رأس غارب

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

إحداثيات: 28°21′35″N 33°04′39″E / 28.35972°N 33.07750°E / 28.35972; 33.07750 مدينة رأس غارب ثاني مدن محافظة البحر الأحمر من حيث عدد السكان والأهمية بعد الغردقة. تبعد ۱٥۰ كم إلى شمال الغردقة. ينبني اقتصادها بجانب السياحة على استخراج البترول، وتوجد عدة منصات بحرية بجوارها في خليج السويس الممتد تصب في مخازنها.

الاسم والتاريخ[عدل]

أطلق على مدينة رأس غارب هذا الاسم نسبة إلى جبل غارب الذي يطل على المدينة من الغرب ويبلغ ارتفاعه ۱٧٥۰ متراً، وكلمة غارب تعنى الكاهل ومنها "أخذ على كاهله كذا وكذا"، والغارب "أعلى الشئ". أما الغارب في البعير فهي "المنطقة بين السنام والعنق".

ولم يكن في رأس غارب من قبل سوى الفنار الذي أنشئ عام ۱۸٧۱م وقد صممه الفرنسي غوستاف إيفل الذي أقام البرج المعروف باسمه برج إيفل وكذلك كوبرى أبو العلا بالقاهرة. ويوجد في حدود المدينة الإدارية أثرين من أهم الأثار القبطية بمصر وهي دير الأنبا بولا ودير الأنبا أنطونيوس.

السكان[عدل]

يعيش في مدينة رأس غارب بحسب آخر احصائيه حوالي 100,000 (مائةالف نسمه) يعمل معظمهم في قطاع البترول والخدمات المساندة له، حيث يعتبر البترول مصدرا أساسيا للدخل في المدينة. وأغلب سكان محافظة البحر الأحمر بما فيها راس غارب والغردقة هم من قبائل البراهمة والعبابدة والإشراف وكرم عمران والجعافرة والنوبين

الثروة البترولية والمعدنية[عدل]

مضخة نفط بمنطقة راس غارب

تعتبر رأس غارب من أكبر المدن في مصر إنتاجا للبترول فهي تستخرج منذ عام 1938 تقريبا حوالي 1/3 إنتاج الجمهورية وبها العديد من شركات البترول الوطنية والاجنبيه والمشتركه والخاصه ويعمل بها في مجال استخراج البترول خبراء ومهندسون عالميون. وقد تم حفر أول بئر بترولي في رأس غارب عام 1938 عن طريق شركه آبار الزيوت الإنجليزيه المصرية ذات المسئولية المحدودة وهي إحدى فروع شركة شل العالمية التي اكتشفت حقل الغردقة سنة 1911 وانتهاءً بحقول سيناء سنة.1949 كما يوجد بالمدينة ثروات معدنية هامة وتتمثل في أكثر من 200 محجر مختلفة الخامات من رخام وكاولين ورمل زجاج وكوارتز وفلسبار.. الخ[بحاجة لمصدر]

وصلات خارجية[عدل]