رنين مداري

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
الرنين المداري 4: 2: 1 لأقمار غاليليو الداخلية للمشتري

يحدث الرنين المداري وفق الميكانيكا السماوية عندما يمارس جرمان يدوران تأثيرا جاذبيا دوريا على بعضهما البعض.[1][2][3] ويعود ذلك للفترات المدارية للجرمين ويكونان بنسب عددية صحيحة صغيرة. ويعزز الرنين المداري من التأثير المتبادل للجرمين (مثل قدرتهما على تقييد أو تغيير مدارات بعضهما البعض). وفي معظم الحالات يؤدي الرنين إلى علاقات غير مستقرة، حيث يتبادل الجرمان الزخم وانزياح المدار حتى يصبح الرنين غير موجود. ويقوم الرنين تحت بعض الظروف بعمليات تصحيح واستقرار طالما بقي الجرم في الرنين. مثال على الرنين الرنين بين أقمار المشتري الثلاث غانيميد وأوروبا وأيو حيث تكون نسبة الرنين 1:2:4 . كما أن نسبة الرنين المداري بين بلوتو ونبتون تساوي 2:3. يؤدي عدم الاستقرار في الرنين المداري لأقمار زحل الداخلية إلى نشوء فجوات في حلقات زحل. أما الحالة الخاصة التي تكون نسبة الرنين المداري فيها تساوي 1:1 (بين جرمين بنصفي قطر مدار متساويين) تؤدي في حالة الأجرام الشمسية الكبيرة إلى قذف معظم الأجسام المتواجدة في مداريهما.

انظر ايضا[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ Rivera، E. J.؛ Laughlin، G.؛ Butler، R. P.؛ Vogt، S. S.؛ Haghighipour، N.؛ Meschiari، S. (2010). "The Lick-Carnegie Exoplanet Survey: A Uranus-mass Fourth Planet for GJ 876 in an Extrasolar Laplace Configuration". المجلة الفيزيائية الفلكية. 719 (1): 890–899. Bibcode:2010ApJ...719..890R. arXiv:1006.4244Freely accessible. doi:10.1088/0004-637X/719/1/890. 
  2. ^ Lissauer، J. J.؛ وآخرون. (2011). "Architecture and dynamics of Kepler's candidate multiple transiting planet systems". المجلة الفيزيائية الفلكية. 197 (1): 1–26. Bibcode:2011ApJS..197....8L. arXiv:1102.0543Freely accessible. doi:10.1088/0067-0049/197/1/8. 
  3. ^ "Erratum: A sub-Mercury-sized exoplanet". Nature. 496 (7444): 252. 2013. Bibcode:2013Natur.496..252B. doi:10.1038/nature12067. 
Space stub.gif
هذه بذرة مقالة عن الفضاء الخارجي بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.