المعتقلون الأويغور في غوانتانامو

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

منذ عام 2002 اعتقلت حكومة الولايات المتحدة اثنين وعشرين أويغوري في معسكرات الاعتقال في معتقل غوانتانامو في كوبا. وكان آخر ثلاث معتقليم أويغور هم: يوسف عباس وحجي أكبر عبد الغفور وسعد الله خليق، حيث ظلوا محتجزين في غوانتانامو حتى 29 ديسمبر 2013، ثم تم نقلهم إلى سلوفاكيا.[1][2][3][4][5]

الأويغور هم مجموعة عرقية من آسيا الوسطى ومقاطعة سنجان في غرب الصين أو ما يُطلق عليه تركستان الشرقية.[6]

في يونيو 2009 أعلنت حكومة بالاو أنها سوف تمنح اللجوء المؤقت لبعض المعتقلين الأويغور في غوانتانامو،[7][8][9] أرسلت حكومة بالاو وفد إلى غوانتانامو لمقابلة من تبقى من المعتقلين الأويغور؛ لكن بعض المعتقلين الأويغور رفض مقابلة الوفد. وفي النهاية عرضت حكومة بالاو اللجوء على 12 من أصل 13 من المعتقلين الأويغور. حيث رفضت حكومة بالاو منح اللجوء إلى واحد من الأويغور لأنه يعاني من اضطراب عقلي ناجم عن الاحتجاز مدة طويلة. وفي 31 أكتوبر 2009 تم نقل أدهم ماميت، وأحمد طورسون، وعبد الغفار عبد الرحمن، وأنور حسن، وداود عبد الرحيم، وعادل نوري إلى بالاو.[10][11] وفي 11 يونيو 2009 تم نقل ثلاثة معتقلين من الأويغور إلى برمودا هم: عبد الله عبد القادر أخون، وحذيفة بارهات، وإمام عبد الله.[12][13][14]

ناقش العدد الثاني من مجلة "تركستان الإسلامية" التابعة للحزب الإسلامي التركستاني أوضاع المعتقلين الأويغور في غوانتانامو من أعضاء الحزب.[15]

القائمة[عدل]

رقم الاعتقال الاسم تاريخ الاعتقال تاريخ إطلاق السراح ملاحظات
102 أدهم ماميت 2002-01-20 2009-10-31 حصل على اللجوء إلى باولا في أكتوبر 2009.[10][11][7][8][9] قيل أنه شارك في معركة قلعة جانغي.[16]
103 أركين محمود 2002-06-18 2010-02-04 نُقل إلى سويسرا في فبراير 2010.[17][18][19][20] قالت المحكمة أنه ليس له علاقة بالقاعدة أو طالبان أو أي جماعة جهادية.
201 أحمد طورسون 2002-01-21 2009-10-31 حصل على اللجوء إلى باولا في أكتوبر 2009.[10][11][7][8][9]
219 عبد الرزاق 2002-06-08 2012-04-18 حصل على اللجوء إلى السلفادور في أبريل 2012. وقيل أنه تدرب في معسكرات القاعدة في جلال آباد.[21] كان عضوًا في الحزب الإسلامي التركستاني ورفيقًا لحسن محسوم.
250 أنور حسن 2002-02-07 2009-10-31 حصل على اللجوء إلى باولا في أكتوبر 2009.[10][11][7][8][9]
260 أحمد عادل 2002-02-09 2006-05-05 نقل إلى ألبانيا في 5 مايو 2006.[22]
275 يوسف عباس 2002-06-08 12-30-2013 نقل إلى سلوفاكيا في 31 ديسمبر 2013.[23] قيل أنه أصيب خلال الحرب على أفغانستان فيتورا بورا.[24]
276 أخضر قاسم باسيت 2002-06-10 2006-05-05 نقل إلى ألبانيا في 5 مايو 2006.[25]
277 بهتيار مهنوت 2002-06-10 2010-02-04 نُقل إلى سويسرا في فبراير 2010. مكث فترة في معسكر تدريب تابع لمقاتلي الحزب الإسلامي التركستاني.[26]
278 عبد الجليل ماميت 2002-06-10 2009-06-11 نقل إلى برمودا.[27][28]
279 حاج محمد أيوب 2002-06-10 2006-05-05 نقل إلى ألبانيا في 5 مايو 2006.[22]
280 سعد الله خليق 12-30-2013 نقل إلى سلوفاكيا في 31 ديسمبر 2013.[29]
281 عبد الغفار عبد الرحمن 2002-06-10 2009-10-31 حصل على اللجوء إلى باولا في أكتوبر 2009.[10][11][7][8][9]
282 حجي أكبر عبد الغفور 12-30-2013 نقل إلى سلوفاكيا في 31 ديسمبر 2013.[30]
283 أبو بكر قاسم 2002-06-10 2006-05-05 نقل إلى ألبانيا في 5 مايو 2006.[22]
285 عبد الله عبد القادر أخون 2002-06-12 2009-06-11 نقل إلى برمودا.[12][13][14] وكان مقربًا من حسن محسوم.
289

داود عبد الرحيم

2002-06-12 2009-10-31 حصل على اللجوء إلى باولا في أكتوبر 2009.[10][11][7][8][9]
293 عادل عبد الحكيم 2002-06-10 2006-05-05 نقل إلى ألبانيا في 5 مايو 2006.[22]
295 إمام عبد اللهات 2002-06-14 2009-06-11 نقل إلى برمودا.[12][13][14]
320 حذيفة برهات 2002-05-03 2009-06-11 نقل إلى برمودا.[12][13][14]
328 حامد ماميت 2002-05-03 2012-04-18 حصل على اللجوء إلى السلفادور في أبريل 2012. تدرب في معسكر تابع للحزب الإسلامي التركستاني.[31][32] ويقال أنه عضو تنظيم القاعدة.
584 عادل نوري 2002-05-05 2009-10-31 حصل على اللجوء إلى باولا في أكتوبر 2009.[10][11][7][8][9]

المراجع[عدل]

  1. ^ Lara Setrakian (2006-05-23). "EXCLUSIVE: Guantanamo's Innocents: Newly Released Prisoners Struggle to Find a Home". إيه بي سي نيوز. إيه بي سي نيوز. مؤرشف من الأصل في 3 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 19 أغسطس 2010. Their story may be the strangest one you'll hear out of Guantanamo Bay, Cuba. Even after being cleared of any wrongdoing, five innocent men were kept captive at the detention center at Guantanamo. 
  2. ^ Bill Delahunt, Sabin Willett (2009-04-01). "Innocent detainees need a home". بوسطن غلوب. بوسطن غلوب. مؤرشف من الأصل في 4 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ 19 أغسطس 2010. Despite the Uighurs' innocence, they have remained in custody. The Uighurs will face almost certain torture if they are returned to China. While Albania previously resettled five men, as many as 100 countries have refused to accept the remaining Uighur detainees in the face of Chinese opposition. 
  3. ^ "Freed Uighurs relish Bermuda's sun and sand". إم إس إن بي سي. إم إس إن بي سي. 2009-06-14. مؤرشف من الأصل في 4 نوفمبر 2012. اطلع عليه بتاريخ 19 أغسطس 2010. U.S. officials eventually declared the Uighurs innocent of any wrongdoing and authorized their release, but they couldn't be sent back to China because U.S. law forbids deporting someone to a country where they are likely to face torture or persecution. 
  4. ^ Tim Hall؛ Sarah Titterton (2009-06-13). "America WON'T take in freed Guantanamo detainees (but Obama still believes Europe should welcome them)". ديلي ميل. ديلي ميل. مؤرشف من الأصل في 19 فبراير 2011. اطلع عليه بتاريخ 19 أغسطس 2010. 
  5. ^ Savage, Charlie (2013-12-31). "U.S. Frees Last of the Chinese Uighur Detainees From Guantánamo Bay". نيويورك تايمز. نيويورك تايمز. مؤرشف من الأصل في 23 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 04 أغسطس 2015. 
  6. ^ China's Uighurs trapped at Guantanamo نسخة محفوظة 2009-08-01 at WebCite, Asia Times, November 4, 2004.
  7. أ ب ت ث ج ح خ "United States Transfers Six Uighur Detainees from Guantanamo Bay to Palau". وزارة العدل الأمريكية. وزارة العدل الأمريكية. 2009-10-31. مؤرشف من الأصل في 31 أكتوبر 2009. 
  8. أ ب ت ث ج ح خ David Johnston (2009-10-31). "Uighurs Leave Guantánamo for Palau". نيويورك تايمز. نيويورك تايمز. مؤرشف من الأصل في 31 أكتوبر 2009. 
  9. أ ب ت ث ج ح خ "Guantanamo Uighurs sent to Palau". بي بي سي نيوز. بي بي سي نيوز. 2009-10-31. مؤرشف من الأصل في 31 أكتوبر 2009. 
  10. أ ب ت ث ج ح خ "Six Guantanamo Uighurs arrive in Palau: US". وكالة فرانس برس. وكالة فرانس برس. 2009-10-31. مؤرشف من الأصل في 31 أكتوبر 2009. 
  11. أ ب ت ث ج ح خ "6 Muslim Uighur Detainees From Guantanamo Arrive In Palau". Pacific News Center. Pacific News Center. 2009-11-01. مؤرشف من الأصل في 01 نوفمبر 2009. اطلع عليه بتاريخ 26 سبتمبر 2009. 
  12. أ ب ت ث {{Cite news | url=http://www.huffingtonpost.com/andy-worthington/who-are-the-four-guantana_b_214606.html | title=Who Are the Four Guantanamo Uighurs Sent to Bermuda? | date=2009-06-11 | author=Andy Worthington | publisher=Huffington Post
  13. أ ب ت ث "Four Uyghur Detainees Released". إذاعة آسيا الحرة. إذاعة آسيا الحرة. 2009-06-11. مؤرشف من الأصل في 11 يونيو 2009. اطلع عليه بتاريخ 11 يونيو 2009. 
  14. أ ب ت ث "Breaking News: Premier's statement on Guantanamo Bay". The Royal Gazette. The Royal Gazette. 2009-06-11. مؤرشف من الأصل في 11 يونيو 2009. اطلع عليه بتاريخ 11 يونيو 2009. 
  15. ^ "الحزب الإسلامي التركستاني في الصحافة العالمية" (PDF). تركستان الإسلامية. الباب السنة الأولى: العدد الثاني. ذو القعدة 1429. صفحات 25–29. 
  16. ^ Summary of Evidence memo (.pdf) prepared for Nag Mohammed's Combatant Status Review Tribunal - November 5, 2004 page 174 نسخة محفوظة 21 ديسمبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  17. ^ أندي ورثينجتون (2010-02-04). "Swiss Take Two Guantánamo Uighurs, Save Obama from Having to Do the Right Thing". مؤرشف من الأصل في 30 نوفمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 04 فبراير 2010. Not mentioned publicly was the fact that, until Jura accepted the men's asylum claims, one of them, Arkin Mahmud, appeared to stuck at Guantánamo, his only way out being to hope that the Supreme Court, which agreed to hear the Uighurs' case last year, would overturn last February's appeals court ruling, and allow cleared prisoners who cannot be repatriated into the United States. 
  18. ^ "Ex-Guantanamo detainees thank Jura". World Radio Switzerland. World Radio Switzerland. 2010-10-04. مؤرشف من الأصل في 05 أكتوبر 2010. اطلع عليه بتاريخ 05 أكتوبر 2010. They say that six months after their arrival in Switzerland, they are gradually acclimating to their new lives, but that the trauma of their experiences is still present. 
  19. ^ "Uighur brothers in jura six months later". World Radio Switzerland. World Radio Switzerland. 2010-10-04. مؤرشف من الأصل في 05 أكتوبر 2010. اطلع عليه بتاريخ 05 أكتوبر 2010. Switzerland granted Arkin and Bahtiyar Mahmud asylum on humanitarian grounds. The brothers now live in canton Jura and, a short while ago, met the media for the first time. 
  20. ^ "Uighurs adjusting to new life in Switzerland". SwissInfo. SwissInfo. 2010-10-04. مؤرشف من الأصل في 30 سبتمبر 2012. اطلع عليه بتاريخ 05 أكتوبر 2010. The two Uighurs arrived in canton Jura on March 23 with one living in the town of Delémont and the other in Courroux. They were admitted to Switzerland on humanitarian grounds. 
  21. ^ مكتب المراجعة الإدارية لاحتجاز المقاتلين الأعداء (October 5, 2004). "Summary of Evidence for Combatant Status Review Tribunal -- Razak, Abdul" (PDF). وزارة دفاع الولايات المتحدة. صفحة 37. مؤرشف من الأصل (PDF) في 1 فبراير 2017. اطلع عليه بتاريخ 18 ديسمبر 2007. 
  22. أ ب ت ث Guantanamo Uyghurs Try to Settle in Albania, إذاعة آسيا الحرة, May 10, 2006. نسخة محفوظة 03 أكتوبر 2006 على موقع واي باك مشين.
  23. ^ "Yusef Abbas". نيويورك تايمز. نيويورك تايمز. December 31, 2013. مؤرشف من الأصل في 1 أكتوبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 07 أغسطس 2014. Yusef Abbas is a 33- or 34-year-old citizen of China. ... He was transferred to Slovakia on Dec. 31, 2013. 
  24. ^ مكتب المراجعة الإدارية لاحتجاز المقاتلين الأعداء (November 3, 2004). "Summary of Evidence for Combatant Status Review Tribunal -- Abbas, Yusef (published September 2007)" (PDF). وزارة دفاع الولايات المتحدة. صفحة 16. مؤرشف من الأصل (PDF) في 29 يونيو 2011. اطلع عليه بتاريخ 28 مارس 2008. 
  25. ^ "Guantanamo Bay Detainees Classifed [كذا] as 'No Longer Enemy Combatants'". واشنطن بوست. مؤرشف من الأصل في August 11, 2006. 
  26. ^ مكتب المراجعة الإدارية لاحتجاز المقاتلين الأعداء (August 23, 2005). "Unclassified Summary of Evidence for Administrative Review Board in the case of Mahnut, Bahtiyar" (PDF). وزارة دفاع الولايات المتحدة. صفحات 51–53. مؤرشف من الأصل (PDF) في 31 يناير 2017. اطلع عليه بتاريخ 15 أبريل 2008. 
  27. ^ مكتب المراجعة الإدارية لاحتجاز المقاتلين الأعداء (November 18, 2005). "Administrative Review Board assessment and recommendation ICO ISN 278" (PDF). وزارة دفاع الولايات المتحدة. صفحة 66. مؤرشف من الأصل (PDF) في 29 يونيو 2011. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2008. 
  28. ^ مكتب المراجعة الإدارية لاحتجاز المقاتلين الأعداء (September 9, 2005). "Classified Record of Proceedings and basis of Administrative Review Board recommendation for ISN 278" (PDF). وزارة دفاع الولايات المتحدة. صفحات 67–72. مؤرشف من الأصل (PDF) في 29 يونيو 2011. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2008. 
  29. ^ "Saidullah Khalik". نيويورك تايمز. نيويورك تايمز. December 31, 2013. مؤرشف من الأصل في 4 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ 07 أغسطس 2014. Saidullah Khalik is a 37-year-old citizen of China. ... He was transferred to Slovakia on Dec. 31, 2013. 
  30. ^ "Hajiakbar Abdulghupur". نيويورك تايمز. نيويورك تايمز. December 31, 2013. مؤرشف من الأصل في 1 أكتوبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 07 أغسطس 2014. Hajiakbar Abdulghupur is a 39- or 40-year-old citizen of China. ... He was transferred to Slovakia on Dec. 31, 2013. 
  31. ^ مكتب المراجعة الإدارية لاحتجاز المقاتلين الأعداء (redacted). "Summarized Statement" (PDF). وزارة دفاع الولايات المتحدة. صفحات 22–30. مؤرشف من الأصل (PDF) في 30 يناير 2017. اطلع عليه بتاريخ 23 أبريل 2008. 
  32. ^ مكتب المراجعة الإدارية لاحتجاز المقاتلين الأعداء (April 7, 2006). "Unclassified Summary of Evidence for Administrative Review Board in the case of" (PDF). وزارة دفاع الولايات المتحدة. صفحات 98–100. مؤرشف من الأصل (PDF) في 22 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ 19 ديسمبر 2007.