المجلس التأسيسي الكويتي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
جزء من سلسلة مقالات سياسة الكويت
الكويت
Coat of arms of Kuwait.svg

بعد حصول الكويت على الاستقلال عام 1961 قرر أمير الكويت آنذاك الشيخ عبد الله السالم الصباح أن يؤسس نظاماً ديمقراطياً يشترك فيه الشعب بالحكم، وكانت البداية برغبة من الأمير بوضع دستور دائم للكويت، وكي يكون الدستور نابعاً من الشعب تقرر عمل انتخابات لاختيار ممثلين من الشعب يصيغون الدستور الدائم للكويت، وفي يوم 26 أغسطس 1961 أصدر الشيخ عبد الله السالم الصباح مرسوم أميري تحت رقم 22 لسنة 1961 يقضي بإجراء انتخابات للمجلس التأسيسي وذلك لإقامة نظام ديمقراطي [1].

  • قام الشيخ عبد الله السالم الصباح بافتتاح أول جلسات المجلس بتاريخ 20 يناير 1962، وتم اختيار السيد عبد اللطيف محمد ثنيان الغانم رئيساً للمجلس والدكتور أحمد محمد الخطيب نائباً للرئيس
  • تم تشكيل لجنة وضع الدستور والتي تكونت من 5 أعضاء وتم اختيار الشيخ سعد العبدالله السالم الصباح رئيساً للجنة
  • قام أعضاء اللجنة بصياغة دستور الكويت الدائم والمعمول به حتى الآن بمشاركة من عدد من كبار الخبراء بالدساتير من مصر
  • أمر الشيخ عبد الله السالم الصباح أبناء الأسرة الحاكمة الأعضاء بالمجلس التأسيسي نتيجة وجودهم كوزراء بأن يمتنعوا من التصويت على أي مادة من مواد الدستور وترك ذلك لأعضاء المجلس المنتخبين وذلك كي يكون الدستور شعبي

وتم وضع الدستور في خمسه أبواب ويتكون من 183 مادة

أعضاء المجلس[عدل]

أجريت الانتخابات في 30 ديسمبر 1961 وذلك لاختيار أعضاء المجلس التأسيسي المكلف بوضع دستور الكويت، قسمت الكويت بهذه الانتخابات إلى 10 دوائر انتخابية، وكل دائرة تنتخب عضوين ليكون عدد أعضاء المجلس 20 عضواً يضاف إليهم الوزراء. أسفرت الانتخابات عن فوز 19 عضواً جديداً بينما فاز عضو واحد كان عضواً في المجلس التشريعي الثاني في عام 1938 وهو عبد اللطيف محمد ثنيان الغانم. وجمع ثلاث أعضاء منتخبين بين عضوية مجلس وتولى الوزارة، وهم السادة حمود الزيد الخالد وعبد العزيز حمد الصقر وومحمد يوسف النصف. وأعضاء المجلس هم:

الأعضاء المنتخبون:
  1. أحمد خالد الفوزان
  2. د. أحمد محمد الخطيب
  3. حمود زيد الخالد
  4. خليفة طلال الجري
  5. سعود عبد العزيز العبد الرزاق
  6. سليمان أحمد الحداد
  7. عباس حبيب مناور المسيلم
  8. عبد الرزاق سلطان أمان
  9. عبد العزيز حمد الصقر
  10. عبدالله فهد اللافي الشمري
  11. عبد اللطيف محمد ثنيان الغانم
  12. على ثنيان صالح الأذينة
  13. مبارك عبد العزيز الحساوي
  14. محمد رفيع حسين معرفي
  15. محمد وسمي ناصر السديران
  16. محمد يوسف النصف
  17. منصور موسى المزيدي
  18. نايف حمد جاسم الدبوس
  19. يعقوب يوسف الحميضي
  20. يوسف خالد المخلد المطيري
أعضاء بحكم وظائفهم ، وهم الوزراء
  1. جابر الأحمد الجابر الصباح
  2. خالد العبدالله السالم الصباح
  3. جابر العلي السالم الصباح
  4. سعد العبدالله السالم الصباح
  5. سالم العلي السالم الصباح
  6. صباح السالم الصباح
  7. صباح الأحمد الجابر الصباح
  8. مبارك الحمد الصباح
  9. عبدالله الجابر الصباح
  10. محمد الأحمد الجابر الصباح
  11. مبارك العبدالله الأحمد الصباح

تقديم الدستور للامير ومصادقته[عدل]

  • في تاريخ 11 نوفمبر 1962 قدم أعضاء المجلس التأسيسي لسمو الأمير الكويت في قصر السيف مشروع الدستور الذي انتهى المجلس من إقراره

وقد ألقى رئيس المجلس التأسيسي السيد عبد اللطيف محمد ثنيان الغانم كلمة أمام سمو الأمير عند تقديمه لمشروع الدستور وهي

بسم الله الرحمن الرحيم

صاحب السمو أميرنا..

إنه لشرف كبير لزملائي أعضاء لجنه الدسنور ولشخصي أن نتقدم إلى سموكم في هذا اليوم التاريخي نيابة عن المجلس التأسيسي بمشروع الدستور الذي رأيتم وضعه للبلاد على أساس المبادئ الديمقراطية المستوحاة من واقع الكويت

وكل رجائنا أن يأتي هذا الدستور محققاً لآمالكم الكبيرة لخير شعبكم الوفي الأمين

والسلام عليكم ووبركاته

  • قام أمير الكويت الشيخ عبد الله السالم الصباح بالتصديق على مشروع الدستور بعد أن قدم اليه من المجلس التاسيسي فأصبح هذا المشروع دستوراً دائماً للكويت

وقد كتب الأمير بمقدمه الدستور عند تصديقه ما يلي :

بسم الله الرحمن الرحيم

نحن عبد الله السالم الصباح.. أمير دولة الكويت

رغبه في استكمال أسباب الحكم الديمقراطي لوطننا العزيز وإيماناً بدور هذا الوطن في ركب القومية العربية وخدمة السلام العالمي والحضارة الإنسانية، وسعياً لمستقبل أفضل ينعم فيه الوطن بمزيد من الرفاهية والمكانة الدولية، ويفيء على المواطنين مزيداً كذلك من الحرية السياسية والمساواة والعدالة الاجتماعية ويرسي دعائم ما جبلت علية النفس العربية من اعتزاز بكرامة الفرد وحرص على صالح المجموعة وشورى في الحكم مع الحفاظ على وحدة الوطن واستقراره

وبعد الإطلاع على القانون رقم 1 سنة 1962 الخاص بالنظام الأساسي للحكم في فترة الانتقال

وبناء على ما قرره المجلس التأسيسي.. صدقنا على هذا الدستور وأصدرناه

  • استمر المجلس التأسيسي في عملة لغاية 20 يناير 1963 وذلك قبل أن يحل نفسه لأجراء أول انتخابات برلمانية لاختيار أعضاء مجلس الأمة الأول.

إنظر[عدل]

مراجع[عدل]