يرجى فتح الوصلات الداخلية للمقالات المتعلّقة بموضوع المقالة.

خطآن يصنعان صوابا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Commons-emblem-copyedit.svg
هذه المقالة ليس بها أي وصلات لمقالاتٍ أخرى للمساعدة في ترابط مقالات الموسوعة. فضلًا ساعد في تحسين هذه المقالة بإضافة وصلات إلى المقالات المتعلقة بها الموجودة في النص الحالي. (نوفمبر 2018)

مغالطة خطآن يصنعان صوابا أو مغالطة الإشارة إلى خطأ آخر تحصل حينما يتذرع المُغالط بأن هناك من يصنع الشيء نفسه، بما يجعله مقبولاً. وهي تسير على النحو التالي:[1]

  1. شخصاً ما (أ) يمارس الفعل (س)، أو سوف يمارس الفعل (س) لو استطاع.
  2. شخص (ب) يستنتج أن الفعل (س) صحيح أو مقبول.

أمثلة[عدل]

  • "لماذا كل هذا الجزع ضد الفساد في بلادنا؟ كل بلدان العالم فيها معدلات فساد".
النقد: كون الفساد موجود في بلاد أخرى وقد مارسه أناس آخرون، لا يجعله هذا مقبولاً أو صحيحاً.
  • "هذا لص، لو استطاع أن يسرقني لفعل، إذن يجب أن أسرقه".
النقد: ما يفعله اللص من خطأ مهما كان ، لا يبرر أي خطأ آخر.

المراجع[عدل]

  1. ^ كتاب "المغالطات المنطقية"، تأليف: عادل مصطفى
E-to-the-i-pi.svg
هذه بذرة مقالة عن المنطق بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.