خليفة حفتر

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

خليفة بلقاسم حفتر عسكريّ ليبيّ بارز، منشقّ عن نظام القذافي منذ أواخر الثمانينيات وعاد إلى ليبيا بعد منفى في الولايات المتحدة دام 20 عاماً.

قبل انشقاقه[عدل]

هو بطل من ابطال العبور لإسرائيل في حرب مصر 7 أكتوبرو يملك نجمة العسكرية وحصل على العديد من الدورات العسكرية منها(قيادة الفرق) في روسيا بامتياز وله خبرة كبيرة في المجال العسكري وقاد الحرب ضد تشاد التي خدع فيها معمر القذافي الليبيين وكان حفتر احتل اتشاد في فترة قصيرة التي استعانت بجيش فرنسي ، وبعد انتصاره طلب دعم لجيشه إلا أن معمر القذافي لم يدعمه وتركه بدون عتاد خوفاً من أن يعود حفتر منتصر وينقلب عليه واسر هناك في وادي الدوم.

حرب تشاد والأسر[عدل]

قاد حفتر القوات المسلحة الليبية خلال الحرب الليبية التشادية وانتصر هناك واحتل اتشاد في فترة قصيرة، وبعد أن طلب من القذافي الدعم المتوفر انذاك لم ينفذذ الطلب خوفاً على ان يرجع حفتر منتصراً ويستولي على حكم ليبيا . و أسر حفتر مع مئات الجنود الليبيين في معركة وادي الدوم يوم 22 مارس 1987. وبعد الاسر انشق هو وبعض من رفاقه من الضباط على القذافي في سجون تشاد وفرج عليهم وغادروا إلى أمريكا ليكونوا جيش وطني معارض.

الانشقاق[عدل]

بدأ حفتر داخل سجون تشاد يبتعد عن نظام القذافي،[1] حتى قرر أواخر 1987 ومجموعة من الضباط وضباط صف وجنود ومجندين الانخراط في صفوف الجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا المعارضة، وأعلنوا في 21 يونيو 1988 عن إنشاء الجيش الوطني الليبي كجناح عسكري تابع لها تحت قيادة حفتر.

المنفى[عدل]

سرعان ما انتهى أمر الجيش الوطني الليبي، ورحّلت أعضائه مروحيّات أمريكية إلى داخل الولايات المتحدة حيث أقام، واستمر معارضا لنظام القذافي هناك مدّة 20 عاماً.

العودة[عدل]

عاد من منفاه في مارس 2011 لينضمّ إلى ثورة 17 فبراير وكان متواجد في بنغازي قبل دخول رتل القذافي في 19-3-2011.وأثناء دخول الرتل كان متواجد في كوبري بنغازي مع الثوار. حيث كان له الدور البارز في دعم الثوار مادياً ومعنوياً في الجبهات.

تسميته رئيساً للأركان[عدل]

خلال إعادة تشكيل الجيش الوطني الليبي في نوفمبر 2011، توافق نحو 150 من الضباط وضباط الصف على تسمية خليفة حفتر رئيساً لأركان الجيش، معتبرين أنّه الأحقّ بالمنصب نظراً لـ«أقدميته وخبرته وتقديراً لجهوده من أجل الثورة»، بينما نفيت جهات رسمية في طرابلس حيث كان حفتر نفسه آنذاك.

التحرك العسكري في 14 فبراير 2014[عدل]

صباح الرابع عشر من فبراير 2014 ترددت أنباء في مواقع إعلامية عربية حول قيام حفتر بتحرك عسكري أعلن به إيقاف عمل المؤتمر الوطني. كما انتشر فيديو على اليوتيوب يشرح فيه حفتر طبيعة هذا التحرك الذي لا يمكن وصفه حسب تعبيره بالانقلاب العسكري وانما هو استجابة لمطلب شعبي شغل الشارع الليبي من أسابيع بإيقاف تمديد عمل المؤتمر الوطني[2]

مؤلفاته[عدل]

  • رؤية سياسية لمسار التغيير بالقوة - 1995

مصادر[عدل]


Flag of Libya.svg هذه بذرة مقالة عن ليبيا تحتاج للنمو والتحسين، فساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.