إقلاع عن التدخين

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

الإقلاع عن التدخين (بالإنجليزية: Smoking cessation) يُقصد به عملية التوقف عن ممارسة تدخين - أي مادة التبغ - يمكن الإقلاع عن التدخين بمساعدة واستشارة أحد مهنيي الصحة أو دونها، وباستخدام أدوية أو دونها، ومن الطرق المستعملة للإقلاع المعالجات المعوضة عن النيكوتين ومنها علاج لصقة النيكوتين.[1].

والاقلاع عن التدخين يقلل من إحتمالية الإصابة بالأمراض التي يسببها، ويحسن من صحة المدخن بغض النظر عن الفترة التي استمر بها في التدخين وبغض النظر عن الكمية التي كان يدخنها، وكلما كان وقف التدخين مبكراً كلما كان ذلك أفضل لصحة الفرد ووقايته من أخطر الأمراض، ولكن حتى ولو كان المدخن قد بلغ 80 سنة فيستفيد من ترك التدخين.

بشكل عام الأعراض التي تصاحب الإقلاع عن التدخين لا تقارن بفوائده، هذه الأعراض تشمل:

  1. الأرق
  2. التوتر
  3. عدم الارتياح
  4. صعوبة التركيز
  5. الشعور بالغضب
  6. الإكتئاب

تصل هذه الأعراض إلى ذروتها في الثلاثة أيام الأولى بعد ترك التدخين وتتناقص بعدها تدريجياً خلال الأسابيع التالية، ولكن الرغبة في التدخين قد تستمر إلى عدة أشهر.

عادة ما يترافق الإقلاع عن التدخين بزيادة في الشهية تتبعها زيادة في الوزن [متوسط الزيادة في الوزن بعد وقف التدخين هو 4-5 كجم]، لكن لا ينبغي أن يكون الخوف من زيادة الوزن مانعاً عن الإقلاع عن التدخين، ففوائد الإقلاع عن التدخين أكبر بكثير من مخاطر زيادة الوزن، كما أن الزيادة في الوزن يمكن تقليلها بممارسة شيء من الرياضة وباتباع نظام غذائي متوازن.

تتوفر العديد من الأدوية التي من الممكن أن تساعد في الإقلاع عن التدخين، وتوجد هذه الأدوية بعدة صور مختلفة كالأقراص ولصقات الجلد والعلكة وحبوب المص، ولكن ينبغي استخدامها بإشراف الطبيب لتجنب الاستخدام الخاطئ لها، ولأن بعضها قد لا يناسب بعض المصابين ببعض الأمرض.

انظر أيضاً[عدل]

روابط خارجية[عدل]

مصادر[عدل]

  1. ^ Chapman S, MacKenzie R (2010-02-09). "The global research neglect of unassisted smoking cessation: causes and consequences". PLoS Medicine (Public Library of Science) 7 (2): e1000216. doi:10.1371/journal.pmed.1000216. PMC 2817714. PMID 20161722. 
Star of life.svg
هذه بذرة مقالة عن العلوم الطبية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.