طوبال عثمان باشا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
طوبال عثمان باشا
(بالتركية العثمانية: طوپال عثمان پاشا)‏  تعديل قيمة خاصية (P1559) في ويكي بيانات
مناصب
والي البوسنة   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
في المنصب
10 مارس 1720  – 1720 
Fleche-defaut-droite-gris-32.png أمين عثمان باشا الدفتردار 
عبد الله باشا محسن زاده جلبي  Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
والي البوسنة   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
في المنصب
1727  – 1728 
Fleche-defaut-droite-gris-32.png عبد الله باشا محسن زاده جلبي 
غازي أحمد باشا رستمباشيج  Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
الصدر الأعظم   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
في المنصب
21 سبتمبر 1731  – 12 مارس 1732 
Fleche-defaut-droite-gris-32.png قبقولاق إبراهيم باشا 
علي باشا حكيم أوغلو  Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
معلومات شخصية
الميلاد سنة 1663  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
المورة  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الوفاة سنة 1733 (69–70 سنة)  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
كركوك  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
مواطنة
Flag of the Ottoman Empire.svg
الدولة العثمانية  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم السراي  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة سياسي  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات التركية العثمانية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
الخدمة العسكرية
الرتبة فريق أول  تعديل قيمة خاصية (P410) في ويكي بيانات
المعارك والحروب حملة نهر بروت،  والحرب العثمانية النمساوية 1716–18،  والحرب العثمانية الصفوية  تعديل قيمة خاصية (P607) في ويكي بيانات

طوبال عثمان باشا (بالتركية: Topal Osman Paşa)‏ (وتعني عثمان الأعرج)، هو أحد الصدور العثمانيين. ولد بالمورة، وترعرع في سرايا إسطنبول. في سن السادسة والعشرين ترقى إلى رتبة بكلربك وأرسل في مهمة مع والي مصر.[1] أثناء رحلته، أسره قرصان إسباني بعد معركة أصيب خلالها بجراح في ساقه تركته أعرجًا طوال حياته، وبسببها لقب بالأعرج.[1] اقتيد عبدًا إلى مالطة حيث اشتراه قبطان فرنسي من مرسيليا، وقام هذا الأخير بعلاج جراحه ومن ثم عتقه ورحَّله إلى مصر.

ذاع صيته بعد ذلك في حرب المورة سنة 1715، وارتقى إلى رتبة الصدر الأعظم عام 1731. استطاع بمساعدة الفرنسي بونيفال إدخال النظام الأوروبي في الجيش العثماني. وقد توجت وزارته أيضا بالانتصار على نادر شاه في معركة كوريجان، وباستعادة همذان وطوروس، وبسلام كازبين الذي استعادت الدولة العلية بموجبه إقليم جورجيا من الفرس. أصبح بعد ذلك ضحية دسائس أم السلطان واستبعد من منصبه سنة 1732.

في عام 1733، استُدعي مُجددًا وكلف بإمارة الجيش العثماني في بلاد فارس ضد نادر شاه حيث تم له النصر في معركة سامراء على ضفاف نهر دجلة[2]، الأمر الذي سمح له بتحرير بغداد. لكنه بعد هذا النصر ترك من دون إمدادات من طرف الديوان السلطاني، وهزم في نفس العام قرب كركوك في معركة غير متكافئة، لكنه أثار على نفسه الانسحاب بالرغم من شدة مرضه وتسريح أغلب عساكره، فالتقى الجيشان العثماني والصفوي بقيادة نادر قلي خان الذي عرف فيما بعد بـ«نادر شاه» في سهل ليلان جنوبي شرق كركوك في تشرين الأول 1733م. أحرز العثمانيين بعض الانتصارات، غير أن توغل الخيالة الفرس في عمق الجيش العثماني اضطر طوبال عثمان باشا إلى ترك مكانه ومُحاولته صد الهجوم بنفسه، فكانت النتيجة أن سقط صريعًا في أرض المعركة، واستسلم بقية الجيش العثماني لقوات نادر خان.[3] دُفن طوبال عثمان باشا في مسجد الإمام قاسم بكركوك.[4]

مراجع[عدل]

  1. أ ب Mantran 2000، صفحة 564.
  2. ^ الوجيز في تاريخ ايران، حسن الجاف، ص 94، طبعة بيت الحكمة –بغداد 2005
  3. ^ Axworthy 2006، صفحات 139–141.
  4. ^ Mantran 2000، صفحة 565.

مصادر[عدل]

  • Axworthy، Michael (2006). The Sword of Persia: Nader Shah, from Tribal Warrior to Conquering Tyrant. I. B. Tauris. ISBN 978-1-85043-706-2. مؤرشف من الأصل في 08 يوليو 2019. 
  • Mantran، R. (2000). "Ṭopal ʿOt̲h̲mān Pas̲h̲a, 1. Grand Vizier (1663-1733)". In Bearman، P. J.؛ Bianquis، Th.؛ Bosworth، C. E.؛ van Donzel، E.؛ Heinrichs، W. P. The Encyclopaedia of Islam, New Edition, Volume X: T–U. Leiden: E. J. Brill. صفحات 564–565. ISBN 90-04-11211-1. 
Osmanli-nisani.svg
هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية عثمانية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.