يرقان نووي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
يرقان نووي
يرقان نووي

من أنواع اعتلال دماغي  تعديل قيمة خاصية صنف فرعي من (P279) في ويكي بيانات
الاختصاص طب الأطفال  تعديل قيمة خاصية التخصص الطبي (P1995) في ويكي بيانات
تصنيف وموارد خارجية
ت.د.أ.-10 P57
ت.د.أ.-9 773.4, 774.7
ق.ب.الأمراض
7161  تعديل قيمة خاصية معرف قاعدة بيانات الأمراض (P557) في ويكي بيانات
مدلاين بلس 003243
إي ميديسين
ن.ف.م.ط.
D007647،  وD007647  تعديل قيمة خاصية معرف ن.ف.م.ط. (P486) في ويكي بيانات
ن.ف.م.ط.

اليرقان النووي (بالإنجليزية: Kernicterus) هو تلف دماغي ناجم عن البيليروبين. البيليروبين هو عبارة عن مادة شديدة السمية للأعصاب عندما ترتفع نسبتها في الدم، وهذه الحالة تعرف بفرط بيليروبين الدم. إن فرط بيليروبين الدم قد يُسبب انتقال وتراكم البليروبين في القشرة الرمادية المكونة للنظام العصبي المركزي، وهذا قد يؤدي إلى ضرر عصبي لا رجعة فيه. تبعاً لمستوى الاصابة، وتتراوح اعراض المرض من اعراض طفيفة وربما غير ملحوظة سريرياً إلى تلف دماغي شديد وقد يؤدي احياناً إلى الموت. الاطفال حديثي الولادة هم الأكثر عرضة للتلف العصبي الناجم عن فرط البليروبين؛ لذلك يجب مُراقبة نسبة البليروبين في الدم خلال هذه الفترة العُمرية بحذر.

الأسباب[عدل]

فرط بيليروبين الدم اللامقترن خلال فترة ما بعد الولادة هو المسبب الاقوى لليرقان خلال هذه المرحلة العمرية. ويعتقد أن حاجز الدم في الدماغ غير مكتمل وظيفيا عند الاطفال حديثي الولادة، وهذا بدوره يسمح للبيليروبين على عبور الحاجز والوصول إلى الدماغ . وعادة حديثي الولادة لديهم مستويات أعلى بكثير من البيليروبين في الدم بسبب:

1-التكسر السريع لخلايا الدم الحمراء الجنينية مباشرة قبل الولادة (واللذي يليه استبدالها بخلايا الدم الحمراء البشرية البالغة). هذا الانهيار من خلايا الدم الحمراء عند الجنين يحرر كميات كبيرة من البيليروبين في الدم.

الوقاية[عدل]

الطريقة الوحيدة الفعالة في منع اليرقان النووي هو خفض مستويات البيليروبين في الدم إما عن طريق العلاج بالضوء أو تبديل الدم. الفحص البصري لايكفى ابدا. وبالتالي، فمن الأفضل استخدام اختبار الدم او bilimeter لتحديد خطورة تعرض الطفل حديث الولادة إلى اليرقان النووي.

العلاج[عدل]

لا يوجد علاج فعال لليرقان النووي إلى يومنا هذا. هناك تطلع للعلاجات المستقبلية أن تشمل neuroregeneration. و قد خضع مجموعة من المرضى إلى التحفيز العميق للدماغ، ولوحظت بعض الاستجابات الايجابية. الأدوية المستخدمة غالبا ( باكلوفين، كلونازيبام، وآرتان ) تستخدم للسيطرة على اضطرابات الحركة المرتبطة باليرقان النووي. كما تم في بعض الحالات زراعة القوقعة السمعية والمعينات السمعية لتحسين فقدان السمع الذي يصاحب اليرقان النووي (الاعتلال العصبي السمعي - ANSD).

مراجع[عدل]

[1]

Star of life.svg
هذه بذرة مقالة عن العلوم الطبية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.
  1. ^ nelson's textbook of pediatrics /19th edition/neonatal jaundice