ترنت ألكساندر-أرنولد

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
ترنت ألكساندر-أرنولد
(بالإنجليزية: Trent Alexander-Arnold)‏
Trent Alexander-Arnold 2018.jpg
ألكساندر-أرنولد مع إنجلترا في كأس العالم 2018

معلومات شخصية
الاسم الكامل ترنت جون ألكساندر-أرنولد[1]
الميلاد 7 أكتوبر 1998 (العمر 24 سنة)[2]
ليفربول، إنجلترا
الطول 1.75 م (5 قدم 9 بوصة)[3]
مركز اللعب ظهير أيمن
الجنسية إنجلترا إنجليزي
معلومات النادي
النادي الحالي ليفربول
الرقم 66
مسيرة الشباب
سنوات فريق
2004–2016 ليفربول
المسيرة الاحترافية1
سنوات فريق م. (هـ.)
2016– ليفربول 175 (11)
المنتخب الوطني 2
2013–2014 إنجلترا تحت 16 6 (0)
2014–2015 إنجلترا تحت 17 11 (0)
2016 إنجلترا تحت 18 2 (0)
2016–2017 إنجلترا تحت 19 10 (7)
2017 إنجلترا تحت 21 3 (0)
2018– إنجلترا 17 (1)
المواقع
مُعرِّف موقع football-teams 71344  تعديل قيمة خاصية (P2574) في ويكي بيانات

1 عدد مرات الظهور بالأندية وعدد الأهداف تحسب للدوري المحلي فقط وهو محدث في 22 مايو 2022.
2 عدد مرات الظهور بالمنتخب وعدد الأهداف محدث في 4 يونيو 2022.

ترنت جون ألكساندر-أرنولد (بالإنجليزية: Trent John Alexander-Arnold؛ مواليد 7 أكتوبر 1998) هو لاعب كرة قدم إنجليزي يلعب في مركز الظهير الأيمن مع نادي ليفربول في الدوري الإنجليزي الممتاز ومنتخب إنجلترا لكرة القدم. يعتبر واحدًا من أفضل الأظهرة في العالم.[4]

انضم ألكساندر-أرنولد إلى أكاديمية ليفربول في عام 2004 وكان قائد الفريق في جميع مستويات الشباب. شارك لأول مرة في عام 2016، في سن 18، ولعب في نهائيين في متتالين في دوري أبطال أوروبا متتاليين لعامي 2018 و2019، وفاز بالأخيرة وتم اختياره في تشكيلة الموسم لدوري أبطال أوروبا. هذه المشاركة جعلته أصغر لاعب يشارك كأساسي في نهائيات متتالية للمسابقة. في نفس العام، فاز بكأس السوبر الأوروبي وكأس العالم للأندية. في كرة القدم المحلية، فاز ألكسندر–أرنولد بجائزة أفضل لاعب شاب في إنجلترا لموسم 2019–20، كما حصل على جائزة أفضل لاعب شاب في الدوري الإنجليزي الممتاز، وتم اختياره مرتين في فريق العام من اتحاد لاعبي كرة القدم المحترفين، وساعد ليفربول في إنهاء الغياب عن لقب الدوري الذي استمر طيلة 30 عامًا بالفوز بالدوري الإنجليزي الممتاز 2019–20.

مثل ألكسندر–أرنولد أيضًا إنجلترا في مختلف مستويات الشباب وشارك لأول مرة مع المنتخب الأول في عام 2018. ومنذ ذلك الحين شارك في كأس العالم 2018، حيث أصبح رابع مراهق فقط يشارك كأساسي في مباراة مع إنجلترا في البطولة، وفي دوري الأمم الأوروبية 2018–19 حيث وصل منتخب بلاده إلى المركز الثالث.

حياته المبكرة ومسيرته[عدل]

ولد ألكساندر-أرنولد في ويست ديربي، ليفربول، حيث التحق بمدرسة سانت ماثيو الكاثوليكية الابتدائية، قبل أن يلتحق لاحقًا بكلية سانت ماري، في كروسبي.[5][6][7] عندما كان يبلغ من العمر ست سنوات، استضاف نادي كرة القدم المحلي ليفربول معسكراً نصف فصل دراسي دُعي إليه عدد من التلاميذ من مدرسته، وكان اسمه أحد الأسماء المأخوذة. هناك، رصده مدرب الأكاديمية إيان باريجان الذي اتصل بوالديه لاحقًا لمنحه فرصة الانضمام إلى أكاديمية النادي. بدأ التدريب مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع، وفي مجموعة متنوعة من المراكز، قبل أن ينتقل لاحقًا إلى قيادة النادي في مستوى تحت 16 وتحت 18 تحت قيادة المدرب بيبين ليندرز.[8][9][10][11][12] في الفترة الفاصلة، في سن الرابعة عشرة، غادر سانت ماري للتسجيل في مدرسة رينهيل الثانوية، وهي مؤسسة تعليمية تشترك في الانتماء إلى نادي كرة القدم.[13]

وخلال الفترة التي قضاها في الأكاديمية، تحول ألكسندر–أرنولد من جناح إلى ظهير أيمن، حيث كان المركز الذي قدم له أوضح طريق للفريق الأول، وقد برع في مركزه الجديد، حيث اختاره السابق. تم تمييزه من قبل كابتن ليفربول السابق ستيفن جيرارد، الذي قال له أنه سيكون له مستقبل مشرق في النادي في سيرته الذاتية.[8][14] نتيجة لتطوره السريع، وفي التحضير لموسم 2015–16، تم اختيار ألكسندر–أرنولد في تشكيلة الفريق الأول من قبل المدير بريندان رودجرز لمباراة الفريق الودية الأخيرة قبل الموسم ضد سويندون تاون حيث كانت أول مشاركة غير رسمية له مع النادي في الفوز 2–1.[15][16]

مسيرته الكروية[عدل]

ليفربول[عدل]

2016–17: تطوره وسطوع نجمه[عدل]

بعد أن شارك سابقًا في جولة ليفربول التمهيدية في الولايات المتحدة، ظهر ألكسندر–أرنولد لأول مرة في 25 أكتوبر 2016، حيث شارك كأساسي في الفوز 2–1 على توتنهام هوتسبر في الجولة الرابعة من كأس الرابطة.[8][17][18] على الرغم من تهوره، فقد أشاد جيرارد بأدائه حيث دعمه مرة أخرى قائلًا «ستصبح محترفًا بارزًا».[19][20]

تمت مكافأة سطوع نجم ألكساندر-أرنولد في الفريق الأول بعقد جديد طويل الأجل في نوفمبر وشارك كأساسي في مباراة ليفربول التالية في كأس الرابطة في وقت لاحق من ذلك الشهر ضدليدز يونايتد. تم اختياره رجل المباراة لأدائه بعد صناعة للهدف الأول للمهاجم ديفوك أوريغي في مباراة الفوز 2–0.[21][22][23] ثم شارك لأول مرة في الدوري الإنجليزي الممتاز في 14 ديسمبر، حيث حل بديلًا متأخرًا في الفوز 3–0 على ميدلزبره، وشارك كأساسي لأول مباراة له في الدوري بالتعادل 1–1 أمام مانشستر يونايتد في 15 يناير 2017.[24][25] في مايو، بعد أن شارك في 12 مباراة في جميع المسابقات، حصل على لقب أفضل لاعب شاب في ليفربول ورُشح أيضًا لجائزة أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي 2.[26][27][28][29]

2017–18: أول نهائي دوري أبطال أوروبا[عدل]

ألكسندر–أرنولد (أسفل، يسار الوسط) يصطف مع ليفربول في مباراة دوري أبطال أوروبا ضد سبارتاك موسكو في عام 2017.

في التحضير لموسم 2017–18، عانى الظهير الأيمن ناثانييل كلاين من إصابة خطيرة في ظهره مما أتاح لألكسندر–أرنولد فرصة التناوب مع جو جوميز خلال المراحل الأولى من الموسم.[30] في 15 أغسطس 2017، سجل هدفه الأول مع النادي عندما سجل هدفه الأول من ركلة حرة في مباراة الذهاب 2–1 في الدور الفاصل لدوري أبطال أوروبا على هوفنهايم.[31] وبذلك، أصبح ثالث أصغر لاعب يسجل في أول مباراة أوروبية له مع ليفربول، بعد مايكل أوين وديفيد فيركلوف.[32] خلال مراحل المجموعات من المسابقة، سجل ألكسندر–أرنولد مرة أخرى في مباراة الفوز 7–0 في دوري أبطال أوروبا على ماريبور في 17 أكتوبر، وهي النتيجة التي كانت أكبر فوز مشترك على الإطلاق في المسابقة، وأكبر فوز خارج الأرض من قبل نادي إنجليزي.[33] ثم سجل هدفه الأول في الدوري الإنجليزي الممتاز لليفربول في يوم الصناديق، حيث انتهت المباراة بالفوز 5–0 أمام سوانزي سيتي على ملعب أنفيلد.[34]

في مارس من العام التالي، عانى ألكسندر–أرنولد من أصعب فتراته مع النادي حتى ذلك الوقت، بعد معاناته لجناح كريستال بالاس ويلفريد زاها وماركوس راشفورد لاعب مانشستر يونايتد في أسابيع متتالية.[8] ومع ذلك، احتفظ بمكانته في التشكيلة الأساسية لليفربول ليصبح أصغر لاعب إنجليزي يشارك كأساسي في مباراة ربع نهائي دوري أبطال أوروبا وأدى بقوة في الفوز 3–0 على غريمه الإنجليزي مانشستر سيتي في أبريل. شهد أدائه حصوله على لقب رجل المباراة، وتمت الإشادة به من وسائل الإعلام لقدرته على تحجيم جناح السيتي ليروي ساني.[35][36] أثار الإعجاب مرة أخرى في مباراة الإياب حيث إقصاء ليفربول السيتي بنتيجة 5–1 في مجموع المباراتين ليتقدم إلى الدور نصف النهائي من المسابقة لأول مرة منذ 10 سنوات.[37] في 10 مايو، تمت مكافأته عن مستواه المحلي والأوروبي عندما فاز بجائزة ليفربول لأفضل لاعب شاب للموسم الثاني على التوالي.[38] في وقت لاحق من ذلك الشهر، أصبح أصغر لاعب في ليفربول يشارك كأساسي في نهائي دوري أبطال أوروبا عندما تم اختياره في التشكيلة الأساسية ضد ريال مدريد حامل اللقب مرتين. تم تكليفه مراقبة كريستيانو رونالدو، وقدم أداءً رائعًا على الرغم من أن ليفربول خسر النهائي 3–1.[39][40] بعد انتهاء الموسم، الذي سجل فيه ثلاثة أهداف في 33 مباراة في جميع المسابقات، تم ترشيحه لجائزة الفتى الذهبي حيث تم التصويت له لاحقًا في المركز الثاني بعد مدافع أياكس ماتيس دي ليخت.[41][42]

2018–19: مشاركته الأساسية ولقب دوري أبطال أوروبا[عدل]

ألكسندر–أرنولد خلال موكب فوز ليفربول بدوري أبطال أوروبا.

خلال المراحل الأولى من الموسم التالي، شارك في مباراته رقم 50 مع ليفربول عندما شارك كأساسي في الفوز 2–1 على توتنهام؛ نفس الخصم الذي كان قد شارك ضدهم في أول مباراة له قبل عامين تقريبًا.[43] في أكتوبر، كان واحدًا من 10 لاعبين تم ترشيحهم لنيل جائزة كوبا الافتتاحية، وهي جائزة قدمتها فرانس فوتبول لأفضل لاعب شاب دون سن 21 عامًا، وحصل على المركز السادس في استطلاعات الرأي.[44][45] واصل تعزيز سمعته المزدهرة في الأشهر التي تلت ذلك، وتم إدراجه باستمرار في تقارير CIES باعتباره الظهير الأكثر قيمة في العالم من منظور قيمة الانتقال.[46][47] ارتقى ألكساندر-أرنولد بمستواه بعد نهاية العام، وفي 27 فبراير 2019، أصبح أصغر لاعب، حيث كان يبلغ من العمر 20 عامًا و 143 يومًا، يمرر ثلاث تمريرات حاسمة في مباراة واحدة في الدوري الإنجليزي الممتاز عندما صنع لساديو ماني مرتين وفيرجيل فان ديك مرة واحدة في الفوز 5–0 على واتفورد.[48] بعد أقل من شهرين، أصبح خامس أصغر لاعب يصل إلى 50 مباراة في الدوري الإنجليزي الممتاز مع النادي، خلف مايكل أوين ورحيم ستيرلينغ وروبي فاولر وجيرارد، عندما شارك كأساسي في الفوز 3–1 على ساوثهامبتون.[49][50] تمت مكافأته على المستوى المحلي في وقت لاحق في أبريل عندما تم ترشيحه لجائزة أفضل لاعب شاب في إنجلترا، على الرغم من أن الجائزة قد فاز بها لاعب مانشستر سيتي ستيرلينغ، تم اختياره لاحقًا في فريق العام من اتحاد لاعبي كرة القدم المحترفين إلى جانب زملائه في ليفربول فان ديك، وماني وأندرو روبرتسون.[51][52][53]

برزت براعته مرة أخرى في مايو خلال الفوز 3–2 على نيوكاسل يونايتد، عادل ألكساندر-أرنولد الرقم القياسي في الدوري الإنجليزي لأكبر عدد من التمريرات التي قدمها مدافع في موسم واحد، مع تمريراته الحاسمة في المباراة. حيث وصل إلى 11 تمريرة حاسمة، كما وصل وروبرتسون إلى نفس الرقم، ليصبحا أول مدافعان من نفس الفريق يصلون إلى أرقامًا مزدوجة من التمريرات الحاسمة في نفس الموسم.[54] بعد ثلاثة أيام، مع خسارة ليفربول أمام برشلونة بنتيجة 3–0 في بعد الهزيمة ذهابًا، مرر تمريرتين أخريين، بما في ذلك «ركلة ركنية إبداعية» لهدف الفوز الذي سجله أوريغي، ليساعدة النادي على تحقيق الفوز 4–3 في مجموع المباراتين والتقدم إلى نهائي دوري أبطال أوروبا للمرة الثانية على التوالي.[55] في اليوم الأخير من الموسم المحلي، صنع ألكساندر-أرنولد هدف ماني في الفوز 2–0 على وولفرهامبتون واندررز ليحطم الرقم القياسي في الدوري الإنجليزي لأكبر عدد من تمريرات المدافعين في موسم واحد بـ12 تمريرة، متجاوزًا حامل اللقب السابق آندي هينشكليف، وليتون باينز وزميله في الفريق روبرتسون.[56][57] شارك بعد ذلك في نهائي دوري أبطال أوروبا، وحقق الفوز 2–0 على توتنهام، وأصبح أصغر لاعب يشارك كأساسي في نهائيين متتاليين من المسابقة، محطمًا الرقم القياسي الذي سجله كريستيان بانوتشي لاعب ميلان في عام 1995.[58] تم اختياره لاحقًا في فريق الموسم للمسابقة ورُشح لجائزة أفضل مدافع في الموسم.[59][60]

موسم 2019–20: الترشح للكرة الذهبية ولقب الدوري الإنجليزي[عدل]

ألكساندر-أرنولد (أقصى اليمين) يحتفل بفوز ليفربول بكأس السوبر الأوروبي 2019 على تشيلسي.

بدأ ألكسندر–أرنولد موسم 2019–20 مع ليفربول كظهير أيمن، وصنع هدف أوريغي في المباراة الافتتاحية للنادي 4–1 على نورويتش.[61] وبذلك، أصبح ثامن لاعب في عصر الدوري الإنجليزي الممتاز يمرر تمريرة حاسمة في خمس مباريات متتالية، وأول لاعب يفعلها من ليفربول.[62] شارك في انتصارات لاحقة على ساوثهامبتون وأرسنال، وكذلك في فوز ليفربول على تشيلسي في كأس السوبر الأوروبي حيث سجل ركلة جزاء في ركلات الترجيح.[63] ثم سجل هدفه الأول لهذا الموسم خلال فوز ليفربول 2–1 في الدوري على البلوز، وتم ترشيحه لاحقًا لجائزة هدف الشهر في الدوري الإنجليزي الممتاز.[64] في الشهر التالي، تم ترشيحه لجائزة الكرة الذهبية 2019، جنبًا إلى جنب مع ستة من زملائه في فريق ليفربول.[65]

في 2 نوفمبر، في سن 21 عامًا و26 يومًا، أصبح رابع أصغر لاعب يصل إلى 100 مباراة مع ليفربول، خلف أوين وستيرلينغ وفاولر، واحتفل بهذه المناسبة من خلال صنعه لهدف ماني مباراة الفوز في 2–1 على أستون فيلا.[66] بعد شهر واحد بالضبط، تم اختياره في المركز التاسع في جائزة الكرة الذهبية، والظهير الأعلى مرتبة.[67][68] ثم شارك لأول مرة في كأس العالم للأندية خلال فوز ليفربول 2–1 في الدور نصف النهائي على حامل اللقب مونتيري بطل الكونكاكاف، وصنع هدف الفوز في المباراة لروبرتو فيرمينو في الوقت المحتسب بدل الضائع بعد أن دخل كبديل عن جيمس ميلنر.[69] بعد ثلاثة أيام، شارك كأساسي ولعب 120 دقيقة كاملة حيث توج ليفربول بطلاً لأول مرة في تاريخ النادي بعد الفوز 1–0 في الوقت الإضافي على بطل كوبا ليبرتادوريس فلامنغو.[70]

عند عودته من قطر، حقق ليفربول الفوز بنتيجة 4–0 في الدوري على ليستر سيتي صاحب المركز الثاني، وكان لألكسندر–أرنولد يدًا في جميع الأهداف الأربعة بتسجيله هدفًا وصنع هدفين وتسببه بركلة جزاء سجلها ميلنر.[71] تمت مكافأته لاحقًا على مستواه بحصوله على جائزة لاعب الشهر في الدوري الإنجليزي الممتاز، ليصبح أول مدافع يحصل على هذه الجائزة منذ ميكاه ريتشاردز في عام 2007.[72] تبع ذلك المزيد من التقديرات في مطلع العام، عندما تم اختياره في فريق اليويفا لعام 2019.[73] ثم لعب ألكسندر–أرنولد دور البطولة في فوز ليفربول 2–1 على وولفرهامبتون حيث مدد النادي مسيرته الخالية من الهزائم في الدوري إلى 40 مباراة. خلال اللقاء، صنع هدف الكابتن جوردان هندرسون الافتتاحي، ليصبح أول مدافع في تاريخ المسابقة يصل إلى 10+ في أكثر من موسم.[74]

قرب نهاية فبراير، بعد الفوز 3–2 على وست هام يونايتد، عادل رقمه في الدوري من الموسم السابق ورفع رصيده الإجمالي في الدوري الممتاز إلى 25، ليصبح ثالث أصغر لاعب في تاريخ المسابقة حقق هذا العدد من التمريرات الحاسمة خلف سيسك فابريجاس وواين روني.[75] تم إيقاف الموسم مؤقتًا بين مارس ويونيو بسبب تفشي جائحة فيروس كورونا، وبعد الاستئناف صنع ألكساندر-أرنولد هدف ليفربول في الفوز بأول لقب للدوري منذ 30 سنة، والأول في حقبة الدوري الإنجليزي الممتاز.[76] مع تأمين اللقب، حطم رقمه القياسي في الجولة ما قبل الأخيرة من الموسم عندما صنع هدف فيرمينو في الفوز 5–3 على تشيلسي.[77] لمساهماته خلال الموسم، حصل على جائزة أفضل لاعب شاب في الدوري الإنجليزي الممتاز، وفاز بجائزة أفضل لاعب شاب في إنجلترا، وتم اختياره في فريق العام من اتحاد لاعبي كرة القدم المحترفين.[78][79][80]

مسيرته الدولية[عدل]

مثل ألكساندر-أرنولد إنجلترا في كأس العالم 2018 في روسيا.

الشباب[عدل]

مثل ألكساندر-أرنولد إنجلترا في مختلف مستويات الشباب وشارك في كأس العالم تحت 17 سنة لكرة القدم 2015 في تشيلي.[81] كما سجل ثلاثة أهداف لمنتخب إنجلترا تحت 19 سنة، بما في ذلك ثنائية ضد كرواتيا وأخرى ضد إسبانيا والتي ضمنت تأهل إنجلترا لبطولة أوروبا تحت 19 عامًا 2017.[82][83] لم يشارك في البطولة نفسها حيث توصل ليفربول إلى اتفاق مع إنجلترا لإراحته قبل موسم الدوري في الموسم التالي، لكن الأسود الثلاثة ذهبوا إلى هزيمة البرتغال في النهائي ليحصدوا أول لقب لهم على الإطلاق في المسابقة.[26][84] في الشهر التالي للبطولة، تم استدعاؤه إلى منتخب إنجلترا تحت 21 سنة لأول مرة في تصفيات بطولة أمم أوروبا تحت 21 سنة 2019 ضد هولندا ولاتفيا، وشارك لأول مرة في الفوز 3–0 على الأخير. تبع ذلك مشاركتان إضافيتان مع المنتخب تحت 21 سنة قبل أن يتم ترقيته وتثبيت مكانته داخل معسكر إنجلترا الأول.[85][86]

المنتخب الأول[عدل]

في مارس 2018، بينما كان جزءًا من فريق تحت 21 سنة، تمت دعوة ألكساندر-أرنولد للتدرب مع المنتخب الوطني الأول لأول مرة قبل المباريات الودية ضد إيطاليا وهولندا.[87] تلقى أول استدعاء له في مايو 2018 عندما تم اختياره في تشكيلة غاريث ساوثغيت للمشاركة في كأس العالم 2018.[88] تبع ظهوره الأول في 7 يونيو 2018 عندما شارك كأساسي في مباراة ودية انتهت بالفوز 2–0 أمام كوستاريكا قبل البطولة على إيلاند رود.[89] شارك الكسندر–أرنولد لأول مرة في المسابقة في 28 يونيو، حيث شارك كأساسي في الخسارة 1–0 في دور المجموعات أمام بلجيكا، بعد أن تأهل الفريقان بالفعل إلى الأدوار الاقصائية. وبذلك أصبح رابع مراهق فقط يشارك كأساسي في مباراة مع إنجلترا في كأس العالم.[90] وكان ذلك ظهوره الوحيد حيث كان كيران تريبير مفضلًا في مركز الظهير الأيمن وشارك طوال الوقت حيث هُزمت إنجلترا أمام كرواتيا في الدور نصف النهائي، ثم مرة أخرى من قبل بلجيكا في مباراة تحديد المركز الثالث.[91]

في 15 نوفمبر 2018، خلال مباراة دولية ودية، أقيمت على شرف واين روني، سجل ألكساندر-أرنولد أول هدف دولي له حيث سجلت إنجلترا فوزًا 3–0 أمام الولايات المتحدة على ملعب ويمبلي.[92] وبذلك، وفي سن 20 عامًا و39 يومًا، أصبح أصغر لاعب من ليفربول منذ مايكل أوين في عام 1999 يسجل للمنتخب الوطني.[93] في يونيو 2019، كان جزءًا من تشكيلة إنجلترا التي انهت البطولة الافتتاحية لدوري الأمم الأوروبية في المركز الثالث ولعب المباراة كاملة في الفوز بركلات الترجيح على سويسرا في مباراة تحديد المركز الثالث.[94]

الإحصائيات[عدل]

النادي[عدل]

آخر تحديث 20 سبتمبر 2020.
المباريات والأهداف حسب النادي والموسم والمسابقة
النادي الموسم الدوري كأس الاتحاد الإنجليزي كأس الرابطة أوروبا أخرى المجموع
الدرجة الظهور الأهداف الظهور الأهداف الظهور الأهداف الظهور الأهداف الظهور الأهداف الظهور الأهداف
ليفربول 2016–17[95] الدوري الإنجليزي 7 0 2 0 3 0 12 0
2017–18[96] الدوري الإنجليزي 19 1 2 0 0 0 12[أ] 2 33 3
2018–19[97] الدوري الإنجليزي 29 1 0 0 0 0 11[أ] 0 40 1
2019–20[98] الدوري الإنجليزي 38 4 0 0 0 0 7[أ] 0 4[ب] 0 49 4
2020–21[99] الدوري الإنجليزي 2 0 0 0 0 0 0 0 0 0 2 0
الإجمالي 95 6 4 0 3 0 30 2 4 0 136 8
  1. أ ب ت المباريات في دوري أبطال أوروبا
  2. ^ مباراة واحدة في درع الاتحاد الإنجليزي، ومباراة في كأس السوبر الأوروبي، ومباراتين في كأس العالم للأندية

المنتخب[عدل]

آخر تحديث 8 سبتمبر 2020.[100]
المباريات والأهداف حسب المنتخب الوطني والعام
المنتخب الوطني العام الظهور الأهداف
إنجلترا 2018 5 1
2019 4 0
2020 2 0
المجموع 11 1
آخر تحديث 8 سبتمبر 2020.

قائمة الأهداف والنتائج مع منتخب إنجلترا الأول.[100]

قائمة الاهداف الدولية التي سجلها ترنت ألكساندر-أرنولد
# التاريخ المكان م. الخصم الهدف النتيجة المسابقة م.
1 15 نوفمبر 2018 ملعب ويمبلي، لندن، إنجلترا 5  الولايات المتحدة 2–0 3–0 ودية [92]

الإنجازات[عدل]

ألكساندر-أرنولد (أقصى اليمين) كان جزءًا من تشكيلة ليفربول التي فازت بلقب دوري أبطال أوروبا في عام 2019.

ليفربول

إنجلترا

الفردية

المراجع[عدل]

  1. ^ "FIFA World Cup Russia 2018: List of Players: England" (PDF). FIFA. 15 يوليو 2018. ص. 10. مؤرشف من الأصل (PDF) في 2019-12-06.
  2. ^ "Trent Alexander-Arnold: Overview". ESPN. مؤرشف من الأصل في 2020-09-25. اطلع عليه بتاريخ 2020-09-05.
  3. ^ "T. Alexander-Arnold: Summary". Soccerway. Perform Group. مؤرشف من الأصل في 2020-09-25. اطلع عليه بتاريخ 2020-09-05.
  4. ^ Marsden, Rory. "Liverpool's Trent Alexander-Arnold Talks Midfield Role, Steven Gerrard". Bleacher Report (بالإنجليزية). Archived from the original on 2020-09-25. Retrieved 2020-09-25.
  5. ^ Hogg، Marcus (15 يناير 2017). "Who is Trent Alexander-Arnold? All you need to know about Liverpool youngster as he starts at Old Trafford". Daily Mirror. London. مؤرشف من الأصل في 2018-03-11. اطلع عليه بتاريخ 2018-03-11.
  6. ^ Birkett، Alan. "Trent Alexander-Arnold – Footballer, Liverpool Football Club". Educate Magazine. مؤرشف من الأصل في 2020-09-25. اطلع عليه بتاريخ 2020-06-28.
  7. ^ Kelly، Andy (28 نوفمبر 2017). "Why Liverpool's Trent Alexander-Arnold is happy, still dreaming and committed to being a defender". Liverpool Echo. مؤرشف من الأصل في 2018-04-18. اطلع عليه بتاريخ 2018-04-18.
  8. أ ب ت ث Pearce، James (1 نوفمبر 2019). "Trent Alexander-Arnold exclusive: 15 moments that have shaped my career". The Athletic. مؤرشف من الأصل في 2019-11-01. اطلع عليه بتاريخ 2019-11-01.
  9. ^ Roan، Dan (11 مايو 2018). "Trent Alexander-Arnold: Liverpool's local boy on family values & shining on world stage". BBC Sport. مؤرشف من الأصل في 2018-05-12. اطلع عليه بتاريخ 2018-05-12.
  10. ^ "Trent Alexander-Arnold". Liverpool F.C. مؤرشف من الأصل في 2017-05-05.
  11. ^ Pearce، James (5 مايو 2017). "Trent Alexander-Arnold exclusive – My Liverpool dream came true but I'm only just getting started". Liverpool Echo. مؤرشف من الأصل في 2018-03-11. اطلع عليه بتاريخ 2018-03-11.
  12. ^ Pearce، James (12 مايو 2017). "Pep Lijnders Liverpool Q&A – on Trent Alexander-Arnold and the Reds' most important signing". Liverpool Echo. مؤرشف من الأصل في 2018-03-11. اطلع عليه بتاريخ 2018-03-11.
  13. ^ "Meet Liverpool's Legend In The Making, Trent Alexander-Arnold". The Red Bulletin. مؤرشف من الأصل في 2020-09-25. اطلع عليه بتاريخ 2020-04-17.
  14. ^ Joyce، Paul (24 أكتوبر 2016). "Liverpool prodigy set to make debut against Tottenham after endorsement from Gerrard". Daily Express. London. مؤرشف من الأصل في 2018-04-12. اطلع عليه بتاريخ 2018-03-11.
  15. ^ "Match centre: Swindon v Liverpool". Liverpool F.C. 2 أغسطس 2015. مؤرشف من الأصل في 2017-09-16. اطلع عليه بتاريخ 2017-03-23.
  16. ^ Walsh، Kristian (3 أغسطس 2015). "Liverpool FC teen Trent Alexander-Arnold: Who the Reds' latest young star is after debut against Swindon". Liverpool Echo. مؤرشف من الأصل في 2018-07-09. اطلع عليه بتاريخ 2018-07-09.
  17. ^ Price، Glenn (28 سبتمبر 2016). "Trent Alexander-Arnold hopeful of chance in Liverpool first team". ESPN. مؤرشف من الأصل في 2018-03-11. اطلع عليه بتاريخ 2018-03-11.
  18. ^ Reddy، Luke (25 أكتوبر 2016). "Liverpool 2–1 Tottenham Hotspur". BBC Sport. مؤرشف من الأصل في 2018-03-11. اطلع عليه بتاريخ 2018-03-11.
  19. ^ "Liverpool's Alexander-Arnold's Utd family ties". ESPN.com (بالإنجليزية). 30 Nov 2016. Archived from the original on 2020-09-25. Retrieved 2020-09-25.
  20. ^ "Team of the Round: A stand-out XI from EFL Cup Round Four". English Football League. 18 أكتوبر 2016. مؤرشف من الأصل في 2018-07-09. اطلع عليه بتاريخ 2018-07-09.
  21. ^ Carroll، James (8 نوفمبر 2016). "Trio commit long-term futures to LFC by signing new deals". Liverpool F.C. مؤرشف من الأصل في 2017-08-17. اطلع عليه بتاريخ 2016-11-09.
  22. ^ "Trent Alexander-Arnold when he was Liverpool mascot, Slaven Bilic on Jose Mourinho: Paper Talk". Fox Sports. 30 نوفمبر 2016. مؤرشف من الأصل في 2017-06-09. اطلع عليه بتاريخ 2018-03-11.
  23. ^ Storey، Daniel (1 ديسمبر 2016). "16 Conclusions: EFL Cup quarter-finals". Football365. Ole Media Group. مؤرشف من الأصل في 2017-08-16. اطلع عليه بتاريخ 2018-03-11.
  24. ^ Usher، Dave (14 ديسمبر 2016). "Adam Lallana's man-of-the-match performance leads Liverpool to victory". ESPN. مؤرشف من الأصل في 2018-03-11. اطلع عليه بتاريخ 2018-03-11.
  25. ^ Peach، Simon (15 يناير 2017). "Zlatan Ibrahimovic to the rescue as Manchester United fight back to claim point against Liverpool". Irish Independent. Dublin. مؤرشف من الأصل في 2018-03-11. اطلع عليه بتاريخ 2018-03-11.
  26. أ ب Kelly، Andy (3 يوليو 2017). "No Trent Alexander-Arnold with England as Liverpool youngster prepares for huge season". Liverpool Echo. مؤرشف من الأصل في 2018-03-11. اطلع عليه بتاريخ 2018-03-11.
  27. أ ب Doyle، Ian (9 مايو 2017). "The 2017 Liverpool Players' Awards – Relive coverage of the end-of-season event at Anfield". Liverpool Echo. مؤرشف من الأصل في 2018-03-11. اطلع عليه بتاريخ 2018-03-11.
  28. ^ Doyle، Ian (20 مايو 2017). "Liverpool's Trent Alexander-Arnold and Ben Woodburn up for award – but where's Harry Wilson?". Liverpool Echo. مؤرشف من الأصل في 2018-03-11. اطلع عليه بتاريخ 2018-03-11.
  29. ^ "McBurnie named PL2 Player of the Season". Premier League. 24 مايو 2017. مؤرشف من الأصل في 2017-05-24. اطلع عليه بتاريخ 2017-06-19.
  30. ^ Lynch، David (28 فبراير 2018). "Trent: Competition has to be a part of LFC – fighting for your place is healthy". Liverpool F.C. مؤرشف من الأصل في 2018-09-06. اطلع عليه بتاريخ 2018-09-06.
  31. ^ Dawkes، Phil (15 أغسطس 2017). "1899 Hoffenheim 1–2 Liverpool". BBC Sport. مؤرشف من الأصل في 2018-03-11. اطلع عليه بتاريخ 2018-03-11.
  32. ^ "Youngest debut goalscorers". LFCHistory.net. مؤرشف من الأصل في 2017-08-16. اطلع عليه بتاريخ 2018-03-11.
  33. ^ Burton، Chris (17 أكتوبر 2017). "Liverpool record Champions League firsts with seven goal Mauling". Goal.com. Perform Group. مؤرشف من الأصل في 2018-03-11. اطلع عليه بتاريخ 2018-03-11.
  34. ^ Bascombe، Chris؛ Bull، JJ (26 ديسمبر 2017). "Liverpool 5 Swansea City 0: Roberto Firmino stars in five-goal rout of Swans". The Daily Telegraph. London. مؤرشف من الأصل في 2018-03-11. اطلع عليه بتاريخ 2018-03-11.
  35. ^ Liew، Jonathan (3 أبريل 2018). "Why Trent Alexander-Arnold's Liverpudlian roots mean so much in the era of football's global village". The Independent. London. مؤرشف من الأصل في 2018-04-05. اطلع عليه بتاريخ 2018-04-05.
  36. ^ Twelves، Ben (4 أبريل 2018). "Liverpool 3–0 Man City: Player Ratings". This Is Anfield. Soccer Publishing. مؤرشف من الأصل في 2019-06-09. اطلع عليه بتاريخ 2018-04-05.
  37. ^ Lynch، David (25 أبريل 2018). "'It means everything' – Trent on semi-final buzz". Liverpool F.C. مؤرشف من الأصل في 2018-04-26. اطلع عليه بتاريخ 2018-04-26.
  38. أ ب Prenderville، Liam (10 مايو 2018). "Mohamed Salah scoops TWO prizes at Liverpool Players' Awards – before making frantic dash to London for FWA dinner". Daily Mirror. London. مؤرشف من الأصل في 2018-05-29. اطلع عليه بتاريخ 2018-05-10.
  39. ^ Chakraborty، Sushan (26 مايو 2018). "Champions League Final: Player Ratings From Real Madrid's 3–1 Win Over Liverpool". 90min. HT Media. مؤرشف من الأصل في 2019-06-17. اطلع عليه بتاريخ 2018-05-26.
  40. ^ Taylor، Daniel (26 مايو 2018). "Real Madrid win Champions League as brilliant Bale sinks Liverpool". The Guardian. London. مؤرشف من الأصل في 2018-05-27. اطلع عليه بتاريخ 2018-05-27.
  41. ^ Williams، Sam (1 يوليو 2018). "Liverpool trio nominated for 2018 Golden Boy award". Liverpool F.C. مؤرشف من الأصل في 2018-07-01. اطلع عليه بتاريخ 2018-07-02.
  42. ^ Franchi, Massimo (17 Dec 2018). "Golden Boy 2018, il trionfo di De Ligt" [Golden Boy 2018, the triumph of De Ligt]. Tuttosport (بالإيطالية). Archived from the original on 2018-12-17. Retrieved 2018-12-17.
  43. ^ Raynor، Dominic (15 سبتمبر 2018). "Spurs 1–2 Liverpool: Five talking points from Wembley". Liverpool F.C. مؤرشف من الأصل في 2018-09-15. اطلع عليه بتاريخ 2018-09-15.
  44. ^ Shaw، Chris (8 أكتوبر 2018). "Trent named on Kopa Trophy shortlist". Liverpool F.C. مؤرشف من الأصل في 2019-06-17. اطلع عليه بتاريخ 2018-10-08.
  45. ^ Gott، Tom (5 ديسمبر 2018). "The 4 Former Ballon d'Or Winners Who Voted for Trent Alexander-Arnold in Kopa Trophy". 90min. HT Media. مؤرشف من الأصل في 2019-06-17. اطلع عليه بتاريخ 2018-12-06.
  46. ^ Poli، Raffaele؛ Besson، Roger؛ Ravenel، Loïc (5 نوفمبر 2018). "Updated transfer valuations: Mbappé takes the lead". International Centre for Sports Studies (CIES). مؤرشف من الأصل في 2018-12-18. اطلع عليه بتاريخ 2018-11-05.
  47. ^ Poli، Raffaele؛ Besson، Roger؛ Ravenel، Loïc (7 يناير 2019). "Brand new list of top transfer values for big-5 league players". International Centre for Sports Studies (CIES). مؤرشف من الأصل في 2019-01-10. اطلع عليه بتاريخ 2019-01-10.
  48. ^ Tolmich، Ryan (27 فبراير 2019). "Alexander-Arnold sets Premier League assist record as Liverpool crush Watford". Goal.com. Perform Group. مؤرشف من الأصل في 2019-06-09. اطلع عليه بتاريخ 2019-02-28.
  49. ^ Price، Glenn (5 أبريل 2019). "Trent becomes LFC's fifth-youngest player to reach 50 PL appearances". Liverpool F.C. مؤرشف من الأصل في 2019-04-05. اطلع عليه بتاريخ 2019-04-05.
  50. ^ "Liverpool go top with Salah winner in fightback against Southampton". ESPN. 5 أبريل 2019. مؤرشف من الأصل في 2019-04-05. اطلع عليه بتاريخ 2019-04-05.
  51. ^ Shaw، Chris (20 أبريل 2019). "Trent named on PFA Young Player of the Year shortlist". Liverpool F.C. مؤرشف من الأصل في 2019-04-21. اطلع عليه بتاريخ 2019-04-21.
  52. ^ Kennerley، Ross (28 أبريل 2019). "Raheem Sterling Wins PFA Young Player of the Year Award After Magnificent Season With Man City". 90min. HT Media. مؤرشف من الأصل في 2019-06-17. اطلع عليه بتاريخ 2019-04-29.
  53. ^ "PFA Premier League Team of the Year". Professional Footballers' Association. 25 أبريل 2019. مؤرشف من الأصل في 2019-05-10. اطلع عليه بتاريخ 2019-04-25.
  54. ^ "Liverpool's flying full-backs Alexander-Arnold and Robertson make Premier League assist history". Goal.com. Perform Group. 4 مايو 2019. مؤرشف من الأصل في 2019-05-06. اطلع عليه بتاريخ 2019-05-05.
  55. ^ Ouzia، Malik (7 مايو 2019). "Trent Alexander-Arnold explains match-winning assist for Liverpool vs Barcelona". Evening Standard. مؤرشف من الأصل في 2019-05-07. اطلع عليه بتاريخ 2019-05-07.
  56. ^ "Alexander-Arnold breaks Premier League assist record for defenders". Goal.com. Perform Group. 12 مايو 2019. مؤرشف من الأصل في 2019-05-13. اطلع عليه بتاريخ 2019-05-13.
  57. ^ Hopkins، Oliver. "He's Running The Game From Right-Back: Sit Back And Watch A Trent Alexander-Arnold Data Dive". StatsPerform. Opta. مؤرشف من الأصل في 2020-09-25. اطلع عليه بتاريخ 2020-04-17.
  58. ^ Jabbar، Nasir (1 يونيو 2019). "Liverpool's Trent Alexander-Arnold Makes Champions League Final History". Sport Bible. مؤرشف من الأصل في 2019-06-02. اطلع عليه بتاريخ 2019-06-02.
  59. ^ "UEFA Champions League Squad of the Season". UEFA. 2 يونيو 2019. مؤرشف من الأصل في 2019-07-12. اطلع عليه بتاريخ 2019-09-01.
  60. ^ "Champions League positional awards: meet the nominees". UEFA. 8 أغسطس 2019. مؤرشف من الأصل في 2019-09-12. اطلع عليه بتاريخ 2019-09-01.
  61. ^ Hunter, Andy (9 أغسطس 2019). "Liverpool hardly break sweat to leave Canaries all a flutter". The Irish Times. مؤرشف من الأصل في 2019-08-10. اطلع عليه بتاريخ 2019-08-31.
  62. ^ Smith, Chris (9 أغسطس 2019). "Trent Alexander-Arnold sets new Liverpool record by matching Mesut Özil feat". Squawka. مؤرشف من الأصل في 2019-08-31. اطلع عليه بتاريخ 2019-08-31.
  63. ^ Taylor, Daniel (14 أغسطس 2019). "Liverpool sink Chelsea to lift Super Cup thanks to Adrián shootout save". The Guardian. مؤرشف من الأصل في 2019-12-11. اطلع عليه بتاريخ 2019-08-31.
  64. ^ "Who of Willems, Tomori, Djenepo, Hendrick, Maddison, Cresswell, Alexander-Arnold or Kante produced the finest effort?". Premier League. 4 أكتوبر 2019. مؤرشف من الأصل في 2019-10-07. اطلع عليه بتاريخ 2019-10-04.
  65. ^ Shaw، Chris (21 أكتوبر 2019). "Seven Liverpool stars named on Ballon d'Or shortlist". Liverpool F.C. مؤرشف من الأصل في 2019-10-22. اطلع عليه بتاريخ 2019-10-22.
  66. ^ Carroll، James (2 نوفمبر 2019). "Trent Alexander-Arnold becomes fourth-quickest to LFC landmark". Liverpool F.C. مؤرشف من الأصل في 2019-11-02. اطلع عليه بتاريخ 2019-11-02.
  67. ^ Shaw، Chris (2 ديسمبر 2019). "Virgil van Dijk finishes runner-up for 2019 Ballon d'Or". Liverpool F.C. مؤرشف من الأصل في 2019-12-03. اطلع عليه بتاريخ 2019-12-03.
  68. ^ Morgan، Dan (3 ديسمبر 2019). "The Liverpool achievement nobody noticed simply adds to what everybody already knew". Liverpool.com. Reach. مؤرشف من الأصل في 2019-12-03. اطلع عليه بتاريخ 2019-12-03.
  69. ^ Roche، Calum (18 ديسمبر 2019). "Trent Alexander-Arnold tops 2019 Premier League assists chart". Diario AS. مؤرشف من الأصل في 2019-12-19. اطلع عليه بتاريخ 2019-12-19.
  70. ^ Poole، Harry (21 ديسمبر 2019). "Flamengo 0–1: Roberto Firmino's extra-time strike delivers first Club World Cup for Liverpool". BBC Sport. مؤرشف من الأصل في 2020-01-03. اطلع عليه بتاريخ 2019-12-22.
  71. ^ "Trent Alexander-Arnold is a unique playmaker in Liverpool's red machine". 26 ديسمبر 2019. مؤرشف من الأصل في 2020-01-02. اطلع عليه بتاريخ 2020-01-04.
  72. ^ "Alexander-Arnold wins EA SPORTS Player of the Month". Premier League. 10 يناير 2020. مؤرشف من الأصل في 2020-01-10. اطلع عليه بتاريخ 2020-01-10.
  73. ^ "Revealed - Team of the Year 2019". UEFA. 15 يناير 2020. مؤرشف من الأصل في 2020-01-15. اطلع عليه بتاريخ 2020-01-15.
  74. ^ Lusby، Jack (24 يناير 2019). "Trent delivers a Premier League first – 5 key stats from Wolves 1-2 Liverpool". This Is Anfield. مؤرشف من الأصل في 2020-01-24. اطلع عليه بتاريخ 2019-01-24.
  75. ^ "Trent Alexander-Arnold's assist record for Liverpool analysed". Sky Sports. 24 فبراير 2020. مؤرشف من الأصل في 2020-02-25. اطلع عليه بتاريخ 2020-02-25.
  76. ^ McVeigh، Niall؛ Smyth، Rob؛ Hytner، Mike؛ Graham، Bryan؛ Murray، Scott (26 يونيو 2020). "Liverpool are crowned Premier League champions – reaction as it happened". The Guardian. مؤرشف من الأصل في 2020-09-25. اطلع عليه بتاريخ 2020-07-28.
  77. ^ Bekker، Liam (23 يوليو 2020). "Alexander-Arnold makes EPL history". مؤرشف من الأصل في 2020-09-25. اطلع عليه بتاريخ 2020-07-28.
  78. ^ "Alexander-Arnold named TAG Heuer Young Player of the Season". Premier League. 14 أغسطس 2020. مؤرشف من الأصل في 2020-09-25. اطلع عليه بتاريخ 2020-08-14.
  79. أ ب Shaw، Chris (8 سبتمبر 2020). "Five Reds named in 2019-20 PFA Team of the Year". Liverpool Football Club. مؤرشف من الأصل في 2020-09-25. اطلع عليه بتاريخ 2020-09-08.
  80. أ ب Shaw، Chris (8 سبتمبر 2020). "Trent Alexander-Arnold named PFA Young Player of the Year". Liverpool Football Club. مؤرشف من الأصل في 2020-09-25. اطلع عليه بتاريخ 2020-09-08.
  81. ^ "Trent Alexander-Arnold says his grasroots days in Liverpool don't feel that long ago". The Football Association. 6 يوليو 2018. مؤرشف من الأصل في 2018-07-06. اطلع عليه بتاريخ 2018-07-06.
  82. ^ "A brace from Liverpool's Trent Alexander-Arnold not enough to rescue a draw in Bangor". The Football Association. 12 نوفمبر 2016. مؤرشف من الأصل في 2016-11-15. اطلع عليه بتاريخ 2016-11-29.
  83. ^ "Trent Alexander-Arnold at the Double as U19s qualify for Euros". The Football Association. 24 مارس 2017. مؤرشف من الأصل في 2017-06-26. اطلع عليه بتاريخ 2018-03-11.
  84. ^ Ames، Nick (15 يوليو 2017). "England win European Under-19 Championship as youth shines again". The Observer. London. مؤرشف من الأصل في 2018-03-11. اطلع عليه بتاريخ 2018-03-11.
  85. ^ Lusby، Jack (24 أغسطس 2017). "Trent Alexander-Arnold earns 1st England U21s call-up among 3 Liverpool players". This Is Anfield. Soccer Publishing. مؤرشف من الأصل في 2018-03-11. اطلع عليه بتاريخ 2018-03-11.
  86. ^ Fisher، Ben (5 سبتمبر 2017). "England Under-21s serve up exhilarating fare in easy victory over Latvia". The Guardian. London. مؤرشف من الأصل في 2017-11-04. اطلع عليه بتاريخ 2017-11-03.
  87. ^ Shaw، Chris (20 مارس 2018). "Trent trains with senior England squad". Liverpool F.C. مؤرشف من الأصل في 2018-03-20. اطلع عليه بتاريخ 2018-03-20.
  88. ^ "England World Cup squad: Trent Alexander-Arnold in 23-man squad". BBC Sport. 16 مايو 2018. مؤرشف من الأصل في 2018-05-16. اطلع عليه بتاريخ 2018-05-16.
  89. ^ McNulty، Phil (7 يونيو 2018). "England 2–0 Costa Rica". BBC Sport. مؤرشف من الأصل في 2018-06-07. اطلع عليه بتاريخ 2018-06-07.
  90. ^ "Liverpool teenager Alexander-Arnold joins exclusive England World Cup club". Goal.com. Perform Group. 28 يونيو 2018. مؤرشف من الأصل في 2018-06-28. اطلع عليه بتاريخ 2018-06-28.
  91. ^ Matchett، Karl (14 يوليو 2018). "Liverpool trio not involved as England lose to Belgium in World Cup third-place playoff". This Is Anfield. Soccer Publishing. مؤرشف من الأصل في 2018-07-14. اطلع عليه بتاريخ 2018-07-15.
  92. أ ب McNulty، Phil (15 نوفمبر 2018). "England 3–0 USA". BBC Sport. مؤرشف من الأصل في 2018-11-15. اطلع عليه بتاريخ 2018-11-15.
  93. ^ "Alexander-Arnold becomes youngest Liverpool player in 20 years to score for England". Goal.com. Perform Group. 15 نوفمبر 2018. مؤرشف من الأصل في 2018-11-19. اطلع عليه بتاريخ 2018-11-19.
  94. ^ Smyth، Rob (9 يونيو 2019). "England beat Switzerland on penalties to secure third place in Nations League third place play-off". The Guardian. مؤرشف من الأصل في 2019-06-09. اطلع عليه بتاريخ 2019-06-09.
  95. ^ "مباريات Trent Alex-Arnold في موسم 2016/2017". سوكربيز. Centurycomm. اطلع عليه بتاريخ 2018-03-11.
  96. ^ "مباريات Trent Alex-Arnold في موسم 2017/2018". سوكربيز. Centurycomm. اطلع عليه بتاريخ 2018-06-28.
  97. ^ "مباريات Trent Alex-Arnold في موسم 2018/2019". سوكربيز. Centurycomm. اطلع عليه بتاريخ 2019-06-09.
  98. ^ "مباريات Trent Alex-Arnold في موسم 2019/2020". سوكربيز. Centurycomm. اطلع عليه بتاريخ 2020-09-05.
  99. ^ "مباريات Trent Alex-Arnold في موسم 2020/2021". سوكربيز. Centurycomm. اطلع عليه بتاريخ 2020-09-12.
  100. أ ب "Alexander-Arnold, Trent". فرق كرة القدم الوطنية. Benjamin Strack-Zimmerman. اطلع عليه بتاريخ 2020-09-05.
    McNulty، Phil (5 سبتمبر 2020). "Iceland 0–1 England". BBC Sport. مؤرشف من الأصل في 2020-09-25. اطلع عليه بتاريخ 2020-09-05.
  101. أ ب ت "Trent Alexander-Arnold: Overview". Premier League. مؤرشف من الأصل في 2020-09-25. اطلع عليه بتاريخ 2020-09-05.
  102. ^ McNulty، Phil (14 مايو 2022). "Chelsea 0–0 Liverpool". BBC Sport. مؤرشف من الأصل في 2022-05-13. اطلع عليه بتاريخ 2022-05-14.
  103. ^ McNulty، Phil (27 فبراير 2022). "Chelsea 0–0 Liverpool". BBC Sport. مؤرشف من الأصل في 2022-05-11. اطلع عليه بتاريخ 2022-02-27.
  104. ^ McNulty، Phil (1 يونيو 2019). "Tottenham Hotspur 0–2 Liverpool". BBC Sport. مؤرشف من الأصل في 2019-09-05. اطلع عليه بتاريخ 2019-06-01.
  105. ^ McNulty، Phil (26 مايو 2018). "Real Madrid 3–1 Liverpool". BBC Sport. مؤرشف من الأصل في 2019-05-21. اطلع عليه بتاريخ 2018-05-27.
  106. ^ Rose، Gary (14 أغسطس 2019). "Liverpool 2–2 Chelsea". BBC Sport. مؤرشف من الأصل في 2019-08-14. اطلع عليه بتاريخ 2019-08-15.
  107. ^ Poole، Harry (21 ديسمبر 2019). "Liverpool 1–0 Flamengo". BBC Sport. مؤرشف من الأصل في 2019-12-22. اطلع عليه بتاريخ 2019-12-21.
  108. ^ McNulty، Phil (9 يونيو 2019). "Switzerland 0–0 England". BBC Sport. مؤرشف من الأصل في 2019-06-11. اطلع عليه بتاريخ 2019-06-12.
  109. ^ "PFA Team of the Year: Paul Pogba, Raheem Sterling and Sadio Mane included in side". BBC Sport. 25 أبريل 2019. مؤرشف من الأصل في 2019-04-27. اطلع عليه بتاريخ 2019-04-25.
  110. ^ Williams، Sam (17 ديسمبر 2018). "Alexander-Arnold runner-up in Golden Boy 2018 award". Liverpool F.C. مؤرشف من الأصل في 2019-04-30. اطلع عليه بتاريخ 2019-04-30.
  111. ^ "UEFA Champions League Squad of the Season". UEFA. 2 يونيو 2019. مؤرشف من الأصل في 2019-07-12. اطلع عليه بتاريخ 2019-06-02.
  112. ^ "UEFA Champions League Defender of the Season". UEFA. 8 أغسطس 2019. مؤرشف من الأصل في 2019-09-12. اطلع عليه بتاريخ 2019-08-08.
  113. ^ "Rankings: How All 55 Male Players Finished". FIFPro World Players' Union. 23 سبتمبر 2019. مؤرشف من الأصل في 2019-09-24. اطلع عليه بتاريخ 2019-10-11.
  114. ^ Bona، Emilia؛ Harris، Peter (21 أكتوبر 2019). "Ballon d'Or nominee Trent's message for city's future generation". liverpoolecho. مؤرشف من الأصل في 2019-10-21. اطلع عليه بتاريخ 2019-10-21.
  115. ^ "IFFHS Awards 2019 – The IFFHS Men World Team of the Year 2019". IFFHS. 30 نوفمبر 2019. مؤرشف من الأصل في 2019-12-02. اطلع عليه بتاريخ 2019-11-30.
  116. ^ "UEFA.com fans' Team of the Year 2019 revealed". UEFA. 15 يناير 2020. مؤرشف من الأصل في 2020-01-15. اطلع عليه بتاريخ 2020-01-15.

وصلات خارجية[عدل]