مهاب مميش

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

الفريق مهاب محمد حسين مميش (ولد في 6 أغسطس 1948) هو قائد القوات البحرية المصرية[1] السابق منذ 27 سبتمبر 2007 بعد قرار الرئيس آنذاك محمد حسني مبارك بتعيينه خلفا للفريق تامر عبد العليم وحتي إقالته. كما أنه عضو في المجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي كان يتولى إدارة شئون جمهورية مصر العربية.[2] في أعقاب ثورة 25 يناير. أصدر الرئيس آنذاك محمد مرسي قرارا بتعيينه رئيسا لهيئة قناة السويس في 12 أغسطس 2012 خلفًا للفريق أحمد فاضل (1996-2012)[3].

وتعد القوة البحرية أصغر فرع في الجيش المصري، ومهامها حماية السواحل المصرية التي تمتد على أكثر من 2000 كيلومتر من الشريط الساحلي للبحر المتوسط والبحر الأحمر فضلا عن تأمين سلامة الملاحة في قناة السويس.

السيرة الذاتية[عدل]

الفريق بحرى (أميرال) مهاب مميش

  • تم تعيينه القائد الأعلى للقوات البحرية المصرية في 27 سبتمبر 2007 وحتى 12 أغسطس 2012.
  • تم تعيينه رئيسا لهيئة قناة السويس بدرجة وزير في 12 أغسطس 2012.

معلومات عامة[عدل]

  • رتبة : فريق بحري
  • تاريخ الميلاد :6 أغسطس 1948
  • سنة التخرج : 1971

الحالة الزوجية[عدل]

  • متزوج ولديه (ابنتان) خريجات كلية الطب بالإسكندرية

المؤهل[عدل]

  • درجة البكالوريوس في العلوم العسكرية وبكالوريوس العلوم البحرية من الكلية البحرية المصرية.
  • دورة هروب الغواصات للطوارئ.
  • دورة المعرفة العامة للغواصات.
  • دورة الأمن العسكري.
  • درجة الماجستير في العلوم البحرية.
  • دورة متقدمة الحرب—أكاديمية ناصر العسكرية العليا.
  • درجة زمالة أكاديمية ناصر العسكرية العليا.

دورات وبعثات في الخارج والمفوضيات[عدل]

  • بعثة المملكة المتحدة (1980)
  • بعثة تدريب دورة الولايات المتحدة الأمريكية (1983)
  • بعثة الإمارات العربية المتحدة (1987—1989)
  • بعثة جمهورية الصين الشعبية (1992)
  • بعثة الولايات المتحدة الأمريكية (1992)
  • بعثة الولايات المتحدة الأمريكية (1995)
  • بعثة الولايات المتحدة الأمريكية (1998)
  • بعثة اليونان (1999)
  • بعثة فرنسا (2002)
  • بعثة الولايات المتحدة الأمريكية (2004)

الاوسمه والجوائز[عدل]

نبذة عن بعض أهم التصاريح والأعمال[عدل]

أقوال[عدل]

  1. الجيش لم يكن يوما للحكام.
  2. الجيش المصري هو جيش الشعب.
  3. بناء الدولة الديمقراطية الحديثة يبدأ بسلطة تشريعية تعبر عن مطالب الشعب كله.
  4. الجيش مصمم على إجراء انتخابات برلمانية ورئاسية نزيهة تدار بكل شفافية.
  5. مصر تتجه نحو الأفضل والمناخ الديمقراطي الذي نعيشه الآن هو دليل علي ذلك، وإننا جميعًا نسعى إلى إقامة دولة ديمقراطية حديثة ونبدأ ببناء سلطة تشريعية تعبر عن مطالب وطموح الشعب المصري بكامله وليست فئة معينة منه.
  6. البحرية المصرية قد دخلت عصر تصنيع الأسلحة، وسوف يتم الإعلان قريبا عن أسلحة تم تصنيعها في مصر، موضحا أن هذا سيكون نواة لصناعة أسلحة ثقيلة خلال الأعوام المقبلة
  7. إن مصر ترفض سياسة التحالفات الدولية في مكافحة القرصنة
  8. قناة السويس خط أحمر والقوات البحرية مستعدة ضد أي تهديد
  9. لا أحد يجرؤ أن يحدد أنواع وحدات التسليح بالنسبة لمصر أو مصادرها
  10. نرفض التحالفات لمكافحة القرصنة.. و«كامب ديفيد» لم تحدد مصادر تسليحنا
  11. إسرائيل لا تجرؤ على الاقتراب من مياهنا الإقليمية..وسنشارك في تأمين الانتخابات
  12. ثورة 25 يناير ستجلب الخير لمصر، وأن قيام القوات البحرية بالمساهمة في حمايتها من خلال تأمينها للمنشات الحيوية في البحر والبر، لم يؤثر على الكفاءة القتالية لها، متابعا: لأن التدريب لا ينقطع ليل أو نهار، وهناك خططاً لكل مهام القوات البحرية سواء وقت السلم أو الحرب.
  13. مصر تمتلك أحدث ما وصلت إليه الغواصات على مستوى العالم، وأنها قادرة على تنفيذ كافة المهام المكلفة بها، موضحا أن خطط التسليح دائما ما تواكب المتغيرات التي تشهدها المنطقة.

تعليقات بعد تعيينه رئيس هيئة قناة السويس في 12 أغسطس 2012 بدرجة وزير:

  1. لا وجود صراع بين مؤسستى الرئاسة والجيش
  2. الجيش يحترم الشرعية
  3. ((لم أتضايق أو أحزن، وكذلك الحال بالنسبة لباقى زملائى في المجلس الأعلى»، مضيفاً: «أتمنى أن يفهم الشعب المصرى العظيم أمراً مهماً، هو أن الإعلام يصدر للناس فكرة وجود صراع بين القوات المسلحة ومؤسسة الرئاسة، وهذا كلام كذب وعيب أن يقال»، مشدداً على أن الجيش المصري «جيش عظيم يحترم المؤسسات الشرعية والرئيس المنتخب ويؤيده في قراراته، وهو مؤسسة عريقة مهمتها حماية حدود الوطن فقط، والمؤسسة العسكرية ليست وصية على أحد. نحن سلمنا السلطة لرئيس شرعى منتخب كما وعدنا، ولسنا طلاب سلطة بل نقدم أرواحنا فداءً للوطن))
  4. نحن نعلن في المجلس العسكرى احترامنا وتقديرنا ونؤدى التحية العسكرية لقرارات الرئيس الشرعى المنتخب، وأسأل من يدعى وجود صفقات بين الجيش والرئيس (يعنى إيه صفقات؟ وصفقات على حساب مين؟)، نحن تحملنا مسؤولية هذا الوطن في وقت عصيب للغاية، وحاولنا بقدر الإمكان خلق توافق وطنى والمحافظة على الاقتصاد وحماية البلاد».
  5. واختتم «مميش» تصريحاته قائلاً: «أرجو أن يفهم الشعب المصرى أن جيشه العظيم لا يطلب السلطة السياسية ويعرف دوره جيداً، وقد أدينا الرسالة بما لا يخالف ضميرنا، وسنسأل عنها أمام الله، وسيظل الجيش المصرى منحازاً للشعب وإرادته الحرة، وهذا هو مصدر احترامنا للرئيس محمد مرسى الذي أتت به الإرادة الشعبية الحرة»

كلمة أثناء المناورة البحرية "انتصار البحر 44" 30 Oct 2011

أكد الفريق مهاب مميش - قائد القوات البحرية - في كلمته أن رجال القوات البحرية بما يملكونه من تدريب راقٍ ووحدات وأسلحة بحرية حديثة يمارسون مهامهم بكل حزم لحماية سواحل مصر ومياهها الإقليمية، ومشاركة أجهزة الدولة المختلفة في تحقيق التنمية الشاملة بتأمين جميع موانئ مصر ضد أي أعمال عدائية خارجية وداخلية وتأمين المجرى الملاحي لقناة السويس وتأمين منصات البترول والغاز في عرض البحر ومكافحة أعمال التلوث البحري، ومكافحة الهجرة غير الشرعية، وتأمين المنشآت والأهداف الحيوية للدولة وتقديم المعاونة بالإنقاذ والإمداد للسفن التجارية وفرض قوانين الدولة في المياه الإقليمية والمنطقة الاقتصادية الخالصة.

أعمال[عدل]

قبل الثورة خلفا للقادة الأجلاء السابقين:

  1. حماية أكثر من 2000 كيلومتر من الشريط الساحلي للبحر الأبيض المتوسط والبحر الأحمر, التأمين والدفاع عن مياهنا الإقليمية ومياهنا الاقتصادية
  2. وتأمين سلامة الملاحة في قناة السويس.
  3. تقديم الدعم لعمليات الجيش المختلفة.
  4. تطوير التسليح بالقوات البحرية والتزود بأحدث الأجهزة والمعدات مثال المدمرات، الفرقاطات، الغواصات، مكافحة الألغام، والقوارب الصواريخية، والزوارق الدورية. تعتمد على سلاح الجو للاستطلاع البحري والحماية ضد الغواصات ومنظومات الدفاع الساحلي.
  5. تطوير التدريب وأسس التعليم داخل القوات البحرية والاعتماد على أحدث الأساليب وإرسال البعثات وتبادل الخبرات مع الدول الصديقة.
  6. وضع الدراسة والخطط والبدء في الاعتماد على الذات وتصنيع وحدت كاملة بإنتاج مصري خالص وهي الآن بعد الثورة تعمل بكفاءة في مياهنا وعلى شواطئنا.

أثناء وبعد الثورة[عدل]

  1. تأمين مسرح العمليات البحري والموانئ والمسطحات المائية والممرات البحرية والأهداف الاستراتيجية الموجودة بالبحر.
  2. تأمين السواحل ومنصات الغاز والبترول حيث قامت القوات البحرية بقيادة الفريق مهاب مميش بتأمين ٣١ ميناء و٩٦ منصة وحفار بترول في خليج السويس والبحر الأحمر ومكافحة أعمال التلوث البحري>
  3. التصدي لمحاولات الإغارة علي المستودعات والموانئ وخاصة موانئ البترول من قبل مجموعات من الخارجين عن القانون وهدد حركة التجارة ونقل البضائع حيث تنقل ٩٥٪ من البضائع من والي مصر عبر الموانئ وتمكنت العناصر المدربة للقوات البحرية من تأمين هذة المواقع الاستراتيجية ون ان تتأثر حركة الإنتاج بها ودون أية خسائرللمنشآت
  4. تأمين العمل بمنصات الغاز وحمايتها إذ تمثل العصب الرئيس لشبكة إمداد ات الغاز للبيوت المصرية حيث أن منصات الغاز كانت مهددة بالتوقف بسبب حركة اجلاء الأجانب عن مصر عقب احداث ٢٥ينابر حيث ترك كثير من الخبراء الفنيين الأجانب اعمالهم بها خوفا علي حياتهم.
  5. التعاون مع الجيش الثاني الميداني وقوات حرس الحدود لمنع أية اعمال تخريبية من شأنها تعطيل الملاحة في الممر المائي الدولي وقد شددت القوات البحرية اجراءات تامين قناة السويس تحسبا لأية محاولات لتعطيل العمل بها وحذر الفريق مميش قائد القوات من أن امن قناة السويس خط احمر لانها تمثل رافدا حيويا للدخل القومي والاقتصاد المصري
  6. تأمين مقرات الاستفتاء علي التعديلات الدستورية في ١٨٩ لجنة ومقر في المحافظات والنقاط التي تتواجد بها قواعد بحرية وابرزها الإسكندرية والبحر الأحمر كما شاركت في تأمين ١٠٢من لجان امتحانات الثانوية العامة في الإسكندرية.
  7. بتأمين لجان الثانوية العامة بالإسكندرية والبالغ عددها 102 لجنة
  8. تامين شوارع المدينة ونشر الكمائن أثناء أحداث ما بعد الثورة بالتعاون مع المنطقة الشمالية العسكرية وتنظيم دوريات تأمين، وقد تم القبض على اعداد كبيرة من الخارجين على القانون، علاوة على أحتواء المظاهرات الفئوية بشكل سلمي.
  9. التصدي أيضا لعمليات الهجرة غير الشرعية لحفظ الأمن وذلك بالتعاون مع المنطقة الشمالية العسكرية حيث قامت القوات البحرية يقيادة الفريق مهاب مميش خلال الفترة من 2007 وحتى الآن بإحباط أكثر من 15 عملية هجرة غير شرعية، وتمكنا من إنقاذ ما يقرب من 733 فرداً
  10. تأمين المياة الإقليمية المصرية ضد آعمال القرصنة ولفت الي ان كل العمليات الاختطاف التي تمت كانت خارج المياة الإقليمية ولم تتم واحدة منها داخل حدود مصر.
  11. تبني سياسات تعتمد علي الذات وكشف عن تعاون مشترك مع بعض الدول لتصنيع وحدات بحرية جديدة في الترسانات البحرية المصرية بشكل مشترك في حين تتولي الترسانات تصنيع وحدات كاملة بإنتاج مصري خالص.
  12. اشتركت القوات البحرية في اجهاض العديد من عمليات تهريب السلاح والمخدرات التي قام بها ضعاف النفوس حينما وقع الانفلات الأمني خلال الفترة السابقة.

الصحافة والإعلام[عدل]

مختارات من الصحافة[عدل]

  1. مصراوي
  2. المصري اليوم
  3. الدستور
  4. الأهرام
  5. مصراوي
  6. الشروق
  7. العربية
  8. الشرق الأوسط
  9. المصري اليوم

مصادر[عدل]

Ramesses II on chariot.png هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية مصرية تحتاج للنمو والتحسين، فساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.