جيمس الأول ملك إنجلترا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
جيمس الأول من إنكلترا

جيمس الأول (إدنبرة 1566- هِيرفوردشِير، إنكلترا 1625 م) هو ملك إنكلترا وآيرلندا (1603-1625 م) وملك إسكتلندا أيضا (1567-1626 م) باسم جيمس السادس، والدته هي الملكة ماري ستيوارت. زوجته هي أبنة فريدريك الثاني ملك الدانمارك آن من الدانمارك.

بعد أن أنهى مرحلة الطفولة عام 1583، تسلم مقاليد الحكم في أسكتلندا، وأفلح في أن يعيد إلى السلطة الملكية سيادتها. بعد وفاة الملكة إليزابيث الأولى عام 1603، انتقل إليه عرش إنكلترا عن طريق جدة أمه الملكة الأكستلندية والأميرة الإنكليزية مارغريت تيدور ابنة الملك هنري السابع.

نظم جماعة من الكاثوليك مؤامرة لنسف البرلمان بالبارود (1605 م) عند حضور الملك جيمس -مؤامرة البارود-وتنصيب أبنته الأميرة ستيوارت، إلا أنه نجا بأعجوبة. قام بمطاردة فلول البيوريتان (puritan)، وهم جماعة انشقت عن البروتستانت كانت لها مطالب متشددة إزاء إصلاح الكنيسة، ثم عجل في إرسالهم إلى المستعمرات الجديدة في أمريكا. كان الملك منحازا جدا إلى دوق بكنغهام، والذي كان له أعداء كثر في البرلمان، كانت أفعاله وأقواله -أي الملك- قد جعلته غير مرغوب فيه بين رجال البرلمان، كان يعلن عن نيته عقد تحالف مع أسبانيا الكاثوليكية، ومما ينسب إليه قوله أن حقه الملكي هو حق إلهي. خلفه على العرش ابنه الثاني تشارلز الأول, بعد وفاة أخو الأكبر أمير ويلز هنري ستيوارت .

في إطار سياسته الخارجية أرسل جيمس الاول جون هاريسون كسفير له عند سلطان المغرب زيدان الناصر. كما تفاوض سفيره مع قراصنة سلا الذين كان يتزعمهم محمد العياشي.

انظر أيضا[عدل]