إطلاق الريح

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
بحاجة لمصدر المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.(يونيو_2010)
Symbol recycling vote.svg هذه المقالة بحاجة إلى تهذيب بإعادة كتابتها بالكامل أو إعادة كتابة أجزاء منها. (انظر النقاش) وسم هذا القالب منذ: سبتمبر 2011
حيوان الظربان

الضرطة أو الريح هي إخراج الغازات من الشرج مع صوت فإن خرج الريح دون صوت سموه في العربية الفصحى فساء. الضرط أو الضراط لا يقتصر على الإنسان فالبعير يضرط أيضا وتسمى ضرطته رداما وضرطة الحمار تسمى حصاما اما العنز إذا ضرط يقال حبق العنز أي ضرط.

متوسط إخراج الغازات يوميا (الضرطات) هو 14 مرة للرجل والأنثى يوميا..فأذا زادت عن هذا العدد فيجب البحث عن السبب، والأسباب كثيرة منها نوعيه الغذاء مثل تناول الفاصولياء..ومنها أسباب مرضية مثل التهاب الأمعاء.. (راجع الموقع الطبي الفرنسي دكتوسيمو)

يقول المختصون إن كمية الغازات التي ينتجها الجسم أثناء الهضم أكثر بكثير مما يخرجه على شكل ضرطة ولكن هناك بكتريا حميده تعيش في الأمعاء تمتص لحسن الحظ هذه الغازات، فتقلل من كميتها.

معظم شعوب الأرض تعتبر إطلاق الغازات (الضراط) أمام الناس قله تربية وعمل غير مقبول ومخجل ويتعرض فاعلها لسخرية الآخرين منه.

تعد الضرطة وسيلة دفاع لحيوان الظربان أو السكنك. فإذا شعر بخطر فإنه يطلق الضرطة التي تقوم بتلويث الجو برائحة مقرفة تمتد إلى ميلين مربعين. أما إذا كانت الإصابة مباشرة بالوجه فإن الوسيلة للتخلص من رائحة الضرطة هي عن طريق عصير الطماطم حيث يتم نقع المصاب في برميل مليء بعصير الطماطم لعدة ساعات حتى تزيل الرائحة منه وهذه الطريقة مستخدمة في ولاية تكساس في الولايات المتحدة الأمريكية.[بحاجة لمصدر]

إن الصوت الصادر مع الضرطة ينتج من جراء ارتجاج عضلة الشرج. وتتعلّق حدة الصوت بسرعة خروج الغازات وسمك العضلة.

تركيبتها[عدل]

يمكن تقسيم الغازات في الضرطة لنوعين:

  1. الغازات الخارجية التي تكوّن 90% من الغازات وهي غازات يستنشقها الإنسان من الهواء الخارجي مثل النيتروجين، الأوكسجين، الهيدروجين وثاني أكسيد الكربون. جميع هذه الغازات عديمة الرائحة.
  2. الغازات الداخلية التي تشكل 10% من الغازات وهي غازات تنتجها بكتيريا تعيش في الجهاز الهضمي بتكافل مع الإنسان. الغاز الداخلي الأساسي هو الميثان وهو غاز عديم الرائحة أيضاً. هنالك مركبات أخرى وهي التي تعطي الضرطة رائحتها مثل حمض البوتيرات التي (رائحته شبيهة بالزبدة المتعفنة) وبعض المركبات الكبيريتية الناتجة عن تحليل الزلاليات (رائحتها شبيهة بالبيض المتعفن).


مسببات[عدل]

العديد من الأصناف الغذائية تؤدي إلى تكوين الريح الساخن. الفاصولياء، البصل، العدس، البطاطا الحلوة، الكستناء، الملفوف، القنبيط الأخضر، البروكولي، الخميرة المستعملة في الخبيز، الفول السوداني.