نزار ريان

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
نزار ريان
داعية ومحدث وقائد عسكري وسياسي وأكاديمي
Nizar Rayyan.jpg

معلومات شخصية
اسم الولادة نزار عبد القادر محمد ريان العسقلاني
الميلاد 6 مارس 1959(1959-03-06)
غزة ، فلسطين
الوفاة 1 يناير 2009 (49 سنة)
غزة  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
سبب الوفاة مقاتلة إسرائيلية "أف 16" قصفت منزله بصاروخين أحدهما يزن طناً أدت قوة إنفجاره إلى قذف جسمه إلى خارج المنزل
الجنسية دولة فلسطين فلسطيني
الديانة الإسلام
عضو في حركة حماس  تعديل قيمة خاصية (P463) في ويكي بيانات
الحياة العملية
التعلّم دكتوراه
المدرسة الأم جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية الجامعة الأردنية
المهنة محدّث، أستاذ جامعي في علم الحديث، داعية، وسياسي
الحزب حركة المقاومة الإسلامية (حماس)
التيار التيارات العلمانية

نزار عبد القادر محمد ريان العسقلاني [1] (6 مارس 1959[2] - 1 يناير 2009 في جباليا بالقرب من غزة)، داعية إسلامي، وسياسي، وعسكري، وشهيد، ومجاهد، وقائد سياسي وعسكري في حركة حماس [3]، محدّث، أستاذ جامعي في علم الحديث، وأستاذ شريعة بكلية أصول الدين بالجامعة الإسلامية بغزة.

نشأته وتعليمه[2][عدل]

أسرته[عدل]

هو متزوج من أربع سيدات ولديه ستة أولاد ذكور وست بنات وحفيدان،وقد استشهد ابنه الثاني إبراهيم في عملية فدائية أثناء اقتحامه لمستوطنة ايلي سيناي شمال القطاع عام 2001، بينما استشهد أخوه الأصغر واثنان من أولاد أخيه في محرقة غزة، فيما أصيب ابنه البكر بلال وبترت قدمه أثناء مقاومة لاجتياح شمال قطاع غزة.

نشاطه العسكري والسياسي[عدل]

  • اشترك في العمل العسكري في مع كتائب القسام.[5]
  • شكل مع مجموعة من قيادات حماس حزب الخلاص الإسلامي في بداية عهد السلطة، وشارك قيادة حركة حماس في مفاوضات مع الفصائل وخارجها كما شارك في القيادة السياسية لحماس. كما شغر عضوية المكتب السياسي في حركة حماس لعدة دورات متتالية حتى استقالته من عضوية المكتب السياسي في عام 2008 وذلك للتفرغ للبحث العلمي.
  • قاد خلال سنوات ما بعد الانسحاب الإسرائيلي من قطاع غزة حملة شعبية منظمة هدفت إلى منع استهداف المنازل الفلسطينية بالصواريخ عبر تشكيل دروع بشرية، وكان يصعد مع مئات المواطنين إلى أسطح البنايات مرددين التكبيرات في تحد واضح للاعتداءات الإسرائيلية.[6]
  • كان إمام مسجد الشهداء في مخيم جباليا ، واتهم بإدارة عمليات استشهادية [7]، وقد أرسل إبنه إبراهيم لتنفيذ إحدى تلك العمليات عام 2001 في مستوطنة إيلي سيناي وقد قتل 6 جنود إسرائيليين.[2][8] واستشهد أخوه الأصغر واثنان من أولاد أخيه في محرقة غزة، وأصيب ابنه بلال وبترت قدمه[9] كما إنه يعتبر العقل المدبر والممول لعملية ميناء أشدود.[بحاجة لمصدر]

اغتياله[عدل]

اغتيل في أثناء الحرب الإسرائيلية على غزة 2008/9 في قصف جوي صهيوني على منزله في مخيم جباليا مع زوجاته الأربعة وإحدى عشر من أبنائه وبناته تتجاوز أعمارهم ما بين العامين والإثني عشر عاماً،[2][10][11][12]

المراجع[عدل]

  1. ^ نزار ريان.. رجل علم وسياسة وميدان، قناة الجزيرة، دخل في 1 يناير 2009 نسخة محفوظة 07 يناير 2009 على موقع واي باك مشين.
  2. أ ب ت ث الغارات الإسرائيلية على قطاع غزة تودي بحياة قيادي بارز في حماس، قناة العربية، دخل في 1 يناير 2009 نسخة محفوظة 13 أغسطس 2016 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ نزار ريان.. الجهاد حتى الشهادة، إخوان أون لاين، 1 يناير 2009م نسخة محفوظة 02 يناير 2015 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ الشهيد نزار ريان.. عالم الحديث المقاتل! ، إسلام أون لاين، دخل في 1 يناير 2009 نسخة محفوظة 26 مايو 2010 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ نزار ريان.. بروفيسور الشهادة نسخة محفوظة 18 مايو 2014 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ د. نزار عبد القادر ريان نسخة محفوظة 17 ديسمبر 2019 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ "Top Hamas figure killed in Israeli airstrike; Israel demands monitors as part of a Gaza truce"، MSNBC، 01 يناير 2009، مؤرشف من الأصل في 11 يناير 2013، اطلع عليه بتاريخ 01 يناير 2009.
  8. ^ "Israel Pursues Diplomacy but Presses Attacks"، New York Times، 01 يناير 2009، مؤرشف من الأصل في 05 يناير 2018، اطلع عليه بتاريخ 01 يناير 2009.
  9. ^ فيديو: نزار ريان.. النموذج الفريد للعالم المجاهد الشهيد نسخة محفوظة 06 يناير 2016 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ مقتل قيادي بحماس والصهاينة يجددون رفض الهدنة، بي بي سي، دخل في 1 يناير 2009 نسخة محفوظة 23 أكتوبر 2016 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ استشهاد قيادي حماس نزار ريان وأفراد أسرته، قناة الجزيرة، دخل في 1 يناير 2009 نسخة محفوظة 20 فبراير 2009 على موقع واي باك مشين.[وصلة مكسورة]
  12. ^ نزار ريان نسخة محفوظة 16 يناير 2018 على موقع واي باك مشين.