انحسار الجليد منذ سنة 1850

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
تبين الصورة انحسار الجليد بمعدل 1.1 كلم وذلك في جليد غرينال في الولايات المتحدة الأمريكية

انحسار الجليد منذ سنة 1850 ظاهرة عالمية سريعة الانتشار، حيث تؤثر على على الوصول إلى مصادر الماء العذب، وعلى سقي المزروعات، وعلى الاستعمال المنزلي للماء، والحيوانات والنباتات التي تعتمد على ذوبان الجليد، ولو استمر الوضع هكذا سيزيد معدل ارتفاع المحيطات.[1][2][3] ويعتبر علماء الجليد تزامن تراجع الجليد مع ارتفاع معدلات غازات الدفيئة أكبر دليل على الاحترار العالمي. يظهر على أعلى قمم العالم كجبال الهيمالايا، والألب، وجبال الروكي، والكاسكيد رينج، وكذلك قمة الكيليمانجارو في أفريقيا، وغيرها، انحسار كميات كبيرة من الجليد عما كانت عليه سابقا.

مراجع[عدل]

  1. ^ Eric Rignot؛ Ian Fenty؛ Yun Xu؛ Cilan Cai؛ Chris Kemp (2015). "Undercutting of marine-terminating glaciers in West Greenland". Geophysical Research Letters. doi:10.1002/2015GL064236. مؤرشف من الأصل في 29 سبتمبر 2015. 
  2. ^ In Sign of Warming, 1,600 Years of Ice in Andes Melted in 25 YearsApril 4, 2013 New York Times نسخة محفوظة 29 يونيو 2018 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ Bajracharya, Mool. "Glaciers, glacial lakes and glacial lake outburst floods in the Mount Everest region, Nepal" (PDF). International Centre for Integrated Mountain Development. مؤرشف من الأصل (pdf) في 31 أكتوبر 2017. اطلع عليه بتاريخ January 10, 2010. 
MUWO4193.JPG
هذه بذرة مقالة عن موضوع متعلّق بالبيئة بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.