يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

أذين أيمن

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
N write.svg
هذه مقالة جديدة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر ما عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (فبراير 2008)
أذين أيمن
صورة معبرة عن أذين أيمن
منظر أمامي للقلب المفتوح يعرض جريان الدم الطبيعي
صورة معبرة عن أذين أيمن
داخل الجانب الأيمن للقلب

الاسم اللاتيني atrium dextrum
الشريان المغذي الفروع الأذينية للشرايين التاجية
معرفات
غرايز ص.528
ترمينولوجيا أناتوميكا 12.1.01.001
FMA 7096  تعديل القيمة في ويكي بيانات
ن.ف.م.ط. Right+Atrium
دورلاند/إلسيفير 12167861

الأذين الأيمن أحد الحجرات الأربع في قلب الثدييات (والإنسان) والأركوصورات (والذي يضم الطيور والتمسايح ) يستقبل الدم الخالي من الأكسجين من الوريدين الأجوفين العلوي والسفلي ومن الجيب التاجي ويضخه إلى البطين الأيمن عبر الصمام ثلاثي الشرف. ملاصقاً للأذين الأيمن يوجد الزائدة الأذينية اليمنى . الأذين يساهم في المقام الأول بتسهيل عملية الدوران وذلك بالسماح بالتدفق الوريدي غير المنقطع إلى القلب , مانعاً التدفق الوريدي المتقطع الذي يمكن أن يحصل عند كل انقباض بطيني.[1]

العقد[عدل]

العقدة الجيبية الأذينية والتي توجد في هذه الحجرة (الأذين الأيمن) بجوار الوريد الأجوف. هذه المجموعة من الخلايا عبارة عن خلايا منظمة لضربات القلب والتي تقوم تلقائياً بإزالة الاستقطاب لتصنع نشاطاً ممكناً. ثم ينتشر هذا النشاط القلبي إلى كلا الأذينين مسبباً انقباضهما, مجبراً الدم الذي يحويانه ليذهب إلى البطينين المقابلين لهما.

عند الجنين[عدل]

في بداية الحياة, عندما يكون الجنين لايزال في الرحم, يكون هناك ثقب عبر الحاجز بين الأذينين الأيمن والأيسر لدى الجنين ; يحعلهما متواصلين مع بعضهما, ويعتبر هذا الشيء مهماً للدوران الدموي الجنيني. هذه الوصلة تسمى الثقبة البيضوية. منذ الولادة (عادةً خلال مدة 9 أشهر) تُغلَق الثقبة البيضوية. وذلك لأن الطفل عندما يأخذ نفسه الأول; يتم عكس تدفق الدم الجنيني, ويصبح يذهب نحو الرئتين، فلم يعد هناك حاجة إلى الثقبة البيضوية. ومن بعد إغلاقها يتم إعادة تسميتها باسم الفجوة البيضوية. والفجوة البيضوية تعتبر بقايا جنينية.

وفي بعض الحالات, الثقبة البيضوية لاتُغلق, وتبقى في 20% من السكان, وهذا الأمر لايسبب أي مشكلة في الغالبية العظمى. ويعرف هذا باسم الثقبة البيضوية السالكة.

داخل الأذين الأيمن الجنيني, يتدفق الدم الآتي من الوريدين الأجوفين السفلي والعلوي في تيارات منفصلة إلى أماكن مختلفة في القلب.[2]

التغذية[عدل]

يتم تغذية الأذين الأيمن بالدم المؤكسج بوساطة الشريان التاجي الأيمن

الفتح في الوريد الذي يصرّف عضلة القلب نفسها يوجد في الأذين الأيمن ويسمى الجيب التاجي.

صور[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ Anderson, RM. The Gross Physiology of the Cardiovascular System (2nd ed., 2012). See "Chapter 1: Normal Physiology."
  2. ^ Ashrafian H. The Coanda effect and preferential right atrial streaming. Chest. 2006 Jul;130(1):300.