العلاقات المغربية الإفوارية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
العلاقات بين المغرب وساحل العاج
المغرب ساحل العاج
Relations entre le Maroc et la Côte d'Ivoire.svg

السفارات
سفارة ساحل العاج في المغرب
  السفير : إدريس تراوري
  العنوان : 7، شارع أولاد سعيد، السويسي، الرباط
سفارة المغرب في ساحل العاج
  السفير : عبد المالك الكتاني
  العنوان : Rue de la Canabiere, Abidjan

العلاقات المغربية الإفوارية هي علاقات الصداقة والشراكة التي تجمع بين المملكة المغربية وجمهورية ساحل العاج وهما بلدان إفريقيان وفرنكوفونيان، بدأت هذه العلاقات سنة 1962 وهمت الجانب الدبلوماسي، وبلغت أوجها في ظل حكم الملك محمد السادس حيث تم العمل على تعزيزها، وهي حاليا في توسع مستمر نتيجة الأهمية التي يوليها المغرب لتطوير العلاقات مع البلدان الإفريقية.[1][2]

عرفت هذه العلاقات في السنوات الأخيرة تنظيم قمتين اقتصاديتين بحضور عدد من المستثمرين تم فيهما التوقيع على سلسلة من الإتفاقيات: الأولى عُقِدت في أبيدجان سنة 2014 إنتهت بتوقيع ستة وعشرين إتفاقا للتعاون في مجالات البنية التحتية، السكن الاجتماعي، الصيد البحري، الزراعة، التعدين، السياحة، التمويل، والصيدلة،[3] والثانية عُقِدت في مراكش سنة 2015 شهدت التوقيع على ستة عشر إتفاقية همت التجارة، الأمن، القانون، الشؤون الإسلامية، التعليم، الصحة، والبيئة، وغيرها من إتفاقيات الشراكة التي أبرمت في مناسبات أخرى.

السياسة[عدل]

في 2019، دشنت ساحل العاج قنصلية شرفية لها في مدينة العيون المغربية، وتعتبر كأول قنصلية يتم افتتاحها بالجهات الجنوبية للمغرب.[4]

الاقتصاد[عدل]

تضاعفت المبادلات التجارية بين البلدين ثلاث مرات بين عامي 2009 و2013[5],[6] حيث أن ساحل العاج هي ثامن مُوَرّد وخامس زبون للمغرب[5] بالإضافة إلى أنه تم إنشاء عدة فروع لشركات مغربية تنشطل في القطاع البنكي، والطاقي، والعقاري في ساحل العاج.[7][8][6]

في 2019، قامت مجموعة البنك الشعبي المتخصصة في القطاع البنكي، بتوقيع مذكرة تفاهم مع حكومة ساحل العاج بشأن مهمة استشارية لتحسين إدارة الدين العام وإصدار سندات بما يقرب من 300 مليون أورو.[9]

التعليم[عدل]

تكوين الأطر عنصر أساسي في التعاون بين البلدين، وفي الوقت الحاضر يحتضن المغرب أكثر من 3000 طالب إفواري في المدارس العليا بالمغرب، بالإضافة إلى ضباط من ساحل العاج كجزء من التدريب العسكري.[2]

المراجع[عدل]

  1. ^ "Le Maroc et la Côte d'Ivoire signent une quinzaine de nouveaux accords de coopération". 20/01/2015. اطلع عليه بتاريخ 13/02/2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول=, |date= (مساعدة)
  2. أ ب "Entretien avec Touré Mathieu, premier conseiller à l'ambassade de Côte d'Ivoire à Rabat". 25/02/2014. اطلع عليه بتاريخ 11/02/2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول=, |date= (مساعدة)
  3. ^ "Mohammed VI en Côte d'Ivoire : la coopération ivoiro-marocaine renforcée". 26/02/2014. اطلع عليه بتاريخ 11/02/2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول=, |date= (مساعدة)
  4. ^ "إفتتاح قنصلية الكوت ديفوار في مدينة العيون". مؤرشف من الأصل في 21 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. أ ب "Dynamisation des échanges commerciaux entre 2009 et 2013". 20/01/2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |date= (مساعدة)
  6. أ ب « Une coopération bilatérale qui se consolide d'année en année », في Al Bayane, no 12171, 22 يناير 2015, ص.  p1, p3 
  7. ^ "Une entreprise marocaine investira dans l'hydroélectrique en Côte d'Ivoire". 21/01/2015. اطلع عليه بتاريخ 13/02/2015. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول=, |date= (مساعدة)
  8. ^ Maroc-Côte d'Ivoire : une énergie économique décuplée - Afrik.com : l'actualité de l'Afrique noire et du Maghreb نسخة محفوظة 04 يناير 2018 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ "البنك الشعبي يوقع مذكرة تفاهم لإدارة ديون الكوت ديفوار". مؤرشف من الأصل في 12 ديسمبر 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
8. إذاعة فرنسا الدولية: الشراكة الاقتصادية بين المغرب وساحل العاج (بالفرنسية).