حجر اليمامة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
موقع "حَجْر" بالنسبة لإقليم اليمامة.

حجر اليمامة أو حَجْر (بفتح الحاء وجيم ساكنة) بلدة قديمة تقع في موقع مدينة الرياض الحالية التي تعتبر امتداداً لحجر. والبلدة مذكورة في كتاب "صفة جزيرة العرب" لأبي محمد الهمداني الذي يصفها بأنها "مصر" اليمامة (أي عاصمتها) ومقر أمرائها، وذلك في القرن الرابع الهجري (العاشر الميلادي). أما ياقوت الحموي صاحب معجم البلدان، والمتوفى سنة 1229م، فيقول إن البلدة أسسها بنو حنيفة لدى قدومهم إلى اليمامة قبل ظهور الإسلام بقرون، ويقول إن بني حنيفة وجدوها بلدة مهجورة خلفتها أقوام طسم وجديس الأسطورية. وقد مر بها الرحالة ابن بطوطة في القرن الثامن الهجري (الرابع عشر الميلادي)، فذكرها بالاسم ووصفها بأنها "مدينة حسنة خصبة ذات أنهار وأشجار، يسكنها طوائف من العرب، وأكثرهم من بني حنيفة، وهي بلدهم قديماً، وأميرهم طفيل بن غانم"، ثم يذكر أنه رحل منها مع طفيل بن غانم هذا إلى مكة للحج. ويختفي ذكر حجر في المصادر مع مجيء القرن الحادي عشر الهجري (السابع عشر الميلادي)، وربما قبل ذلك، حيث حل بدلاً من اسم "حجر" أسماء بعض المحلات في تلك المدينة أشهرها "معكال" و"مقرن" والتي بقيت تُذكر في الإشارات التاريخية عن المنطقة خلال القرن العاشر والحادي عشر الهجريين إلى أن بدأ اسم الرياض بالظهور لاحقاً.[1][2] أصبحت باقي محلات المدينة مهجورة واتخذها الأهالي حدائق أو "رياضاً" لهم، وصارت المنطقة بشكل عام بما فيها من مزارع ونخل ومساكن تسمى بالرياض. ثم قام أمير مقرن دهام بن دواس بضم معكال إلى مقرن في القرن الثامن عشر فصارت بلدة واحدة تسمى "الرياض".

المصادر[عدل]

  1. ^ حمد الجاسر (1 يناير 1979). الرياض: متى عرفت المدينة بهذا الاسم!. السعودية: مجلة العرب، العدد رقم 1-2. صفحة 97. 
  2. ^ حمد الجاسر. كتاب مدينة الرياض عبر أطوار التاريخ. الرياض: دارة الملك عبد العزيز. صفحة 65. 

المراجع[عدل]

Flag of Saudi Arabia.svg
هذه بذرة مقالة عن السعودية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.