جوف حقاني

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
جوف حقاني
الاسم اللاتيني
cavitas glenoidalis, fossa glenoidalis
Glenoid cavity of scapula01.png
السطح الضلعي للكتف الأيسر. الجوف الحقاني يظهر باللون الأحمر.

التجويف الحقاني موضح باللون الأحمر. هذا التجويف يتمفصل مع رأس الطرف العلوي من عظم العضد.
التجويف الحقاني موضح باللون الأحمر. هذا التجويف يتمفصل مع رأس الطرف العلوي من عظم العضد.

تفاصيل
معرفات
غرايز ص.207
ترمينولوجيا أناتوميكا 02.4.01.019   تعديل قيمة خاصية معرف ترمينولوجيا أناتوميكا 98 (P1323) في ويكي بيانات
FMA 23275  تعديل قيمة خاصية معرف النموذج التأسيسي في التشريح (P1402) في ويكي بيانات
UBERON ID 0006657  تعديل قيمة خاصية معرف أوبيرون (P1554) في ويكي بيانات
ن.ف.م.ط. D061165  تعديل قيمة خاصية معرف ن.ف.م.ط. (P486) في ويكي بيانات
دورلاند/إلزيفير 12220465

الجوف الحُقَّاني (بالإنجليزية: glenoid cavity) أو (بالإنجليزية: glenoid fossa of scapula) هو جزء من الكتف ، والإسم مأخوذ من اللفظة (باليونانية: gléne) (بمعنى : تَجْوِيف ، نُقْرَة ، مَغْرِز ، socket).

والجوف الحُقاني سطح مفصلي كمثري الشكل يقع على زاوية جانبية من لوح الكتف ، و يتوجه أفقياً وإلى الأمام ، ويتمفصل مع الطرف العلوي من عظم العضد (رأس عظم العضد) ، و جزئه السفلي أوسع من أعلاه ، وقطره الرأسي أطول من العرضي.

هذا التجويف يشكل مع عظم العضد : المفصل الحُقاني العضدي ، الذي هو مفصل زلالي من نوع "الكرة والمقبس" (مفصل كروي). و يثبت عظم العضد في داخل تجويف الحُقاني عن طريق الرأس الطويل لوتر العضلة ذات الرأسين العضدية ، حيث ينشأ هذا الوتر على الحافة العلوية للتجويف الحُقاني ويدور على الكتف ليربط عظم العضد مع التجويف الحُقاني. وتعزز الكفة المدورة أيضاً هذا المفصل بوتر العضلة فوق الشوكة الذي يثبت رأس عظم العضد في التجويف الحُقاني.

التجويف الحُقاني صغير، و يغطي على الأكثر ثلث "كرة" رأس عظم العضد ، وليس عميقاً بما فيه الكفاية ليثبت المفصل. يكتسي سطح التجويف الحُقاني بغضروف نصف شفاف ، و يدور حول حواف التجويف المرتفعة قليلا غضروف ليفي هو الرباط الحُقاني (بالإنجليزية: Glenoid labrum) الذي يدور حول حافة التجويف ويعمل كإطار يعمّق التجويف أكثر بالدوران حوله (انظر الصورة) ليمكّن مفصل الكتف من التثبت. هذا الغضروف عُرضة للتمزق بسبب حركات الكتف المتكررة. في حال التمزق يُعرف بالإسم المختصر الشائع SLAP اختصارا ل (بالإنجليزية: Superior Labral Anterior-Posterior lesion) ، أي : أذية الحافة الأمامية العلوية والحافة السفلية ، أو تمزق الشفا العلوي من الأمام إلى الخلف والتي تعرف اختصارا ب(SLAP tear) تمزق SLAP أو (SLAP lesion) أذية SLAP .[1]

بالمقارنة مع الحُقّ (مفصل الورك) ، فإن الجوف الحُقّاني صغير نسبياً مما يجعل المفصل الحُقاني العضدي (مفصل الكتف) أكثر عرضة للخلع. الأربطة والعضلات القوية تمنع خلع مفصل الكتف في معظم الحالات.

صغر التجويف الحقاني وكونه قليل العمق مسطح قليلاً ، يسمح للمفصل الحقاني العضدي (مفصل الكتف) بأعظم قابلية تحرك بالمقارنة مع كل مفاصل الجسم الأخرى ، مما يتيح 120° درجة انثناء دون مساعدة. وهذا يتحقق أيضا بفضل قابلية الحركة الكبيرة للوح الكتف.

الرباط الحُقاني يُرى فى الصورة مستديرا يحيط بحافة التجويف الحُقاني، ليعمّق هذا التجويف.

التطور[عدل]

تفسيرات البقايا الأحفورية لما تبقى من أحافير هياكل عظمية من نوع : أسترالوبيثكس الإفريقي (STS 7) (باللاتينية: Australopithecus africanus) ومن نوع : أوسترالوبيثيكوس أفارينيسيس (أو: أسترالوبيثكس العفري وتُعرف أيضا باسم : لوسي) (AL 288-1) (الاسم نسبة إلى منطقة عفر الأثيوبية) تشير إلى أن الحفرة الحُقانية كانت متوجهة أكثر لأعلى ناحية الجمجمة في تلك الأنواع ، وذلك بالمقارنة مع البشر في العصر الحديث. وهذا يعكس أهمية وضعية الأطراف العلوية (الذراعين) ، ويقترح أن هذه القرود قد احتفظت بتحورات التحرك الشجري ، أما على الجانب الآخر في البشر المعاصرين ، فإن وضعية الاتجاه الجانبي للحفرة الحُقانية تعكس انخفاض وضعية الذراعين فيهم بالمقارنة مع هذه الأنواع من القردة.

في الديناصورات[عدل]

العظام الرئيسية للحزام الصدري في الديناصورات هي : عظم الكتف والناتئ الغرابي، وكلاهما متمفصلان مباشرة مع الترقوة. ويسمى الجزء من عظم الكتف الذي يتمفصل مع عظم العضد (الذي يوجد في الذراع) باسم الجوف الحُقاني ، والذي أهمية ترجع إلى أنه يحدد نطاق الحركة لعظم العضد.[2]

المراجع[عدل]

هذه المقالة تعتمد على مواد ومعلومات ذات ملكية عامة، من الصفحة رقم 207  الطبعة العشرين لكتاب تشريح جرايز لعام 1918.

انظر أيضا[عدل]

صور اضافية[عدل]