تيتانيك (فيلم 1997)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Titanic
صورة معبرة عن الموضوع تيتانيك (فيلم 1997)
ملصق الفيلم

المخرج جيمس كاميرون
الإنتاج جيمس كاميرون - جون لاندو
الكاتب جيمس كاميرون
البطولة ليوناردو دي كابريو
كيت وينسليت
الموسيقى جيمس هورنر
توزيع (العالم) - تونتيث سينتشوري فوكس - (الولايات المتحدة وكندا)- باراماونت
تاريخ الصدور 19 ديسمبر 1997
مدة العرض 194 دقيقة
اللغة الأصلية الإنجليزية
الميزانية 200,000,000 $
الإيرادات 2,185,372,302 $
معلومات على ...
allmovie.com ملخص دليل الأفلام العام
IMDb.com صفحة الفيلم
elcinema.com صفحة الفيلم على موقع السينما

تيتانيك (بالإنجليزية: Titanic)، هو فيلم درامي ورومانسي كتبه وأخرجه وشارك بإنتاج جيمس كاميرون، تناول كارثة غرق السفينة العملاقة تيتانيك في أولى رحلاتها عبر المحيط الأطلنطي، أبطال الفيلم هم ليوناردو ديكابريو وكيت وينسليت، ممثلين شخصيتي جاك دوسن وروز ديويت بوكاتر، وهما من طبقات اجتماعية مختلفة وقعوا في الحب على متن الرحلة الأولى لعام 1912 لسفينة آر إم إس تايتانك. شارك في التمثيل بيلي زاين كخطيب بوكاتر، وفرانسيس فيشر كوالدة بوكاتر، وداني نوتشي كصديق دوسن المفضل، لعب بيل باكستن دور رئيس بعثة البحث عن جوهرة قلب المحيط في حطام السفينة، بينما غلوريا ستيوارت أدت دور بوكاتر المسنة (وسميت كالفيرت)، التي روت القصة في عام 1996.

لم يكتمل فيلم تايتانك حتى منتصف عام 1997، فازدادت المشاكل في هوليود وكانت هنالك مناقشة لتشذيب طوله، ولكن المخرج كاميرون أراد إصداره بدون تحرير إضافي. صدر في دور عرض أمريكا الشمالية بواسطة باراماونت في 19 ديسمبر 1997، وبينما أبلى بلاء حسناً في عطلة نهاية أسبوعه الأول، لم تصل مبيعات تذاكر الفيلم ذروتها حتى العالم الجديد. يحمل الفيلم الرقم القياسي لثاني أعلى فيلم حقق ربحاً على الإطلاق، حيث وصلت عوائده عالمياً إلى 1.8 مليار دولار أمريكي. في عام 1998 رشح لأربعة عشر جائزة أوسكار جائزة أكاديمية وربح منها احدى عشرة, من بينها جائزة أفضل فيلم في مهرجان الأوسكار لعام 1997. مع كل من بن هور (1959) وسيد الخواتم: عودة الملك (2003)، حصل تايتانك على أكبر عدد من الجوائز الأكاديمية.[1]

الممثلون[عدل]

جوائز الاوسكار[عدل]

الترشيحات التي لم تفز:

وصلات خارجية[عدل]

المصادر[عدل]

United States film.svg هذه بذرة مقالة عن فيلم أمريكي بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.