خزعة العصب

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
خزعة العصب

خزعة العصب (بالإنجليزية: Nerve biopsy) هي مصطلح طبي، وهي إجراء جراحي توغلي (مخترق الجسم) يتم فيه إزالة جزء من العصب من كائن حي ويتم فحصه تحت المجهر، يمكن أن تؤدي خزعة الأعصاب إلى اكتشاف الإتهاب الوعائي الناخر، والداء النشواني ، والساركويد، الجذام، الإعتلالات العصبية الأيضية، التهاب الأعصاب، فقدان النسيج للمحور العصبي، وإزالة الميالين.

الخزعة تعني حرفيًا فحص الأنسجة التي تمت إزالتها من الجسم الحي لاكتشاف وجود المرض أو سببه أو مدى انتشاره، قد تكون خزعة الأعصاب ضرورية عندما يتعرض المريض للخدران و النقصان في الإحساس أو الألم أو الضعف في أماكن مثل أصابع اليدين أو أصابع القدمين، يمكن أن تساعد خزعة الأعصاب في تحديد سبب هذه الأعراض،[1] عادةً ما يتم تنفيذ الإجراء فقط عندما تفشل جميع الخيارات الأخرى في تحديد سبب المرض،[2] وهو إجراء للمرضى الخارجيين (الذين يتلقون علاجًا طبيًا دون تسجيل الدخول للمستشفى) يتم إجراؤه تحت التخدير الموضعي.[3]

الاستخدامات[عدل]

نستطيع من خلال خزعة العصب إمكانية أن نجد سبب الخدران والألم الذي يصيب الأطراف، يمكن أن تكشف ما إذا كانت هذه الأعراض ناتجة عن تلف غشاء المايلين، أو تلف الأعصاب الصغيرة، أو تدمير المحور العصبي في الخلايا العصبية أو الاعتلالات العصبية.[1]

الإجراء[عدل]

يتم قطع عينة من العصب من المنطقة المصابة، تستخدم الأنواع الثلاثة المختلفة من خزعات الأعصاب إجراء مختلفًا قليلاً لكل إجراء، يتم إعطاء مخدر موضعي لتخدير المنطقة المراد إجراؤها. يبقى المريض واعياً طوال العملية، يقوم الجراح بعمل شق صغير ويزيل جزءًا من العصب قبل إغلاق الفتحة،[1] بمجرد إزالة العصب، يتم إرساله إلى المختبر للفحص.[4]

الأنواع[عدل]

حسي[عدل]

بالنسبة لهذا الإجراء ، تتم إزالة قطعة واحدة من العصب الحسي يبلغ طولها حوالي (1 إنش) من الكاحل أو الساق، والتي قد يتعرض خلالها المريض للتنميل والخدران المؤقت أو الدائم في أعلى أو جانب القدم.[1]

العصب الحركي الانتقائي[عدل]

تؤخذ عينة العصب من الفخذ الداخلي عندما يتأثر العصب الحركي.[1]

العصب الحزمي[عدل]

العصب يكون مكشوف ومعزول، ثم يعطى دفعة كهربائية صغيرة للمساعدة في فهم العصب الذي يجب إزالته وفحصه.[1]

المخاطر[عدل]

أكبر خطر يواجهه المريض هو تلف الأعصاب على المدى الطويل وفقدان الشعور بشكل دائم، المخاطر الصغيرة الأخرى تشمل عدم الراحة بعد العملية، رد فعل تحسسي للتخدير، والعدوى.[1]

المراجع[عدل]

  1. أ ب ت ث ج ح خ Nerve Biopsy: Purpose, Procedure, and Risks نسخة محفوظة 25 مايو 2019 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ Weis J، Brandner S، Lammens M، Sommer C، Vallat JM. "Processing of nerve biopsies: a practical guide for neuropathologists". Clin Neuropathol. 31: 7–23. PMC 3663462Freely accessible. PMID 22192700. doi:10.5414/np300468. 
  3. ^ Nerve Biopsies - Frequently Asked Questions نسخة محفوظة 30 أغسطس 2017 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ Nerve biopsy: MedlinePlus Medical Encyclopedia نسخة محفوظة 3 أبريل 2019 على موقع واي باك مشين.