ليلة منتصف شعبان

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
TajMahalbyAmalMongia.jpg

جزءمن سلسلة
الثقافة الإسلامية

العمارة

العربيَّة · الأذريَّة · الهندوإسلاميَّة · المغاربيَّة
المغربيَّة · المغوليَّة · العُثمانيَّة · الفارسيَّة
الپاكستانيَّة · السودانيَّة-السواحيليَّة · التتريَّة

الفن

الخُطوط والتخطيط · المُصغرات
البُسط والسجَّاد

الرقص

السَّماع · الرقص الصوفي

الملابس

العباءة · العقال · البوبو · البرقع · الچادر
الجلابيَّة · النقاب · السلوار قميص · الطاقيَّة
الثوب · الجلباب · الحجاب · السونگکوك
الطربوش

الأعياد والمناسبات

عيد الفطر
 · عيد الأضحى · ذكرى عاشوراء · ذكرى أربعين الإمام الحُسين
عيد الغدير · چاند رات · يوم الإمامة · رأس السنة الهجريَّة
ذكرى الإسراء والمعراج · إحياء ليلة القدر
ذكرى المولد النبوي · صوم شهر رمضان
مهرجان مقام · إحياء ليلة منتصف شعبان

الأدب

العربي · الأذري · البنغالي
الأندونيسي · الجاوي · الكشميري
الكُردي · الفارسي · السندي · الصومالي
الجنوب آسيوي · التُركي · الأوردوي

الموسيقى
الدستگاه‎ · الغزل · المديح النبوي

المقام · النشيد
القوالي

المسرح

البڠساون · قراقوز وحسيفات · التعزية · السماع

IslamSymbolAllahCompWhite.PNG

بوابة الإسلام
عرض نقاش تعديل

ليلة منتصف شعبان، هي ليلة الخامس عشر من الشهر الهجري شعبان، وهي الليلة التي تسبق يوم 15 شعبان، لها أهمية خاصّة في المنظور الإسلامي، إذ ورد في فيها عدة أحاديث من نبي الإسلام محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم يبيّن فضلها وأهميتها، ويحيها عدد من المسلمين بالصلاة والذكر وتلاوة القرآن.

مما أتفق عليه المسلمون أن نبي الإسلام محمد بشّر أمته بخروج رجل من ولده من نسل فاطمة الزهراء، آخر الزمان يملأ الأرض قسطاً وعدلاً كما ملئت ظلماً وجوراً، هو المهدي المنتظر [4] [5].

أسماء أخرى[عدل]

  • ليلة البراءة.
  • ليلة الدعاء.
  • ليلة القِسمة.
  • ليلة الإجابة.
  • الليلة المباركة.
  • ليلة الشفاعة.
  • ليلة الغفران والعتق من النيران[6].

شهر شعبان[عدل]

شعبان هو الشهر الثامن في التقويم الإسلامي، ولشهر رجب، شعبان ورمضان، أهمية كبيرة عند المسلمين [7] [8] [9] [10] وقد نقل عن نبي الإسلام محمد "أن شهر شعبان هو شهري "[11].

النصف من شعبان في الأحاديث النبوية[عدل]

  • عن معاذ بن جبل قال: «قال رسول الله : "يطلع الله إلى جميع خلقه ليلة النصف من شعبان فيغفر لجميع خلقه إلا لمشرك أو مشاحن"» [12][13].
  • عن أبي بكر قال: «قال رسول الله : "ينزل الله ليلة النصف من شعبان فيغفر لكل نفس إلا إنسانا في قلبه شحناء أو مشركا بالله عز وجل"» [14].
  • عن عائشة بنت أبي بكر قالت: «قال رسول الله : "إن الله ينزل ليلة النصف من شعبان إلى السماء الدنيا، فيغفر لأكثر من عدد شعر غنم كلب"» [15].
  • عن عائشة بنت أبي بكر قالت: «قام رسول الله من الليل يصلي، فأطال السجود حتى ظننت أنه قد قبض، فلما رأيت ذلك قمت حتى حركت إبهامه فتحرك فرجعت، فلما رفع إلي رأسه من السجود وفرغ من صلاته، قال: يا عائشة أظننت أن النبي قد خاس بك؟، قلت: لا والله يا رسول الله، ولكنني ظننت أنك قبضت لطول سجودك، فقال: أتدرين أي ليلة هذه؟ قلت: الله ورسوله أعلم، قال: هذه ليلة النصف من شعبان، إن الله عز وجل يطلع على عباده في ليلة النصف من شعبان، فيغفر للمستغفرين، ويرحم المسترحمين، ويؤخر أهل الحقد كما هم» [16].
  • عن علي بن أبي طالب قال: «قال رسول الله : "إذا كان ليلة النصف من شعبان فقوموا ليلها وصوموا نهارها فإن الله ينزل فيها إلى سماء الدنيا فيقول ألا من مستغفر فأغفر له، ألا من مسترزق فأرزقه ألا من مبتلى فأعافيه ألا كذا ألا كذا حتى يطلع الفجر"» [17].
  • عن أبي ثعلبة الخشني قال: «قال رسول الله : "يطلع الله إلى عباده ليلة النصف من شعبان فيغفر للمؤمنين ويمهل الكافرين ويدع أهل الحقد بحقدهم حتى يدعوه"» [18].

النصف من شعبان من منظور الطوائف الإسلامية[عدل]

السنة[عدل]

بحسب رأي بعض علماء السنة مثل يوسف القرضاوي، ومحمد صالح المنجد، وعطية صقر، فإنه لم يثبت عن النبي محمد بن عبد الله تخصيصه هذه الليلة بعبادة، ولم يثبت عن الصحابة شيء في هذا.[19] ولم يأت فيها حديث وصل إلى درجة الصحة، والدعاء الذي يقرأه بعض الناس في بعض البلاد، ويوزعونه مطبوعًا، دعاء لا أصل له.[20][21].

فيما يرى علماء آخرون مثل محمد علوي المالكي وحسنين محمد مخلوف وعلي جمعة وعبد الله صديق الغماري وغيرهم بأن الأحاديث الواردة في فضل هذه الليلة صحيحة، وحتى الضعيف منها فيعمل به في هذا الباب لأنه من فضائل الأعمال [22] ويقولون بأنه قد ورد عن جماعة من السلف اعتناؤهم بهذه الليلة واجتهادهم بالعبادة فيها كما قال ذلك ابن رجب الحنبلي: «وليلة النصف من شعبان كان التابعون من أهل الشام كخالد بن معدان ومكحول ولقمان بن عامر وغيرهم يعظمونها ويجتهدون فيها في العبادة، وعنهم أخذ الناس فضلها وتعظيمها» [23] وكما قال ابن تيمية: «وأما ليلة النصف فقد روي في فضلها أحاديث وآثار ونقل عن طائفة من السلف أنهم كانوا يصلون فيها، فصلاة الرجل فيها وحده قد تقدمه فيه سلف وله فيه حجة فلا ينكر مثل هذا» [24]. لذا فإنهم يعتنون بهذه الليلة أشد الاعنتاء، حتى قال عبد الله صديق الغماري ناصحاً [25]:

فقم ليلة النصف الشريف مصلياً فأشرف هذا الشهر ليلة نصفه
فكم من فتى قد بات في النصف آمناً وقد نسخت فيه صحيفة حتفه
فبادر بفعل الخير قبل انقضاءه وحاذر هجوم الموت فيه بصرفه
وصم يومه لله وأحسن رجاءه لتظفر عند الكرب منه بلطفه

الشيعة[عدل]

ليلة عظيمة القدر عند المسلمين الشيعة، ويسمونها ليلة (القضاء). وللشيعة فيها عبادات خاصة من صلوات وأذكار وأوراد على أن أهمها زيارة ضريح الحسين والصوم في يوم النصف من شعبان،وفيها أيضاً تحويل القبلة من المسجد الأقصى إلى الكعبة ، و جاء في الروايات الشيعية أن من بركتها ألا يعذب الله مولودا ولد فيها، فان ولد في بلاد الكفر هداه الله إلى الإسلام[بحاجة لمصدر]. وفيها أيضاً ولادة الإمام الثاني عشر عند الشيعة المهدي المنتظر حيث يحتفلون ابتهاجاً بها، فهناك ثلاثة ألوان من برامج الإحتفاء بليلة النصف من شعبان :

  • البرامج العبادية التي توجه الإنسان للإقبال على ربه، واستشعار العبودية له، ولتجديد عهود الطاعة والالتزام بأوامره، وطلب المغفرة والخير منه تعالى.
  • برامج التوعية والإرشاد حيث تقام الاحتفالات ومجالس الخطابات والمحاضرات، لتبيين هدي الإسلام، والحديث عن قضية الإمام المهدي، وبشارة الرسول بخروجه، وعرض قصة ولادته وسيرته، ومعالجة قضايا الدين والمجتمع.
  • العادات والتقاليد الاجتماعية في إحياء هذه المناسبة بالتواصل، وتبادل التبريكات والتهاني، وزيارة الأقرباء والأرحام، وتقديم الهدايا للأطفال الذين يجوبون الأحياء، ويقصدون المنازل[26].

الرقعة الجغرافية[عدل]

تنتشر إحتفالات منتصف شعبان في بلدان متعددة

  • إيران : تولي الجمهورية الإسلامية عناية خاصة بإحياء مراسم المنتصف من شعبان ، وذلك من خلال تزيين الشوارع والأزقة بالأضواء والزينات وتوزيع الحلويات والعصائر في الطرقات وإقامة المواليد التي يتكفل بها الناس ، ويطلقون على هذا اليوم تسمية اليوم العالمي للمستضعفين [27].
  • العراق : يعتقد الشيعة العراقيون بأهمية زيارة الحسين بن علي [28] [29] [30] [31] [32] [33]ولذلك فهم يحرصون على إحياء مراسم منتصف شعبان في مرقد الحسين بن علي ،حيث أن 950 موكبا حسينيا يقدمون الخدمات لزائري كربلاء في ليلة النصف من شعبان، ويحيي العراقيون والمسلمون من مختلف دول العالم الإسلامي في كل عام ذكرى ولادة المهدي التي تصادف منتصف شعبان ، عند مرقد جده الحسين وسط حالة من البهجة والفرح والدعاء بتعجيل ظهور المهدي الذي سيقيم دولة العدل الإلهي ويملأ الارض عدلا وقسطا ويقضي على الظلم والجور في شتى بقاع الكرة الارضية حسب اعتقادهم[34].
  • مصر : تحتفل وزارة الأوقاف المصرية بليلة النصف من شعبان حيث أوضح بيان لوزارة الأوقاف أن الاحتفال يبدأ بتلاوة ما تيسر من القرآن الكريم ، ثم كلمة للدكتور رئيس جامعة الأزهر ، حول الدروس والعبر المستفادة من هذه الذكري الكريمة، فيما يلقي كلمة الوزارة وكيل وزارة الأوقاف لشئون المساجد والقرآن الكريم، حول إمكانية ترجمة دروس ذكري ليلة النصف من شعبان، لتحقيق نهضة الأمة الإسلامية، وتحسين أحوال شعوبها، ثم يختتم الاحتفال بابتهالات دينية حول تلك المناسبة ، و يشارك في الاحتفال لفيف من قيادات الأزهر، والأوقاف، والقيادات الدينية، والسياسية، وسفراء الدول العربية، والإسلامية بالقاهرة[35] [36].

ويشبه الاحتفال بهذه الليلة من الناحية الاجتماعية والشعبية الاحتفال بليلة الإسراء والمعراج , كما يصوم الكثيرون يوم الخامس عشر من شعبان[37].

  • البحرين : تشهد البحرين احتفالات واسعة بالنصف من شعبان (الناصفة)، وتتنوع مظاهر إحياء هذه الليلة من قرية لأخرى والتي تستمر حتى ساعات متأخرة من المساء ، وتتسابق القرى والمآتم فيما بينها بإقامة المسابقات عبر توفير جوائز قيمة تنوعت بين أجهزة إلكترونية وألعاب.

وتشهد مداخل القرى والمناطق منذ أيام استعدادات واسعة لاستقبال هذه المناسبة، وذلك بتصميم مجسمات فنية وتثبيت الزينة بقوالب شعبية وابتكارات جديدة[38].

  • الهند : يعتقد المسلمون الهنود أن الله يحدد مستقبل جميع الرجال باحتساب أعمالهم الماضية في ليلة المنتصف من شعبان التي يطلقون عليها اسم "ليلة البراءة" والتي تعني ليلة المغفرة ويوم الكفارة، ويحتفل الشيعة الهنود بهذه الليلة كونها ليلة ولادة الإمام المهدي المنتظر، ويقضي المسلمون هذه الليلة بالصلاة والدعاء وتلاوة القرآن طلبًا للمغفرة والتكفير عن جميع أعمالهم الماضية. ويتوجه المسلمون في الصباح الباكر من يوم الخامس عشر من شعبان إلى المقابر حاملين باقات الورود لزيارة أمواتهم و قراءة الفاتحة على أرواحهم طلبًا للغفران، وتبدأ مراسم الإحتفال من اليوم الثالث عشر أو الرابع عشر من شهر شعبان، وبحسب اعتقادهم فإن النبي محمد يزور كل بيت في هذه الليلة ويقوم بحل مشاكل ومحو آلام البشرية. وبحسب اعتقادهم، فإن في الجنة شجرة مكتوب على أوراقها أسماء جميع البشر فإذا سقطت ورقة فإن صاحبها سيموت في تلك السنة. ويقال أيضًا أن هذه الليلة ليلة مباركة وعظيمة لدخول النبي محمد فيها إلى مكة، وتحتفل جميع المساجد فتزين بسلسلة من الأضواء والورق الملون فتكتظ بالحاضرين الذين يقومون بأداء الصلاة والدعاء، المفرقعات تزين السماء المظلمة كالنجوم وتضئ ألاف الشموع وسلاسل الأضواء الإلكترونية المنازل والشوارع وسط جو من البهجة والسرور، حيث يتلى القرآن وتعزف الموسيقى المعنوية طوال اللية، و يهدي الأغنياء الأموال والملابس وغيرها للمحتاجين بنية أمواتهم وطلب الرحمة لهم، ويصوم البعض ويقوم أداء الصلاة المستحبة.[39]

كتب في بيان فضل هذه الليلة[عدل]

خصّ بعض علماء المسلمين ليلة النصف من شعبان بمؤلفات خاصة منها:[40]

  • فضل النصف من شعبان، لفقيه الحرم المكي محمد بن إسماعيل بن أبي الصيفي اليمني الشافعي.
  • الإيضاح والبيان لما جاء في ليلة النصف من شعبان، للشيخ ابن حجر الهيتمي الفقيه الشافعي.
  • رسالة في فضل ليلة النصف من شهر شعبان، للشيخ محمد حسنين مخلوف العدوي.
  • ليلة النصف من شعبان في ميزان الإنصاف العلمي وسماحة الإسلام، للشيخ محمد زكي إبراهيم.

المراجع[عدل]

  1. ^ البوابة الإلكترونية لمحافظة الجيزة http://www.giza.gov.eg/Information/Scientifically/default.aspx
  2. ^ رضا: محمد/ محمد (صلى الله عليه ) ص146. دار الفكر- بيروت 1975م.
  3. ^ الصاغرجي: أسعد محمد/ سيدنا محمد رسول الله الأسوة الحسنة ج1 ص261. الطبعة الأولى 1997م دار الكلم الطيب- بيروت.
  4. ^ الألباني: محمد ناصر الدين/ سلسلة الأحاديث الصحيحة.ج4 ص39 الطبعة الأولى 1983م.
  5. ^ السجستاني: سليمان بن الأشعث/ سنن أبي داؤود- حديث رقم 4284
  6. ^ تحفة الأخوان في قراءة الميعاد في رجب وشعبان ورمضان، تأليف: شهاب الدين الفشني، ص86-88.
  7. ^ ابن طاووس، علی بن موسی، اقبال‌الاعمال: ص۶۳۵
  8. ^ وسائل الشیعه، شیخ حر عاملی، ج ۱۰، ص ۳۱۳، دارالکتب الاسلامیة، تهران.
  9. ^ الکافی، محمد بن یعقوب کلینی، ج ۲، ص ۶۲۸، دارالکتب الاسلامیة، تهران.
  10. ^ سوره بقره، آیه ۱۸۵
  11. ^ نقل قول کامل: رجب ماه خدا است و شعبان ماه من است و ماه رمضان ماه امت من است. -- فضائل الاشهر الثلاثه، شیخ صدوق، تحقیق میرزا غلامرضا عرفانیان، چاپ نجف، صفحه ۲۴، حدیث ۱۲
  12. ^ الترغيب والترهيب، تأليف: المنذري، 2/132، وقال عنه: إسناده صحيح أو حسن أو ما قاربهما.
  13. ^ السلسلة الصحيحة، تأليف: الألباني، 3/135، وقال: حديث صحيح.
  14. ^ الأمالي المطلقة، تأليف: ابن حجر العسقلاني، رقم 122، وقال عنه: حسن إن كان من رواية القاسم عن عمه.
  15. ^ تخريج مشكاة المصابيح، تأليف: الألباني، رقم1251، وقال عنه: صحيح لغيره.
  16. ^ شعب الإيمان، تأليف: البيهقي، 3/140/5، وقال: مرسل جيد.
  17. ^ تحفة الذاكرين، تأليف: الشوكاني، رقم 241، وقال عنه: إسناده ضعيف.
  18. ^ الترغيب والترهيب، تأليف: المنذري، 3/392، وقال عنه: إسناده صحيح أو حسن أو ما قاربهما.
  19. ^ ليلة النصف من شعبان؟!!! من موقع صيد الفوائد
  20. ^ ليلة النصف من شعبان: فضلها وحكم إحيائها من موقع إسلام أون لاين
  21. ^ حكم الشرع في إحياء ليلة نصف شعبان بالتجمع والدعاء موقع القرضاوي
  22. ^ ماذا في شعبان، تأليف: محمد علوي المالكي، ص66-93.
  23. ^ لطائف المعارف، تأليف: ابن رجب الحنبلي، ص161.
  24. ^ الفتاوى، تأليف: ابن تيمية، 23/132.
  25. ^ حسن البيان، تأليف: عبد الله صديق الغماري، ص16
  26. ^ http://www.saffar.org/?act=artc&id=800#a16
  27. ^ «تقویم رسمی کشور برای سال ۱۳۸۵ هجری شمسی»، استخراج و تنظیم: شورای مرکز تقویم دانشگاه تهران ـ مؤسسهٔ ژئوفیزیک، مناسبت‌ها از: شورای فرهنگ عمومی. دسترسی در ۳ اکتبر ۲۰۰۶.
  28. ^ کامل‌الزیارات، ص ۳۳۱، سفینه البحار، ج ۱ص ۵۶۵، بحار الانوار، ج (بیروتی) ص۷.
  29. ^ وسائل الشیعه، ج ۱۰ ص ۳۳۶، حدیث ۱۱ بحار الانوار، ج ۹۸ ص ۴.
  30. ^ وسائل الشیعه، ج ۱۰ ص ۳۳۳، حدیث ۲.
  31. ^ ثواب الاعمال، ص ۹۲، کامل الزیارات، باب ۶۶.
  32. ^ اگر مردم می‌دانستند چه فضیلتی در زیارت امام حسین علیه السلام است، از شوق، جان می‌سپردند و نفسشان از روی حسرت و اندوه قطع می‌شد. بحارالانوار، ج ۹۸، ص ۱۸، ح ۱.
  33. ^ http://www.alseraj.net/maktaba/kotob/duaa/mafateh/maktabat/doaa/book1/mafatih23.htm
  34. ^ http://burathanews.com/news/162090.html
  35. ^ http://www.masress.com/elaosboa/49436
  36. ^ http://www.youm7.com/story/2010/7/27/حضور-شيعى-فى-احتفال-الأوقاف-بليلة-النصف-من-شعبان/258761#.VWWxp9JViko
  37. ^ البوابة اللكترونية لمحافظة الجيزة ، http://www.giza.gov.eg/Information/Scientifically/default.aspx
  38. ^ http://www.alwasatnews.com/4298/news/read/895222/1.html
  39. ^ http://www.festivalsofindia.in/ShabbeBarat/
  40. ^ جريدة الأهرام: فضل ليلة النصف من شعبان، د. أحمد عمر هاشم، تاريخ الوصول 9 يوليو 2013.

أنظر أيضاً[عدل]

وصلات خارجية[عدل]