شريان

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

الشريان هو وعاء دموي، ينقل الدم من القلب إلى الأعضاء (كل أجزاء الجسم) وتطلق هذه التسمية على الوعاء الدموي بغضّ النظر عن نسبة إشباعه بالأوكسيجين. إلا أنّ أغلب الشرايين هي الأوعية الغنية بالأوكسيجين. باستثناء الشريان الرئوي الذي ينقل الدم من القلب (بعد دورته في الجسم) إلى الرئتين لإغنائه بالأوكسيجين O2 وتخليصه من ثاني أوكسيد الكاربون CO2. ويرجع لون الدم الأحمر الفاتح في الشرايين إلى وجود الأوكسيجين بها.

الشرايين تحتوي تقريباً 20% من نسبة الدم في الجسم. الشريان الأكبر عند الإنسان هو الشريان الأبهر أو الوتين، وقطره يقارب 2.5 أو 3 سنتيمتر.

أنواعها[عدل]

أنواع الشرايين هي :

  • العضلي: هذا النوع هو نوع معظم الشرايين الصغرى البعيدة نسبياً عن القلب. سبب التسمية هو نسبة العضلات إلى سماكة الجدار العائد للشريان. هذا النوع من الشرايين يلعب دوراً مهماً في تنظيم ضغط الدم لكونها تحتوي ضمن عضلاتها الملساء على لاقطات (مستقبل (كيمياء حيوية)) للهورمونات المنظمة لضغط الدم بشكل قصير أو طويل الأمد. وهو fat globulins اي ان جسم الإنسان إذا فقد شي من مكونات غذائة يبدى في تقصير في بعض مناطق القب ويسبب الإرهاق
  • المرن: مثال الشرايين الكبرى القريبة من القلب. تتوسع لكونها مرنة أثناء عمل القلب "Systole" ما يجعلها لنقل تمتص الكمية الزائدة من الدم والتي لا تستطيع الشرايين التالية أن تمررها بشكل كامل في وقت عمل القلب، بينما تتقلص حين وقت ارتياح عضلة القلب "Diastole" وهكذا تفرغ محتواها من الدم عبر الضغط لما تحتويه من سائل والعودة إلى شكلها الأصلي. وهكذا تنشأ ظاهرة التدفق المستمر للدم، وتحمي الشرايين الطرفية من الفوارق العالية في الضغط بين فترتي عمل وراحة القلب.yeast cellsهو عبارة عن نقص واضح لمعايير محددة يفتقدها الدم أو الجسم بشكل عام مما يؤثر سلبا على صحه الجنين أو الإنسان الطبيعي وهي حالة نادرة التواجد لانها تعتبر بنسبة قليلة جدا ويمكن علاجاها بعد اخذ التحاليل المخبريه أو من مفهوم الحالة

من العلامات الفارقة لتمييز الشرايين عن الأوردة، أن جدار الشرايين يتضمّن نسبة أكبر من العضلات وهو سميك ومنظّم بشكل طبقيٍٍ أكثر وضوحاً ولذلك تظهر الشرايين أنها ثابتة بينما الأوردة تبدو ضعيفة، كما أن الشرايين لا تملك صمامات على طول مجراها بعكس الأوردة الكبرى خاصّة.

جدار الشريان

بناءالجدار[عدل]

أما طبقات الجدار فهي:

1- الطبقة الداخلية (أو Tunica interna: Intima) تقع على احتكاك مباشر مع الدم عبر غلافها الداخلي البسيط التكوين أي من طبقة خلايا واحدة.

2- الطبقة الوسطى (أو Media) وتتألف من مرنتين. الداخلية (المحددة- دائرية) والخارجية (المحددة- طولية)

3- الطبقة الخارجية (أو Tunica externa: Adventitia)

وقد تكون الشرايين عرضة للعديد من الأمراض (كالأورام ومرض هورتون Horton) وحتى سبباً لأمراض ضغط الدم أو غيرها كما سلف الذكر.

في اللغة العربية[عدل]

الشِرْيَان أو الشَرْيَان، والجمع شَرَايِين (من شَرِيَ البعيرُ في سيرهِ: شَرًى إِذا أسرع، وشَرِي زِمامُ النّاقةِ يَشْرى شَرًى: إِذا كثُر اضطرابُه، ذلك أنها عروق نباضة).[1]

المراجع[عدل]