شاول كريبك

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

شاول آرون كريبك (ولد في 13 نوفمبر 1940) فيلسوف وعالم منطق أمريكي. فهو أستاذ الشرف في الفلسفة، في جامعة برنستون وأستاذ متميز في الفلسفة في مركز الدراسات العليا بجامعة مدينة نيويورك. ومنذ ستينيات القرن العشرين، كان كريبك شخصية رئيسية في عدد من المجالات المرتبطة بـالمنطق الرياضي، وفلسفة اللغة، وفلسفة الرياضيات، وما وراء الطبيعة، ونظرية المعرفة، ونظرية المجموعات. ولا يزال الكثير من عمله غير منشور أو لا يوجد سوى في شكل تسجيلات صوتية ومخطوطات خاصة. تلقى كريبك جائزة شوك لعام 2001 في المنطق والفلسفة. وفي استطلاع حديث للرأي أجري بين الفلاسفة حجز كريبك مكانه بين العشرة الأوائل لأهم الفلاسفة في السنوات الـ 200 الماضية.[1]

قدم كريبك إسهامات مؤثرة وفريدة لعلم المنطق، وخاصة منطق الموجهات. وعلى غير العادة لفيلسوف محترف، فلم تتجاوز مؤهلاته درجة البكالوريوس من جامعة هارفارد، في الرياضيات. ترك عمله أثرًا عميقًا في الفلسفة التحليلية، وإسهامه الرئيسي كان دلالات منطق الموجهات، بما في ذلك العالم الممكن كما هو موضح في نظام يسمى الآن دلالات كريبك.[2] ومن أهم ما قدمه أيضًا كان قوله أن الضرورة مفهوم "ما وراء طبيعي"، يجب فصله عن المفهوم المعرفي للبداهة، وأن هناك حقائق ضرورية هي حقائق استهلالية، مثل "الماء هو H2O." كما ساهم أيضًا في القراءة الأصلية الخاصة بـلودفيش فيتغنشتاين، والمشار إليها باسم "كريبكنستين." أما عمله الأكثر شهرة فهو التسمية والضرورة (1980).

السيرة الذاتية[عدل]

كان شاول كريبك الابن الأكبر بين ثلاثة أخوة ولدوا لدورثي كريبك والحاخام ماير كريبك.[3] وكان والده زعيم كنيس بيت إيل، التجمع الوحيد للمحافظين في أوماها، نبراسكا، بينما كتبت والدته كتبًا تعليمية يهودية للأطفال. درس شاول وشقيقتاه، مادلين ونيتا، في مدرسة دوندي جريد ومدرسة أوماها سنترال الثانوية. وصف كريبك بالطفل المعجزة، حيث تعلم اللغة العبرية القديمة وهو في سن السادسة، كما كان قد قرأ الأعمال الكاملة لشكسبير قبل سن التاسعة، وأتقن أعمال ديكارت والمسائل الرياضية المعقدة قبل أن ينهي المدرسة الابتدائية.[4][5] كتب كريبك أولى نظريات الاكتمال في منطق الموجهات في عمر السابعة عشر، ثم نشرها بعد ذلك بعام. بعد تخرجه من المدرسة الثانوية عام 1958، التحق كريبك بجامعة هارفارد وتخرج مع مرتبة الشرف حاصلاً على درجة البكالوريوس في الرياضيات. وخلال عام العام الثاني من الدراسة في جامعة هارفارد، علم كريبك منهج المنطق لطلاب سنة التخرج في معهد ماساتشوستس للتقنية. وعند تخرجه (1962) تلقى زمالة فولبرايت، وفي عام 1963 عين في جمعية هارفارد للزملاء.

انظر أيضًا[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ Brian Leiter, Leiter Reports: A Philosophy Blog, "So who *is* the most important philosopher of the past 200 years?"
  2. ^ Jerry Fodor, "Water's water everywhere", London Review of Books, 21 October 2004
  3. ^ Kripke، Saul (2011). Philosophical Troubles: Collected Papers Volume 1. Oxford: Oxford University Press. صفحات xii. ISBN 978-0-19-973015-5. 
  4. ^ Charles McGrath (2006-01-28). "Philosopher, 65, Lectures Not About 'What Am I?' but 'What Is I?'". The New York Times. اطلع عليه بتاريخ 2008-01-23. 
  5. ^ A Companion to Analytic Philosophy (Blackwell Companions to Philosophy), by A. P. Martinich (Editor), E. David Sosa (Editor), 38. Saul Kripke (1940–)

كتابات أخرى[عدل]

  • Taylor Branch (1977), "New Frontiers in American Philosophy: Saul Kripke". New York Times Magazine.
  • Nathan Salmon (1981), Reference and Essence. ISBN 1-59102-215-0 ISBN 978-1-59102-215-2.
  • Consuelo Preti (2002), On Kripke. Wadsworth. ISBN 0-534-58366-0.
  • Scott Soames (2002), Beyond Rigidity: The Unfinished Semantic Agenda of Naming and Necessity. ISBN 0-19-514529-1-.
  • Christopher Hughes (2004), Kripke : Names, Necessity, and Identity. ISBN 0-19-824107-0.
  • G.W. Fitch (2005), Saul Kripke. ISBN 0-7735-2885-7.
  • Martin Kusch (2006), A sceptical Guide to Meaning and Rules. Defending Kripke's Wittgenstein. Acumben: Publishing Limited.
  • Arif Ahmed (2007), Saul Kripke. New York, NY; London: Continuum. ISBN 0-8264-9262-2.
  • Christopher Norris (2007), Fiction, Philosophy and Literary Theory: Will the Real Saul Kripke Please Stand Up? London: Continuum

وصلات خارجية[عدل]