توماس سانكارا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

ولد توماس سانكارا في عام (1949) عندما كانت بوركينا فاسو (فولتا العليا سابقا)لا تزال تحت الاستعمار الفرنسي كان والد سانكارا قد حارب الي جانب الفرنسيين واقتفى ابنه أثار خطواته بالالتحاق بالقوات المسلحه الوطنيه التي لعبت الدور القيادي في الحياه السياسية للأمه التي نالت استقلالها من فرنساعام (1960) رقي في في عام (1980)الي رتبه رائد في الوقت التي كانت تشهد فيه "فولتا العليا" انقلابا تلو الانقلاب ،وقد تورط سانكارا في السياسه إلا أنه لم يكن راضيا علي قاده بلاده السياسين، في عام(1983)شارك في أحد الانقلابات وهو ما قاده الي السلطه شهدت بعدها البلاد الكثير من التحولات، غير اسم بلاده من" فولتا العليا"وهو الاسم الاستعماري القديم الي "بوركينا فاسو"أو ما يمكن ترجمته الي "بلد المستقيمين"، أنجز سانكارا الكثير حيث أولي عنايه خاصه بالتعليم وشجع قطاع الزراعه وأثبت أنه رائد في مجال الصحه العامه وكان أول قائد سياسي يتخذ موقفا من ختان الأناث، جائت نهايه سانكارا بعد أربعه أعوام من وصوله الي السلطه يوم (15 أكتوبر 1987) عندما انقلب عليه شقيقه في السلاح وحليفه (بيليز كمباوري)الذي يحمل رتبه رائد أيضا ،كان كمباوري قد حصل علي دعم من فرنسا التي كانت مستائه الي حد كبير من سانكارا بسبب شعارته المناهضه للامبرياليه بالعكس من بديله كمباوري الذي أثبت أنه شريكا أكثر مرونه بكثير ولا يزال الرئيس كمباوري قائد "بوركينا فاسو"ولا يزال ولاؤه باقيا مع فرنسا، في غضون ذلك أصبح (توماس سانكارا) رمزا للمقاومه والخطيب الذي يستحوذ علي مخيله الشباب الأفريقي وكبطل للثوره وقائد المناوئين للأستعمار الغربي حيث يصفه البعض بأنه (تشي جيفاراأفريقيا) بعد التدريب العسكري الأساسي في المدارس الثانوية في عام 1966، سانكارا بدأ حياته العسكرية في سن 19، وفي وقت لاحق أرسل إلى مدغشقر لتدريب الضباط حيث شهد انتفاضات شعبية في عامي 1971 و 1972. العودة إلى فولتا العليا في عام 1972، في عام 1974 كان قد خاض الحرب في الحدود بين مالي وفولتا العليا.

الرائد .توماس سانكارا (21 ديسمبر 1949 - 15 أكتوبر 1987) رئيس بوركينا فاسو "فولتا العليا سابقا" الخامس (1983-1987).

A coloured voting box.svg هذه بذرة مقالة عن مواضيع أو أحداث أو شخصيات أو مصطلحات سياسية تحتاج للنمو والتحسين، فساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.