تاسوعاء

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
TajMahalbyAmalMongia.jpg

جزءمن سلسلة
الثقافة الإسلامية

العمارة

العربيَّة · الأذريَّة · الهندوإسلاميَّة · المغاربيَّة
المغربيَّة · المغوليَّة · العُثمانيَّة · الفارسيَّة
الپاكستانيَّة · السودانيَّة-السواحيليَّة · التتريَّة

الفن

الخُطوط والتخطيط · المُصغرات
البُسط والسجَّاد

الرقص

السَّماع · الرقص الصوفي

الملابس

العباءة · العقال · البوبو · البرقع · الچادر
الجلابيَّة · النقاب · السلوار قميص · الطاقيَّة
الثوب · الجلباب · الحجاب · السونگکوك
الطربوش

الأعياد والمناسبات

عيد الفطر
 · عيد الأضحى · ذكرى عاشوراء · ذكرى أربعين الإمام الحُسين
عيد الغدير · چاند رات · يوم الإمامة · رأس السنة الهجريَّة
ذكرى الإسراء والمعراج · إحياء ليلة القدر
ذكرى المولد النبوي · صوم شهر رمضان
مهرجان مقام · إحياء ليلة منتصف شعبان

الأدب

العربي · الأذري · البنغالي
الأندونيسي · الجاوي · الكشميري
الكُردي · الفارسي · السندي · الصومالي
الجنوب آسيوي · التُركي · الأوردوي

الموسيقى
الدستگاه‎ · الغزل · المديح النبوي

المقام · النشيد
القوالي

المسرح

البڠساون · قراقوز وحسيفات · التعزية · السماع

IslamSymbolAllahCompWhite.PNG

بوابة الإسلام

تاسوعاء هو اليوم التاسع من شهر محرم ويوم قبل يوم عاشوراء في التقويم الهجري عند المسلمين. [1]

تاسوعاء عند الشيعة[عدل]

يحظى يوم التاسع من المحرم بأهمية كبرى عند اهل الشيعة ،و ذلك بسبب الحوادث التي وقعت في ثورة الحسين في شهر محرم من سنة 61 للهجرة على أرض كربلاء.

في هذه اليوم أحاط جيش الكوفة بمخيّم الحسين وأنصاره ومنع عنهم الماء، وسيطر علي جميع الطرق لكي لا يلتحق أحد بمعسكر الحسين، واتخذت تهديدات جيش عمر بن سعد طابعا أكثر جدية، وأصبحوا أكثر استعداد للهجوم علي الخيام.

في عصر يوم التاسع من محرم وصل شمر إلى كربلاء على رأس خمسة آلاف شخص ، مع كتاب من ابن زياد إلى عمر بن سعد يأمره فيها بمقاتله الحسين .وأتى شمر أيضا بكتاب أمان إلى العباس فوقف على أصحاب الحسين و صاح باولاد أم البنين. ففي بداية الأمر ما استجاب له العباس لانه كان يعرف صاحب الصوت ويعلم غايته. فقال الحسين "اجيبوه وان كان فاسقاً." فخرج العباس مع اخوته الثلاثة من الخيمة فعرض عليهم الشمر الأمان الذي كتبه ابن زياد والي الكوفة. وقال:" يا بني اختي انتم آمنون، لا تقتلوا أنفسكم مع الحسين." فقال له العباس:" لعنك الله ولعن أمانك، تؤمننا وابن رسول الله لا أمان له، وتأمرنا ان ندخل في طاعة اللعناء واولاد اللعناء؟"[2]

و حین تلقى ابن سعد أمراً من ابن زياد جعله يتأهّب لمقاتلة الحسين. فهجمت طائفة من جيش الكوفة على الخيام . فأرسل الحسين أخاه العباس مع ثلّة من الأنصار لاستطلاع هدف المهاجمين. ولما علم أنهم قادمون لمحاربته أو لأخذ البيعة منه، استمهلهم تلك الليلة للعبادة والصلاة، وأوكلوا أمر الحرب إلى اليوم التالي.[3]

یقول الإمام الجعفر الصادق : " تاسوعاء يوم حوصر فيه الحسين وأصحابه بكربلاء واجتمع عليه خيل أهل الشام وأناخوا عليه وفرح ابن مرجانه وعمر بن سعد بتوافر الخيل وكثرتها واستضعفوا فيه الحسين وأصحابه وأيقنوا انه لا يأتي الحسين ناصر ولا يمده أهل العراق."[4] و لهذا يحيون الشيعة ذكرى يوم تاسوعاء في كلّ عام و يعظّمونه بطقوس ومراسم مختلفة.

صيامه عن المسلمين[عدل]

عند أهل السنة:

  • قال الشافعي وأصحابه وأحمد وإسحاق وآخرون: «يُستحب صوم التاسع والعاشر جميعاً؛ لأن النبي صلّ الله عليه وسلم صام العاشر، ونوى صيام التاسع.»
  • روى عبد الله بن عباس رضي الله عنه أنّ حينما صام رسول الله صلّى الله عليه وسلم يوم عاشوراء وأمر بصيامه قالوا: «يا رسول الله، إنه يوم تعظمه اليهود والنصارى»، فقال رسول الله صلّى الله عليه وسلم: «فإذا كان العام المُقبل إن شاء الله صُمنا اليوم التاسع.» فلم يأتِ العام المُقبل حتى توفي رسول الله صلّى الله عليه وسلم. رواه مسلم
  • صيام عاشوراء على مراتب: أدناها أن يُصام وحده، وفوقه أن يُصام التاسع معه، وكُلّما كثر الصيام في محرم كان أفضل وأطيب. [5]

عند الشيعة:

  • الرأي المشهور لفقهاء الشيعة و منهم السيد علي السيستاني هو أن یجوز صيام الأيام التسعة الأولى من شهر محرم و لکن صوم يوم عاشوراء يكره و مجرد الامساك فيه حزناً الى ما بعد صلاة العصر ثم الافطار بشربة من الماء هو الأولى .[6]
  • يقول السيد اسماعيل المرعشي و هو رجل دين شيعي :"يحرم صيام يوم عاشوراء وتاسوعاء فرحاً وسروراً وتبركاً، لأن صيامهما كذلك سنّة بني اُمية. نعم، يستحب الإمساك فيهما عن الطعام والشراب حزناً وتأسياً بالحسين(عليه السلام)وأهل بيته وأصحابه."[7]

الحكمة من صيامه[عدل]

  • قال النووي رحمه الله: «ذَكَرَ الْعُلَمَاءُ مِنْ أَصْحَابِنَا وَغَيْرِهِمْ فِي حِكْمَةِ اسْتِحْبَابِ صَوْمِ تَاسُوعَاءَ أَوْجُهًا:
  1. أَنَّ الْمُرَادَ مِنْهُ مُخَالَفَةُ الْيَهُودِ فِي اقْتِصَارِهِمْ عَلَى الْعَاشِرِ, وَهُوَ مَرْوِيٌّ عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ.
  2. أَنَّ الْمُرَادَ بِهِ وَصْلُ يَوْمِ عَاشُورَاءَ بِصَوْمٍ, كَمَا نَهَى أَنْ يُصَامَ يَوْمُ الْجُمُعَةِ وَحْدَهُ.
  3. الاحْتِيَاطُ فِي صَوْمِ الْعَاشِرِ خَشْيَةَ نَقْصِ الْهِلالِ, وَوُقُوعِ غَلَطٍ فَيَكُونُ التَّاسِعُ فِي الْعَدَدِ هُوَ الْعَاشِرُ فِي نَفْسِ الأَمْرِ.» [8]
  • يقول السيد المرعشي انّ قتل الحسين وأهل بيته وشيعته على يد الأمويين دفعت بني أمية الى الإحتفال بيوم العاشر، ومن هنا وضعوا أحاديث مكذوبة زعموا أنها للنبي صلّى الله عليه و آله وسلم بأن يصوموا يوم العاشر من المحرم فرحا وسرورا.و لهذا يحرم صيام يوم عاشوراء وتاسوعاء فرحاً وسروراً،و صيامهما کان من سنن بني اُمية. [7]

المراجع[عدل]

  1. ^ البوابة الدينية - ما معنى عاشوراء وتاسوعاء؟
  2. ^ الارشاد ؛ الشيخ المفيد ؛ الجزء : 2 ؛ صفحة : 89.
  3. ^ بحار الأنوار ؛ العلامة المجلسي؛ الجزء : 44 ؛ صفحة : 392.
  4. ^ الكافي؛ الشيخ الكليني ؛ الجزء : 4 ؛ صفحة : 147.
  5. ^ مركز الفتوى - مراتب صوم عاشوراء.
  6. ^ مرکز الإشعاع الإسلامي.
  7. ^ أ ب إجماعيات فقه الشيعة، إسماعيل بن أحمد الحسيني المرعشي؛ صفحة:11،12.
  8. ^ موقع الإسلام سؤال وجواب - إستحباب صيام تاسوعاء مع عاشوراء.

أنظر أيضًا[عدل]

وصلات خارجية[عدل]