المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.

أبو عاصم النبيل

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (يناير 2016)
الضحاك بن مخلد
معلومات شخصية
تاريخ الميلاد 122 هـ
تاريخ الوفاة 212 هـ
اللقب أبو عاصم النبيل
المذهب أهل السنة والجماعة
الحياة العملية
العصر القرن الثاني للهجرة
المنطقة البصرة
نظام المدرسة مدرسة الحديث
المهنة عالم مسلم
مجال العمل علم الحديث

أبو عاصم الضحاك بن مخلد بن الضحاك بن مسلم بن رافع بن رفيع ابن الأسود بن عمرو بن رالان بن هلال بن ثعلبة بن شيبان، الشيباني البصري، الشهير بأبي عاصم النبيل. (122 هـ - 212 هـ) أحد العلماء ومن رواة الحديث عند أهل السنة والجماعة. كان شيخ حفاظ الحديث في عصره. ولد بمكة وتحول إلى البصرة، فسكنها وتوفي بها.

كان أبو عاصم من تابعي التابعين وكان حافظا ثبتا اتفقوا على توثيقه، وجلالته، وحفظه. لم ير في يده كتاب قط. وكان فيه مزاح. وذُكرت عدّة روايات في سبب اشتهاره بلقب النبيل، فقيل: إن فيلا قدم البصرة فخرج الناس يتفرجون، فقال ابن جريج لأبي عاصم: «ما لك لا تخرج؟» قال: «لم أجد منك عوضاً» فقال ابن جريج: «أنت نبيل.» وقيل: لقب به لأنه كان فاخر البزة. وقال يزيد بن سنان القزاز: «سمعت أبا عاصم يقول: كنت اختلف إلى زفر بن الهذيل، وثم آخر يكنى أبا عاصم رث الهيئة يختلف إلى زفر. قال: فجاء أبو عاصم يستأذن، فخرجت جارية فقالت: من ذا؟ قال: أنا أبو عاصم، فدخلت وقالت لزفر: أبو عاصم بالباب، قال: أيهما هو؟ فقالت: النبيل منهما، فأذنت لي فدخلت، فقال لي زفر: قد لقبتك الجارية بلقب لا أراه أبدا يفارقك. لقبتك بالنبيل، فلزمني هذا اللقب.»

أقوال العلماء فيه[عدل]

  • قال ابن سعد: «كان ثقة فقيها.»
  • قال الخليل بن عبد الله القزوينى: «أبو عاصم النبيل متفق عليه زهدًا، وعلمًا، وورعًا، وديانة، وإتقانًا.»
  • قال العجلي: «ثقة كثير الحديث.»

قال يحيى بن معين: «ثقة.» وقال عمر بن شبة: «والله ما رأيت مثله.» وقال الذهبي: «الإمام الحافظ شيخ المحدثين الأثبات.»

شيوخه وتلاميذه[عدل]

  • شيوخه ومن روى عنهم:

سمع: جعفر الصادق، ويزيد بن أبي عبيد، وأيمن بن نابل، وبهز بن حكيم، وزكريا بن إسحاق المكي، وابن جريج، وهشام بن حسان، وابن عون، وسليمان التيمي، وثور بن يزيد، وابن عجلان، والأوزاعي، وابن أبي عروبة، وخلقا.

  • تلاميذه ومن روى عنه:

وعنه: البخاري، وهو والجماعة عن رجل عنه، وجرير بن حازم أحد شيوخه، وسفيان بن عيينة إن صح، وأحمد بن حنبل، وأبو خيثمة، وأبو بكر بن أبي شيبة، وبندار، وأبو حفص الفلاس، والدارمي، والحارث بن أبي أسامة، وأبو مسلم الكجي، وخلق؛ آخرهم موتا محمد بن حبان البصري المتوفى بعد الثلاثمائة.

المراجع[عدل]

  • الأعلام - خير الدين الزركلي (طبعة دار العلم للملايين:ج3 ص215)
  • تاريخ الإسلام ووفيات المشاهير والأعلام - شمس الدين أبو عبد الله محمد بن أحمد بن عثمان بن قَايْماز الذهبي (طبعة دار الغرب الإسلامي:ج5 ص332)
  • تاريخ دمشق - أبو القاسم علي بن الحسن بن هبة الله المعروف بابن عساكر (طبعة دار الفكر:ج24 ص356)
  • تهذيب الأسماء واللغات - أبو زكريا محيي الدين يحيى بن شرف النووي (طبعة دار الكتب العلمية:ج2 ص250)
  • تهذيب التهذيب - أبو الفضل أحمد بن علي بن محمد بن أحمد بن حجر العسقلاني (طبعة دار إحياء التراث العربي:ج4 ص450)
  • سير أعلام النبلاء - شمس الدين أبو عبد الله محمد بن أحمد بن عثمان بن قَايْماز الذهبي (طبعة دار الحديث:ج8 ص172)