حصن سنيلن.[13] مينيسوتا هادئة جيولوجياً اليوم. فواجهت زلازل غير منتظم ومعظمها صغيرة.[17]

أعلى نقطة في الولاية هو جبل إيغل بارتفاع 2301 قدم (701 م)، وهي لا تبعد إلا 13 ميلا (21 كم) عن ادنى مستوى للأرض وهو 601 قدم (183 م) على شاطئ بحيرة سوبيريور.[15][18] وعلى الرغم من هذا الاختلاف المحلي الكبير في الارتفاع، فإن أغلب الولاية هي سهوب ممتدة بلطف.[13]

يلتقي حدا تصريف رئيسيان في الجزء الشمالي الشرقي من مينيسوتا في ريف هيبينغ، مشكلان مستجمعا مائياً ثلاثياً. بإمكان هطول الأمطار أن يتبع نهر المسيسبي جنوباً حتى خليج المكسيك، أوطريق سانت لورنس البحري شرق المحيط الأطلسي، أو أن يستجمع خليج هدسون الامطار إلى المحيط المتجمد الشمالي.[19]

لا يبدو لقب "أرض العشرة آلاف بحيرة" دقيقاً للولاية، لوجود 11،842 بحيرة في مينيسوتا بمساحة لا تقل عن 10 أفدنة (4 هكتار).[20] نصيب مينيسوتا من بحيرة سوبيريور هو الأكبر ب962700 فدان (389600 هكتار، 3896 كم2)، وأعمق جسم مائي بالولاية يبلغ 1290 قدم (390 متر).[20] لدى مينيسوتا 6564 نهراً وجدولاً طبيعياً، تتدفق بشكل تراكمي بطول 69،000 ميل (111،000 كم).[20] يبدأ نهر المسيسيبي رحلته من منابعه في بحيرة إتاسكا ويعبر الحدود الجنوبية مع أيوا على بعد 680 ميلاً (1090 كم).[20] ويلتقي بنهر مينيسوتا عند حصن سنيلن، وبنهر سانت كروا قرب هاستينغز، وبنهر شبوا في واباشا، وبالعديد من الجداول الأصغر. يتدفق النهر الأحمر، في حوض بحيرة أجاسيز الجليدية من الجزء الشمالي الغربي من الولاية شمالا نحو خليج هدسون في كندا. تبلغ مساحة الأراضي الرطبة ضمن حدود ولاية مينيسوتا حوالي 10.6 ملايين فدان (43،000 كم2 4300000 هكتار)، وهي المساحة الأكبر من مثيلاتها أي ولاية أخرى باستثناء ألاسكا.[21]

إغل ماونتن، أعلى نقطة الطبيعية في مينيسوتا في 2,301 قدم (701 م) تقع في الجزء الشمالي الشرقي من الولاية.

النباتات والحيوانات[عدل]

لمينيسوتا أربعة أقاليم بيئية: براري باركلند، في الأجزاء الجنوبية الغربية والغربية من الولاية. برودليف فروست الشرقية (بغ وودز) في الجنوب الشرقي، وتمتد في شريط ضيق على الجزء الشمالي الغربي للولاية، حيث تتحول إلى محمية تولغراس أسبن باركلند؛ والغابة اللورنسية المختلطة الشمالية، غابة انتقالية بين الغابات الغابات الشمالية والغابات ذات الأوراق العريضة نحو الجنوب.[22] هذه الغابات الشمالية برية واسعة من أشجار الصنوبر التنوب مختلطة مع أشجار حور وقضبان متناثرة.

خضعت الكثير من الغابات شمال مينيسوتا لقطع أشجارها، ولم يتبق اليوم سوى عدد قليل من بقع الغابات المعمرة في مساحات مثل في غابة شبوا الوطنية وغابة سوبريور الوطنية، حيث براري منطقة الكانو في باوندري ووترس لديها نحو 400،000 فدان (162000 هكتار ) من الأراضي لم يتم قطع الأشجار فيها.[23] وعلى الرغم من استمرار قطع الأشجار، أبقى إعادة النمو وإعادة الزراعة على حوالي ثلث غابات الولاية.[24] تمت تجزئة ما يقرب من كل براري مينيسوتا وسافانا السنديان لاستغلالها في الزراعة والرعي وقطع الأشجار، وتطوير الضواحي.[25]

في حين فقدان الموائل أثرت حيوانات مثل سمور الصنوبر، أيائل الإلكة، كاريبو الغابات المهاجر، والبيسون،[26] ويزدهر آخرون مثل الأيل ذو الذيل الأبيض والوشق الأحمر . للولاية أكبر عدد في البلاد من الذئاب الأخشاب خارج ألاسكا،[27] وتدعم أعداد صحية من الدببة السوداء، الموظ، والغوفر. تقع على نهر المسيسبي طريق الطيور المهاجرة، وتستضيف مينيسوتا الطيور المائية المهاجرة مثل الإوز والبط وطيور الصيد مثل الطيهوج والتدرج والدجاج الرومي. مينيسوتا موطنٌ للطيور الجارحة، ويشمل ذلك أكبر عدد من أزواج تربية النسور الصلعاء في الولايات الثمانية والأربعين الأسفل من عام 2007،[28] الصقور الحمراء الذيل، والبوم الثلجي. تعج البحيرات أسماك رياضة الصيد مثل سمك الجاحظ والقاروص والمسقلنج، والبايك الشمالي، تنتشر في جداول الجنوب الشرقي والشمال الشرقي أسماك السلمون المرقط من أنواع الجدول والبني وقوس قزح.

المناخ[عدل]

تشهد مينيسوتا فارقاً كبيراً درجات الحرارة القصوى والدنيا التي تميز المناخ القاري، مع شتاء بارد وصيف حار. سجلت أدنى درجة حرارة و-60 درجة فهرنهايت (-51 مئوية) في قرية تاور في 2 فبراير، 1996، في حين كانت الأعلى 114 درجة فهرنهايت (46 درجة مئوية) في بلدة مورهد يوم 6 يوليو، 1936.[29] تشمل الأحداث الجوية الأمطار والثلوج والعواصف الثلجية والعواصف الرعدية والبرد، ديرتشو والأعاصير، ورياح الخط المستقيم عالية السرعة. موسم النمو يختلف من 90 يوما في السنة في المدى الحديدي إلى 160 يوما في جنوب شرق مينيسوتا بالقرب من نهر المسيسيبي، ويتراوح متوسط درجات الحرارة 37-49 درجة فهرنهايت (3-9 درجة مئوية).[30] يتراوح متوسط نقطة الندى صيفاً من حوالي 58 درجة فهرنهايت (14 درجة مئوية) في الجنوب إلى حوالي 48 درجة فهرنهايت (9 °C) في الشمال.[30][31] ويتراوح متوسط هطول الأمطار السنوي 19-35 بوصة (48-89 سم)، ويحدث الجفاف كل 10 إلى 50 عاما.[30]

متوسط الحد الأقصى والحد الأدنى لدرجات الحرارة اليومية لمدن مختارة في ولاية مينيسوتا[32]
الموقع يوليو (°F) يوليو (°C) يناير (°F) يناير (°C)
منيابولس 83/64 28/18 23/7 –4/–13
سانت بول 83/63 28/17 23/6 –5/–14
روشستر 82/63 28/17 23/3 –5/–16
دولوث 76/55 24/13 19/1 –7/–17
سانت كلاود 81/58 27/14 18/–1 –7/–18
ألبرت ليا 84/62 29/17 23/5 –5/–15
إنترناشونال فولز 77/52 25/11 15/–6 –9/–21

الأراضي المحمية[عدل]

في عام 1891 تأسست متنزه إتاسكا الولائي لتكون أول متنزه ولائي في مينيسوتا، وهي منبع نهر المسيسبي.[33] ويوجد اليوم بمينيسوتا 72 متنزه ولائي ومنطقة استجمام، و58 غابة ولائية تغطي حوالي أربعة ملايين فدان (16،000 كيلومتر مربع)، والعديد من المحميات البرية الولائية، تديرها جميعاً إدارة الموارد الطبيعية بولاية مينيسوتا. هناك 5.5 مليون فدان (22،000 كيلومتر مربع) في غابتي شبوا سوبريور الوطنيتين. تشتمل غابة سوبريور الوطنية في الشمال الشرقي براري منطقة الكانو في باوندري ووترس، والتي تضم أكثر من مليون فدان (4000 كيلومتر مربع) وألف بحيرة. إلى الغرب منها تقع متنزه فوياجس الوطني. منطقة نهر ميسيسيبي والاستجمام الوطنية (MNRRA)، عبارة عن ممر بطول 72 ميلاً (116 كم) على طول نهر المسيسيبي عبر منطقة منيابولس سانت بول الكبرى وبربط مجموعة متنوعة من المواقع ذات الأهمية التاريخية والثقافية والجيولوجية.[34]

التاريخ[عدل]

خريطة إقليم مينيسوتا 1849–1858

قبل الاستيطان الأوروبي في أمريكا الشمالية، سكنت قبيلة داكوتا مينيسوتا وهي متفرعة من شعب سو. باستقرار الأوروبيين على الساحل الشرقي، تسببت حركة السكان الأصليين بعيداً عنهم يهجرة قبيلة أنيشينابه وغيرها إلى منطقة مينيسوتا. كان تجار فراء فرنسيين أول من وصل من الأوروبيين إلى المنطقة في القرن السابع عشر. وفي وقت متأخر من القرن، هاجر الأنيشينابه والمعروفون أيضاً باسم هنود الأجيبوي غرباً إلى مينيسوتا، مما تسبب في توترات مع قبيلة داكوتا.[35] وضع مستكشفون من أمثال دانييل غريسولون، الأب لويس هنبين، جونثان كارفر، هنري سكولكرافت، و جوزيف نيكوليه خرائط للولاية.

في عام 1762 أصبحت المنطقة جزءاً من لويزيانا الإسبانية وظلت كذلك حتى عام 1802.[36][37] أصبح الجزء الواقع شرق نهر المسيسيبي من الولاية جزءاً من الولايات المتحدة في نهاية حرب الاستقلال الأمريكية بالتوقيع على معاهدة باريس الثانية. وقد اكتساب الأرض الواقعة غرب المسيسيبي من خلال شراء لويزيانا، رغم أن جزءاً من وادي النهر الأحمر ظل متنازعاً عليه حتى معاهدة 1818.[38] في عام 1805، فاوض زيبولون بايك الهنود لشراء أرض عند التقاء نهري مينيسوتا والمسيسيبي. تم بناء حصن سنيلنغ بين عامي 1819 و 1825.[39] وقد أنشأ جنوده طاحونة ومنشرة في شلالات سانت أنتوني، لتكون أول الصناعات العاملة بالطاقة المائية حول ما سينمو لاحقاً ليصبح مدينة منيابولس. وفي الوقت نفسه، استوطن محتلو أراضي بوضع اليد ومسؤولون الحكوميون والسياح بالقرب من الحصن. وفي عام 1839، ثم رحلهم الجيش باتجاه اسفل النهر واستقروا في المنطقة التي أصبحت سانت بول.[40] تشكل إقليم مينيسوتا في 3 مارس، 1849. هيمن رجال من نيو انغلاند أو أصولهم من نيو انغلاند[41] على أول مجلس تشريعي إقليمي (عقد 2 سبتمبر 1849).[42] جاء آلاف الناس يأتون لبناء المزارع وقطع الأخشاب، وأصبحت مينيسوتا الولاية الثانية والثلاثين في الولايات الأمريكية في 11 مايو 1858. كان السكان المؤسسون بأغلبيتهم الساحقة من أصول من نيو انغلاند لدرجة أن أطلق عليها اسم "نيو انغلاند الغرب".[43][44][45][46]

هروب المستوطنين من حرب داكوتا 1862

أبعدت المعاهدات بين المستوطنين الأوروبيين الداكوتا والأجيبوي السكان الأصليين تدريجياً عن أراضيهم إلى أراضي أصغر. في عام 1861، شكل سكان من مانكاتو منظمة فرسان الغابة السرية، والتي تهدف للقضاء على جميع الهنود في ولاية مينيسوتا. بتدهور واقع الداكوتا، ارتفعت حدة التوتر، فاندلعت حرب داكوتا عام 1862.[47] وأسفرت الحرب التي استمرت ستة أسابيع عن إعدام 38 من الداكوتا ونفي أغلب بقية الداكوتا إلى كرو كريك في إقليم داكوتا.[38] وقتل ما لا يقل عن 800 من المستوطنين البيض خلال الحرب.[48]

كانت قطع الأشجار والزراعة الدعائم الأساسية لاقتصاد مينيسوتا المبكر. المناشر عند شلالات سانت أنتوني، وتتعامل مراكز قطع الأشجار مثل مارين أون سانت كروا وستيلووتر ووينونا مع كميات كبيرة من الخشب. وتقع هذه المدن على الأنهار التي كانت مثالية للنقل.[38] لاحقاً، تم استغلال شلالات سانت أنتوني لتوفير الطاقة لمطاحن الدقيق. قادت ابتكارات مطاحن منيابولس لانتاج "براءة" طحين مينيسوتا، الذي قاد إلى تقريباً إلى ضعف سعر "الخبازين" أو الطحين "الصافي" الذي حل محله.[49] بحلول عام 1900، كانت مطاحن مينيسوتا وعلى رأسها بلزبري ونورث وسترن وشركة اشبورن كروسبي (السابقة لجنرال ملز) تطحن 14.1% من حبوب البلاد.[50]

تأسست صناعة تعدين الحديد في الولاية باكتشاف الحديد في نطاق فرمليون ونطاق مسابي الحديديين في ثمانينات القرن التاسع عشر، وفي نطاق كويونا أوائل القرن العشرين. كان يتم شحن المعدن الخام عبر السكك الحديدية إلى دولوث وتو هاربورس ثم تُحمل على السفن وتُنقل شرقاً عبر البحيرات العظمى.[38]

تسببت التنمية الصناعية وتصاعد التصنيع في انتقال السكان تدريجياً من المناطق الريفية إلى المدن خلال أوائل القرن العشرين. وظلت الزراعة مع ذلك سائدة. تضرر اقتصاد مينيسوتا كثيراً من الكساد الكبير، ما أدى إلى انخفاض الأسعار بالنسبة للمزارعين، وتسريح لعمال المناجم الحديد، واضطرابات عمالية. وقد فاقم الجفاف الذي أصاب غرب مينيسوتا وداكوتا بين عامي 1931-1935 من المحن. ساهمت برامج الصفقة الجديدة في بعض التحول الاقتصادي. وفر فيلق الخدمة المدنية وغيرها من البرامج في جميع أنحاء الولاية بعض الوظائف للهنود على أراضيهم، كما وفر قانون إعادة تنظيم أوضاع الهنود لعام 1934 للقبائل آلية للحكم الذاتي. فأعطى هذا للسكان الأصليين صوتاً أعلى داخل الولاية، وعزز من الاحترام للعادات القبلية نظراً للتوقف عن قمع الاحتفالات الدينية واللغات المحلية.[39]

بعد الحرب العالمية الثانية، تسارعت التنمية الصناعية. وزادت التكنولوجيا الجديدة الإنتاج الزراعي من خلال أتمتة تسمين الخنازير والأبقار، والحلب الآلي في مزارع الألبان، وتربية الدجاج في مبانٍ كبيرة. أصبحت الزراعة أكثر تخصصاً بتهجين الذرة والقمح، وأصبح استخدام الآلات الزراعية مثل الجرارات والحصادات القاعدة. وقد ساهم نورمان بورلوغ الاستاذ في جامعة مينيسوتا في هذه التطورات كجزء من الثورة الخضراء.[39] تسارعت تطور الضواحي بسبب زيادة الطلب على المساكن بعد الحرب والمواصلات المريحة. مكنت زيادة التنقل بدورها من توفر المزيد من الوظائف المتخصصة.[39]

أصبحت ولاية مينيسوتا مركزاً للتكنولوجيا بعد الحرب العالمية الثانية. تم تشكيل شركة "Engineering Research Associates" في عام 1946 لتطوير حواسيب بحرية الولايات المتحدة. اندمجت فيما بعد مع شركة ريمنغتون راند، ثم أصبحت سبيري راند. ترك وليام نورس سبيري عام 1957 لتشكيل شركة "Control Data Corporation" (سي دي سي).[51] بعد أن غادر سيمور كراي سي دي سي أسس شركته الخاصة كراي ريسرش. بدأت شركة مدترونك لصناعة الأجهزة الطبية أيضاً العمل في المدينتين التوأم عام 1949.

المدن والبلدات[عدل]

سانت بول، وتقع في شرق وسط مينيسوتا على ضفاف المسيسبي، هي عاصمة الولاية منذ 1849، في البداية عاصمة لإقليم مينيسوتا، وبعد ذلك عاصمة للولاية منذ عام 1858.

و سانت بول مجاورة لأكبر مدن مينيسوتا من حيث عدد السكان وهي منيابولس. وهما مع ضواحيهما مجتمعة معروفتان باسم منطقة المدينتان التوأم الكبرى، ومركزها الثالثة عشرة ضمن أكبر المناطق الحضرية في الولايات المتحدة حيث يسكنها نحو 60% من سكان الولاية.[52][53] ويعرف ما تبقى من الولاية ب"مينيسوتا الكبرى" أو "مينيسوتا أوتستيت".

يوجد بالولاية 17 مدينة يقطنها فوق 50.000 ساكن (تعداد عام 2010). وهي في ترتيب تنازلي حيث عدد السكان: منيابولس وسانت بول، روشستر، دولوث، بلومنغتون، بروكلن بارك، بليموث، سانت كلاود، وودبوري، إيجان، مابل غروف، كون رابيدز، إيدن بريري، مينيتونكا، بورنسفيل، أبل فالي، وبلايني وليكفيل .[53] من بين هذه فقط روشستر، دولوث، وسانت كلاود هي خارج منطقة المدينتان التوأم الكبرى.

يستمر عدد سكان ولاية مينيسوتا في النمو، وخاصة في المراكز الحضرية. تضاعف سكان مقاطعتي شربورن وسكوت الكبرى ما بين عامي 1980 و 2000، في حين فقد 40 من 87 مقاطعة في الولاية مقيمين خلال الفترة نفسها.[54]

الديمغرافيا[عدل]

السكان[عدل]

توزيع السكان في ولاية مينيسوتا

من أقل من 6120 نسمة في عام 1850، ازداد عدد سكان ولاية مينيسوتا إلى أكثر من 1.7 مليون بحلول عام 1900. شهد كل من العقود الستة التالية زيادة بنسبة 15 في المئة في عدد السكان ليصل إلى 3.4 مليون في عام 1960. ثم تباطأ النمو، وارتفاع 11% إلى 3.8 مليون في عام 1970 ، وبمتوسط قدره 9 في المئة على مدى العقود الثلاثة القادمة إلى 4.9 مليون نسمة في تعداد عام 2000.[54] ويقدر مكتب الإحصاء في الولايات المتحدة أن عدد سكان ولاية مينيسوتا كان 5.489.594 في 1 يوليو 2015، أي بزيادة قدرها 3.5 في المئة منذ تعداد الولايات المتحدة عام 2010.[55] معدل التغير السكاني، والعمر والجنس التوزيعات، تقارب المعدل الوطني. يقع مركز مينيسوتا للسكان في مقاطعة هينيبين.[56]

الأعراق[عدل]

تكوين العنصري قدرت الدولة في عام 2011 مكتب الإحصاء الأمريكي تقدير كان:[57]

يشكل الهسبان أو اللاتينيون 6.7 في المئة من السكان.

في عام 2011، شارك البيض غير اللاتينيين في 72.3% من مجموع الولادات..[58] ومع ذلك، لا تزال الأقليات المتنامية في مينيسوتا تشكل نسبة أصغر من السكان مقارنة بما في الأمة ككل.[59]

دراسة مسحت الأصول الرئيسية لسكان ولاية مينيسوتا في عام 2010 لتكون على النحو التالي:[60]

وتشمل أصول التي ينتمي لها أقل من 3٪ من السكان أمريكيون، تشيكيون، و هولنديون، ما بين 2% و 3% لكل منهم؛ أفريقيون جنوب الصحراء وشرق أفريقيا، اسكتلنديون، كنديون فرنسيون، اسكتش-ايرلنديون و مكسيكيون، ما بين 1% و 1.9% لكل منهم. وأقل من 1 في المئة في كل من روس، ولزيون، بوسنيون، كروات، صرب، سويسريون، عرب، مجريون، أوكرانيون، يونانيون، سلوفاكيون، لتوانيون، برتغاليون، و هنود غربيون.[61] مينيسوتا لديها أكبر عدد سكان من الصوماليين في البلاد.[62]

كاتدرائية سانت بول بأسلوب النهضة الفرنسية بمدينة سانت بول

الدين[عدل]

الدين في ولاية مينيسوتا (2010)
الدين النسبة
بروتستانت الخط الرئيسي
  
32%
كاثوليك
  
28%
بروتستانت إنجيليون
  
21%
غير المنتسبين
  
13%
آخرون
  
1%

غالبية المينيسوتيين من البروتستانت، بما في ذلك مجموعة لوثرية كبيرة، نظرا للتواجد العرقي من أوروبا الشمالإلى حد كبير في الولاية. الروم الكاثوليك (أغلبهم من أصل ألماني، إيرلندي، وسلافي) يشكلون أكبر طائفة مسيحية. أظهر دراسة لمركز بيو للأبحاث عن الدين والحياة العامة سنة 2010 أن 32% من المينيسوتيين يتبعون تقاليد البروتستانتية الخط الرئيسي، و21% البروتستانتية الإنجيلية، و 28% الروم الكاثوليك، 1% لكل من اليهود والمسلمين والبوذيين والبروتستانت الأسود وأعداد أصغر من أتباع الديانات الأخرى، و 13% غير منتسبين.[63] وفقاً لجمعية أرشيف البيانات الدينية، في عام 2010 كانت الكنيسة الكاثوليكية أكثر الطوائف بعدد الأتباع مع 1.150.367. الكنيسة الإنجيلية اللوثرية في أمريكا مع 737.537. ومجمع كنيسة ميزوري اللوثرية مع 182.439.[64] وهذا يتفق عموماً مع نتائج مسح الهوية الدينية الأمريكية (ARIS) التابع لمعهد دراسة العلمانية في المجتمع والثقافة سنة 2001، والذي يعطي أيضاً نسباً مفصلة للعديد من الطوائف.[65] رغم أن المسيحية هي الديانة السائدة، لمينيسوتا تاريخ طويل مع الديانات غير المسيحية. بنى أوائل اليهود الأشكناز أول كنيس في سانت بول في عام 1856.[66] ويوجد في مينيسوتا أكثر من 30 مسجداً، معظمها في منطقة المدينتين التوأم الكبرى.[67] يقع في مينيسوتا معبد ECK، الموطن الروحي لحركة الإكنكار، وهنالك عشرات الآلاف من الإكنكارين في الولاية.[68]

الاقتصاد[عدل]

كان اقتصاد مينيسوتا في المقام الأول منتجاً للمواد الخام، وتحول ليعطي أهمية خاصة للمنتجات والخدمات النهائية. ولعل السمة الأكثر أهمية للاقتصاد هي تنوعه. تتطابق المخرجات النسبية لقطاعات الأعمال فيها إلى حد كبير مع الولايات المتحدة ككل.[69] حقق اقتصاد مينيسوتا ناتجاً محلياً إجمالياً بمقدار 262 مليار$ في عام 2008.[70] في عام 2008، ثلاثة الثلاثون من أعلى 1000 شركة متداولة علناً من حيث الإيرادات في الولايات المتحدة كان مقرها في ولاية مينيسوتا،[71] منها شركة تارغت، مجموعة يونايتد هلث، ثري إم، جنرال ميلز، يو إس بانكورب، أمريبرايز، هورمل، لاند أولكس ، سوبرفالو، بست باي وفالسبار. تشمل الشركات الخاصة التي يوجد مقرها في ولاية مينيسوتا كارغل أكبر شركة خاصة في الولايات المتحدة،[72] وشركات كارلسون وهي الشركة الأم لفنادق راديسون.[73]

في عام 2008 كان نصيب الفرد من الدخل الشخصي 42.772 $، وهو عاشر أعلى معدل في البلاد.[74] وكان متوسط ​​دخل الأسرة لمدة ثلاث سنوات بين أعوام 2002-2004 هو 55،914 $، لتحتل المرتبة الخامس في الولايات المتحدة والأولى من بين 36 ولاية ليست على ساحل المحيط الأطلسي.[75]

في الأول من يناير عام 2015، كان معدل البطالة في الولاية 3.7٪.[76]

التجارة والصناعة[عدل]

برج آي دي إس، من تصميم فيليب جونسون، أطول مبنى في الولاية،[77] عاكساً مركز ولس فارغو من أعمال سزار بيلي بأسلوب آرت ديكو

كانت تجارة الفراء والزراعة أول الصناعات في مينيسوتا. نمت مدينة منيابولس حول مطاحن الدقيق مدعوم من شلالات سانت انتوني. على الرغم من أن أقل من واحد في المئة من السكان يعملون الآن في القطاع الزراعي،[78] فإنه لا يزال جزء كبير من اقتصاد الولاية، ليحتل المركز السادس في الأمة في قيمة المنتجات التي تباع.[79] الولاية هي أكبر منتج في الولايات المتحدة من بنجر السكر، والذرة الحلوة، والبازلاء الخضراء للتجهيز، والديك الرومي المزارع التي أثيرت. مينيسوتا ايضا منتج كبير من الذرة وفول الصويا.[80] مينيسوتا لديه معظم التعاونيات الغذائية للفرد في الولايات المتحدة.[81] تبقى الغابات قوية، بما في ذلك قطع الأشجار، ومعالجة لب الخشب وصناعة الورق، وصناعة منتجات الغابات. كان مينيسوتا الشهيرة لإزالة الألغام لينة مادته الخام التي تنتج جزءا كبيرا من خام الحديد في العالم لأكثر من قرن. وعلى الرغم من استنزاف خام عالية الجودة الآن، لا يزال التعدين التاكونايت، وذلك باستخدام العمليات التي وضعت محليا لإنقاذ هذه الصناعة. في عام 2004، أنتجت الولاية 75% من خام الحديد صالحة للاستعمال في البلاد.[80] خلقت طفرة التعدين ميناء دولوث التي لا تزال مهمة لخام الشحن، والفحم، والمنتجات الزراعية. ويشمل قطاع الصناعات التحويلية الآن التكنولوجيا والشركات الطبية بالإضافة إلى مصنعي الأغذية القديمة والصناعات الثقيلة. كان أول مركز تسوق داخلي في البلاد هو مركز ساوثديل في إدينا وأكبرها هو مول أمريكا في بلومنغتون.

مينيسوتا هي إحدى 42 ولاية أمريكية لها يانصيبها الخاص. وتشمل ألعابه باوربول، ميغا ميلينس، هوت لوتو (المسابقات الثلاثة متعددة الولايات)، نورثستار كاش وغوفر 5.

انتاج واستهلاك الطاقة[عدل]

تنتج مينيسوتا وقود الايثانول وهي أول من شرع استعماله، وكان مزيجاً بعشرة% (E10).[82] في سنة 2005 كان هنالك أكثر من 310 محطات توفر وقود E85، الذي يحوي 85% من الايثانول و15% من الغازولين.[83] يتطلب 2% من مزيج الديزل الحيوي في وقود الديزل منذ سنة 2005. في ديسمبر 2006 كانت الولاية الرابعة على مستوى البلاد في انتاج طاقة الرياح، ب895 ميغاوات تم انشاءها والتخطيط لانتاج 200 ميغاوات أخرى، الكثير منها تم انشاءها على بوفالو ريدج كثير الرياح في الجزء الجنوب الغربي من الولاية.[84]

ضرائب الولاية[عدل]

مينيسوتا لديها هيكلية ضريبة دخل تصاعدية. معدلات فئات ضريبة الدخل الولائية الأربعة هي: 5.35%، 7.05%، 7.85% و 9.85%.[85] في عام 2008، كانت مينيسوتا في المرتبة الثانية عشرة في البلاد في مجموع الضرائب الولائية والمحلية للفرد.[86] دفع المينيسوتيون في عام 2008، 10.2% من دخلهم ضرائب ولائية ومحلية؛ وكان المتوسط ​​في الولايات المتحدة 9.7%.[86] تبلغ ضريبة المبيعات الولائية في مينيسوتا هي 6.875%، ولكن ليس هنالك ضريبة مبيعات على الملابس، وأدوية الوصفات الطبية، وبعض الخدمات، أو المواد الغذائية للاستهلاك المنزلي.[87] سمح المجلس التشريعي بالولاية للبلديات فرض ضرائب مبيعات محلية وضرائب محلية خاصة، مثل 0.5% ضريبة مبيعات إضافية في منيابولس.[88] تفرض إِتَاوَات ضرائب على الكحول والتبغ ووقود السيارات. تفرض الولاية ضريبة استخدام على البضائع التي تم شراؤها في أماكن أخرى ولكنها تستخدم في ولاية مينيسوتا.[87] أصحاب العقارات في ولاية مينيسوتا تدفع ضريبة الأملاك للمقاطعة، والبلدية، والمنطقة التعليمية، والمناطق فرض الضرائب خاصة.

الثقافة[عدل]

الفنون الجميلة والاستعراضية[عدل]

واجهة معهد منيابولس للفنون الشمالية بأسلوب عمارة الفنون الجميلة، من تصميم شركة مكيم، ميد و وايت.

تشمل متاحف مينيسوتا الرائدة في الفنون الجميلة معهد منيابولس للفنون، ومركز ووكر أرت، ومتحف وايزمان أرت، ومتحف الفن الروسي (TMORA). وتقع كلها في منيابولس. أوركسترا مينيسوتا وأوركسترا سانت بول الحجرة هي فرق موسيقية بارزة ومحترفة بدوام كامل، تؤدي الحفلات الموسيقية وتقدم برامج تعليمية لمجتمع المدينتين التوأم. انتقل مسرح غوثري ذو الشهرة العالمية إلى مرفق جديد في منيابولس عام 2006، ويضم ثلاث مراحل ويطل على نهر المسيسبي. حضور المسرحية والموسيقية، والأحداث الكوميدية في المنطقة هو قوي. في الولايات المتحدة، عدد المدن التوأم 'من مقاعد المسرح في صفوف الفرد وراء فقط مدينة نيويورك؛[89] مع نحو 2.3 مليون تذكرة المسرح تباع سنويا.[90] على هامش مهرجان مينيسوتا هو الاحتفال السنوي للمسرح، رقص، الارتجال، العرائس، وعروض للأطفال، الفنون البصرية، والمسرحيات الموسيقية. يتكون مهرجان الصيف من أكثر من 800 العروض على مدى 11 يوما في منيابولس، وهو أكبر غير التشكيلية مهرجان الفنون المسرحية فى الولايات المتحدة.[91]

الأدب[عدل]

قسوة ومزايا حياة الرواد في سهوب البراري هي الموضوع الذي تناولته رواية "عمالقة على الأرض" من أعمال أولي روفاغ وسلسلة كتب "المنزل الصغير في البراي" للأطفال من أعمال لورا إنغالز وايلدر. صور سنكلير لويس حياة البلدة الصغيرة متجهمةً في رواية "الشارع الرئيسي"، وبلطف ومودة أكثر عند غاريسون كيلور في قصصه عن بلدة ليك ووبغون الخيالية. كتب ابن سانت بول فرنسيس سكوت فيتسجيرالد عن المخاوف والطموحات الاجتماعية للمدينة الناشئة في قصص قصيرة مثل "أحلام الشتاء" و"المكان الثلجي" (نشرت في كتاب "المتحررات والفلاسفة"؛ Flappers and Philosophers). استلهم هنري وادزورث لونغفيلو قصيدته الملحمية "The Song of Hiawatha" من مينيسوتا وسمى العديد من أماكن الولاية ومسطحاتها المائية. فاز ابن مينيسوتا روبرت تسيمرمان (بوب دلن) بجائزة نوبل في الأدب لعام 2016.

الترفيه[عدل]

يشمل موسيقيو مينيسوتا بوب ديلان، إدي كوكرن، ذا أندروز سسترس، ذا كستاويز، ذا تراشمن، برنس، سول أسايلم، ديفد إلفسون، هوسكر دو، آل سيتي، ذا ربليسمنتس. ساعد المينيسوتيون تشكيل تاريخ الموسيقى من خلال الثقافة الشعبية الأميركية: الأخوات أندروز كن لحن أيقوني من الحرب العالمية الثانية، في حين أن أغنية "Surfin' Bird" لفرقة ذا تراشمن، وبوب ديلان يلخصان جانبي الستينات. في الثمانينات، وجدت فرق وموسيقيين مؤثرين منهم: برنس، وذا تايم، جيمي جام وتيري لويس، وذا جتس، لبسينك، إنفورميشن سوسايتي.

كما قام المينيسوتيون بمساهمات كبيرة في الكوميديا، والمسرح، والإعلام، والسينما. تم إنشاء سلسلة الرسومات الفكاهية بينوتس من قبل تشارلز شولز إبن سانت بول. أعاد غاريسون كيلور إحياء الكوميديا الإذاعية على الطراز القديم بمنوعةإذاعية اسبوعية مباشرة هي براري هوم كومبانيون وتبث منذ عام 1974. مسلسل الخيال العلمي الكوميدي مستري ساينس ثياتر 3000، ألفه جويل هودغسون في هوبكنز ومنيابولس. وقد نشأت كوميديا ​​شعبية أساسية أخرى في التسعينات، هي ذا ديلي شو من خلال لز ونستد ومادلين سمثبيرغ.

ساهم جويل وإيثان كوين، تيري غيليام، بل بوهلد، ومايك تود في فن صناعة الأفلام ككتاب ومخرجين، ومنتجين. من ضمن الممثلين المينيسوتيين: لوني أندرسون، ريتشارد دين أندرسون، جيمس أرنس، جيسيكا بيل، راشيل لي كوك، جوليا دفي، مايك فاريل، جودي غارلند، بيتر غريفز، جوش هارتنت، غاريت هدلوند، تيبي هدرن، جيسيكا لانغ، كيلي لينش، إي جي مارشال، وكريس برات، جين راسل، وينونا رايدر، شون وليام سكوت، كيفن سوربو، ليا تومبسن، فينس فون، جيسي فنتورا، وستيف زان.

الثقافة الشعبية[عدل]

تشمل الصفات النمطية للمينيسوتيين "مينيسوتا اللطيفةاللوثرية، والشعور قوي بالمجتمع والثقافة المشتركة، ونوع مميز من إنجليزية شمال وسط الأمريكية مع لمحات من التعبيرات الاسكندنافية. من الأنشطة الشعبية لكنائس البلدات الصغيرة الموائد المشتركة، وعادة تكون مع مجموعة متنوعة من الهوتدش. ويحضر جزء صغير من السكان الاسكندنافيين عشاء لوتفيسك تقليدي للاحتفال بعيد الميلاد. يُسخر من العديد من هذه الخصائص الثقافية الاسكندنافية والسمات الشخصية على برنامج ا براري هوم كومبانيون على الاذاعة العامة المتزامنة وطنياً الرئيسية. صورت أفلام الحياة في مينيسوتا مثل فارغو، جونو، شاب بالغ، رجل جاد، وفي مسلسلات تلفزيونية شهيرو مثل مسلسل فارغو. ومن الأفلام الكبرى التي صورت في مينيسوتا المطر الأرجواني المطار شمال المدينة.

مهرجان ولاية مينيسوتا بشعار "The Great Minnesota Get-Together" هو رمز لثقافة الولاية. في ولاية سكانها 5.4 مليون شخص، اجتذب المهرجان أكثر من 1.8 مليون زائر في عام 2014، مسجلاً رقماً قياسياً الحضور.[92] ويغطي المعرض مجموعة متنوعة عن الحياة المينيسوتية، بما في ذلك الفنون الجميلة والعلوم، والزراعة، وإعداد الطعام، وعروض 4-H، والموسيقى، وألعاب المهرجانات الشعبية، والترويج للشركات. ومعروفة بعرض أعمال فنية باستخدام المحاصيل الزراعية ومنحوتات من الزبدة للفوز بلفب أميرة الألبان "Princess Kay of the Milky Way"، وولادة الحظيرة "birthing barn"، ومنافسة "أسمن خنزير". كما يمكن العثور على عشرات الأصناف الأطعمة المركبة على أعواد، مثل برونتو بوب، روائب الجبن المقلية، وقطع الحلوى المقلية. تقدم العديد من هذه الفعاليات على نطاق أصغر في العديد من مهرجانات المقاطعات.

وتشمل المهرجانات السنوية الكبيرة الأخرى كرنفال سانت بول الشتوي، ومهرجان نهضة مينيسوتا، مهرجان منيابولس أكواتينل ومل سيتي الموسيقي، موندانس جام في ووكر، مهرجان صنشاين للموسيقى المسيحية في ويلمر، ومهرجان جودي غارلند في غراند رابيدز، مهرجان إيلبوت على بحيرة ليتش، ومهرجان ويفست لموسيقى الكنتري في ديترويت ليكس.

الصحة[عدل]

تنخفض لدى المينيسوتيين معدلات الوفاة المبكرة، ووفيات الرضع، وأمراض القلب والأوعية الدموية، والوفيات في العمل.[93][94] لديهم متوسط ​​عمر متوقع طويلة،[95] ونسب عالية من التأمين الصحي والانتظام بممارسة الرياضة.[93][96][97] وقد أدت هذه الأمور وغيرها لأن تصنف مجموعتان مينيسوتا أكثر ولايات بلاد صحة؛ ولكن في واحدة من هذه التصنيفات، انحدرت مينيسوتا من المركز الأول إلى المركز السادس بين عامي 2005 و 2009 بسبب انخفاض مستويات التمويل على الصحة العامة وانتشار الإفراط بشرب الحكول.[93][98]

في الأول أكتوبر 2007، أصبحت مينيسوتا الولاية السابعة عشرة بسن قانون حرية التنفس، فتم بموجبه حظر التدخين في المطاعم والحانات على مستوى الولاية.[99]

تقدم الرعاية الطبية في الولاية من خلال شبكة شاملة من المستشفيات والعيادات برئاسة مؤسستين ذات السمعة الدولية. مدرسة جامعة مينيسوتا الطبية هي مؤسسة تعليمية عالية التصنيف حققت عدداً من الاكتشافات في العلاج، وتساهم أنشطتها البحثية بشكل كبير في صناعة التكنولوجيا الحيوية المتنامية بالولاية.[100] أسس المهاجر الإنجليزي وليام وورل مايو في روشستر مايو كلينيك وهي مستشفى ذات الشهرة العالمية.[101][102]

قامت يو إس نيوز بمسح في 2014-2015 لتصنيف 4،743 مستشفى في الولايات المتحدة في 16 مجال رعاية متخصص، ووضعت مايو كلينيك ضمن المراكز الاربعة الاولى في جميع المجالات باستثناء الطب النفسي، حيث جاءت المرتبة السابعة. وقد جاءت المستشفى في المرتبة الأولى في ثمانية حقول والثانية في ثلاثة أخرى.[103] يشترك مايو كلينك وجامعة مينيسوتا في شراكة مينيسوتا للتكنولوجيا الحيوية وعلم الجينوم الطبي، وهو برنامج تموله الولاية يجري بحوثاً حول السرطان، ومرض ألزهايمر، وصحة القلب، والسمنة، ومجالات أخرى.[104]

التعليم[عدل]

دار بلسبري قاعة رومانسكية ريتشاردسون (1889) أحد أقدم المباني في جامعة مينيسوتا حرم منيابولس.

كان من أوائل قرارات مجلس مينيسوتا التشريعي عند افتتاحه عام 1858 إنشاء معهدٍ لإعداد المعلمين في بلدة وينونا. ساهم التزام مينيسوتا بالتعليم لأن تكون العامة فيها مثقفة ومتعلمة تعليماً جيداً. وفقاً مكتب الإحصاء الأمريكي، لدى مينيسوتا ثاني أعلى نسبة من خريجي المدرسة الثانوية، ونسبة 91.5% من السكان من عمر 25 سنة فما فوق لديهم شهادة، وتحتل المركز العاشر بنسبة حملة شهادة الباكلوريوس.[105] في سنة 2015، سميت منيابولس "المدينة الأكثر ثقافة" في البلاد، بينما جاءت سانت بول في المركز الرابع، وفقاً إلى مسح سنوي كبير.[106] في دراسة قام بها المركز الوطني للإحصاءات التعليمية عام 2013 قارن فيها أداء الصف الثامن دولياً في الرياضيات والعلوم، حلت مينيسوتا في المرتبة الثامنة عالمياً، والثالثة على مستوى الولايات المتحدة، وراء ماساتشوستس وفيرمونت.[107] في عام 2014، حصل طلاب مينيسوتا على عاشر أعلى متوسط درجة مركبة في البلاد باختبارات الكليات الأمريكية (ACT).[108] في عام 2013، حلت مينيسوتا في المرتبة 21 على الصعيد الوطني في الإنفاق على التعليم العام لكل طالب، .[109] وفي الوقت الذي اختارت مينيسوتا ألا تصدر قسائم تمويل حكومي للطلبة المدارس،[110] فإنها هي الموطن لأول مدرسة مستقلة.[111]

تدعم الولاية شبكة من الجامعات والكليات العامة، منها 32 مؤسسة في نظام الكليات والجامعات بولاية مينيسوتا، وخمسة أحرام رئيسية لجامعة مينيسوتا. كما أنها تحتضن أكثر من 20 كلية وجامعة خاصة، ستة منها مصنفة ضمن أفضل 100 كلية فنون متحررة على مستوى البلاد، وفقا إلى يو إس نيوز.[112]

المواصلات[عدل]

يشرف على النقل في الولاية قسم النقل في مينيسوتا (MnDOT). ممرات النقل الرئيسية تشع من منطقة منيابولس سانت بول الكبرى ودولوث. الطرق السريعة الرئيسية بين الولايات هي الطريق السريع I-35 وI-90 وI-94، الطريقان 35 و94 يمران بمنطقة منيابولس سانت بول الكبرى، أما I-90 فللسفر من الشرق إلى الغرب على طول الحافة الجنوبية للولاية.[113] في عام 2006، تم تمرير التعديل الدستوري الذي يفرض ضريبتي مبيعات واستخدام على المركبات لتمويل المواصلات، منها 40% على الاقل مخصصة للنقل العام.[114] هناك ما يقرب من 24 ممر للسكك الحديدية في مينيسوتا، تذهب معظمها من خلال منيابولس سانت بول أو دولوث.[115] هناك مواصلات مائية على طول نظام نهر المسيسبي ومن موانئ بحيرة سوبيريور.[116]

خط المترو الأزرق مركبة في منيابولس

مطار مينيسوتا الرئيسي مطار منيابولس-سنت بول الدولي (MSP)، مركز رئيسي للركاب والشحن لخطوط دلتا الجوية وخطوط بلاد الشمس الجوية. تخدم معظم شركات الطيران المحلية الأخرى المطار. يتم توفير خدمة طائرة تجارية كبيرة في دولوث وروشستر، مع خدمة تنقل مجدولة إلى أربع مدن أصغر عبر دلتا ناقلات اتصال وستسكاي آيرلاينز، البوصلة الخطوط الجوية، إنديفور آير.[117]

يسير قطار إمباير بلدر اليومي التابع لشركة أمتراك (شيكاغو سياتل / بورتلاند) عبر مينيسوتا، قاصداً محطة سانت بول يونيون ديبوت وخمس محطات أخرى.[118] من شركات الحافلات بين المدن جفرسون لاينس، غريهوند، وميغاباص. يوفر النقل العام المحلي من خلال شبكات الحافلات في المدن الكبرى ومن خلال خدمتي سكك حديدية. تصل خدمة القطار المحلي من نورث ستار لاين من بغ ليك إلى محطة تارغت فلد في وسط مدينة منيابولس. من هناك يسير قطار خفيف إلى محطة سانت بول يونيون ديبوت على خط المترو الأخضر، وإلى مطار منيابولس-سنت بول ومول أمريكا عبر خط المترو الأزرق.

القانون والحكومة[عدل]

كما هو الحال مع الحكومة الولايات المتحدة الاتحادية، تنقسم السلطة في مينيسوتا إلى ثلاثة فروع: التنفيذية والتشريعية والقضائية.[119]

السلطة التنفيذية[عدل]

الحاكم مارك دايتون

يترأس الحاكم السلطة التنفيذية. الحاكم مارك دايتون من حزب دي إف إل (المزارعين والعمال الديمقراطي )، تولى منصبه في 3 يناير 2011، ليصبح أول حاكم من دي إف إل يحتل المنصب في عقدين من الزمن. لدى الحاكم مجلس وزراء يتألف من قادة مختلف أجهزة حكومة الولاية، ويسمون أعضاء اللجنة. المناصب الدستورية المنتخبة الأخرى هي أمين السر، النائب عام الولاية، ومدقق حسابات الولاية.

السلطة التشريعية[عدل]

كابيتول مينيسوتا في سانت بول، من تصميم كاس جيلبرت.

سلطة مينيسوتا التشريعية هي هيئة ثنائية الغرفة تتكون من مجلس الشيوخ ومجلس النواب. تنقسم الولاية إلى سبعة وستين منطقة، كل تغطي نحو ستين ألف شخص. كل منطقة لها احد اعضاء مجلس الشيوخ ونائبين اثنين (كل منطقة تنقسم إلى قطاعين ألف وباء). ولاية أعضاء مجلس الشيوخ أربع سنوات، والنواب عامين. في انتخابات نوفمبر تشرين الثاني عام 2010، حصل الحزب الجمهوري بمينيسوتا على خمسة وعشرين مقعداً في مجلس النواب، ما أتاح لهم السيطرة على مجلس النواب بفارق 72-62.[120] كما شهدت انتخابات عام 2010 اختيار ناخبي مينيسوتا أغلبية جمهورية في مجلس الشيوخ للمرة الأولى منذ عام 1972. وفي عام 2012، استعاد الديمقراطيون مجلس النواب بفارق 73-61، بفوزهم ب 11 مقعدا؛ كما استعاد الديمقراطيون مجلس شيوخ مينيسوتا.

القضاء[عدل]

نظام مينيسوتا القضائي ثلاثة مستويات. تبدأ معظم القضايا في المحاكم المحلية، وهي محاكم قضاء العامة. هنالك 279 محكمة قضائية محلية في عشر مناطق قضائية. تنظر محكمة الاستئناف مينيسوتا في الطعون من المحاكم الابتدائية والتحديات التي تواجه بعض القرارات الحكومية ، وتتألف من تسعة عشر قاضياً يجلسون عادة في هيئات من ثلاثة قضاة. تنظر المحكمة مينيسوتا العليا ذات السبعة قضاة جميع الطعون من المحكمة الضرائب، ومحكمة استئناف تعويض العمال، وإدانات القتل من الدرجة الأولى، والطعون تقديرية من محكمة الاستئناف؛ كما أن لديها اختصاص أصيل بنظر المنازعات الانتخابية.[121]

تم إنشاء محكمتين متخصصتين في الأجهزة الإدارية: محكمة استئناف تعويض العمال، ومحكمة الضرائب، التي تتعامل مع القضايا الضريبية غير الجنائية.

التقسيمات الإدارية[عدل]

بالإضافة إلى مستويي حكومتي المدينة والمقاطعة الموجودة في الولايات المتحدة، لدى ولاية مينيسوتا كيانات أخرى توفر رقابةً وتخطيطاً حكوميين. يتم تنسيق بعض الأعمال في منطقة المدينتان التوأم الكبرى من قبل مجلس المدينة الكبرى، وتشرف إدارة مستجمعات المياه وإدارة الحفاظ على التربة والمياه على العديد من البحيرات والأنهار.

الاتحاد[عدل]

أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي عن ولاية مينيسوتا والديمقراطية إيمي كلوبشر والديمقراطي آل فرانكن. تنازع الحزبان نتائج انتخابات عام 2008 لمجلس الشيوخ في مينيسوتا حتى 30 يونيو من العام التالي. عندما قضت المحكمة مينيسوتا العليا لصالح فرانكن، فاعترف الجمهوري نورم كولمن بالهزيمة، وشغل فرانكن المقعد الشاغر.[122] لدى الولاية ثماني مناطق للكونغرس. يمثلهم كل من: تيم والز (الأولى، ديمقراطي)، جون كلاين (الثانية، جمهوري)، إريك بولسن (الثالثة، جمهوري)، بتي ماكولوم (الرابعة، ديمقراطي)، كيث إليسون (الخامسة، ديمقراطي)، توم إمر (السادسة، جمهوري)، كولن بيترسون (السابعة، ديمقراطي)، وريك نولن (الثامنة، ديمقراطي).

نظرت في قضايا المحكمة الاتحادية في المحكمة المحلية الأمريكية لمنطقة مينيسوتا، وتعقد جلساتها في منيابولس وسانت بول، دولوث، وفرغوس فولز. وتنظر محكمة الدائرة الثامنة استئناف في الطعون، ومقرها في سانت لويس، ميزوري وروتينياً تنظر في قضايا أيضاً في سانت بول.

القبائل الهندية[عدل]

أنشأت الولايات المتحدة الأمريكية ولاية مينيسوتا على أراضي السكان الأصليين من قبيلتي داكوتا وأنيشينابه. تنقسم اليوم الحكومات المحلية المتبقية في 11 محمية هندية متمتعة بحكم شبه ذاتي وتتفاوض مع الولايات المتحدة والدولة على أساس الند أمة إلى أمة:

أربعة مجتمعات داكوتا مديواكانتون:

سبعة محميات أنيشينابه:

تكون عشائر أنيشينابه الستة الأولى قبيلة شبوا مينيسوتا والحكومة القبلية معترف بها فدرالياً لبوا فورت، فوند دو لاك، غراند بورتج، ليتش ليك، ميل لاكس، ومحميات وايت إرث.

السياسة[عدل]

نتائج السباقات الانتخابية في الولاية[123]
السنة المنصب الحزب الجمهوري المزارعين والعمال الديمقراطي آخرون
2014 الحاكم 44.5% 50.1% 5.4%
مجلس الشيوخ 42.9% 53.2% 3.9%
2012 الرئيس 45.1% 52.8% 2.1%
مجلس الشيوخ 30.6% 65.3% 4.1%
2010 الحاكم 43.2% 43.7% 13.1%
2008 الرئيس 43.8% 54.1% 2.1%
مجلس الشيوخ 42.0% 42.0% 16.0%
2006 الحاكم 46.7% 45.7% 7.6%
مجلس الشيوخ 37.9% 58.1% 4.0%
2004 الرئيس 47.6% 51.1% 1.3%
2002 الحاكم 44.4% 33.5% 22.1%
مجلس الشيوخ 49.5% 47.3% 1.0%
2000 الرئيس 45.5% 47.9% 6.6%
مجلس الشيوخ 43.3% 48.8% 7.9%
1998 الحاكم 34.3% 28.1% 37.6%
1996 الرئيس 35.0% 51.1% 13.9%
مجلس الشيوخ 41.3% 50.3% 8.4%
1994 الحاكم 63.3% 34.1% 2.6%
مجلس الشيوخ 49.1% 44.1% 6.8%
1992 الرئيس 31.9% 43.5% 24.6%

تشتهر مينيسوتا بنشاط مواطنيها سياسياً، ظلت الشعبوية قوة استمرت أمداً طويلاً بين الأحزاب السياسية بالولاية.[124][125] ولطالما كان لمينيسوتا إقبالاً انتخابياً كبيراً (يرجع ذلك جزئياً إلى قوانين تسجيل الناخبين الليبرالية) مع شبه انعدام للتصويت غير القانوني.[126] في انتخابات الولايات المتحدة الرئاسية لعام 2008، صوت 78.2% من المينيسوتيين المؤهلين للتصويت، في نسبة هي الأعلى بين كل الولايات، في المقابل كان المعدل الوطني البالغ 61.2%.[127] سابقاً كان بإمكان الناخبين غير المسجلين تسجيل في يوم الانتخابات بمراكز الاقتراع بإثبات الإقامة.[128]

جلب هيوبرت همفري اهتماما وطنيا للولاية بخطابه في المؤتمر الوطني الديمقراطي 1948. ألقى المينيسويون باستمرار من الأصوات الكلية الانتخابية لمرشحي الرئاسة الديمقراطي منذ عام 1976، أطول من أي ولاية أخرى. مينيسوتا هي الولاية الوحيدة في البلاد التي لم تصوت لرونالد ريغان في أي من جولاته الرئاسية. وقد آلت أصوات مينيسوتا إلى الحزب الديمقراطي في كل الانتخابات الرئاسية منذ عام 1960، باستثناء عام 1972، عندما كان خاضها ريتشارد نيكسون عن الحزب الجمهوري.

كلا الحزبان الديمقراطي والجمهوري لهما صفة الحزب الكبير في مينيسوتا، ولكن على مستوى الولاية الحزب "الديمقراطي" هو في الواقع حزب منفصل، ومعروف رسمياً باسم الحزب المزارعين والعمال الديمقراطي بمينيسوتا (DFL). وقد تشكل في تحالف عام 1944 بين حزبي مينيسوتا الديمقراطي والمزارعين والعمال مينيسوتا، ومع أن الفارق بينه وبين الحزب الديمقراطي الوطني مازال رسمياً، ولكن اجرائياً.

وكان بالولاية حركات أحزاب ثالثة نشطة. حزب الإصلاح، والآن حزب الاستقلال، الذي تمكن عام 1998 من الفوز بانتخاباب حاكم الولاية عبر عمدة بروكلن بارك السابق المصارع المحترف جيسي فنتورا. ويتلقى حزب الاستقلال الدعم الكافي للحفاظ على وضع الحزب الكبير. في حين أن حزب الخضر الذي لم تعد له صفة الحزب الكبير، له وجود كبير في الحكومة البلدية،[129] وخاصة في منيابولس ودولوث، حيث يتنافس مباشرة مع حزب (DFL) على مناصب المحلية. يتحصل على صفة "الحزب الكبير" الرسمية في ولاية مينيسوتا (التي تمنحه التمويل الحكومي للانتخابات) الأحزاب التي يجني مرشحوها 5% أو أكثر من الأصوات في أي انتخابات على مستوى الولاية (على سبيل المثال، الحاكم، وزير، رئيس الدولة).

بشكل عام تم تقاسم مقاعد مجلس الشيوخ الأمريكي في الولاية منذ أوائل التسعينات، وفي الكونغرس 108 و109، انقسم وفد مينيسوتا الكونغرس بأربعة ممثلين وعضو مجلس الشيوخ واحد من كل حزب. في الانتخابات النصفية عام 2006، انتخب ديمقراطيون لجميع دوائر الولاية باستثناء الحاكم الولاية ونائب الحاكم، حيث فاز الجمهوريين تيم باولنتي وكارول مولنو بفارق ضيق باعادة انتخابهما. كما حقق DFL معقد العاشر في مجلسي التشريع بانتخاب ايمي كلوبوشار لمجلس الشيوخ الأمريكي، وزاد عدد أصوات التجمع للحزب بمقعد واحد. انتخب كيث إليسون (DFL) ليكون أول نائب من الأمريكيين الإفريقيين عن ولاية مينيسوتا وكذلك هو أول مسلم ينتخب للكونغرس على مستوى البلاد.[130] في عام 2008 فاز الديمقراطي والكوميدي والإذاعي السابق آل فرانكن متفوقاً على متولي المنصب الجمهوري نورم كولمان في سباق مجلس الشيوخ الأمريكي بفارق 312 صوتاً من أصل 3 ملايين صوت.

في انتخابات عام 2010، سيطر الجمهوريون على غرفتي مينيسوتا التشريعيتين للمرة الأولى منذ 38 عاماً، وبانتخاب مارك دايتون أخذ حزب المزارعين والعمال الديمقراطي منصب الحاكم للمرة الأولى منذ 20 عاماً. بعد ذلك بعامين، استعاد DFL السيطرة على المجلسين، وبوجود الحاكم دايتون في منصبه بات لدى الحزب السيطرة على السلطتين التشريعية والتنفيذية للمرة الأولى منذ عام 1990. وبعد عامين، استعاد الجمهوريون السيطرة على مجلس ولاية مينيسوتا في انتخابات 2014.[131]

الإعلام[عدل]

منطقة المدينتان التوأم هي الخامس عشرة من حيث أكبر الأسوق الاعلامية في الولايات المتحدة حسب تصنيف مؤسسة نيلسن للاعلام. أكبر الأسواق في بقية الولاية هي مناطق فارغو-مورهد (118 وطنياً)، ودولوث-سوبريور (137)، وروشستر-ماسون سيتي-أوستن (152)، ومانكاتو (مينيسوتا)مانكاتو (200).[132]

بدأ البث التلفزيوني في مينيسوتا والغرب الأوسط الأعلى في 27 أبريل عام 1948، بافتتاح تلفزيون كي إس تي بي لبثه.[133] شركة هوبارد برودكاستن التي تملك كي إس تي بي، هي الشركة التلفزيونية الوحيدة المملوكة محلياً الآن في مينيسوتا. يوجد حاليا 39 محطة بث تناظرية و 23 قناة رقمية تبث عبر مينيسوتا.

أكبر أربع صحف يومية هي ستار تربيون في منيابولس، وبايونير برس فيسانت بول، ودولوث نيوز تريبيون في دولوث وبوست بولتن في روشستر. مينيسوتا ديلي هي أكبر الصحف التي يديرها الطلاب في الولايات المتحدة.[134] تشمل المواقع التي تقدم الأخبار اليومية على شبكة الانترنت ذا أبتيك، منبوست، المدنتان التوأم ديلي بلانت، الموقع الإخباري الاقتصادي فاينانس أند كومرس ومينيسوتا إنديبنتند ومقرها في العاصمة واشنطن. تتوفر صحف أسبوعية مثل سيتي بيجس ومطبوعات شهرية مثل مينيسوتا مانثلي.

يوجد في الولاية مقر اثنتان من أكبر شبكات الإذاعية العامة وهما إذاعة مينيسوتا العامة (MPR) والإذاعة العامة الدولية (PRI). إذاعة مينيسوتا العامة لديه أكبر جمهور بين شبكة للاذاعة العامة الإقليمية في البلاد، وتبث على 37 محطة إذاعية.[135] توفر PRI أسبوعياً أكثر من 400 ساعة من البرامج إلى ما يقرب من 800 إذاعة تابعة لها.[136] أقدم محطة إذاعية في الولاية هي KUOM-AM، التب أنطلقت في عام 1922 وهي من بين أقدم 10 محطات إذاعية في الولايات المتحدة. تمتلك جامعة مينيسوتا محطة إذاعية لا تزال على الهواء، وتبث منذ عام 1993 على شكل كولج روك.

الرياضة والترفيه والسياحة[عدل]

لدى مينيسوتا برنامج رياضة منظمة هاوية ومحترفة نشط للغاية. باتت السياحة صناعة هامة، خصوصاً في منطقة البحيرة. في شمال البلاد، ما كان منطقة صناعية تركز على التعدين وقطع الأخشاب تحول إلى حد كبير إلى وجهة لقضاء العطلات. الاهتمام الشعبي بالبيئة وحمايتها، بإضافة إلى الاهتمامات التقليدية بالصيد وصيد الأسماك، اجتذب جمهوراً حضرياً كبيراً داخل نطاق القيادة.[137]

الرياضة المنظمة[عدل]

يمثل مينيسوتا فرق رجال محترفة في كل الرياضات الرئيسية. كان ملعب هيربيرت همفري ميترودوم أرضاً لفريق مينيسوتا فايكنغ في الدوري الوطني لكرة القدم الأمريكية حتى موسم 2013. وقد تم هدمه وبني مكانه معلبه الحالي يو إس بنك.

يلعب فريق مينيسوتا توينز في دوري البيسبول، وهو الفائز بنهائيات كأس العالم عامي 1987 و1991، وظل يلعب في هيربيرت همفري ميترودوم حتى عام 2010 عندما بدأ يلعب في ملعب تارغت فلد.

انضم مينيسوتا تمبر ولفز إلى الرابطة الوطنية لكرة السلة في عام 1989، ويلعب في صالة تارغت سنتر منذ عام 1990. سابقاً لعب منيابولس ليكرز بدوري الرابطة الوطنية لكرة السلة في قاعة منيابولس أوديتوريوم بين عامي 1947-1960، ثم انتقل النادي إلى مدينة لوس انجلوس.

يلعب مينيسوتا وايلد بدوري الهوكي الوطني في صالة إكسل إنرجي سنتر بمدينة سانت بول، وقد وصل إلى 300 مباراة متتالية بيعت كامل تذاكرها في 16 يناير 2008.[138] سابقا، نافس مينيسوتا نورثستار بين عامي 1967-1993 بدوري الهوكي، ولعب موسمي 1981 و 1991 في نهائي كأس ستانلي.

كما أن لمينيسوتا فرقاً تلعب دوريات رياضية محترفة أقل درجة. مينيسوتا يونايتد الناشط في دوري أميركا الشمالية لكرة القدم حل محل مينيسوتا ثاندر في عام 2010 ويلعب في ملعب ناشونل سبورتس سنتر في بلايني. وسوف ينضم إلى الدوري الأمريكي كرة القدم في عام 2017 أو عام 2018.[139] كان فريق مينيسوتا سوورم يلعب في إكسل إنرجي سنتر في دوري اللاكروس الوطني قبل أن يتقل النادي إلى جورجيا سنة 2016. دوري بيسبول ثانوي يمثل فرق من الدوري الرئيسي ذات الرعاية وفرقاً مستقلة مثل سانت بول سانتس، الذي يلعب في سي إتش إس فلد في سانت بول.

تشمل الفرق الرياضة النسائية المحترفة: فريق مينيسوتا لينكس في دوري الاتحاد الوطني لكرة السلة النسائية، حامل اللقب البطولة في أعوام 2011، 2013، و 2015؛ مينيسوتا فيكسن من دوري كرة القدم النسائي المستقل؛ وايتكابس مينيسوتا من دوري الهوكي الوطني النسائي.

حرم جامعة مينيسوتا بالمدينتان التوأم منضم إلى الرابطة الوطنية لرياضة الجامعات (NCAA) وتنافس بالقسم الأول في بغ تن كونفرنس. كما تنافس أربع كليات إضافية في الولاية في NCAA القسم الأول لهوكي الجليد: جامعة مينيسوتا دولوث؛ جامعة ولاية مينيسوتا مانكاتو؛ جامعة سانت كلاود؛ وجامعة الولاية في بيميجي. ويوجد تسعة ضمن كليات القسم الثاني في كونفرنس كليات الشمس الشمالية، وتسعة عشر كليات NCAA القسم الثالثة في كونفرنس كليات مينيسوتا الرياضي وكونفرنس أعالي الغرب الاوسط رياضي.[140][141]

استضاف نادي هيزلتاين الوطني للغولف في بطولة الولايات المتحدة المفتوحة، بطولة الولايات المتحدة المفتوحة للسيدات، وبطولة الولايات المتحدة للأساتذة وبطولة PGA. باستضافته أيضاً لنهائيات كأس رايدر في خريف عام 2016، أصبح أحد ملعبي غولف في الولايات المتحدة استضافا جميع مسابقات الغولف الكبرى.[142]

استضافت نادي إنترلاشن الريفي للغولف بطولة الولايات المتحدة المفتوحة للسيدات، ووكأس سولهايم.

من ضمن الحائزين على ميداليات في الألعاب الأولمبية الشتوية من الولاية اثنا عشر من عشرين عضواً بفريق هوكي الجليد الحائز على ذهبية 1980 (يدربهم المينيسوتي هيرب بروكس) وفريق الولايات المتحدة للكيرلنغ الحائز على برونزية الرجال في الألعاب الأولمبية الشتوية 2006. فاز السباح توم مالتشو بميدالية ذهبية في الألعاب الأولمبية الصيفية 2000، وميدالية فضية في دورة 1996.

يقام ماراثون الجدة في كل صيف على طول الضفة الشمالية لبحيرة سوبريور ذات المناظر الطبيعية الخلابة، ويلتف ماراثون المدينتان التوأم حول البحيرات ونهر المسيسيبي خلال ذروة موسم لون الخريف. أبعد شمالا، في إفيليث يقع متحف لعبة هوكي "United States Hockey Hall of Fame".

الاستجمام في الهواء الطلق[عدل]

صيد الأسماك في بحيرة كالهون في منيابولس
صرخة الغواص الشائع المميزة مسموعة خلال أشهر الصيف على البحيرات في أنحاء الولاية[143]

يشارك المينيسوتيون في مستويات عالية من النشاط البدني،[144] والعديد من هذه الأنشطة في الهواء الطلق. ويعزى اهتمام المينيسوتيين القوي بحماية البيئة لشعبية هذه الممارسات.[145]

في الأشهر الأكثر دفئاً، غالبا ما تكون هذه الأنشطة مائية. قضاء عطلة نهاية الاسبوع والرحلات الأطول إلى الأكواخ العائلية على بحيرات مينيسوتا العديدة هو أسلوب حياة للكثير من السكان. وتشمل الأنشطة رياضات مائية مثل التزلج على الماء، والتي نشأت في الولاية،[146] وركوب الزوارق، وتجذيف الكانو، وصيد الأسماك. يمارس أكثر من 36% من المينيسوتيين صيد الأسماك، في المرتبة الثانية بعد ولاية ألاسكا.[147]

لا يتوقف الصيد بتجمد البحيرات؛ فالصيد في الجليد موجودة منذ مجيء أوائل المهاجرين الإسكندنافيين.[148] تعلم المينيسوتيون كيف يحتضنون أشتيتهم الطويلة والقاسية بالرياضات الثلجية مثل التزلج، الهوكي، كيرلنغ، و البرومبول، والرياضات الجليدية مثل التزلج الريفي، التزلج على المنحدرات الثلجية، التجوال بحذاء الثلج، وقيادة زلاقات الجليد الآلية.[149] مينيسوتا هي الولاية الوحيدة ال تمارس فيها رياضة الباندي.[150]

تستخدم الغابات الولائية والوطنية والاثنتين وسبعين متنزهاً ولائياً على مدار السنة في الصيد والتخييم والتجوال. هناك ما يقرب من 20،000 ميل (32000 كم) من مسالك المركبات الثلجية على مستوى الولاية.[151] لدى مينيسوتا مسالك دراجات أطول من أي دولة أخرى،[152] وشبكة متنامية من مسالك التجوال، بما في ذلك 235 ميل (378 كم) مسلك تجوال سوبريور في شمال شرق الولاية.[153] وتستخدم العديد من مسالك التجوال والدراجات في التزلج الريفي خلال فصل الشتاء.

طالع أيضا[عدل]

المصادر[عدل]

  1. ^   تعديل قيمة خاصية معرف جيونيمز (P1566) في ويكي بيانات"صفحة مينيسوتا في GeoNames ID". GeoNames ID. اطلع عليه بتاريخ 8 ديسمبر 2016. 
  2. ^   تعديل قيمة خاصية معرف ميوزك برينز للأماكن (P982) في ويكي بيانات "صفحة مينيسوتا في ميوزك برينز.". MusicBrainz area ID. اطلع عليه بتاريخ 8 ديسمبر 2016. 
  3. ^   تعديل قيمة خاصية معرف خريطة الشارع المفتوحة (P402) في ويكي بيانات "صفحة مينيسوتا في خريطة الشارع المفتوحة". OpenStreetMap. اطلع عليه بتاريخ 8 ديسمبر 2016. 
  4. ^ Frohlich, Thomas. "America's Most (and Least) Educated States". 24/7 WallStreet. 24/7 WallStreet. اطلع عليه بتاريخ February 2, 2015. 
  5. ^ "Mnisota", Dakota Dictionary Online. University of Minnesota Department of American Indian Studies (2010). Accessed October 6, 2016.
  6. ^ "Mnisota", Dakota Dictionary Online. University of Minnesota Department of American Indian Studies (2010). Accessed October 6, 2016.
  7. ^ "Mnisota" Dakota Dictionary Online. 2010. "Archived copy". تمت أرشفته من الأصل على October 2, 2013. اطلع عليه بتاريخ 2013-09-07.  (September 7, 2013).
  8. ^ أ ب "Minnesota State". Minnesota Historical Society. اطلع عليه بتاريخ April 26, 2008. 
  9. ^ "Minnehaha Creek". Minnesota Historical Society. اطلع عليه بتاريخ April 26, 2008. 
  10. ^ "Just the Facts". Minnesota North Star (official state government site). تمت أرشفته من الأصل على April 1, 2009.  Retrieved on July 4, 2009.
  11. ^ "Facts and figures". infoplease.com. 2007. اطلع عليه بتاريخ April 9, 2008. 
  12. ^ "Land and Water Area of States, 2008". Information Please. 2011. اطلع عليه بتاريخ October 13, 2014. 
  13. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ Ojakangas, Richard W.؛ Charles L. Matsch (1982). Minnesota's Geology. Illus. Dan Breedy. Minneapolis, Minnesota: University of Minnesota Press. ISBN 0-8166-0953-5. 
  14. ^ "Geologic Time: Age of the Earth". United States Geological Survey. October 9, 1997. اطلع عليه بتاريخ April 9, 2008. 
  15. ^ أ ب Breining, Greg (December 2005). Compass American Guides: Minnesota, 3rd Edition (الطبعة 3rd). Compass American Guides. ISBN 1-4000-1484-0. 
  16. ^ "Natural history - Minnesota's geology". Minnesota DNR. 2008. اطلع عليه بتاريخ April 9, 2008. 
  17. ^ "Table Showing Minnesota Earthquakes". University of Minnesota, Morris. تمت أرشفته من الأصل على March 27, 2008. اطلع عليه بتاريخ April 9, 2008. 
  18. ^ "118 كـم (73 ميل) SW of Thunder Bay, Ontario, Canada". Topographic map. U.S.G.S via terraserver.microsoft.com. July 1, 1964. اطلع عليه بتاريخ April 13, 2010. 
  19. ^ "Continental Divides in North Dakota and North America". National Atlas. October 2, 2007. اطلع عليه بتاريخ April 9, 2008. 
  20. ^ أ ب ت ث "Lakes, rivers & wetlands". MN Facts. Minnesota DNR. 2008. اطلع عليه بتاريخ April 9, 2008. 
  21. ^ Seeley, Mark W. (2006). Minnesota Weather Almanac. Minnesota Historical Society press. ISBN 0-87351-554-4. 
  22. ^ Ecological Provinces, Ecological Classification System, Minnesota Department of Natural Resources (1999). Retrieved on May 3, 2008.
  23. ^ Heinselman, Miron (1996). The Boundary Waters Wilderness Ecosystem. Minneapolis, Minnesota: University of Minnesota Press. ISBN 0-8166-2805-X. 
  24. ^ Bewer, Tim (2004). Moon Handbooks Minnesota (الطبعة First). Avalon Travel Publishing. ISBN 1-56691-482-5. 
  25. ^ "Upper Midwest forest-savanna transition (NA0415)". Terrestrial Ecoregions. World Wildlife Fund. 2001. تمت أرشفته من الأصل على April 29, 2001. اطلع عليه بتاريخ September 3, 2012.  (archived from original June 11, 2008).
  26. ^ Bison disappeared in the mid-19th century; the last bison was reported in southwest Minnesota in 1879. Moyle, J. B. (1965). Big Game in Minnesota, Technical Bulletin, no. 9. Minnesota Department of Conservation, Division of Game and Fish, Section of Research and Planning. صفحة 172.  As referenced in Anfinson, Scott F. (1997). Southwestern Minnesota Archaeology. St. Paul, Minnesota: Minnesota Historical Society. صفحة 20. ISBN 0-87351-355-X. 
  27. ^ Gray Wolf Factsheet, U.S. Fish and Wildlife Service (January 2007). Retrieved on May 3, 2008.
  28. ^ Population report
  29. ^ "Minnesota climate extremes". University of Minnesota. اطلع عليه بتاريخ May 3, 2008. 
  30. ^ أ ب ت "Climate of Minnesota" (PDF). National Weather Service Forecast Office. تمت أرشفته من الأصل (PDF) على May 28, 2008. اطلع عليه بتاريخ May 3, 2008. 
  31. ^ "104 Years of Twin Cities Dew Point Temperature Records: 1902–2006". Minnesota Climatology Office. March 7, 2006. اطلع عليه بتاريخ April 6, 2008. 
  32. ^ "Minnesota climate averages". Weatherbase. اطلع عليه بتاريخ November 9, 2015. 
  33. ^ "Itasca State Park". Minnesota Department of Natural Resources. اطلع عليه بتاريخ May 3, 2008. 
  34. ^ "Places To Go". National Park Service, U.S. Department of the Interior. اطلع عليه بتاريخ May 3, 2008. 
  35. ^ "TimePieces". Minnesota Historical Society. اطلع عليه بتاريخ September 19, 2006. 
  36. ^ Louisiana Purchase | United States history | Britannica.com
  37. ^ Spanish Colonial Louisiana | Entries | KnowLA, Encyclopedia of Louisiana
  38. ^ أ ب ت ث Lass, William E. (1998) [1977]. Minnesota: A History (الطبعة 2nd). New York, NY: W.W. Norton & Company. ISBN 0-393-04628-1. 
  39. ^ أ ب ت ث Gilman, Rhoda R. (July 1, 1991). The Story of Minnesota's Past. St. Paul, Minnesota: Minnesota Historical Society Press. ISBN 0-87351-267-7. 
  40. ^ "Historic Fort Snelling". Minnesota Historical Society Press. اطلع عليه بتاريخ July 6, 2006. 
  41. ^ New England in the Life of the World: A Record of Adventure and Achievement By Howard Allen Bridgman page 112
  42. ^ "Welcome to the City of Crystal, MN -- City History". اطلع عليه بتاريخ October 28, 2014. 
  43. ^ A Collection of Confusible Phrases By Yuri Dolgopolov page 309
  44. ^ Minnesota: A History of the State By Theodore Christian Blegen page 202-203
  45. ^ Sketches of Minnesota, the New England of the West. With incidents of travel in that territory during the summer of 1849. With a map by E. S. SEYMOUR page xii
  46. ^ Northern Lights: The Stories of Minnesota's Past By Dave Kenney, Hillary Wackman, Nancy O'Brien Wagner page 94
  47. ^ Kunnen-Jones, Marianne (August 21, 2002). "Anniversary Volume Gives New Voice To Pioneer Accounts of Sioux Uprising". University of Cincinnati. اطلع عليه بتاريخ June 6, 2007. 
  48. ^ Steil, Mark and Tim Post. Hundreds of settlers killed in attacks. Minnesota Public Radio. September 26, 2002.
  49. ^ Hazen, Theodore R. "New Process Milling of 1850–70". Pond Lily Mill Restorations. اطلع عليه بتاريخ May 11, 2007. 
  50. ^ Danbom, David B. (Spring 2003). "Flour Power: The Significance of Flour Milling at the Falls". Minnesota History. 58 (5): 271–285. 
  51. ^ "Engineering Research Associates Records 1946–1959". Hagley Museum and Library. اطلع عليه بتاريخ November 26, 2006. 
  52. ^ "Table 20. Large Metropolitan Statistical Areas—Population: 1990 to 2010" (PDF). Statistical Abstract of the United States: 2012. U.S. Census Bureau. تمت أرشفته من الأصل (PDF) على June 26, 2012. اطلع عليه بتاريخ February 13, 2013. 
  53. ^ أ ب "Population Estimates". Minnesota Demographic Center. تمت أرشفته من الأصل على March 7, 2008. اطلع عليه بتاريخ April 7, 2008. 
  54. ^ أ ب "Environmental Information Report, App. D Socioeconomic Information" (PDF). Minnesota Pollution Control Agency. May 30, 2003. تمت أرشفته من الأصل (PDF) على April 6, 2008. اطلع عليه بتاريخ April 7, 2008. 
  55. ^ "Annual Estimates of the Population for the United States, Regions, States, and Puerto Rico: April 1, 2010 to July 1, 2015" (CSV). 2015 Population Estimates. United States Census Bureau, Population Division. December 25, 2015. اطلع عليه بتاريخ December 25, 2015. 
  56. ^ "statecenters". U.S. Census Bureau. 2000. تمت أرشفته من الأصل على September 18, 2008. اطلع عليه بتاريخ November 21, 2006. 
  57. ^ Fact Sheet[وصلة مكسورة : ماذا يجب أن أفعل ؟], 2011 American Census Bureau Estimates, Retrieved on March 18, 2010.
  58. ^ Exner, Rich (June 3, 2012). "Americans under age 1 now mostly minorities, but not in Ohio: Statistical Snapshot". The Plain Dealer. 
  59. ^ "Minnesota QuickFacts from the US Census Bureau". اطلع عليه بتاريخ November 26, 2006. 
  60. ^ Minnesota Selected Social Characteristics in the United States تم أرشفته أبريل 30, 2011 بواسطة آلة واي باك, 2008 American Community Survey 1–year Estimates, U.S. Census Bureau, 2008. Retrieved March 19, 2010.
  61. ^ Selected Social Characteristics in the United States: 2005-2007, Minnesota[وصلة مكسورة : ماذا يجب أن أفعل ؟], U.S. Census Bureau. Retrieved on July 4, 2009.
  62. ^ New Americans in the North Star State
  63. ^ "Religious Composition of Minnesota". Maps, U.S. Religious Landscape Survey. Pew Research Center. 2010. اطلع عليه بتاريخ March 19, 2010. 
  64. ^ "The Association of Religion Data Archives | State Membership Report". www.thearda.com. اطلع عليه بتاريخ December 16, 2013. 
  65. ^ "American Religious Identification Survey". Exhibit 15. The Graduate Center, City University of New York. تمت أرشفته من الأصل على April 14, 2012. اطلع عليه بتاريخ November 24, 2006. 
  66. ^ Gilman, Rhonda R. (1989). The Story of Minnesota's Past. Saint Paul, Minnesota: Minnesota Historical Society Press. صفحة 99. ISBN 0-87351-267-7. 
  67. ^ "Mosques and Islamic schools in Minneapolis-St. Paul, Minnesota - salatomatic.com: your guide to mosques & Islamic schools". اطلع عليه بتاريخ October 28, 2014. 
  68. ^ Lewis, James (2014). Cults: A Reference and Guide. صفحة 127. 
  69. ^ "Environmental Information Report, App. D Socioeconomic Information" (PDF). US, MN. May 30, 2003. تمت أرشفته من الأصل (PDF) على February 5, 2007. اطلع عليه بتاريخ November 19, 2006. 
  70. ^ "Gross Domestic Product (GDP) by State". US: Bureau of Economic Analysis. October 26, 2006. اطلع عليه بتاريخ November 13, 2006. 
  71. ^ "States". Fortune 500. CNN Money. 2006. اطلع عليه بتاريخ March 25, 2009. 
  72. ^ Forbes (2008). "Largest US Private Cos". اطلع عليه بتاريخ January 25, 2009. 
  73. ^ "Our Brands". Carlson Companies. اطلع عليه بتاريخ January 5, 2010.  [وصلة مكسورة : ماذا يجب أن أفعل ؟]قالب:Cbignore
  74. ^ "State Personal Income 2008" (PDF). US: Bureau of Economic Analysis. اطلع عليه بتاريخ July 4, 2009. 
  75. ^ "United States and States – R2001. Median Household Income". US: Census Bureau. اطلع عليه بتاريخ August 5, 2007.  [وصلة مكسورة : ماذا يجب أن أفعل ؟]قالب:Cbignore
  76. ^ Local Area Unemployment Statistics Home Page
  77. ^ Coleman, Nick (March 24, 2008). "Capella Tower sports a cap, but it can't topple the IDS". Star Tribune. اطلع عليه بتاريخ November 19, 2009. 
  78. ^ "Minnesota – DP-3. Profile of Selected Economic Characteristics: 2000". US: Census Bureau. تمت أرشفته من الأصل على November 28, 2007. اطلع عليه بتاريخ November 26, 2006. 
  79. ^ "Census of Agriculture, Minnesota State Profile" (PDF). US: Department of Agriculture. تمت أرشفته من الأصل (PDF) على October 1, 2006. اطلع عليه بتاريخ December 3, 2006. 
  80. ^ أ ب "Wealth of Resources". Minnesota Department of Employment and Economic Development. اطلع عليه بتاريخ November 26, 2006. 
  81. ^ "The Co-Op Advantage". Minnesota Monthly. Greenspring. August 2008. اطلع عليه بتاريخ February 10, 2012. 
  82. ^ "Hawaii to meet E10 mandate with imported ethanol". Ethanol Producer Magazine. اطلع عليه بتاريخ December 3, 2012. 
  83. ^ "The complete list of Minnesota E85 fuel Sites". Minnesota Department of Commerce. تمت أرشفته من الأصل على November 24, 2006. اطلع عليه بتاريخ November 26, 2006. 
  84. ^ "Wind Energy Projects Throughout the United States of America". The American Wind Energy Association. تمت أرشفته من الأصل على April 6, 2007. اطلع عليه بتاريخ May 7, 2007. 
  85. ^ "Minnesota Income Tax Rates and Brackets: Income Tax Rates for 2013". MN: Department of Revenue. اطلع عليه بتاريخ August 28, 2013. 
  86. ^ أ ب "Minnesota's State and Local Tax Burden 1977-2008". The Tax Foundation. تمت أرشفته من الأصل على April 1, 2010. اطلع عليه بتاريخ June 6, 2010. 
  87. ^ أ ب "Sales and Use Tax Instruction Book" (PDF). MN: Department of Revenue. July 2009. تمت أرشفته من الأصل (PDF) على October 27, 2011. اطلع عليه بتاريخ June 6, 2010. 
  88. ^ "Local Sales Tax and Use" (PDF). MN: Department of Revenue. تمت أرشفته من الأصل (PDF) على October 9, 2006. اطلع عليه بتاريخ November 26, 2006. 
  89. ^ "Gopher Express". Coffman Info Desk. Regents of the University of Minnesota. October 12, 2006. اطلع عليه بتاريخ May 6, 2007. 
  90. ^ Royce, Graydon Royce (April 1, 2006). "New Guthrie casts a huge shadow over theater scene". Minneapolis Star-Tribune via SavetheGuthrie.org. تمت أرشفته من الأصل على May 18, 2006. اطلع عليه بتاريخ May 6, 2007. 
  91. ^ "How to fringe". Fresh Art Delivered Daily. Minnesota Fringe Festival. 2006. تمت أرشفته من الأصل على November 14, 2006. اطلع عليه بتاريخ November 22, 2006. 
  92. ^ "General Information: Attendance". Minnesota State Fair. اطلع عليه بتاريخ December 9, 2014. 
  93. ^ أ ب ت "America's Health Rankings 2009". United Health Foundation. 2009. اطلع عليه بتاريخ December 3, 2012. 
  94. ^ "Statemaster Health Statistics - Death Rate per 100,000". Statemaster. اطلع عليه بتاريخ August 16, 2006. 
  95. ^ "Explore Minnesota Living" (PDF). Minnesota Department of Employment and Economic Development. اطلع عليه بتاريخ August 16, 2006. 
  96. ^ "The Percentage of People Without Health Insurance Coverage by State Using 2- and 3-year Averages: 2003 to 2005" (PDF). Health Insurance Coverage: 2005. U.S. Census Bureau, Housing and Household Economic Statistics Division. August 29, 2006. اطلع عليه بتاريخ November 24, 2006.  [وصلة مكسورة : ماذا يجب أن أفعل ؟]قالب:Cbignore
  97. ^ "Statemaster Health Statistics Physical Exercise by State". Statemaster. 2002. اطلع عليه بتاريخ August 16, 2006. 
  98. ^ "Health Statistics Health Index by state". Statemaster. اطلع عليه بتاريخ August 16, 2006. 
  99. ^ "Put 'Em Out: Minnesota Smoking Ban Kicks In Monday". WCCO. September 30, 2007. تمت أرشفته من الأصل على December 27, 2007. اطلع عليه بتاريخ December 3, 2012. 
  100. ^ "University of Minnesota Medical Milestones". University of Minnesota Medical School. 2002. تمت أرشفته من الأصل على August 30, 2006. اطلع عليه بتاريخ August 14, 2006. 
  101. ^ Richard Burkewood Welbourn (1990). The History of Endocrine Surgery. Greenwood Publishing Group. صفحات 353–. ISBN 978-0-275-92586-4. 
  102. ^ Francis J. Haddy; Theresa B. Haddy (12 July 2011). Minnesota Physicians in the 1862 Sioux Uprising. AuthorHouse. ISBN 978-1-4634-0264-8. 
  103. ^ Mayo Clinic: Rankings
  104. ^ "Minnesota Partnership for Biotechnology and Medical Genomics". University of Minnesota Medical School. 2002. اطلع عليه بتاريخ August 14, 2006. 
  105. ^ [1][وصلة مكسورة : ماذا يجب أن أفعل ؟]
  106. ^ Minneapolis ranked most literate city
  107. ^ Report: American Education Isn't Mediocre—It's Deeply Unequal - The Atlantic
  108. ^ Newsroom - Press Kit, Digital Media Library, and Press Releases | ACT
  109. ^ https://www.washingtonpost.com/news/local/wp/2015/06/02/the-states-that-spend-the-most-and-the-least-on-education-in-one-map/
  110. ^ Hallman, Charles (March 14, 2007). "School vouchers: Who stands to gain at what cost?". Minnesota Spokesman-Recorder. تمت أرشفته من الأصل على July 23, 2014. 
  111. ^ "Charter Schools". Minnesota Department of Education. 2007. تمت أرشفته من الأصل على February 22, 2007. اطلع عليه بتاريخ May 6, 2007. 
  112. ^ "Best Colleges 2009: Liberal Arts Rankings". USNews.com. 2009. تمت أرشفته من الأصل على March 14, 2009. اطلع عليه بتاريخ March 25, 2009. 
  113. ^ 2007–2008 Official Highway Map (PDF) (Map). Minnesota Department of Transportation. تمت أرشفته من الأصل (PDF) على April 8, 2008. اطلع عليه بتاريخ April 7, 2008. 
  114. ^ "Transportation amendment update". Minnesota Department of Transportation. 2006. تمت أرشفته من الأصل على June 26, 2008. اطلع عليه بتاريخ April 7, 2008. 
  115. ^ Minnesota Rail System (PDF) (Map). Minnesota Department of Transportation. 2007. تمت أرشفته من الأصل (PDF) على April 8, 2008. اطلع عليه بتاريخ April 7, 2007. 
  116. ^ "Minnesota Ports and Waterways". Minnesota Department of Transportation. تمت أرشفته من الأصل على March 17, 2008. اطلع عليه بتاريخ April 7, 2008. 
  117. ^ "Delta Air Lines Map". Delta Air Lines. 2015. اطلع عليه بتاريخ October 24, 2015. 
  118. ^ "Amtrak Train and Bus Stations in the Midwest". Amtrak. اطلع عليه بتاريخ January 21, 2013. 
  119. ^ "Minnesota Government". State of Minnesota. تمت أرشفته من الأصل على October 18, 2006. اطلع عليه بتاريخ October 20, 2006. 
  120. ^ 2011 House Profile Minnesota House of Representatives. Retrieved June 22, 2011.
  121. ^ "Minnesota Supreme Court". Court Information Office, State of Minnesota. تمت أرشفته من الأصل (doc) على November 1, 2006. اطلع عليه بتاريخ October 19, 2006. 
  122. ^ Davey, Monica؛ Hulse, Carl (June 30, 2009). "After 8 Months, Franken Wins Senate Seat in Minnesota". The New York Times. اطلع عليه بتاريخ June 30, 2009. 
  123. ^ Dave Leip's Atlas of U.S. Presidential Elections
  124. ^ Pomeroy, Leigh (2007). "Populism Is Alive and Well in Southern Minnesota". Minnesota Monitor. تمت أرشفته من الأصل على October 8, 2007. اطلع عليه بتاريخ August 4, 2008. 
  125. ^ Grayson, Katharine (September 18, 2006). "Study: Minnesota tops nation in voter turnout". Minneapolis St. Paul Business Journal. اطلع عليه بتاريخ August 4, 2008. 
  126. ^ Huefner, Steven F., Daniel P Tokaji, and Edward B. Foley (2007), From Registration to Recounts: The Election Ecosystems of Five Midwestern States, The Ohio State University Moritz College of Law, p. 137. ISBN 978-0-9801400-0-2.
  127. ^ Michael P. McDonald. "2008 Unofficial Voter Turnout". United States Elections Project, George Mason University. اطلع عليه بتاريخ November 20, 2008. 
  128. ^ https://www.revisor.mn.gov/statutes/?id=201.061&year=2011 Minn. Stat. § 201.061, subd. 3
  129. ^ "Office Holders". Green Party of Minnesota. تمت أرشفته من الأصل على January 7, 2007. اطلع عليه بتاريخ April 18, 2007. 
  130. ^ "Minnesota Democrat becomes first Muslim to win seat in Congress". International Herald Tribune. Associated Press. November 7, 2006. تمت أرشفته من الأصل على November 28, 2006. اطلع عليه بتاريخ December 11, 2006. 
  131. ^ Pugmire, Tim, Minn. House: Republicans take control, Minnesota Public Radio, November 5, 2014
  132. ^ "210 Designated Market Areas - 03-04". Nielsen Media. تمت أرشفته من الأصل على May 17, 2006. اطلع عليه بتاريخ November 26, 2006. 
  133. ^ "5 EYEWITNESS NEWS History". kstp.com. اطلع عليه بتاريخ March 28, 2007. 
  134. ^ "Daily Board of Directors". The Minnesota Daily. تمت أرشفته من الأصل على April 8, 2008. اطلع عليه بتاريخ April 28, 2008. 
  135. ^ "About MPR". Minnesota Public Radio. اطلع عليه بتاريخ August 17, 2006. 
  136. ^ "PRI factsheet". Public Radio International. اطلع عليه بتاريخ May 7, 2007. 
  137. ^ Aaron Shapiro, The Lure of the North Woods: Cultivating Tourism in the Upper Midwest (University of Minnesota Press, 2015).
  138. ^ "Recap, Flames 3, Wild 2, SO". Minnesota Wild. January 17, 2008. اطلع عليه بتاريخ April 7, 2008.  [وصلة مكسورة : ماذا يجب أن أفعل ؟]قالب:Cbignore
  139. ^ Quarstad, Brian (January 7, 2010). "National Sports Center Announces New Professional Soccer Team". Inside Minnesota Soccer. اطلع عليه بتاريخ April 29, 2010. 
  140. ^ "NCAA Members By Division". NCAA. اطلع عليه بتاريخ April 13, 2009. 
  141. ^ "Upper Midwest Athletic Conference - History". Upper Midwest Athletic Conference. اطلع عليه بتاريخ April 13, 2009. 
  142. ^ Home – Hazeltine National Golf Club | Premier Golf Destination
  143. ^ "All About Birds". Cornell Lab of Ornithology. 2003. اطلع عليه بتاريخ October 24, 2006. 
  144. ^ "Statemaster Health Statistics Physical Exercise by State". Statemaster. 2002. اطلع عليه بتاريخ April 7, 2008. 
  145. ^ "Green Hunters: Minnesota DNR". Fish & Wildlife Today. تمت أرشفته من الأصل على February 1, 2008. اطلع عليه بتاريخ April 7, 2008. 
  146. ^ "Water Skiing History". ABC of Skiing. MaxLifestyle.net "Go Skiing like Max!". 2006. اطلع عليه بتاريخ April 7, 2008. 
  147. ^ "Managing for Results" (PDF). Minnesota DNR. اطلع عليه بتاريخ April 7, 2008. 
  148. ^ Benjamin, Robert W. (July 15, 2006). "Ice Fishing can be a very exciting experience". Buzzle.com. اطلع عليه بتاريخ April 7, 2008.  [وصلة مكسورة : ماذا يجب أن أفعل ؟]
  149. ^ "Turning Snow into Sport". Explore Minnesota Experiences. Minnesota Department of Tourism. تمت أرشفته من الأصل على April 1, 2008. اطلع عليه بتاريخ April 7, 2008. 
  150. ^ USA Bandy
  151. ^ "Snowmobiling Minnesota". Minnesota Department of Tourism. تمت أرشفته من الأصل على June 4, 2008. اطلع عليه بتاريخ April 7, 2008. 
  152. ^ "Take to the Trails! Explore Minnesota Biking". Minnesota Department of Tourism. تمت أرشفته من الأصل على January 27, 2008. اطلع عليه بتاريخ April 7, 2008. 
  153. ^ "Superior Hiking Trail". Minnesota Department of Tourism. اطلع عليه بتاريخ December 2, 2006. 

وصلات خارجية[عدل]


الثقافة والتاريخ
عام
الحكومة
الخرائط والديموغرافية
السياحة والاستجمام