متلازمة كلوية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

متلازمة كلوية(بالإنجليزية Nephrotic Syndrome )وتسمى أيضا متلازمة نفروزي أو المتلازمة الكلائية -أوالتناذر النفروزي. وهي عبارة عن مجموعة من الاعراض المرضية التي تنتج عن ضرر يصيب المرشحات الدقيقة للكلى ( الكبيبات ) .وتنقسم متلازمة نفروزي إلى ثلاثة انواع وهي متلازمة كلائية نتيجة امراض تصيب الجسم , ومتلازمة كلائية خلقية سببها مرض وراثي , والنوع الثالث هو متلازمة كلائية اولية غير معروفة السبب.

الاعراض[عدل]

- فقد البروتين في البول

- إنخفاض البروتين في الدم

- تجمع السوائل في الجسم

- إرتفاع الدهون في الدم

-إنتشار المر

- التصلب الكبيبي

- الاعتلال الكبيبي الغشائي

- الاعتلال الكلوي الكبيبي التكاثري الغشائي

- الاعتلال السكري

- الذئبة الحمراء

-الامايلويد

- فيروس نقص المناعة البشري

- نتيجة الأثر الجانبي لبعض الأدوية

- هناك نوع نادر الحدوث حيث تحدث المتلازمة الكلوية بعد الولادة ، وتسمى المتلازمة الكلوية الخلقية (congenital nephropathy)

- تورم العينين – ال[[جفن] ، وخاصة عند الاستيقاظ من النوم، وقد تقل في نهاية اليوم

- تورم الساقين و القدمين

- تورم البطن – الاستسقاء

-تورم الخصية

- نقص كمية البول

- زيادة الوزن

-الارهاق

-فقدان الشهية

- الاسهال .

- الإلتهابات البكتيرية: يكون المصاب بالمرض أكثر عرضة للاصابة بالإلتهابات البكتيرية و ذلك لانخفاض مستوى المناعة في جسمه ( حيث أن البروتينات عنصر مكون للناعة في الجسم ) .

- تجلط الدم في الأوعية

-إرتفاع نسبة الدهون في الدم : الكوليستيرول والدهون الثلاثي

-ضعف النمو لنقص البروتينات

- إرتفاع ضغط الدم

- فشل كلوي

الأسباب[عدل]

المتلازمة الكلوية لها أسباب عديدة، ربما تكون إما نتيجة لمرض يقتصر على الكلى، ويدعى متلازمة الكلوية الأولية، أو أن يكون هناك شرط يؤثر على الكلى وأجزاء أخرى من الجسم، وتسمى متلازمة الكلوية الثانوية.


وتوصف عادة الأسباب الرئيسية لمتلازمة الكلوية من الأنسجة ، أي تغيير الحد الأدنى من المرض (MCD) مثل اعتلال الكلية ,الذي هو السبب الأكثر شيوعا لمتلازمة الكلوية عند الأطفال، و تصلب الكبيبات البؤري القطاعي ، وهو السبب الأكثر شيوعا لمتلازمة الكلوية عند البالغين.


الأسباب الثانوية من المتلازمة الكلوية لديهم نفس الأنماط النسيجية والأسباب الرئيسية، على الرغم من بعض الاختلافات قد يحمل مما يشير إلى سبب ثانوي، مثل إدراج الهيئات . وتوصف عادة من قبل السبب الكامن وراء.

الأسباب الثانوية من نمط نسيجية:

اعتلال الكلية الغشائي (MN):

1-التهاب الكبد ب

2-متلازمة شوغرن

3-الذئبة الحمامية الجهازية (SLE)

4-داء السكري

5-ساركويد

6-الأدوية (مثل الكورتيزون والهيروين، والذهب في الوريد)

7-السرطان

8-العدوى الجرثومية والجذام والزهري 9- مرض طفيلي. (الإصابات بالملاريا )

10-تصلب قطعي للكبيبات البؤري (FSGS)

11-ارتفاع ضغط الدم ,تصلب الكلية

12-نقص المناعة البشرية

13-السمنة

14-فقدان الكلى

15-الحد الأدنى من التغيير المرض (MCD) [4]

16-المسكنات، وخاصة في كبار السن

17- سرطان هودجكين ,الغدد الليمفاوية

18-حساسية

19-لسعة النحل

20التهاب كبيبات الكلى Membranoproliferative

21-التهاب الكبد C

العلاج[عدل]

يتم العلاج بالاساس، إلى معالجة الاعراض. عند تحديد المرض المسبب لهذه المتلازمة وتكون هنالك امكانية لمعالجته، تتم اضافة العلاج المخصص له. التوقف الفوري عن تعاطي الهيروين قد يؤدي إلى اختفاء الاعراض الكليوية. المتلازمة الكلائية الناتجة عن امراض اولية تصيب كبيبات الكلى، تتم معالجتها بواسطة الكورتيكوستيرويدات (Corticosteroids) وادوية كابتة للجهاز المناعي (Immunosuppressive drugs). يكون علاج الحالة عادة - بوصف دواء بريدنيسولون “Prednisolone” وهو من أنواع الكورتيزون، ويؤدي هذا الدواء إلى عودة المسامات في النيفرونات إلى وضعها الطبيعي مما يمكنها من الاحتفاظ بالزلال مرة أخرى.وقد يستمر العلاج لفترة طويلة - شهور - سنوات - مدى الحياة .قد يستدعي الأمر في بعض الحالات اعطاء الزلال "البروتين" عن طريق الوريد في بعض الحالات التي يكون فيها الاستسقاء شديدا، ويعتبر هذا الدواء مكملا وهدفه ازالة الأعراض فقط . قد يستدعي الأمر في بعض الحالات اعطاء مدرات البول للتخلص من السوائل المتجمعة في أنسجة الجسم.وقد يحتاج المريض إلى أدوية لتخفيض مستوى الدهون في الدم .و للمضادات الحيوية لاستمرار التحصين ضد الإصابة بالالتهابات البكتيرية .في حال عدم الاستجابة للأدوية قد يلجأ الطبيب لاستخدام ادوية ثانوية ، أكثر فعالية و أكثر أعراض جانبية . o إذا كان فحص العينة الكلوية يظهر ان المتلازمة الكلوية قد نتجت عن امراض كبيبية اكثر خطورة بخلاف مرض التغير الأدنى ، فقد تكون بحاجة إلى تناول عقاقير قوية مثبطة للمناع ويتم العلاج بواسطة مثبطات الانزيم المحول للانجيوتنسين (Angiotensing Convertin Enzyme - ACE)، وذلك نظرا لمساهمتها في تخفيض ضغط الدم المرتفع وتوفير حماية اضافية للكليتين، وهي تعطى بالجرعة القصوى التي يستطيع المريض تحملها.

عندما تظهر اثار جانبية، مثل السعال الجاف، يتم استبدل هذا الدواء بحاصرات مستقبلات الانجيوتنسين الثاني. كما يمكن، أيضا، معالجة فرط ضغط الدم بواسطة مدرات البول (diuretic). ينبغي لهؤلاء المرضى اتباع نظام غذائي قليل الدهون المشبعة وقليل الصوديوم ويحتوي على كميات سليمة وصحية من البروتين والبوتاسيوم، كما يوصى بممارسة النشاط الجسماني المعتدل.

في حال تفاقم المتلازمة إلى مرحلة الفشل الكلوي، فينبغي البدء بعلاج داعم بواسطة الديال (غسيل الكلى - Dialysis) او اللجوء إلى زرع كلية بدلا من الكلية المتضررة.


وصلات خارجية[عدل]

  • Nephrotic Syndrome Research A team of kidney doctors and scientists from Beth Israel Deaconess Medical Center / Harvard Medical School working to learn more about the cause of Nephrotic Syndrome in children and adults, with an emphasis on the genetic basis of this disease.
  • Childhood Nephrotic Syndrome - National Institute of Diabetes and Digestive and Kidney Diseases (NIDDK), NIH
  • Adult Nephrotic Syndrome - National Institute of Diabetes and Digestive and Kidney Diseases (NIDDK), NIH

Kidcomm.org A resource for parents of children with nephrotic syndrome since 2007

http://www.webteb.com/kidney-urology/diseases/%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AA%D9%84%D8%A7%D8%B2%D9%85%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%83%D9%84%D8%A7%D8%A6%D9%8A%D8%A9-%D9%84%D8%AF%D9%89-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%BA%D9%8A%D9%86#ixzz2OqE4KenU